روايات

رواية جحيم قاسي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم ملك يسري

رواية جحيم قاسي الفصل الخامس والعشرون 25 بقلم ملك يسري

رواية جحيم قاسي الجزء الخامس والعشرون

رواية جحيم قاسي البارت الخامس والعشرون

رواية جحيم قاسي
رواية جحيم قاسي

رواية جحيم قاسي الحلقة الخامسة والعشرون

جاء يوم كتب كتاب ملاك واسد ملاك كانت في اوضاع متوتره اوي دخلت عليها مامتها

رقيه:مالك ياملاك ياحبيبتي متوتره كده ليه

ملاك:انا خايفه اوي ياماما

رقيه:خايفه من ايه ياحبيبتي انتي بتحبي اسد صح

ملاك بكسوف:اه ومش عارف ازاي بس انا بقيت بحب كل حاجه فيه بقيت احب وجوده وجوده بيحسسني بالامان وبقيت بحب في كل حاجه

رقيه:طب خايفه ليه ياحبيبتي

ملاك:خايفه يعمل معايا زي معمل زين

رقيه:ليه بتقولي كده ياحبيبتي اسد كويس جدا هو اه عصبي لاكن عمره مايأذي حد بيحبه وانا الي بشوفه في نظره اسد ليكي اكبر من الحب

ملاك:انا عارفه إن هو بيحبني وانا كمان بحبه بس الي حصلي من زين خلاني مش عارفه اثق في اي راجل

رقيه: مفيش حاجه ياحبيبتي وبعدين انتي لسه في كتب الكتاب هيبقي فاضل اسبوع علي الفرح هتتعرفي عليه اكتر قومي انتي بقي صلي علشان زمان الميكب ارتيست جايه

ملاك:ماشي ياحبيبتي

كل الكلام ده اسد سمعه لانه كان واقف قصاد الاوضه بتاعت ملاك بالصدفه

اسد :عمري مهزعلك ياملاك وهعوضك عن كل حاجه حصلتلك لان انا ببساطه بعشقك

ملاك:انت جيت امتي

اسد بضحك:لسه جايه دلوقتي

ملاك بصدمه:انت سمعت الي كنت بقوله

اسد:ممكن تسبيني مع ملاك شويه يامرات عمي

رقيه:حاضر يابني

خرجت رقيه وسابتهم مع بعض

اسد:ملاك انتي بتحبيني

ملاك:اه طبعاً

اسد:امال خايفه من جوازنا ليه

ملاك بدموع:انا خايفه تكون زي زين وساعتها إن مش هيبقي حمل صدمات تانيه لان ساعتها هكون ادمرت

اسد بغضب:مين الي جاب سيره الزفت ده دلوقتي

ملاك:انا آسفه متزعلش

اسد:انا مقدرش ازعل منك انتي حته من قلبي ياملاكي وانا مقدر خوفك وبحترمه وصدقيني وعد مني عمري مهخليكي تندمي انك اتجوزتيني

ملاك بدموع:انا بحبك اوي ربنا يخليك ليا

اسد:انا اكتر ويخليكي ليا ياملاكي وبعدين يلا بقي امسحي دموعك في عروسه كتب كتابها النهارده وتعيط وبعدين انا عايز اشوف الفستان

ملاك بضحك:لا مش هينفع هتشوفه عليا يوم لما نكتب الكتاب

اسد بضحك :طب يلا خشي اغسلي وشك وهستناكي علشان ننزل نفطر

ملاك: حاضر

دخلت ملاك غسلت وشها وطلعت لقت اسد واقف مستنيها

ملاك:يلا انا خلصت

اسد:يلا ياملاكي

نزلت ملاك واسد ولقو الكل قاعد علي السفره

سنيه بفرحه:اهو العريس والعروس نزلوا

ملاك:صباح الخير

الكل صباح النور

تسريع الاحداث الكل خلص اكل وكانو قاعدين في الصاله

الغفير: رقيه هانم

رقيه:نعم

الغفير :في واحده بره بتقول انها اسمها هاجر وعايزه تشوف حضرتك

رقيه:دخلها ياعبد الصمد

الغفير: حاضر يا هانم

صافيه:مين دي ياختي

رقيه:دي الميكب ارتيست بتاعت ملاك والبنات

صافيه:تمام ياخيتي

هاجر:سلام عليكم

الكل وعليكم السلام

هاجر: اسفه لو اتاخرت

رقيه:عادي ولايهمك تحبي نبتدي من دلوقتي

هاجر:هما كام واحده

رقيه:تلاته

هاجر يبقي من دلوقتي احسن

رقيه: اتفضلي معايا وانت. يابنات تعالو ورايا

الكل طلع معاهم

هاجر :مين العروسه فيهم

ملاك:انا

هاجر : ماشاء الله تبارك الرحمن إيه الحلاوه دي انتي مش محتاجه مكياج إنتي قمر

ملاك: شكراً دا من زوق حضرتك

هاجر:العفو يا قمر

رقيه:نبتدي بالعروسه وبعدين ولاد عمها

هاجر:حاضر هما كلهم ماشاء الله عسلات

ابتدت هاجر تعمل مكياج لملاك

في اوضه هايدي

هايدي بغضب:انت فين كتب الكتاب فاضل عليه ساعتين

زين:انا جاي في الطريق اهو قربت اوصل

هايدي:طب متتاخرش

زين: ماشي مع السلامه

في اوضه اسد كان معاه صاحبه المقرب وهو ادم

ادم :عنده ٢٨سنه ابيض وعنيه زرقاء عنده غمازات شكلها قمر وعنده عضلات تحفه من الاخر قمر كان مسافر بره ولما عرف إن كتب كتاب اسد النهارده نزل

ادم بضحك:معقول حد قدر يوقع اسد الشرقاوي الف مبروك ياصاحبي

اسد:الله يبارك فيك

ادم :انا مشوفتش العروسه لغايت دلوقتي معاك صوره ليها

اسد بغضب وغيره:وانت عايزه تشوفها ليه إن شاءالله

ادم : مرات اخويا وعايز اشوفها

اسد:ابقي شوفها ياخويا لما تنزل المهم

ادم :خير

اسد:ملاك جابتلي بدله احضر بيها واحنا هنا في الفرح لازم نلبس عبايه علشان ابويا ميزعلش وانا مش عارف اعمل ايه

ادم:هي حاجه تحير فعلاً

اسد: والله على اساس انا مكنتش اعرف انها حاجه تحير انا بقولك علشان تقولي حل انجز

ادم:بص انت تلبس العبايه وانت بتكتب كتب الكتاب وبعدين بعديها بشويه تطلع تغير وتلبس بدله وتروح تاخذها في الجنينه وتتصور انت وهي وكده ايه رايك عارفه إن هي فكره حلوه

اسد:هي مش حلوه اوي بس ماشي

في غرفه البنات

هاجر: إنا كده خليتهم كلهم ماشاء الله العروسه زي القمر شكلها يجنن وولادة عنها قمرات اوي ماشاء الله

رقيه: تسلمي ياحبيبتي

هاجر :فين بقي الفساتين علشان يلبسوها

رقيه:اهم

هاجر:كل واحده بدور كده علشان اعدلها الفستان

تحت في الصاله كان في ناس كتير وكان في الجنينه ناس كتير فهذا فرح اسد الشرقاوي ابن حسين الشرقاوي اكبر رجل اعمال واكبر عمده في البلد كان اسد واقف تحت معاهم وكان مستني ملاك

حسين:الف مبروك ياحبيبي

اسد:الله يبارك فيك يابوي هو ألماذون اتاخر كده ليه

حسين:مستعجل علي ايه شكلك وقعت يابني

ادم من وراهم :وقع وبس ده خلاص بقي عاشق ولهان

حسين: حمدالله على السلامه يا ادم

ادم: لله يسلمك ياعمي

في غرفه هايدي

هايدي بغضب:انت فين بتعمل ايه ده كله قربو يكتبو كتب الكتاب انت لازم تخطفها قبل كتب الكتاب

زين بخبث: الطريق واقف اوي ساعه وهموم عندك

هايدي:ساعه كتير اوي حاول تنجز

زين:ماشي

قفل زين مع هايدي

زين:هبله اوي هايدي متعرفش إن انا مش هعمل الخطه دي كلها انا ميهمنيش ملاك كل الي يهمني ان انتقم من زين وخلاص

في اوضه البنات

هاجر:كده انا خلصت كلهم ماشاء الله حلوين

رقيه: تسلم ايدك ياحبيبتي

هاجر:ده وجبي

قاطعهم الخبط علي الباب

رقيه:مين

فهيمه:انا يارقيه هانم

رقيه:ادخلي

فهيمه: اللهم صلي على النبي ايه الجمال ده شكلك حلوه اوي ياملاك

ملاك: تسلميلي ياملاك

رقيه: كنتي عايزه ايه يافهيمه

فهيمه: حسين باشا بيقول لحضرتك تنزلو علشان الماذون وصل

رقيه:احنا نازلين اهو

رقيه:يلا يابنات

نزلت ملاك واول مااسد شافها انصدم من كتله الجمال الي علي الارض

ملاك كانت لابسه فستان ابيض ضيق من عند الصدر وواسع من تحت وكان مطرز وكان شكله جميل اوي وليست طرحه بيضاءوكانت حاطه ميكب هادي وجميله كانت حرفيا ملاك من الجنه

عائشه كانت لابسه فستان زعبي منفوش من تحت وضيق من فوق وكانت حاطه ميكب جميل اوي اوي

اميره كانت لابسه فستان سواريه روفيت منفوش وكانت لابسه طرحه نفس لون الفستان وكانت حاطه ميكب يجنن كانت إيه في المجال

ادم لاسد:مين المزز دول

اسد:احترم نفسك ياحيوان

ادم:بجد عايز اعرف مين دول

اسد:الي لابسه ابيض تبقي ملاك والي لابسه ذهبي تبقي عائشه اختي والي جامبها اميره بنت عمي

آدم:ليك حق تقع على وشك

اسد بغضب: احترم نفسك ياحيوان

ادم:بس اختك بقت حلوه اوي غير اما سبتها زمان هي واميره

اسد:كلمه زياده وهرميك بره البيت

ملاك بصت علي اسد بكسوف بس زعلت لما ملقتهوش لابس البدله افتكرت إن البدله معجبتهوش وهو لاحظ ده

حسين:الله واكبر يابنت اخويا ملاك نازل علي الارض

ملاك بكسوف:ربنا يخليك يعمي

اسد:هو احنا مش هنكتب كتب الكتاب ولا ايه

حسين: اكتب ياشيخنا

الشيخ:اين وكيل العروسه

حسين:انا يامولانا

ابتدا الشيخ يكتب الكتاب

وملاك كانت بدمع لان كان نفسها باباها يكون معاها

رقيه:بتعيطي ليه ياحبيبي

ملاك:كان نفسي بابا يكون معايا

رقيه:هو اكيد شايفك ياحبيبتي وفرحان بيكي امسحي دموعك علشان المكياج

فاقت ملاك علي كلمه بارك الله لكم وبارك عليكما وجمع بينكما في خير

حست ملاك بإحساس فرحه وقلبها دق بسرعه وكانت فرحانه اسد راح عليها وحضنها

اسد :مبروك يااحلي حاجه حصلتلي في حياتي كلها

ملاك بكسوف: الله يبارك فيك

سنيه:مبروك يامرات ابني

ملاك: الله يبارك فيكي يامرات عمي

الكل بارك لملاك وكان الكل مبسوط ماعاد هايدي الي كانت هتموت من الغيره وكانت متعصبه إن زين لغايت دلوقتي مجاش وان اسد كتب الكتاب

الرجاله خرجت بره في الجنينه والحريم كانت جوه

اسد كان بيرقص مع الرجاله بره هو وابوه وكان الكل مبسوط اوي وفرحان بعد ساعه اسد طلع غير العبايه ولبس البدله وبعت لملاك رساله علي التليفون

ملاك فتحت الرساله وكان مكتوب فيها تعالي علي الجنينه الي ورا ياملاكي من غير متعرفي حد

ملاك شافت الرساله وقالت لمامتها إن هي راحه تجيب حاجه راحت الجنينه بس مالقتش حد وفاجاه مره واحده لقت الي بيحضنها من ضهرها

ملاك بصت بخوف لقت اسد كان لابس بدله وكان عامل شعره بطريقة شيك جدا وكان حاطط برفان ريحته جميل اوي وكان شكله قمر اوي

ملاك بتوهان:شكلك حلو اوي

اسد:انتي احلي ياملاكي

ملاك:بس انت لبستها ليه انا فكرتها معجبتكش

اسد:مفيش حاجه متعجبنيش منك هو بس العادات والتقاليد إن احنا نلبس عبايه في الفرح وكده وبعدين انا قولت انا هلبسها وحدش هيشوفها غيرك

ملاك: شكلها حلو عليك اوي

اسد:سيبك مني انا ايه الجمال ده انا لو اطول كنت حبيتك جوه قلبي انا كنت هموت من الغيره عليكي والناس شيفاكي كده

ملاك:انت كل مره بتكسفني

اسد:انا اتكلمت انتي الي بتكسفي علي طول

ملاك بابتسامه:ياراجل

اسد بضحك:اه والله وبعدين انتي بالجمال ده وازاي متصوريش تعالي نتصور انا وإنتي

ملاك بفرحه: يلا

اسد طلع الموبايل بتاعه واتصور هو وملاك وكان مبسوط إن ربنا رزقه بشخص زي ملاك

اسد بخبث:ملاك

ملاك نعم

اسد:هعمل حركه نتصور بيها بس متتحركيش

ملاك:ماشي

اسد مره واحده قام باس ملاك من خدها وصور الصوره وكانت حلوه اوي

ملاك بصدمه:انت مقولتش كده

اسد بضحك:هو انا عملت حاجه غلط

ملاك كانت لسه هتكلم بس سمع صوت وكانت عارفه الصوت ده كويس

زين: آلف مبروك يااسد باشا مش كنت تقول كنت جيت حضرت الفرح

ملاك خافت واستخبت ورا اسد

اسد بغضب:انت ايه الي جابك هنا اطلع بره بدل مااعمل تصرف مش هيعجبك

زين بخبث:بس طلعت تستاهل انك تجاوزها طلعت بطل انا اول اشوف الجمال ده اصل انا مكنتش باخذ بالي منها من كتر ماكنت بضربها وكده

اسد بصوت عالي:وحياه امي لو مطلعتش دلوقتي بتعمل حاجه مش هتعجبك خالص

زين بضحك :كان زمان دلوقتي انا الي هنتقم منك علي كل حاجه عملتها معايا وطلع زين المسدس من جيبه ملاك اول ما شافته عيطت

اسد:متخافيش ياملاكي انا معاكي ياحبيبتي

زين بضحك:مش هنخلص من جو الفيلم الرومانسي ده عارف انا هعمل إيه دلوقتي انا هقتلك وهاخد ملاك وههرب بيها بره

اسد بسخرية:ولا تقدر تعمل حاجه علشان انت ضعيف وجبان

زين بغضب:اتشاهد على روحك يابن الشرقاوي زين ضرب طلقه

ملاك اسد حاسب ووقفت قدام اسد ؟؟

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

الرواية  كاملة اضغط على : (رواية جحيم قاسي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى