روايات

رواية إنتقام من نوع خاص الفصل الثاني 2 بقلم أمل صالح

رواية إنتقام من نوع خاص الفصل الثاني 2 بقلم أمل صالح

رواية إنتقام من نوع خاص الجزء الثاني

رواية إنتقام من نوع خاص البارت الثاني

انتقام من نوع خاص
انتقام من نوع خاص

رواية إنتقام من نوع خاص الحلقة الثانية

– إحنا هنعيش مع أمي في بيتها.
اتصدمت من كلامه ولقيت نفسي بزعق – نعم.!! أنت اتهبلت يا حسام.!! الشقة اللي بنجهز فيها من 3 سنين دي فين.!!
مسك ايدي وقال بصوت هادي – يا شروق يا حبيبتي اهدي، والله حصل ظرف اضطريت فيه أبيع الشقة وبدل ما نوقف الجواز أهو نعيش مع أمي.!!
– إي السهولة اللي بتتكلم بيها دي.!! دا تعب وشقى عمر..!!

 

 

ولأني كنت ساذجة عرف يضحك عليا ويقنعني أوافق بل وكمان اقنعت اهلي بدا.!! هه مِش بقولكم ساذجة..
اتجوزنا ومن غير اي مشاكل لمدة أسبوع، هي في بيتها تحت واحنا في بيتها برضو، بس اللي فوق، لحد في يوم جمعة كان هو نايم وأنا في المطبخ اتفاجأت بصوت ورايا بيقول – بقولك يا شروق.
اتخضيت، واللي في أيدي وقع مني وأنا بلف – طنط..!!
– مالك يختي شوفني بعبع.!!
– أنتِ .. أنتِ دخلتي إزاي..!
ردت عليا بكل بجـ ـاحة – إي اللي إزاي.! بيتي وبيت ابني يعني معايا نسخة من المفتاح يا حبيبتي.
سكتت وعديت، بس سكوتي خلاها تعمل اكتر من كِدا، الاقي مرة أخته طالعة بنفس المفتاح تاخد حاجة، الاقي حاجتي

 

 

تنقص، هدومي مرة، أكل من التلاجة وهكذا.
لحد ما في يوم اكتشفت إنها عايزة تعمل اللي كانت عايزة تعمله قبل ما نتجوز..!! سمعتهم الاتنين وهما بيتكلموا وبيتفقوا عليه……

يتبع..

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية إنتقام من نوع خاص)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى