روايات

رواية قدر قلبي الفصل الأول 1 بقلم ندى أحمد

رواية قدر قلبي الفصل الأول 1 بقلم ندى أحمد

رواية قدر قلبي الجزء الأول

رواية قدر قلبي البارت الأول

رواية قدر قلبي
رواية قدر قلبي

رواية قدر قلبي الحلقة الأولى

 

=ازاي يا ساره تقبلي انضمام واحد معندهوش اي خبره لاهم بروجيكت فالشركه !! انتي عايزاه يفشل والشركه تفلس !!

€انت شكلك نسيت نفسك يا مروان … اولا تتكلم معايا باحترام ومتنساش اني مديره الشركه هنا و ثانيا انا شايفاه شاطر فشغله و انا الي بقرر مين الي ينضم للشركه

= احنا مش هنضحك علي بعض يا ساره .. شاطر ايه فشغله بس .. باين من نظراتك اصلا ليه انه عاجبك و عشان كدا وافقتي عليه فالشغل صح ؟!

ساره ضربته بالقلم

€ مسمحلكش تتكلم الكلام دا عني و لو مش عاجبك امشي يا مروان من الشركه .. بس يخساره مش هتقدر تمشي لان البروجيكت دا هو حلم حياتك وم صدقت لقيت شركه وافقت تنفذه ف اكيد مش هتمشي

مروان بصلها بغضب و خرج من اوضتها وقفل الباب جامد

*اليوم الي بعدو *

الميتنج بدأ ومروان لسا مجاش و ساره بدأت تقلق وتفكر انه ممكن فعلا مش هيجي الشركه تاني و بكدا يعتبر البروجيكت خسران لانه معتمد علي افكاره هو ..

~ساره .. احنا مستنيين حد ؟ اصل مستنيين بقالنا نص ساعه

€ استني يا دوروك .. هو اكيد جاي ( دوروك هو الشخص الجديد الي كانو بيتكلمو عنه هي ومروان)

وفعلا كلامها طلع صح و مروان فتح الباب و دخل

=طبعا مبدأتوش من غيري

~لا كنا مستنيينك

= انت بالذات متتكلمش معايا

~انا مش هسمحلك تهيني يا مروان .. مش معني ان خبرتك احسن مني يبقا تتكلم معايا كدا

€مروان و دوروك خلو نقاشكم دا برا الميتنج .. عايزين نناقش التفاصيل المهمه

و طول الميتنج و مروان باصص ل دوروك بغضب اما دوروك فكان مركز فالبروجيكت وتفاصيله

*بعد الميتنج*

واحده من ضمن تيم البروجيكت الي فيه مروان و دوروك وقع منها موبايلها عالارض بعد لما خلصت مكالمتها فيه..

دوروك نزل يجيبهولها عالارض وهي بتترعش جامد

~ حضرتك كويسه ؟!

-ا..اه ا..نا كو…يسه

~ مش باين عليكي كويسه .. استني هجبلك عصير و اجي

مروان وقفه

= بتكلمها ليه !!

~بص يا مروان انت شكلك كارهني جدا ومش مستحمل حتي اني اكلم اي حد من التيم ف بص انا هشوف بس البنت دي مالها بعدها نكمل كلامنا

= وتتعب نفسك ليه ؟! انا الليدر فالبروجيكت دا وانا الي هشوفها مالها

~ ماشي براحتك

ومشي وسابهم

اما مروان ف راح ناحيه ندي ومعاه عصير ف ايده

= اهدي بس اقعدي واشربي العصير دا

وهي كانت لسا بتترعش

حط عليها الجاكيت بتاعه

= بردانه طيب ؟!

-انا… انا لازم اروح

وقامت بسرعه و مشيت

ومروان جري وراها

وقفها فالطريق

= انتي ليه غريبه كدا يا ندي ؟ ليه كل مره مش بتديني فرصه اكلمك حتي وكل فتره بيحصلك كدا و بتترعشي جامد بعد م تخلصي مكالمه فالتليفون بعدها بتروحي البيت .. لو فيه مشكله انا ممكن اساعدك فحلها

-لو سمحت سبني اروح .. لازم اروح بسرعه

=طيب روحي يا ندي بس كلامنا لسا مخلصش

روحت البيت جري فالشارع زي المجنونه و مروان رجع الشركه تاني

( ابطال قصتنا مروان .. اسمر شويه و شعره قصير و مش ناعم و طوله متوسط اما دوروك ف اكتبو علي جوجل دوروك بطل مسلسل اخوتي عشان تشوفو شكله .. وندي بنوته عاديه بس ملامحها طفوليه و طولها متوسط بردو و شعرها طويل و غزير و شيك جدا و بتحط ميكب دايما وكل بنات الشركه بيحسدوها علي حياتها الي شايفينها قدامهم

و ساره قصيره حبتين و عينها عسلي و شعرها قصير واسود و ناعم جدا و هي مديره الشركه الي ورثتها من باباها )

*ف بيت ندي *

اول لما فتحت الباب بالمفتاح باباها ضربها بالقلم

¥ اتأخرتي ليه !! مش قولتلك تيجي بسرعه عشان قاعد مع العريس !!

بترجي -يا بابا قولتلك مش عايزه عرسان كبيره فالسن وانت كل كام يوم تكلمني تقولي فيه عريس فالبيت و تعالي بسرعه .. حرام عليك يبابا انت عقدتني فالجواز اصلا

مسكها من شعرها جامد

¥ يعني انا اتعب فيكي و اربيكي و اصرف عليكي وفالاخر مش عيزاني اخد فيكي المهر الي عايزه !! المهر الي عايزه مش هيعرف اي شاب يدفعه ف عشان كدا هجوزك لواحد غني و كبير فالسن

بعياط -يا بابا انت بتوجعني سبني بقا

¥ هتتعدلي ؟!

بعياط -ايوه

سابها جامد عالارض

¥ يلا غوري ادخلي المطبخ اعملي شاي ليا وللعريس

بعياط -حاضر

دخلت المطبخ وعملت شاي وهي سامعه صوت ضحك باباها مع العريس و بعدها خرجت تقدملهم الشاي

اول لما شافت العريس قلبها اتقبض .. عريس اكبر من باباها و بيبصلها بصات غريبه

$ لا بس بنتك حلوه اوي انا كدا هدفعلك ضعف المهر الي انت عايزه

¥ يا صلاه النبي ايوا كدا يباشا انا اصلي تعبت ف تربيتها وصرفت عليها جامد .. شايف حتي لبسها ؟

$ واضح انك تعبان عليها جامد .. ايه رأيك فالفرح بعد اسبوعين اكون رجعت من سفريه تايلاند .. عندي شغل مهم هناك ولازم اخلصه الاول

¥ اتفقنا يباشا و مستنيينك

و بعدها ودع العريس عند باب الشقه

و ندي جريت علي اوضتها وهي بتعيط

كانت قاعده قدام المرايه وبتمسح الميكب بتاعها و بانت الكدمات الي ف وشها نتيجه الضرب الي بتتعرضله .. هي مش حابه تحط ميكب كل يوم بس لازم تعمل دا عشان تخفي الكدمات الي علي وشها ..

¥ اخيرا هخلص منك و كمان بسعر كويس اوي .. لازم امسك اعصابي ومضربكيش عشان لما يشوف وشك من غير ميكب ميقللش فالمهر .. خدي ال ٥٠٠٠ هاتي بيهم فستان كويس للخطوبه و لبس كويس

وهو دا باباها الي دايما يديها فلوس تجيب لبس وميكب عشان يجوزها فالاخر لواحد غني و الي هيكون كبير فالسن

و قفل باب اوضتها ومشي

اول لما اتطمنت ان الباب اتقفل اتفلقت فالعياط و هي بتمسك الفلوس وبتفتح دولابها وتبص عاللبس الغالي الي فيه

-كل حياتي مزيفه .. كل الناس فاكريني مبسوطه و بيحسدوني وهما لو عاشو يوم واحد مكاني هيموتو من القهره

و نامت وهي بتعيط

صحيت اليوم الي بعدو وراحت الشركه وهي مبسوطه وبتبتسم كأن مفيش حاجه حصلت

الشركه دي هي الحاجه الوحيده الي اختارتها فحياتها كلها .. اقنعت باباها بصعوبه بالشغل هناك بحجه انها هتوفر عليك بعض من فلوس اللبس الي بيخليها تجيبه كل شهر بس هي فالحقيقه راحت للشركه دي عشان تبني لنفسها حياه بعيد عن باباها .. حياه تتصنع فيها الابتسام والفرح بدل م هي قاعده بتعيط فالبيت طول الوقت

وكالعاده مروان بيحاول يتكلم معاها

= ايه رأيك اعزمك عالعشا النهارده ..

-اه انا اسفه علي امبارح بس اخدت خبر وحش.ف كنت زعلانه و اسفه يا مروان بس دي المره المليون الي اقولك فيها اني مش بخرج للعشا مع حد

= بس انا حتي مش بشوفك تتكلمي مع اي بنت فالشركه .. ليه دايما وحيده كدا .. اديني فرصه طيب مش يمكن تكوني فرحانه معايا ؟

-مروان الميتنج هيبدأ

و دخلو الميتنج و اثناء الميتنج كانت عيون دوروك علي ندي .. و دلوقتي اكيد قدرتو تخمنو ليه مروان اتضايق اوي من دخول دوروك البروجيكت دا معاهم .. من اول ميتنج و دوروك مركز معاها بالذات لما تقول حاجه و دا كان معصب مروان لان اكيد بردو خمنتو من محاوله كلامه معاها انه بيحبها

-انا شايفه ان لو نفذنا الخطه الي بتتكلمو فيها دي هيكون الارباح اقل جدا من الي هندفعه

~انا كمان شايف كدا

= معلش سؤال بس .. هو انت لازم كل م ندي تتكلم ترد علي كلامها ؟! دي حاجه غريبه جداا

الكل استغرب من كلام مروان

~ لا عادي انا برد علي اي كلام مش كلامها هي بس

€ يا مروان انا نبهت عليك كتير اوي ان النقاش الي زي دا ممنوع فالميتنج ..

=تمام انا الي غلطان

وكملو الميتنج عادي

*بعد الميتنج*

~ حضرتك كويسه النهارده ؟

-ليه بتقولي حضرتك؟ اسمي ندي

ومدت ايدها عشان تسلم عليه و قبل لما هو يمد ايده ويسلم عليها مروان جه حط ايده ف ايد ندي ( سلم مكانه)

=معلش بس عايز ندي فحاجه

~ اظن اني كنت بتكلم هنا قبلك ..

= يبني هو سباق مين فينا الي اتكلم الاول ؟! اه طبعا الهمجيه دي طبيعي تكون فواحد متربي فملجأ

دوروك اتصدم لان المفروض محدش يعرف المعلومه دي .. هو اتربي فالملجأ لغايه لما بقا ١٨ سنه و بعدها سابه و اعتمد علي نفسه

( كل الابطال عندهم ٢٣ سنه حاليا)

= عرفت المعلومه دي منين ؟!

~ تقدر تقول بحثت عنك شويه

اما ندي ف حست ب احراج دوروك

-مروان لو سمحت انا بكلم دوروك ف سبنا وحدنا .. مش عايزين ازعاج لو سمحت

بضحك~ بتكلمي ابن الملاجئ ومش راضيه تكلميني دقيقه واحده حتي ؟!

بزعيق – لو سمحت يا مروان امشي

مروان مشي و هو متعصب

= انا اسف انا بس استغربت انه عرف المعلومه دي فمعرفتش اقول ايه .. مش عارف ليه بيكرهني الكره دا كله

-وانا بردو مستغربه تصرفه معاك .. اصل هو طيب جدا مع الكل و عمري م شفته بيعامل حد بالاسلوب دا قبل كدا

= نسيبنا منه و نرجع لموضوعنا .. انتي كويسه ؟

-اه شكرا عالسؤال ..

= علي فكره الاوتفيت بتاعك جامد وعجبني جدا

بكسوف -شكرا

دوروك كان بيحاول يفتح اي كلام بس مش عارف

= صحيح انتي ليه دايما وحدك وحتي معندكيش اصحاب ..

-اصل بابا تعبان ف بخلص الشغل وبروح البيت علطول عشان اراعيه

=اها فهمت طيب بقولك هتيجي الحفله الي الشركه عملاها بعد بكرا ؟

-اه جايه ان شاء الله

=حلو اوي هستناكي بقا هناك و همشي بقا دلوقتي عشان معطلكيش

-لا مفيش اي عطله

و سابها ومشي

و هي بعدها راحت بيتها

وصلت البيت و ف بالها بس صوره دوروك و لطفه و ابتسامته .. حبت انه شاب طموح وبدأ من الصفر من غير م باباه يساعده مثلا

و نامت وهي بتفكر فيه رغم انها عارفه ان خلاص فرحها بعد اسبوعين ومينفعش تفكر فحد تاني

*اليوم الي بعدو*

€ وطبعا مستنياكم يشباب فحفله الشركه بكرا و ياريت الكل يجي

الكل بصوت واحد : اه طبعا جايين

وهما قايمين ندي حست بدوخه كأن ضغطها وطي ف قعدت تاني مكانها و هي ماسكه راسها وحاسه الدنيا بتدور حواليها و صداع رهيب

مروان ملاحظش دا لانه خرج بسرعه للحمام بعد الميتنج

دوروك راح ناحيتها بقلق

= بصي اتنفسي بانتظام وانا دقيقه بس هجيب ميه بسكر من عم محمد و اجيلك

هزتله راسها بمعني ماشي

و خلال دقيقه كان عندها وهو معاه الميه بسكر و شربهالها براحه

= حاسه نفسك احسن ؟!

-ل..لسا دايخه

سحب الكرسي الي جمبها وقعد عليه

= حطي راسك علي كتفي لغايه لما تحسي بتحسن

هي كانت دايخه جدا و متصدعه فعملت زي م بيقول

وقتها جربت احساس عمرها م حسته قبل كدا

احساس الامان .. حست كأنها انفصلت عن العالم و انها اخيرا حاسه بأمان

ونامت وهي مش حاسه

اما دوروك ف اتخض لما شافها غمضت عينها وافتكرها ماتت او اغمي عليها

حاول يصحيها بس هي نايمه و مش راضيه تصحي

حط ايده علي قلبها و شاف انه بينبض و بعدها ركز مع تنفسها واكتشف انها فعلا نامت

واستغرب من دا

اما مروان ف خرج من الحمام و بعدها روح البيت لانه افتكرها روحت بما انه اتأخر فالحمام

=احم ندي ؟ اصحي ..

لما شافها نايمه زي الاطفال مرضيش يبعد راسها عن كتفه و يصحيها و قال يسيبها نايمه شويه مش هيجري حاجه لو نامت شويه

و كان قاعد بيتأمل فملامحها الطفوليه

بعد ساعتين كانت لسا نايمه علي كتفه وهو لسا سرحان فيها

صحيت من النوم وهي مخضوضه

-انا… انا اسفه بجد معرفش نمت كدا ازاي

= لا لا مفيش اي حاجه .. انتي بس خوفتيني شويه افتكرت اغمي عليكي

-هي الساعه كام !!!

= الساعه ١١

بخضه -ينهار اسود ينهار اسود انا اتأخرت جامد

و قامت بسرعه وخرجت من الشركه وهي بتجري لغايه لما وصلت البيت

اما دوروك ف كان خلاص حبها اتملك من قلبه .. من اول يوم شافها فيه وهي خاطفه قلبه .. تقدرو تقولو حب من اول نظره

فتحت الباب وهي خايفه موت

شافت باباها وهو مستنيها وماسك الخرطوم ف ايده

¥ كنتي فين !! مش منبه عليكي ان اخرك ٩ برا البيت ؟!!!

-انا اسفه يبابا بجد .. سامحني المره دي

¥ اسامحك!! تتأخري ساعتين كاملين وتقوليلي اسامحك!! انا مكنتش عايز اضربك تاني لغايه فرحك بس انتي الي اضطرتيني لكدا

-يبابا لا كفايه ضرب ارجوك والله جسمي كله بقا كدمات

بس هو مسمعش لترجيها و عياطها و مسك الخرطوم ونزل فيها ضرب ساعه كامله

الساعه ١٢ ساب الخرطوم و دخل علي اوضته واما هي فكانت بتزحف لاوضتها وهي بتعيط

بعياط -كل يوم فالعذاب دا .. انا مش عارفه انا عايشه ليه اساسا ولا انا مش من حقي اعيش زي الناس ليه .. ليه بيحصل معايا كدا يارب

وطبعا كالعاده قامت من النوم فصبح اليوم الي بعدو كأن متضربتش فالليله الي قبلها و حطت ميكب و لبست فستان سيمبل و لاحظت كدمات علي ايدها ف حطت فونديشن تقيل علي ايدها و خرجت من الشقه

كانت رايحه الحفله الي الشركه منظماها

اول لما دخلت الحفله كانت عيون الناس عليها خصوصا مروان و دوروك الي كان حبها اتملك من قلبهم

مروان راح ناحيتها اول لما شافها

~ تسمحيلي اقولك انك احلي واحده فالحفله دي ؟!

بكسوف – شكرا

~ ايه رأيك ترقصي معايا النهارده .. عارف انك ملكيش فالكلام دا بس جربي مره واحده بس .. مره واحده مش هتضر

-انا اسفه يا مروان .. شوف حد غيري ترقص معاه

مروان يئس من محاوله انها ترقص معاه ف راح قعد فالترابيزه الي قدامها

= امبارح كنتي مخضوضه اوي لما عرفتي انها الساعه ١١ .. باباكي فوت ادويته ؟!

-ايوه بس الحمدلله محصلهوش حاجه

=انا عايز اقولك حاجه النهارده

-اتفضل

راح ناحيه الدي جي بتاع الاغاني وفصل الاغاني و الميكروفون

= النهارده قدامكم كلكم حابب اطلب من ندي معاد لشرب الشاي مع باباها و عايزها تعرف اني من اول يوم شوفتها فيه وهي خاطفه قلبي و بجد مش عارف افكر فحاجه غيرها .. اوعي تفهميني غلط و تفتكري اني بقولك الكلام دا قدام الناس عشان توافقي .. انا بس بقولك قدام الناس عشان حابب اعرف الدنيا كلها اني بحبك

اما مروان فكان بيولع من غضبه و بص علي ندي شافها فرحانه ومكسوفه ف زاد غضبه اكتر و ساره كمان كانت بتبص لندي بحقد و قامت وسابت الحفله رغم ان هي الي منظماها

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية قدر قلبي)  

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى