روايات

رواية لقد وقعت في حب منتقبه الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسملة أحمد

رواية لقد وقعت في حب منتقبه الفصل الثامن عشر 18 بقلم بسملة أحمد

رواية لقد وقعت في حب منتقبه الجزء الثامن عشر

رواية لقد وقعت في حب منتقبه البارت الثامن عشر

رواية لقد وقعت في حب منتقبه
رواية لقد وقعت في حب منتقبه

رواية لقد وقعت في حب منتقبه الحلقة الثامنة عشر

وقفنا البارت اللي فات لما سليم كان بيقول لملاك علي اللي مخليه متغير
سليم: في ان لسه خطر الاسيوطي في ان الاسيوطي لسه عايز يقتلك في ان انا مش عايز احس نفس الاحساس في ان مش عايز احس اني انا ضعيف سليم المنشاوي اللي الكل بيشهد بجبروته وقوته واللي الكل بيخاف من اسمه بس معرفش يحمي روحه في انك كنتي في اوضة العمليات وروحي معاكي وانا برا ضعيف مش عارف اعمل ايه في انك غضلتي في اوضه العمليات اكتر من تلت ساعات ولما طلعتي كان ممكن تدخلي في غيبوبه واحتمال انك تفوقي قليل جدا في ان الاسيوطي لسه بيحاول علشان يقتلك في ان انا خايف تسمعي كلام الاسيوطي تاني وتبعدي 12سنه كنت عايش زي الروبوت وانتي شوفتي كنت عايش ازاي تعرفي انا بعمل ايه كل يوم بقوم في نص الليل اشوفك بخاف لتبعدي عني شوفتي بقا ليه باعد عنك عرفتي ليه مش عايزك تطلعي لوحدك برا وبعد عنها وكان طالع بره البيت ملاك بصدمه في نفسها: ازاي كان متحمل كل ده ازاي كان كاتم جواه وبيضحك في وشي وبيحاول يسعدني منكرش انه كان بيحاول يسعدني بس انا حسيت انه متغير ياااه كل ده كان زي الجبل بس سليم سليم ممكن يسيبني وبصت لقيته قريب من الباب خارج وعند الفكره دي وافتكرت لما باباها كان بيخرجها وطلعوا عليه رجّالة الاسيوطي قتلوه قدام عنيها وخطفوها وحبسوها في العتمه ومن وقتها وعندها فوبيا من العتمه وبقت بتخاف جدا منها وبتهلوس وبتفتكر لما بعدت عن سليم وكانت خايفه جدا يبعد عنهاوتعيش تاني من غيره وعند الفكره دي بدات تدور ودماغها خلاص ومش شايفه بعنيها
ملاك: سولي ووقعت علي الارض
سليم كان خلاص خارج سمع صوت حاجه بتتخبط في الارض لف وكان قلبه حاسس بيها وبيقول اسمها بس كان بيكدب احساسه ولما لف ايقن ان احساسه كان صحيح جري علي ملاك ومسكها وحضنها وبيضربها علي وشها برفق
سليم:ملاك ملاكي حبيبتي فوقي
حمزه وافتكر حاجه وبسرعه قال: سليم ملاك زمان لما بعدت عنك زمان حصلها حاجه غريبه انها اغمي عليها ومكنتش بتفوق وروحنا لدكاتره كتير ومكنش فيها حاجه ونصحونا اننا نروح لدكتور نفسي ولما روحنا للدكتور وقولنالوا اللي حصل معاها قال ان حصلها كده لانها خافت من حاجه وخوفها سيطر علي دماغها فعلشان تهرب من الواقع اختارت يغمي عليها ولو عايزينها تفوق لازم نعمل عكس اللي هيا خايفه منه
سليم وقد تدارك الصدمه اللتي تعرض لها للتو:طب وايه اللي كانت خايف منه زمان
حمزه بحزن:كانت خايفه من الاسيوطي انوا يقتلك زي ما قتل بابا وكانت خايفه تكرها لما بعدت عنك
سليم بسرعه:فوقتوها ازاي
حمزه:كنت بجيب صورتك واحطها جمبها وكنت بفضل اكلمها زيك واقولها يلا يا ملاكي سولي تعبان من غيرك فوقي يلا
سليم بص لحمزه:انت حسابك معايا بعدين علشان مقولتليش زمان لما حصلها وبص لملاك وكمل:ملاكي حبيبت قلب سولي فوقي يلا علشان سولي زعلان ملاكي اصحي يلا يا مجنونتي مجنونك هنا اهوا وكمل بدموع لما ملقاش جواب قومي يلا يا حبيبت سولي
سليم بص لحمزه وبصوت عالي:هيا مبتفوقش ليه
حمزه:والله معرف
سليم:كلم الزفت اللي بتقول عليه وحضن ملاك جامد
سليم:ملاك فوقي يلا مش بعد كل البعد ده ولما اوصلك ملحقش اتهني بيكي وتبعدي يا ملاكي اصحي يلا يا روحي مش انتي واعداني انك مش هتبعدي عني فوقي يلا يا روح سليم اااااااه وبص للسماء ياااارررب يارب انا مش ليا حد غيرها متخدهاش مني يارب يارب انا تعبت جدا يارب واللله ما قادر تعبت جدا جدا اللهم اني لا اسئلك رد القضاء ولكنني اسئلك اللطف فيه
وبص لملاك فوقي يلا يا ملاكي فوقي يا حبيبتي
ودفن وشه في رقبتها وفضل يعيط
اما عند ملاك عقلها الباطن صورلها انها لسه الطفله اللي عندها 8سنين وشايفه باباها بيتقتل قدام عينيها وتهديد انها تبعد عن ابوها التاني وملجأها وحب حياتها علشان ميموتش مشهد لما كانوا بيضربوها وكانوا عايزين يغتصبوها مشهد لماكانت بتقول لحبيبها انها هتبعد عنه صورته وهو متدمر وبيصرخ قدام عينيها متسيبهوش وجع قلبها اللي لسه النار بتحرق فيه كل ده بسبب الاسيوطي كل ده هو السبب الوحيد سليم حس ان ملاك بتشد نفسها رفع راسه لقا ملاك بتضم نفسها في وضعية الجنين وبتهلوس بحاجات غريبه قرب منها وقلبه واجعه
سليم بخوف:ملاك…ملاكي
قرب منها وسمعها بتتكلم:لا ابعدوا عني لا بابا ابعدوا عني يا بابا لا متقتلهوش اااه يا بابا يا بابا متسبنيش متقتلهوش……سولي لا
يا سليم يا سليم انت فين ساعدني متسبنيش يا سولي
سليم:انا هنا اهو مالك يا حبيبتي فوقي يلا ملاك فوقي يا حبيبتي تلفونه رن لقا الحارس بتاعه فتحه
سليم:دخله
وبعد ثواني دخل الدكتور سليم:بسرعه تعالَ شوف مالها
الدكتور قرب منه وقال:ايه اللي حصلها
سليم:حكاله اللي حصل
الدكتور:هي كانت حاسه انك هتبعد عنها ولما حسة بكده افتكرت اللي حصلها زمان لانها اصلا مكنتش اتخطت اللي حصلها ولما حسة انك هتبعد عقلها الباطن صورلها لما بعدت عنك زمان واللي حصلها وصورلها انها لسه في الفتره اللي كانت مخطوفه فيها وبعدت عنك
سليم بخوف ووجع ولكن يتكلم ببرود وهدوء ظاهري:وايه الحل
الدكتور بعمليه: انها تمر بنفس اللي حصلها زمان
سليم: مش فاهم
الدكتور: هنخليها تتخطف ويحصلها نفس اللي حصلها زمان انت قولت انها زمان اللي خطفها عمل معاها اتفاق تخرج وبعدين رماها في الشارع المره دي هي اللي هتخرج لوحدها
سليم بعصبيه:ازاي انت عايزني اخليها تتخطف ويحصلها نفس نفس اللي حصلها زمان انت عايزني اشتلها من النار احطها في بركان
الدكتور:لا انا مش قظدي تتخطف بمعني الكلمه هنوهمها انها اتخطفت زي زمان هنوهمها ان اللي حصلها زمان بيتعاد تاني علشان تتخطّ المرحله دي
سليم:وايه اللي يضمنلي ان مراتي متتعبش زي زمان وتفوق
الدكتور: مفيش حل تاني انت مضطر تنفذ كلامي
سليم:سيبني افكر
الدكتور:تمام
سليم:خليك هنا انا طالع ونازل تاني
الدكتور:تمام
سليم طلع فوق واشتال ملاك علي ايده واتصل علي دكاتره كتير
وقالوا نفس الكلام
حمزه طلع لسليم
حمزه وعيونه مليانه دموع:سليم
سليم بصله حمزه كمل:انا عايز اختي يا سليم
سليم:انت عايز اختك عايز توأمك اما انا عايز حب حياتي يا حمزه عارف انك بتتوجع علي اختك لكن خلي بالك ان اختك مراتي وحبيبتي وبنتي وحب حياتي انت بتتوجع مره انا بتوجع الف انا حاسس بيها وشاور علي قلبه اللي هنا خلاص مش قادر معدش قادر يا حمزه انا اتوجعت كتير اووي وجيه دور وجع الاسيوطي والله العظيم بحق حرقت قلبي عليها وهي مش حاسه بينا بحق كل دمعه نزلت منها بحق كل اه خرجت منها بحق التعب اللي تعبته وحالتها دلوقتي ليتعذب اضعاف عذابها ووجع قلبها اللي فات كان سليم لكن اللي جاي تقدر تقول للاسيوطي دلوقتي اهلا بيه في جحيمي جحيم سليم
حمزه:وملاك هنعمل ايه دلوقتي وانت شايف حالتها عامله ازاي
سليم بضعف: موافق علي اللي الدكتور قاله
ونزلوا تحت
سليم:موافق
الدكتور: نقدر نبدا من دلوقتي
سليم: بس مين اللي هيمثل ان هما الخاطفين وهنعمل كده ازاي
الدكتور: انت هتبقي الخاطف بتاع ملاك وشاور علي حمزه ويوسف ودول اللي هيساعدوك
سليم:تمام
الدكتور:بس في مشكله
سليم:هي ايه
الدكتور:المكان اللي ملاك كانت مخطوفه فيه لازم يبقي نفس المكان
سليم:تمام انا هحلها
وراحوا وعملوا كل التجهيزات للمكان ونقلوا ملاك ليه
سليم وكان لابس وش ومغير صوته هو وحمزه ويوسف
سليم قرب منها وقال:ابعدي عنه
ملاك فاقت وقالت ببكاء:مين
سليم:عن سليم المنشاوي علشان مقتلهوش
ملاك ببكاء وصريخ: لا لاوالنبي حرام عليك يا سووولييي يا سللللليم الحقني يا سليم
سليم:لومبعدتيش عن سليم المنشاوي هقتله زي ما قتلت ابوكي
ملاك ببكاء : يا بابا الحقني يا سليم يا حمزه الحقوني يا ماماا
سليم وقال لحمزه وليوسف:تعالوا معايا
ملاك كانت الربطه بتاعت ايدها مرخيه خالص وده طبعا بامر من الدكتور علشان يسهل عليها الهرب وكانوا بيشوفوها من التلفزيون بره
ملاك فكت ربطت ايديها وطلعت بره لقت النور مطفي كله والدنيا عتمه وكانت بتمشي بهدوء وخايفه وبتعيط وكاتمه شهقاتها بايديها وانفاسها مش عارفه تاخدها وطلعت بره بسرعه وهي خايفه وطلعت بره لقت نور بسيط وسليم واقف جريت عليه حضنته وفضلت تعيط وشهقاتها عاليه
ملاك:سليم ه ههو وبتشاور علي المكان اللي كانت فيه هو ق قت قتل بابا بابا بابا يا سليم هو اللي قتلهم يا سليم كان عايز يقتلك معاهم يا سليم كان عايز يبعدني عنك
حضنها سليم:خلاص يا روحي خلاص يا ملاكي متخافيش خلاص اهدي يا قلبي اهدي بطلي عياط متعيطيش يا روحي
ملاك:سليم يا سولي قتلوا بابا علشان كان عارف انهم قتلوا باباك ومامتك وكان عامل خطه علشان يكشفهم قتلوه يا سليم قتلوا بابا قدام عيني ومقدرتش اعمل حاجه هقول ايه لماما وحمزه يا سليم اااه سامحني يا بابا مقدرتش اساعدك ااه
سليم:ملاك فوقي يا ملاكي فوقي واصحي يلا سولي هنا فوقي انتي مش ملاك الصغيره الضعيفه ملاك قويه اووي فوقي يلا متعيطيش باباكي خلاص مات من زمان احنا الليى كنا بنمثل عليكي انك مخطوفه علشان تصحي
ملاك بعدت عنه بسرعه وقالت: علشان اصحي من ايه
سليم: حكالها اللي حصل
ملاك وخلاص افتكرت كل حاجه لحد قبل ما تدخل في الحاله دي قربت من سليم بسرعه وعينيها مليانه دموعه وحمره جدا من كتر العياط : ان انت مش مش ه هت
سليم وفهمها قرب منها وحضنها بسرعه: انتي هبله علشان انا قولتلك قبل كده بعدي عنك فيها موتي يا ملاك انتي مجنونتي وملاكي وحب عمري وكل حياتي وقولتلك مليون مره سليم من غيرك روبوت يا ملاك روبوت عارفه يعني ايه روبوت يعني مفيش مشاعر ولا احساس انتي عارفه بسبب هبلك كنت هخسرك يا غبيه انتي كنتي عايزاني اموت ولا ايه
ملاك حضنته جامد وقالت بسرعه: بعد الشر عنك يا سولي وبصتله شويه وقالت: اسفه
سليم: ولا يهمك يا روحي ملاك بصتله وقالت بمرح: فين ست الحبايب وموز ولسه هتكمل كلامه لقت حد بيجري عليها بيحضنها جامد
ملاك: موززززززي
حمزه: وحشتيني يا مولا وحشتيني اووي يا مولا
مامت ملاك وجريت عليه وحضنتها:ايه يا مولا متخضيناش عليكي تاني وحضنتها جامد وبدأت تعيط
ملاك:اسفه يا ست الحبايب متعيطيش دموعك غاليه
ملاك ولقت رودينا بتجري عليها
رودينا بدموع:وحشتيني يا مولا وحشتيني اووي
ملاك:متعيطيش يا رودي دموعك غاليه يا قلبي
رودينا:بس يا مولا انتي طلعتي ندله اووي
ملاك:انا انا ندله يا رودي
رودينا:ايوة يا مولا بقي مخبيه كل ده عني وتقوليلي كل اسراري معاكي ده انا طلعت هبله اووى
ملاك:لا يا رودي انا اصلا كنت مخبيه الموضوع ده حمزه بس اللي كان عارفه
روان من وراها:مولااااا
ملاك:قلب مولااا
روان:اه يا جذمه قديمه خضتيني عليكي
ملاك:بعيدا عن كلمة جذمه قديمه دى بس بعد الشر عليكي من الخضه يا قلبي
خالت ملاك:وحشتيني يا مولا
ملاك:قلب مولا وعشق مولا وروح مولا والله يا سوسو يا عسل انتي
سليم:لا لا لا لا لا
الجميع:ايه
سليم وهو بيمثل الفزع :ابعدوا بسرعه
الكل بعدوا عن ملاك بسرعه:في ايه
سليم:مفيش بس مبحبش حد يحضن ملاكي غيري وراح حضن ملاك وبص لحمزه:متفكرش ان نسيت اللي خبيته عني زمان يا حمزه وحسابك تقل علشان الحضن ده
ملاك بضحك:سليم
سليم:قلبه
ملاك:انت مفتري اووي
سليم:انا زعلان منك يا ملاكي يعني في واحده تقول لجوزها حبيبها انت مفتري اوووي
ملاك بمرح:مش انا قولت يبقي في
سليم:تمام بس بقولك انتي احلويتي كده ليه
ملاك:يعني انا مش حلوة
سليم:وكيف هذا يا حبيبتي وانتي ملكتي قلبي وسكنتي روحي
اتعلمين ان هذه النظره تغرقني في بحور عينيك
وااه من عينيكي هؤلاء القهوتين الذي يجهلوني اعشق النظر اليهن وان اغوص فيهن
واتوه انا في تفاصيل وجهك
وخديك واااه من خديك هؤلاء المحمرتين يجعلوني اذوب ولا اقدر علي احكام مشاعري
واخيرا كرزتيكي يجعلوني اجن منهن ومن شدة احمرارهن
وكيف وانا اعشق طعمهن الذي يجنني
ملاك وشها كله احمر وخلاص مش عارفه تعمل ايه كلهم واقفين جمبها وهو قال الكلام قدامهم حضنته بسرعه وفضلت تتمسح فيه زي القطه
ملاك:والله العظيم قولت سافل وقليل الادب محدش صدقني
سليم ضحك:مش انتي اللي قولتي انك مش حلوة ينفع تفضلي واخده علي نفسك فكره غلط انا عن نفسي ميرضنيش
ملاك:انت هتقولي
وروحوا كلهم بسعاده
ومضي اليوم بعد كل هذه الاحداث
وتاني يوم
ملاك صحيت علي ريحة اكل تحفه
ملاك:ايه الريحه الحلوه دي لا لا الريحه لا تقاوم واخدت دوش بسرعه وادت فرضها وجريت بسرعه علي المطبخ
ملاك:صباح الخير
سليم:صباح النور
ملاك:انت بتعمل ايه
سليم:عادي بعمل اكل
ملاك:لا مش عادي انت بتعمل حاجه تانيه خالص انا شامه ريحة شيكولاته
سليم:ملاكي اطلعي يا حبيبتي وهجيبلك اللي انتي عايزاه
ملاك حضنته بسرعه:بحبك موت
سليم:وانا بعشقك موت
ملاك طلعت جري قعدت علي السفره
حمزه:ايه شكلك مبسوطه
ملاك:اووي انا صاحيه من نومي علي ريحت الاكل وبصراحةريحت اكل سليم لا تقاوم وانت جربت
حمزه:بصراحه ايوة انا اصةا مش عارف متجوزك ازاي ده انتي فاشله
سليم:ملكش دعوه بيها عايز تعرف متجوزها ليه وراح حط الاكل علي السفره وحضنها من ورا وكمل علشان حب حياتي وروحي وملكش دعوه بيها دي حبيبتي وباس ملاك من خدها
سليم لملاك:كلي اكلك علشان عاملك مفاجأة
ملاك:يس يس حبيبي يا سولي
سليم:كاي براحتك متستعجليش
ملاك:من عونيا
وقعدوا اكلوا ملاك اول واحده خلصت اكل
سليم بصلها:كملي اكلك يا ملاك
ملاك:هكمله بعدين
سليم:كملي اكلك علشان اوريكي المفاجأة غير كده مفيش مفاجأة
ملاك قعدت بسرعه وبتاكل
سليم ضحك عليها:طفله
ملاك: علفكره انا مش طفله
سليم:لا انتي طفله
حمزه:يلا يا طفله ولقا حد بيضربه علي رقبته
سليم:ملكش دعوه بيها يلا انا بس اللي اقولها طفله علشان هي طفلتي
حمزه:ماشي يا عم الا صحيح مامت روان مقالتلكيش وافقت ولا لا يا ماما
مامت ملاك:لا يبني هكلمها النهارده اشوف الرد
ملاك قامت من علي الاكل يلا يا سولي
سليم:خليكي مكانك
ملاك بحماس:حاضر
سليم دخل جوا واتأخر شويه وبعدين جيه ووراه بعض الخدم شايلين اطباق وحطها قدام ملاك
ملاك بصت لسليم:بان كيك وكب كيك وبيتزا وكيك بالشيكولاته وتشيز كيك كل ده ليا
سليم:ايوة
ملاك بتلقائيه حضنته:بحبك اووي يا سولي
سليم:وانا بعشقك يا قلب سولي
ملاك وبعدت عنه واخدت بالها عملت ايه
سليم ضحك:كلي يلا علشان بنغيب من الشركه وخلاس مقلوبه ومازن مش موجود ومفيش حد فيها وكده هنضيع
ملاك :الا صحيح يا سولي هو مازن فين مختفي بقاله فتره كده
سليم:مسافر سفرية شغل هو اصلا راجع النهارده
ملاك:اوك يلا علشان متتأخرش علي الشركه
سليم:يلا والسكرتيره بتاعت مازن واخده اجازه وعايز واحده ومش عارف اعمل ايه
ملاك:الا قوليلي يا رودي مش انتي كنتي بتدوري علي شغل
رودينا:ايوة
ملاك:اتحلت رودينا تبقي سكرتيرة مازن
سليم:تصدقي فكره تعالي يا رودينا معانا وهاتي ال cv بتاعك علشان مازن يعمل معاكي الانتر فيو
ملاك:اشطا
سليم:طب يلا يا بنات علشان لسه هنجيب مازن من المطار الواد زمانه اتفحم من الشمس
ملاك:يلا
سليم اخد البنات وركبوا العربيه وراحوا المطار
سليم رن علي مازن
سليم:انت فين يا زفت انت
مازن:انا اهو خلاص شوفتك
وقرب منه وكان ورا سليم
مازن بصوت انثوي:سلومتي
سليم:والله العظيم يا مازن قولتلك ميت مليون مره متقولش الزفت الاسم ده
مازن بخوف:ايه يا عم خلاص ينعل ابو اللي يهزر معاك
سليم وقرب منه حضنه:وحشتني يا صاحبي ووحشني رك ومناقرتك فيا
مازن:ايتا ايتا ايتا وبص لملاك:لا ده انتي تستاهلي الشكر اووي انك دوبتي الجليد
ملاك:ولا متقولش علي سولي كده ده عسل
مازن:معاكي لكن معانا البارد وابتسم لكن خانته دمعه من عينه ومسحها بسرعه لكن في حد لاحظها
سليم بصرامه: مازن
مازن بصله: نعم
سليم بمرح بعد ما لاحظ دموع مازن : يلا يا موزي علشان اتأخرنا علي الشركه وايه مقلوبه لان انا وانت غايبين بقالنا كتير
مازن:ربنا علي الظالم من المطار للشركه مفيش راحه
سليم:عندك اعتراض
مازن:خالص
مازن:الا قولي عملت ايه في حوار السكرتيره
سليم:اتفضل السكرتيره بتاعتك
مازن وبيبص علي رودينا:انتي
رودينا رفعت وشها:انت انا نستحيل اشتغل معاه
مازن:عل اساس انا هموت واشتغل معاكي يعني
رودينا:هو انت تطول ده انا الاولي علي دفعتي سنتين ولو كنت اعرف ان انت اللي هشتغل معاه مكنتش جيت اصلا
مازن:سليم :انا عايز واحده تانيه الا دي
سليم:هو لعب عيال
بعد شويه في العربيه
مازن:هاتي الcv بتاعك
رودي:تمام
ووصلوا الشركه وكل واحد بدأ يشتغل ولم يخلوا اليوم من مناقرت مازن ورودينا وحرص سليم ان ملاك متبعدش عن عيونه لحظه ونظرات الحب من ملاك ليه
ومضي اليوم في سلام

يتبع…

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية لقد وقعت في حب منتقبه)‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى