روايات

رواية أحببته في خداعه الفصل الثالث 3 بقلم ندى محمد

رواية أحببته في خداعه الفصل الثالث 3 بقلم ندى محمد

رواية أحببته في خداعه الجزء الثالث

رواية أحببته في خداعه البارت الثالث

رواية أحببته في خداعه
رواية أحببته في خداعه

رواية أحببته في خداعه الحلقة الثالثة

فتح الباب و دخل عادي ولا كأن في بني آدمه نايمه
فهد/ عارف انك ملحقتيش تنامي جبت جمبري مشوي هتقومي ولا اي
قولت ف نفسي .. هقوم طبعا ده سؤال
_ اي الازعاج ده داخل بتعلي صوتك لي اهو صحيتني حلو كده؟ .. هات هات الطبق بتاعي
فهد /صدقت انا كده انك كنتي نايمه + لي مدخلتيش اوضتك
_ ما انا عجبتني الاوضه دي فخدتها
فهد / طب يلا يلا خدي الطبق وروحي اوضتك
_اي ده انت بتطردني انا اللي دخلت هنا الاول وانا اللي حجزتها قبلك
= اي جو العيال ده يلا يا بت اطلعي برا عايز انام لو عايزة تنامي معايا
_ هيهي اي خفة الدم دي
بعد حوالي خمس ساعات كلت ونمت وصحيت ومفيش حد عبرني قولت اقوم اشوفه راح فين
فهد افهووووده

 

 

مش موجود
اي ده معقول يكون خرج يتفسح وسابني لوحدي
كنت رايقه اوي ومفيش حاجه اعملها والله احساس جميييل
اي طلب بطلبه بيجيلي الاوضه حتى لدرجه ان انا طلبت فستان ابيض وجابوه الله لي متبقاش دي حياتي على طول
لبست وعملت شعري كرلي زي ما بحبه وقولت هخرج بقا واصيع وكده
نزلت من الاوضه أخيرا وقولت للناس اللي تحت اللي انا مش عارفاهم دول يعملولي محشي ورق عنب ع العشا وسبتهم وخرجت
اتصلت بفهد وعرفت مكانه اصلي شاطرة اويي ومعايا Gps والدنيا تمام بس مكنش معايا عربيه دخلت تاني قولتلهم عايزة عربيه قعدو يتضحكو
في بنت قالتلي/ طب محشي وقولنا ماشي فستان وحاضر عصير اوكيه لكن عربيه دي نجيبهالك ازاي
استغربت ما هم طلعوا بيتكلموا زيي اهو اومال عاملين خر”س لي …المهم اقنعتهم يجيبوني واحده اروح بيها مشوار بس وارجعها لصاحبها وعشان فهد العب”يط كان مأكد عليهم أن اي حاجه اطلبها تتنفذ ف فعلا اتصرفو وجابولي 😂
دول هبل” اوي عايزة اقولهم ان انا مهزقه” اوي وعمر ما كلامي كان بيتنفذ بس كتمت ضحكتي وخرجت 😂
بعد نص ساعه _عند فهد _
كان في مكان كده شبه night club بس على فخامه بقا

 

 

كان معاه صاحب أكبر شركات في سويسرا بيسموه (النمس)
اسمه الحقيقي(جولدير)
اسمه شرير انا ذات نفسي مش مطمن
دخلت في انبهار شديد اوي
اول ما شوفته اطمنت ومشيت بخطوات ثابته كده ولا كأني عامله حاجه
_
اي يا برنس يعني هو حلال ليك وحرام ليا طب كنت تاخدني معاك
لقيت ملامح وشه اتغيرت 180 درجه بعد ما كان بيضحك بقا واقف مصدوم اي اللي جابني هنا وازاي ولما كلمني من نص ساعه قولتله ان انا نايمه 😂
ابتسم بخفه للراجل اللي كان قاعد معاه وحضني واتكلم بلغه انا مش فاهماها ومش فاهمه هو بيقول اي عليا كنت هتجنن
بعد دقيقتين استأذن وخرجنا
_فهد كنت بتقول للمز اللي جوا ده اي لما جيت
اممم انت كنت بتشكر فيا صح حسيت كده من نظراتك
_فهد انت ازاي تخرج وتسيبني لوحدي كده
_فهد طب هو انت لي حضنت”ني جوا كده وكنت بتضحك
غريبه انا افتكرتك هتزعق
= هششش انا فعلا كنت متعصب بس حاولت مبينش عشان الثفقه متروحش عليا وحسابنا لما نروح
_هه طب ما سماح المرة دي اصل انت لو اتخانقت معايا هعيط
وانا فرحانه دلوقتي خليها وقت تاني

 

 

=مفيش الكلام ده
_كده يا فهد
=خلاص بس الحساب يجمع
_طب واجابة السؤال التاني
=بتاع لي حضنتك؟.. عادي يعني كنت بحاول امثل انك حبيبتي
حسيت انه بيعصبني ادايقت اوي من كلامه
ت. تمثل ؟!!
اه اصلي قولتله انك مراتي وأننا بنحب بعض وانك أغلى حد في حياتي و ……..

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

الرواية كاملة اضغط على : (رواية أحببته في خداعه)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى