روايات

رواية لقاء القدر الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم لمياء نبيه

رواية لقاء القدر الفصل الثاني والعشرون 22 بقلم لمياء نبيه

رواية لقاء القدر البارت الثاني والعشرون

رواية لقاء القدر الجزء الثاني والعشرون

رواية لقاء القدر
رواية لقاء القدر

رواية لقاء القدر الحلقة الثانية والعشرون

حور :انا اسفه
مراد :ولا يهمك عرفت حور من يكون صاحب الصوت أنه مراد فتبدأ بالسير بالسرعه يلتفت لها مراد لانه حس انها حور
مراد :حور
حور عملت أنها مش سامعه وكملت مشي مراد جري عليها
مراد مسك ايديها من الخلف لتقف :حور انا عارف انه انتي
لتلفت له حور وكأن الزمن وقف للقاء القدر بينهما كان ينظر لها مراد بأحساس طفل فقد لعبته و وجدها بعد بحث طويل بينما حور شعرت بشعور غريب لا تعرف ما هو ظلوا في حاله صمت لفتره العيون فقد من تستطيع التحدث
مراد كسر الصمت :ممكن نتكلم شويه
حور تشيل يده :معدش ينفع نكلم يا مراد مش هيفيد بحاجه دلوقتي
مراد :ارجوكي نتكلم حتي لو مش هيفيد
حور :فرصه سعيده يا مراد
ليقف مراد أمامها مراد :لازم تسمعيني يا حور لو عاوزه هنا في المكان دا معنديش مانع بس انا هتكلم معاكي يعني هتكلم
حور بإستسلام :تعالي بره

 

 

يخرج حور ومراد الي الخارج الي جنينه المستشفي
حور :ها يامراد هتقول اي
مراد :مش عارف يا حور بس انا عاوز اكلم معاكي صدقيني عرفت اني كنت غلطان وان دا كان ابني اسف اني مصدقتكش و اسف اني خليتك تخسري ابنك او ابننا بس صدقيني انا لما عرفت انك كنتي حامل و انا مقربتلكش اتجننت يمكن علشان بحبك يا حور انا عارف اني غلطتي كبيره بس سامحيني
حور:اسامحك وبتحبني ضحكت حور
بص عليها مراد بعدم فهم :بتضحكي
حور :انت جاي تقولي سامحيني بعد اي أو بحبك بعد اي يا مراد فاكر زمان أما قولتلك انا بحبك كنت محتاجاك تصدقني بس وقتها عملت اي طلقتني لا وبعد ما حكمت وابني مات رجعتني واتجوزت صحبتي وكنت بتشغلني مراد كان هيكلم حور كملت متحاولش تتكلم اسمعني مدام قولت نكلم ونفتح في اللي فات كنت بتشغلني زي الجاريه عندك يامراد مرحمتنيش انت عمرك ما حبتني ولا انا هسامحك ولا هقدر يا مراد
مراد :محطتيش نفسك مكاني لي كنت بعمل معاكي كدا كنت عاوز اعاقبك بس كنت بحس اني بعاقب نفسي والله لما عرفت انك كنتي حامل في ابني قلب الدنيا عليكي ولما بعتيلي يزن كنت رافض اطلقك وكنت عاوزك انا حبيتك ومن قلبي والله ولحد دلوقتي مقدرتش انساكي
_لسه بتحبها ومقدرتش تنساها
حور لفت و مراد بص ليها بصدمه
مراد :نرمين
نرمين :ايوا ترمين يا مراد وبصت لحور طبعا حضرتك مبسوطه بالكلام دا
حور :نرمين انتي فهمتي ازاي انتي فاهمه غلط
نرمين : لا افهم غلط وحده وقفه مع جوزي وبيقولها بحبك ويمكن دي مش اول مره يتري اتفقتم هتتقبلوا فين تاني و لا هتيجي البيت
حور بتضرب نرمين الم من قوته تقع نرمين علي الارض
حور :انا استحملت كتير وكلامك دا مش هعديه انتي ازاي تكلميني كدا مش انا اللي روحت اتجوزت جوز صحبتي مش انا اللي كمان قربتله انا بقا يا حبيبتي اللي سبتهولك ومشيت يعني كنت اخدته من زمان أو مكنتش سبتهولك فاهمه حتي لو كنت لسه بح شردت حور وبعدها كملت انا وحده ومجوزه وبحب جوزي و هو كمان بيحبني ولا يمكن افكر في مراد وربنا رزقنا ب 2 عقبالكم وبيحبوا باباهم اوي وسابتهم ومشت
وصلت ل الاء
الاء :كلمتيهم
حور :اه وقالولي سلمي علي عمر والاء وبا اه امال فين يزن
الاء :جابه تلفون وطلع مشوفتهوش
حور :لا ليدخل يزن
يزن بابتسامه:اطمنتي علي العيال يا حبيبتي

 

 

حور :اه طبعا يا حبيبي
يزن حضنها حور ابتسمت :مالك فرحان كدا لي
يزن :حد تبقي في حياته وميبقاش فرحان
اليوم عدي والكل روح
عند مراد
مراد :خلاص يا نرمين بقا
نرمين :هو اي اللي خلاص انت لسه بتحبها
مراد :والله مش بإيدي
نرمين :تمام انا هسيبلك البيت يلا يا حور
مراد بصدمه :حور نرمين استهدي بالله واقعدي دا بيتك
نرمين :بيتي منتا سامع اللي قالتله واتجهت ناحيه حور
مراد بخوف ويمسك حور :طب اقعدي بس يا نرمين علشاني
نرمين قعدت :ها يا مراد
مراد :في اي يا نرمين قولتلك معرفتش اعمل حاجه كل جه بسرعه
نرمين :سيب بنتي يا مراد انا هخدها ومش هنشوف وشنا تاني
مراد :نرمين اهدي انتي عارفه اني مقدرش اعيش من غير حور وانتي طبعا أنا اسف

 

 

نرمين بصت لمراد وبدأت بالبكاء :انا عملت كتير يا مراد علشان اخليكي ليا وحاولت أحافظ عليك والله حرام اللي بتعمله
مراد:انا اسف واوعدك هتغير
تحضنه نرمين
يمر الايام وتذهب حور ويزن الي الاء
حور :عمر بيضحكني قوي هو بيعمل اي وبصت لعمر لسه ياعمر متفهمش حاجه من اللي انت بتعملها دي عمر كان جايب العاب و بيحاول يضحك الاء
عمر :يزن قول لمراتك ملهاش دعوه
يزن :مراتي تعمل اللي هيا عوزاه يالا
الاء :طب يا عمر خد لولو واطلعوا بره عاوزه اكلم مع حور
حور:وانت كمان يا يزن
يزن :حاضر ياست حور
طلعوا بره الاء قربت من حور
الاء :ها احكيلي الموضوع المهم
حور:انا قابلت مراد يا الاء تاني
الاء : فين واي حصل
حور :في المستشفي ساعت أما قولتلك اطمن علي العيال هناك قابلته وبدأت تحكيلها علي كل اللي حصل واخدت تنهيده ورجعت تكمل ولسه هقوله يالاء لو كنت لسه بحبه وكنت هقول علي كل حاجه هوب شوفت جزمه يزن وظله ورا الشجره قومت قولت انا وبيتي وكلمتين ومشيت بليل بقا اخدت فون يزن وعملت المحقق كونال و هوب متصدقيش لقيت اخر حد مكلمها مين
الاء :مين
حور :نرمين ولما وجهته بص بصيغه انت بتكلم بنات عليا
فلاش باك سريع
حور :دا رقم مين يا يزن
يزن بتوتر :واحد صحبي في الشغل
حور :تمام وصحبك دا مجوز مراد يا يزن انت بتخوني
يزن :لا والله بس مكنتش عاوز اقولك علشان متزعليش وتقولي شكيت فيا وانا عرفك نرمين رنت عليا واحنا في المستشفي وقالتلي مراتك واقفه مع جوزي مراد و بيحبوا بعض لما مجتش تاخد مراتك وتلمها هقتلهالك سعتها كنت حاسس بتكدب فوقفت انا اسف ياحبيبتي اني شكيت فيكي بس كلمها عصبني صدقيني انا عمري ما هعملها تاني
باك
الاء :ياااه نرمين دي مطلعتش سهله

 

 

حور :دا اللي اكتشفته
الاء:هسألك سؤال انتي لسه بتحبي مراد
حور :لا يا الاء انا بحب يزن بجد معاه بحس اني وحده تانيه مراد يمكن اول ما شفته حسيت احساس غريب كاني كنت بهرب منه
الاء :تمام يا حبيبيتي
تمر الشهور وحور تولد ويزن طبعا جمبها وسموه عدي ويزن مصر علي حور أنها لازم يجيب بنت تبقي حلوه زي حور وحور معدتش عاوز تخلف وقالت كفايه وكل يوم حب يزن لحور بيكبر وحور برضوا والاء جابت انس و وعد جابت عز ومراد معدش بيقرب مع نرمين واصبحوا عايشين ك الاخوه والدنيا كانت ماشيه بخير مع ابطالنا وتمر السنين خمس سنين علي ابطالنا في هدوء واستقرار
عند الاء يرن تلفونها بعد ما ودعت الاء الصغيره لأنها راحه الحضانه
الاء :ايوا مين معايا
_لولو وحشاني
الاء :افندم

 

 

=معقوله معرفتنيش بس انا عرفك ووحشاني علفكره بنتك حلو اسمها الاء مش كده
الاء بخوف لما سمعت بنتها:انت مين وعاوز مني اي
=انا الماضي يا حلوتي
الاء بخوف اكبر :الماضي

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية لقاء القدر)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى