روايات

رواية أحببت قاصر الفصل التاسع 9 بقلم صابرينا

رواية أحببت قاصر الفصل التاسع 9 بقلم صابرينا

رواية أحببت قاصر البارت التاسع

رواية أحببت قاصر الجزء التاسع

رواية أحببت قاصر
رواية أحببت قاصر

رواية أحببت قاصر الحلقة التاسعة

نور :انا حامل
اسر:مش ابني
استووووووووووووب
في قصر اسر
&&&&&&&
شهيره :اه لو تشوفيه وهو بيطردها طردها زي الكلبه بعد ماخدت العلقه التمام
انا في الاول كنت شاكه فيكي ومكنتش راضيه اساعدك لانك اختها
بس بعد الي حصل دا انتي مخلتيش بيا بس جبتي منين الصور دى واي حكايه الحسنه الي في صدرها دى
دخل اسر الي الداخل واخذ منها الهاتف وسك صدمه شهيره
شغل الاسبيكر واستمع لحديث لبني
لبني: دى اختها وانا عارفه كل حته في جسمها فاسهل عليا اني اعرف ان عندها حسنه في صدرها زى الوحمه كبيره
اما بالنسبه للصور فامازن عيل و*خ يبيع نفسه عشان القرش
اه لو تشوفيه وهو بيجرها من شعرها زي الكلبه قدامي
اسر وقد طفح بيه الكيل كسر الهاتف نصفين واخذ يضرب شهيره
اسر:عملتلك اي يازباله عشان تعملي فيها كده
شهيره: محبتش اشوف مبسوط
قررت اكسر فرحتك
كان لازم اعمل كدا شكلك وانتي حزين ومكسور اشيك عليك
اسر:انا هااقتلك
ورحمه ابويا لاقتلك

 

 

 

شهيره:اقتلني وريحني بقي
اقتلني
اسر :مش بالدم لا انتي خساره الواحد يدخل بسببك السجن
ادخل السجن بسبب كلبه
اسر: انتي طالق
بالثلاثه
وهااقتلك اكتر لما تشوفيني مبسوط وعندى بدل العيل عشره
لما تلاقيهم بيجروا عليا وبينادوني بابا وانتي وحيده لا عيل ولا تيل
كانت زينب تستمع اليهم من بعيد
زينب:بقي كدا ي شهيره الحق البت الغلابانه دى قبل ماتمشي
&________________________&
في غرفه الخادمه
كانت نور تبكي بشده والدماء تنزف من وجهها
دخلت زينب عليها الغرفه
زينب:هو صحيح الي حصل دا ي نور
نور:مظلومه
والله مظلومه
زينب:انا مصدقاكي بس اسر لازم يتربي
نور: هانعمل اي
زينب: خليكي هنا في الاوضه دى هاتذاكرى وتروحي ع امتحاناتك وخليه زى المجنون يلف يدور عليكي لازم يعقل لازم
نور:بس
زينب:انا ولا انت ياابن بطني اما وريتك
انا الي هااخدلك حقك يانور
هو اي فاكر ان ملكيش ضهر
حضنتها نور بحب
نور:ارجوكي انا مش عايزه مشاكل انا مستحيل استني هنا تاني او ارجعله كفايه الي عمله فيا
زينب: اقعدى مش عشان ترجعيله عشان تاخدى حقك منه بس
نور: انا عايزه امشي وابعد
كفايه الي عمله فيا انا كرهته
كرهته
كانت نور بتعيط اسر جرحها وهانها وخلاها من سيده قصر لخادمه وضيعه ملهاش قيمه
&______________________________&
في منزل هاشم
………..
هاشم بدا يفوق يمني
يمني فاقت ومتكلمتش ولا كلمه
هاشم:يمني
يمني بصت لهاشم وسكتت
هاشم:يمني زعقي اصرخي اضربي كسري اعملي اي حاجه
يمني: زعقت طول الليل وصرخت وكسرت ومنفعش انت هتكت عرضي

 

 

 

انت قضيت عليا
عايزني اعمل ااي تاني
هاشم: انا اسف
يمني: اسف دى تقولها لما تدوس علي رجلي بالغلط
تقولها لما تكسر حاجه
لكن انت قضيت علي حياتي. قتلتني
عارف يعني اي قتلتني
هاشم :انا مستعد اعوضك
يمني:ياااه شرف الناس عندك بيتعوض. دااحنا طلعنا رخاص قووى عند الاغنياء
كل حاجه بتتعوض الا الشرف ي بيه دا الي مستحيل يتعوض
هاشم:اومال اعوضك اازاي
يمني:تتجوزني
مش غلطت
استحمل
هاشم:بس انا مبحبكيش
يمني:يعني انا الي دايبه في دبادبيك
دى جوازه وهااطلق منها تاني
هاشم:تاني يوم هاطلقك
يمني:والناس تفضحني وتقول اطلقتي تاني يوم ليه وازاي
هاشم:اومال ااي
يمني:طلقني بعد سنه اهي فتره معقوله
هاشم:خمس شهور ودى فتره معقوله وهااديكي كل حقوقك لما تتطلقي
يمني:تمام
هاشم:هااجيب الماذون دلوقتي
يمني:تمام
&__________________________&
في شقه لبني
&&&&&

 

 

 

كانت تدندن بعض كلمات الاغنيه
واخرجت هاتفها واتصلت علي هاشم
لبني:هاترجعلي نص ثروتي امته
هاشم:خير
لبني وقصت له ماحدث لنور
هاشم: قسما عظما لو كنتي قدامي دلوقتي لاكون قاتلك يالبني انتي فاهمه
اغلق هاشم الهاتف بوجه لبني
&_______________________________&
في غرفه يمني
…….
هاشم :انا لازم امشي دلوقتي ي يمني
يمني:نور مش كدا
هاشم:انتي عرفتي منين بموضوع نور
يمني وهي تجاهد عدم البكاء لكن غلبتها فطرتها وبكت
يمني: طول الليل كنت فاكرني هي
شعر هاشم بحقارته مع يمني واعتذر لها مقبلا راسها
هاشم:اسف
&__”””_&&&&&&&&&&&&&&_
بعد ساعه
………
في قصر اسر
…؟…..
خرج كالمجنون من القصر ولا يدرى سوى بسياره هاشم التي قطعت الطريق عليه
خرج هاشم من سيارته لاسر وهو في اشظ موجات غضبه
هاشم:عملت اي في نور
اسر:ارجوك مش وقته خالص نور هاتضيع من بين ايدينا لازم ندور عليها
هاشم:انا هااخدها معايا
اسر:دى مراتي
هاشم:وكنت فين لما طردتها
اسر:وانت عرفت منين اكيد اللعبه الوسخه دى من خطتك
هاشم: لا دى خطه اختها وانا مكنتش اعرف حاجه
اسر:لازم ندور عليها
&___________________________&
في قصر اسر
كانت نور بالحمام نستفرغ
وعلامات المرض باديه عليها بشده
كانت تتخيل انها تذهب لاسر لتخبره بحملهاا لكن
اسر:وحملتي منين

 

 

 

دا مش ابني
انا طلقتك ي خاطيه
نور:لالااا
خرجت نور من شرودها
نور:انا مستحيل ابقي هنا المكان هنا خطر عليا واحتضنت جنينها بحب
نور: لازم اطلع من هنا
خرجت نور الي الاعلا بعدما تاكدت من خروج اسر واحضرتها حقيبتها وبعض المال وعبئت ملابسها
جاءت شهيره الي نور
شهيره:نور اي الي جابك هنا
نور:انا ماشيه
شهيره:بسرعه اهربي
اسر حالف ليقتلك لو شافك هنا تاني

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية أحببت قاصر)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى