روايات

رواية وردة في المزبلة الفصل السادس والستون 66 بقلم منة محمد

رواية وردة في المزبلة الفصل السادس والستون 66 بقلم منة محمد

رواية وردة في المزبلة البارت السادس والستون

رواية وردة في المزبلة الجزء السادس والستون

رواية وردة في المزبلة
رواية وردة في المزبلة

رواية وردة في المزبلة الحلقة السادسة والستون

البارت ٦٦
الجزء الثالث
ورده في مزبله
قصص منه محمد
رن موبيل بدر رد بهدوء الو …….وبفزع اتكلم
ايه بتقول ايه ؟؟ …….مااااااااات امتى ……..لا حول ولا قوه الا بالله
كانت كل الانظار عليه والقلوب وقفت من الخوف
اي مصيبه حلت عليهم مات الراجل واهله مش مسامحين
ولا انتبهوا للشخص اللي شاف الدنيا كلها حواليه سوده وفقد وعيه
الجد بصرخه وبص ل بدر : امتى مات ؟؟
بدر بنظره غباء : قبل شوي
الجد ضرب كفه بالكف التاني : لا حول ولا قوه الا بالله ايه المصيبه دي ؟؟
خالد مسك ايد ابوه : يابابا لعله خير
امير بص لبدر باستغراب : مين قال لك انه مات ؟؟
بدر : معتز اتصل وبلغني دلوقت
صقر وفقد اعصابه وصرخ : والزفت معتز ايش عرفه ؟؟ يقربلو ؟؟
بدر : هو اللي اشتراه وخليته عنده
خالد : قصدك ايه؟؟ عن ايه بتتكلم انت ؟؟؟
بدر باستغراب : جوز الحمام اللي اشتريته الاسبوع الي فات مات من شوي خساره دفعت حقه
قاطعه صرخه من سلطان : اطلع براااااا الله يخربيتك متخلف احنا بنترقب الراجل وانت تتكلم عن الزفت
قاطعهم عمر اللي انتبه على نادر : شوفوا عمي نادر
********************
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
صلت الفجر وبعدها بصت في الموبيل وانقهرت ولا كلف نفسه حتي اتصال يسأل عن العيال على الاقل راحت لغرفة عيالها صحتهم للصلاه
ورجعت للغرفه وحاسه بنار بقلبها
معقول هانت عليه كل السنين والعشره وباعني بالسهوله دي وكأنه عاوز يخلص مني وجات الفرصه لحد عنده بدون تعب وعناء
ازاي يتخلى عنها بالسهوله دي؟؟!!
مسحت دمعه من خدودها ايه الي استفدته خسرت جوزها وخربت بيتها بأيدها

 

 

 

 

الله يلعن الشيطان لعب بعقلها المفروض تتحمله لحد ما يهدى لو كلمته اكتر من مره بهدوء يمكن كان سمع منها بس يفيد بايه الندم
حطت ايدها على صدرها يا خوف قلبها يبعت لها ورقه الطلاق والنعمه نادر يعملها وولا يهمه حد مسحت دموعها
ايه الحل دلوقت ؟؟؟ ابوها معند على رجعتها ورافض يرجعها حتى اخواتها
عضت على لسانها
كله منها لو ما اتكلمتش ما كان حصل اللي حصل
بس خلاص مش هيفيد الندم
*************https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
امير قرب منهم واقفين عند غرفه نادر
وابتسم : البشاره
الجد وقلبه زي النار: ما تلعبش بأعصابي شايفها اتحرقت وتلفت
امير قرب من الجد وباسه على راسه : الراجل عدي مرحله الخطر ووضعه حاليا مستقر
الجد بسرعه سجد على الارض شكر لله
اترسمت علامات الفرح على وشوش الموجودين وهما يشكروا الله
خالد : امتي يفوق نادر ونبشره
سلطان : مسكين اعصابه تلفت بسبب العله بدر
ايهاب : ربك سلم صدمه قويه برضو
فخري : براحه على بدر هو ماكانش يقصد
خالد بحده : حد يعمل للحمام عزا ؟؟؟
صقر : جدتي اتصلت عاوزه تكلم نادر
الجد : قلت لها ايه ؟؟
صقر اخد نفس : الحجج كتير قفلت الموبيل وهي بتعيط ومش مصدقه تقول انه في السجن
خالد: انا بقول نرجع قاعدتنا هنا هانزود الشكوك في قلب امي
فخري : وانا بقول كدا
سلطان وهو يتثاوب : خلاص انا مابقاتش شايف قدامي من قله النوم
أمير:كلنا زيك يا عمي
********************
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
بفجعه : انت بتقول ايه يابابا ؟؟؟ امتى الكلام ده؟؟؟
ابو ساميه : امبارح الظاهر انه بعد ما طلع من عندنا
ساميه ودموعها تنزل : ليه ما حدش قالي انا اخر من يعلم !!!
رد ابوها : ما حبيتش اضايقك يعني لو قولتلك كنت هتعملي ايه؟!!
ساميه : فينه دلوقت ؟؟؟
ابوها بهدوء : فالمستشفى
ساميه اتنهدت براحه : ازاي ظنيت انه فالسجن (افتكرت وباستنكار ) ليه فالمستشفى ؟؟؟
رد ابوها : بس كدا نفسيته تعبت بعد ما شاف الراجل اللي دهسه بين الحياه والموت والظاهر ارتفع عنده الضغط
ساميه وهي تمسح دموعه : ارجوك يابابا خدني عنده
ابوها رفع حاجب : على حسب ماتحبي
قاطعته ودموعها نازله : كله كلام انا عاوزه اشوفه
ابوها حزن على حالها : يالا جهزي نفسك
طلعت ساميه وشافت سلمى ولينا يبكوا
سلمى قربت من امها : والله ما تطلعي من هنا الا اذا اخدتينا معاكي
ساميه باعتراض : بس
لينا : عاوزين نطمن عليه
ساميه فكرت زي ما هي قلبها طاير تتطمن عليه اكيد
بناتها زيها : بسرعه جهزوا نفسكم
………………………..

 

 

 

https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
صقر بابتسامة : حمد لله على سلامتك
نادر بتعب : الله يسلمك ايه الي حصل؟؟؟
صقر بابتسامة : الحمد لله الراجل عدا مرحله الخطر وكل الامور تمام
نادر بشك : بتكذب علي يا صقر ؟!! انا سمعت بدر لما قال انه مات
رامي قعد على حافه السرير وابتسم : لو مكانك يا عمي افسخ الخطوبه عاوز ايه من واحد مخبول زيه احنا قلقنين علي الراجل والاهبل يتكلم عن جوز حمام مشتريهم الاسبوع اللي فات
ايهاب : مخبول يا عمي افسخ الخطوبه وانت الكسبان اه والله
امير ابتسم : لو يسمعكم بدر مسكين سلطان وخالد مسحوا بيه الارض بعد ما شافوك فاقد الوعي
اتنهد نادر : ما قدرتش اتحمل الصدمه الا فين بابا واخواتي؟؟؟
امير : جدي راح ينام طول الليل سهران والتعب هد حيله وعمامي نفس الشيء بس ميعادهم دلوقت يرجعوا
نادر : امي فين ؟؟؟
رامي : عمر راح يجيبها بس انت ارتاح وام سيف والعيال على وصول
سكت نادر ولحد دلوقت مش مرتاح لحد ما يشوف الراجل قدام عيونه سليم ومافهوش اي مكروه كان سامع الشباب يهزروا ويضحكوا بس
باله مشغول لحد ما تنحل المشكله
دخل بدر بابتسامة عريضه : سلامات يا عمي
بصلو نادر وابتسم بنفسه يحسه الهبل عنده زايد حبتين…!!
سلم بدر على نادر ووقف جنبه : ها اخبارك يا عمي ؟؟؟
رامي : انت خليت فيها اخبار كنت هتموته يقصف تخلفك حتى عمي نادر ناوي يفسخ خطوبتك من بنته يقول مستحيل اجوز بنتي لواحد مخبول زيه
فتح بدر عيونه على وسعهم باستنكار وبص لنادر
نادر ضحك من قلبه على شكل بدر
بدر مش قادر يركب كلمه على بعضها : عمي قال قصدي
ضحك صقر بصوت عالي : هههههههههه فعلا انك مخبول ده بيهزر معاك
قاطعهم دخول عمر
عمر : وسع يا ظريف انت وهو جدتي وصلت
وقبل ما يكمل كلام دخلت عصمت وجريت علي نادر بأقصى سرعه
وحضنته ودموعها تنزل وحالتها حاله
بدر بهمس للشباب : حسستني انه هو المدهوس
عمر : كأنك مش عارف افلام الاكشن لجدتي
سامر : انا نفسي افهم وكأنها تضغط على زرار وهب تنزل الدموع
ايهاب: انا راي لازم جدي يمنعها تتفرج علي افلام
شوفوا مسكين عمي نادر خنقته اكيد فاهمه الحضن غلط
صقر بابتسامة وهو يهمس : مش هسمحلكم تتكلموا عن امي التانيه كدا
عمر بص لرامي اللي غطي وشه بكف ايده وكأنه
بيبكي : مالك يارامي
بصو الشباب لرامي باستغراب ليه بيبكي قربوا منه
ايهاب رفع حاجب : فيه ايه؟؟؟
رامي مثل صوت باكي وبدلع : اتأثرت بالموقف قوي
وفقع ضحكه عاليه ههههههههه
نزل ايده عن وشه وابتسم وغمز للشباب : شباب مش بزمتكم انفع ممثل
قاطعهم صرخه عصمت : انت ماعندكش دم قاعد تضحك وعمك بين الحياه والموت
امير ابتسم وهمس للشباب : الحق موتت عمي
عصمت كملت : ما فيش احترام للمرضى ؟؟!!
لكن حسابكم بعدين وخاصه انت (وشاورت علي رامي)
رامي ببراءه : اناااااا
عصمت بعصبية : لا انا وانت التاني (شاورت على بدر )انا سامعتكم تتريقوا عليا
رامي يهمس لايهاب : اعوذ بالله من الستات

 

 

 

عصمت بعصبية : قلتلو ايه ؟؟؟
رامي بابتسامة صفراء : ها، بقولو لازم نعتذر لك
عصمت عطته نظره قويه ورجعت لنادروفتحت معاه تحقيق وهي تتطمن عليه
دخلت ساميه والبنات لغرفة نادر ….كانت الغرفه واسعه والشباب قاعدين
على الكنب بعيد عن السرير يتكلموا …..والجده عند نادر مش قابله تسيبه
دخلت ساميه ومعها عيالها …قربت سلمى من ابوها وهي بتعيط
سلمت عليه وحضنها وباسها على راسها : ليه الدموع يا بابا انا بخير
وقفت سلمى وبصوت مبحوح من البكاء : كنت خايفه عليك
نادر بابتسامة محبه : ماتخافيش يا حبيبتي
قربت لينا ورمت نفسها جوه حضن ابوها
نادر مسح على راسها : خلاص بابا ليه الدموع ؟؟؟
باس راسها : ازعل منكم اذا شفتكم تعيطوا
هزت راسها لينا
سلمت عليه ساميه وهي تبكي
نادر : وبعدين مع بقي مع العياط ده ؟؟؟ والله انا بخير وكويس
ساميه : كله بسببي
نادر قاطعها : اششششش مقدر ومكتوب
……
جهه الشباب اللي كانوا يشاهدوا الموقف
رامي بتمثيل : لا لا قلبي الرهيف لا يحتمل هذه المواقف الحزينه
ايهاب : يا اخي الستات دول عندهم حساسيه وكوهن زياده
صقر : بدر دي خطيبتك هنا المفروض تروح تسلم عليها (وغمز له
بدر لوى بوزه : علشان يطير رقبتي عمي نادر
رامي : ودي فيها ايه لو كلمتها وسلمت عليها مش خطيبتك ؟؟؟
صقر : لو كتب عليها وقتها يسلم عليها ويزورها غير كدا ممنوع
بدر بمرح : بس لازم دلوقت اقف معها واخفف عنها
عمر عقد حواجبه باستغراب : طيب دول بنات طنط ام سيف غريبه ريم مش معاهم ؟؟
صقر بحده : وانت عاوز منها ايه عشان تسأل عنها ؟؟؟ اظن الموضوع مش يعنيك
امير باستغراب : ليه اكلته ما قالش حاجه بس سأل لأنها غريبه ابوها فالمستشفى وما تيجيش تزوره ؟؟
ايهاب كان عاوز يتكلم بس سكت لانه خاف من صقر ممكن يكسر الكرسي عليه
بصوا للجد لما دخل وكانت ملامحه فيها ضيقه شوي
الجد قعد على الكرسي قريب من نادر بعد ما سلم على ساميه والبنات
الجد ل ساميه : اخبارك يا ام سيف ؟؟
ساميه بهدوء : الحمد لله بخير
بص الجد للموجودين : فين ريم ؟
عصمت بكره : فالبيت يعني هتكون فين ما كلفتش نفسها تيجي تتطمن على ابوها
طنش الجد كلامها ولف علي ايهاب
اللي قاعد عند الشباب : ابوك فين يا ايهاب ؟؟
ايهاب: فالبيت
الجد : اتصل بيه يروح يجيب ريم هنا
امير : بابا شويه وجاي ع هنا اتصل بيه يجيبها
الجد باعتراض : لا
اتصل يا ايهاب على ابوك وقولو جدي بيقولك روح جيب ريم من البيت لهنا
لوت عصمت بوزها مش عاجبها انه ريم تيجي اتصل ايهاب على ابوه وبلغوا
…………………….
قاعده على اللاب ومندمجه بالشغل
مسحت على وشها وهي حاسه بإرهاق وتعب وجوع
ده اليوم الثالث والباب مقفول عليها بالمفتاح وما حدش رجع للبيت
الوقت بعد العصر واليوم كان عندها محاضرات ومارحتش للجامعه
المشكله ما عندهاش رقم نادر كانت اتفاهمت معاه
ما ترضاش يعاملها كدا وكأنها حيوان يقفل الباب عليها ويروح ولا يفتكرها لا بأكل ولا بغيره
والشغاله تنادي عليها من وراي الباب وما حدش رد
الظاهر انها فالمطبخ ومش عارفه عن وجود ريم

 

 

 

حمدت ربها انها يوم الاربعاء حطت فالثلاجه اللي بغرفتها ..عيش وعلبه جبنه وبعض الاكلات الخفيفه لان احيانا تكون مشغوله وتتكاسل تنزل تحت للمطبخ لو كانت تعرف انه هيقفل الباب عليها كانت خزنت اكتر الاكل الموجود كان عينات وخلصوا امبارح الصبح
واليوم السبت حست انها مش قادره تتحمل الجوع اكتر من كدا وقفت ومسكت شالها وربطته على معدتها وشدته للاخير لعله يخفف الجوع
شافت موبيها يرن وكانت الجوري طنشت مالهاش خلق ترد
ومش عوزه تستنفذ باقي طاقتها بالكلام ..
سكت الموبيل
وسمعت دقات على الباب
ما ردتش وهي بتفكر مين اللي هيكون بيخبط علي الباب اكيد مش نادر لانه معاه المفتاح
قطع تشكيكها صوت هادي تعرفه من قبل : ريم افتحي الباب
ريم وهي قاعده مكانها عرفت صاحب الصوت بس
حابه تتأكد : مين ؟؟؟
فخري : افتحي يا ريم عاوزك بموضوع
ريم مش عارفه ترد عليه بايه
تقولو مش قادره افتح الباب لان نادر قافل عليا الباب زي الحيوانات حست بالاهانه تزيد وهي مش هتقبل بالاهانه وحست بغليان جواها
فضلت السكوت لان لو ردت ما تضمنش نفسها
وفي نفس الوقت مش عاوزه تسيء لفخري
لانها ولا مره آذاها راجل هادي وما عندهوش مشاكل
فخري مل من الانتظار ولا حتي هان عليها ترد عليه مره تانيه
مسك الموبيل واتصل على ابوه
الو ………اه روحت ……..انا لسه في بيت نادر ….
مقفول الباب بالمفتاح ومش راضيه تفتح ……..مش راضيه ترد حتى ……..انا مليت من الوقوف ….خلاص خليها فالبيت يمكن تعبانه ………طيب اديني حل ……..طيب دلوقت اشوف الشغاله
قفل الخط ونزل تحت يشوف الشغاله اخد منها المفتاح الاحتياطي
وراح لغرفه ريم فتح الباب ودخل بهدوء
كانت قاعده على السرير وعطيه ضهرها للباب وقدامها اللاب اخد نفس واضايق من حركتها
ازاي مطنشاه : ريم
لفت ريم عليه ووقفت : اهلا عمي
فخري طنش حركتها لانها في نظره لسه عيله بس استغرب وشها اصفر خالي من الحياه
وتحت عيونها اسود اتغيرت كتير فين ريم الطفله كبرت وبقت كبيره حس انها تعبانه سألها بحنيه : تعبانه ؟؟
ريم هزت راسها بالنفي
اتكلم بهدوء : جهزي نفسك علشان نروح للمستشفى
ريم عقدت حواجبها باستغراب : مستشفى ؟؟
فخري حاس كل الموضوع مالوش داعي يعني نادر تمام بس ابوه أصر يفضل تحت المراقبة ويطمن
على وضعه : ابوك فالمستشفى تعبان شوي ولازم تروحي تسلمي عليه
ريم بهدوء : ضروري ؟؟
فخري عارف طبيعه علاقة ريم بنادر رد
بهدوء : بابا مصمم تروحيلو
هزت ريم راسها بتفهم : دقيقه واكون جاهزه
بصلها وطلع : خدي راحتك
نفخت بضيق حاسه انها تزيد على نفسها تتحمل اشياء فوق طاقتها ليه لازم تحترم وتقدر اشخاص اهانوها نفخت بضيق
هي هتعمل بأصلها وتربيتها ومن باب البر تزوره
مع انها متأكده لو قالوا لنادر ريم ماتت ولا حتي هيهتم ولا يفكر يزور قبرها
لبست هدومها والطرحه وطلعت من الغرفه
نزلت تحت شافت فخري ينتظرها
كان فخري بصصلها باستغراب
متعود على بناته يقعدوا ساعه وهما بيجهزوا اما ريم خلال دقايق كانت نازله
ريم بهدوء : استني بس دقيقه يا عمي
فخري : خدي وقتك
راحت للمطبخ شافت الشغاله وحست
بالحقد عليها : جيبي لي نقاب من غرفة سلمى او لينا
هزت الشغاله راسها وطلعت من المطبخ بصت ريم في المطبخ مش نضيف الظاهر انها الشغاله ما دخلته من بعد ما غضبت ساميه
نفخت بضيق وقربت للتلاجه وفتحتها تعبي معدتها بنجاح
————————————
نادر بقهر : شفت وتلوموني لما اتعصب !!
الجد : يمكن البنت تعبانه
نادر بتريقه : تعبانه مش قادره تفتح االباب لعمها لكن حسابها بعدين
……………………….
نزلوا من العربيه وهو مستغرب من بعض اسئله ريم
حسها بنت فهمانه وعقلها كبير بس استغرب مر بباله شك ليه تسأله عن بعض الامور المتعلقه بالشركه
معقول بتحاول تتجسس عليهم لصالح خيري
هز راسه يطرد الشك دخل مع ريم المستشفى
…………………
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
في الغرفه
دخل فخري للغرفه ورد السلام بهدوء

 

 

 

دخلت ريم وراه وهي تحس بتلبك معوي من كتر ما أكلت اخدت نفس وهي ناويه تعمل بالواجب فقط دخلت ووصلت في المكان
نادر على السرير وعياله حواليه والجد والجده قاعدين جنب السرير
والشباب قاعدين بعيد مع بعض حست كل النظرات عليها طنشت وهي حاسه بالاحراج ازاي تسلم على نادرعمرها ما سلمت عليه
حست بصعوبه ازاي تحط ايدها جوه ايده اتحاملت على نفسها وقالت السلام بهدوء
ودقات قلبها تزيد عكس الثقه الظاهريه
قربت من نادر اللي كان شبه قاعد وبحضنه سيف
مدت ايدها لثواني بالهواء ولا اتحرك نادر
بصلها بحقد بكره بفوقيه : ليه جايه هنا ؟؟ عزومه عشان تيجي تسلمي عليا ؟؟!!
نزلت ريم ايدها من الاحراج وخاصه كل الانظار عليها
قربت منه وهمست بهدوء : انط من الشباك علشان اجي!! نسيت انك قافل الباب عليا بالمفتاح
فتح عيونه بإنكار
رفعت نفسها وابتسمت وبانت ابتسامتها من عيونها تخفي مشاعر الحزن والضيق اللي كانت نايمه ومع الايام صحيت من جديد
سلمت على الجد والجده وساميه واخواتها سلمى ولينا
ووقفت بعيد عنهم شوي لابسه قناع البرود ومن جواها حاسه بالغربه حست نفسها غريبة عنهم مش حاسه بصلة قرابه بينها وبينهم
مجرد ناس انحكم عليها تعيش معاهم غصب عنها
ما تنكرش انها تتمنى تهرب بس تهرب لفين ؟؟؟؟
ما فيش مكان يلمها ويحتويها
لسه بتسأل ايه هو الذنب اللي اقترفته عشان يعاملها كدا حاسه نفسها بأي لحظه تدخل بنوبه بكاء
وخاصه نظرات الكل عليها وكأنها غريبه بينهم
ماخفيت عليها نظرات عصمت الشامته حاولت تبقى لابسه قناع القوه لآخر لحظه
عصمت من فوق لتحت : يعني نبعتلك جهه عشان تتكرمي وتزوري ابوكي
ريم بصتلها بهدوء وما ردتش
الجد بهدوء بص للجده : خليها براحتها
وبص ل ريم تعالي يا ريم اقعدي جنبي وشاور على الكرسي
الي قاعد عليه وكانت المسافه صغيره
ريم وهي بتحاول تتحكم بصوتها : شكرا بس مرتاحه مكاني
قرب صقر منهم بابتسامة : مش هتسلمي على عمك الشيخ صقر !!
ريم ابتسمت بمجامله وقربت وسلمت عليه ببرود
وبعدت عنه بهدوء ورجعت مكانها وقفت بعيد عنهم
صقر ابتسم :تعالي معندناش جرب تقعدي بعيده عننا كدا تعالي هنا
وشاور قريب من البنات
ردت بهدوء : شكرا بس مرتاحه هنا
الجد بحزم : خلاص يا صقر سيبها على راحتها
نادر بص ل ريم بحده وبعدها لصقر : صقر رجع ريم للبيت
الجد : ايه الكلام ده يا نادر ؟؟
نادر : مش عاوز اشوف ناس كذابه انا مش عارف علي ايه شايفه نفسها
الجد بنهر : ناااااااااااااااادر
نادر : الكذابه تقول اني قافل الباب عليها بالمفتاح تكذب علي وانا عايش
الجد ل ريم : ايه الكلام ده ياريم؟؟
ريم بثقه : انا ماكنتش ناويه اتكلم بس طالما اتكلمت اه قفلت الباب عليا يوم الخميس بعد ما رجعنا من الم
قاطعها نادر : كذابه انا ما قفلتش الباب
ريم بهدوء عكس النار الي جواها : كنت متعصب وقفلت الباب بالمفتاح وطلعت من البيت وطنط ساميه سابت البيت يوم الجمعه الصبح
الجد : ازاي تقفل الباب عليها ثلاث ايام من غير اكل
نادر سند بعصبية : كذابه ما تصدقهاش لو كان كلامها صح كانت شبه ميته من الجوع وهي اهيه واقفه ولسانها شايف طوله
صقر : اذا كلام ريم صحيح اكيد هيكون معاك المفتاح
نادر : مش فاكر اني قفلت الباب بالمفتاح
راح صقر لملابس نادر وفتش فيها وبعدها بصلهم وهو ماسك المفتاح بايده
نادر باستنكار : بس انا مش فاكر اني قفلت الباب والله مافاكر
فخري : انا لما وصلت عندها كان الباب فعلا مقفول
واخدت مفتاح احتياطي من الشغاله وقالت ما فيش غيرنسختين للباب نسخه معاها
ونسخه فالباب والباب ما كانش فيه نسخه
الجد بحزم : ممكن اعرف ليه عملت كدا وقفلت الباب
كانت ريم مقهوره من نادر حتى ولا احترمها ولا قدر ان في شباب يحترمها قدامهم
فوق ما رفض يسلم عليها طردها ويكذبها
ما كانش قدامها الا الانتقام وبدون وعي@
اتكلمت : لأنه يوم الخميس روحت معاه للم
قاطعها نادر بعصبية وهو رافع ايده بتهديد : ريم ولا كلمه
الجد بحزم : ريم اتكلمي فيه ايه ؟؟
وبص لنادر بمعني ليه مش عاوزها تتكلم ؟؟
نادر عطى ريم نظره ناريه وتوعد اذا نطقت واتكلمت
لآخر لحظه رجعت ريم لرشدها ولاخر لحظه كانت هتتكلم عن الخطف مسكت لسانها لو اتكلمت اكيد هتشوه سمعتها وتنتقم من نفسها قبل ما تنتقم من نادر لانها عارفه نظره المجتمع للمخطوفه او المتعرضه للاختطاف واكيد هتحصل مشاكل كبيره بالعلتين وطبعا هتنحرم من امها للابد
اخدت نفس بهدوء : لأني طلبت منه ازور اهل امي واتعصب
سكتت مالهاش نفس تتكلم او تبرر
الجد بعدم اقتناع بصلها : ريم هي دي الحكايه ؟؟
ريم استغفرت بسرها على الكذبه : ايوه هي دي الحكايه واذا مش مصدقني اسأل( وشاورت علي نادر)
نادر اتنهد براحه بعد ما سمع كلامها مصيبه لو اتكلمت فضيحه حتى لو ما كانش فيه حد غريب هنا بس المسأله حساسه وفي نفس الوقت عاوز يقهرها زي ما حرقت اعصابه : اه كلامها مزبوط وان سمعتك انك متواصله مع حد منهم اقص لسانك اظن مفهوم
صقر باعتراض : مش من حقك تحرمها من اهل امها

 

 

 

 

نادر : امنعها بكيفي وما حدش له يدخل
الجد : مش وقت الكلام ده
ريم عارفه انه نفسه يستفزها ما ردتش ولا علقت
بصتلو وهو بصلها باشمئزاز مهما كانت تتحلى بالقوه بس النظره دي مؤلمه وجارحه وخاصة اذا كانت من شخص المفروض تكون كل نظراته محبه وحنان
حست بنفسها لو بقيت على الوضعية دي اكيد هتتخنق والنقاب زاد من اختناقها وضيقها
بصتلو وهي مصممه ما حدش يطعن بتربيتها اتكلمت بهدوء : انا اسفه اذا حضوري ازعجك حمد لله على السلامه
حست نفسها قالتها فوق طاقتها
ريم لفخري : اذا مش هعطلك يا عمي ترجعني للبيت
فخري بحزن عليها : يالا تعالي
ريم بهدوء : مع السلامه
نادر بحقد :غوري غوره تاخدك وتريحني منك
ريم بابتسامة بانت من عيونها
الجد بعصبية : يابني ايه لزومه الكلام ده بس ؟؟
وبص ل ليم اللي كانت عند الباب : ريم ارجعي
ريم باستغراب
الجد : تعالي هنا
قربت ريم وهي تمشي بخطوات هاديه
الجد بحزم للشباب : ممكن تطلعوا برا
بصوا الشباب لبعض وبعدها طلعوا بهدوء
كانت ريم عيونها فالارض
فخري : احنا مستنين برا يالا يا صقر
صقر شتم مش عاوز يطلع بس اضطر عشان تاخد ساميه راحتها،،طلع صقر وفخري من الغرفه ودخلوا لمكتب صقر
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
……………………………
عند الشباب برااا
امير باستغراب : البنت دي هاديه ومحترمه مش زيي ما قلتم بالعكس حستها انسانه راقيه جدا
ايهاب باستهزاء : يمكن الجوع اثر عليها
بدر : مش عبود قال انها مش لابسه نقاب وشافها ؟؟!!
عمر :مش محتاجه ذكاوه اكيد عمي لبسها غصب عنها
بدر : والله بطله صامده ثلاث ايام من غير اكل
امير بغضب : ازايي عمي يعمل كدا فيها لو ماكانش راح عمي فخري كان لحد دلوقت الباب مقفول عليها
رامي : دي زي القطه بسبع ارواح اسألنا عنها عارفينها يامان يمكن تتمسكن عشان تظهر للكل انها مسكينه
امير : انا حاسس ان بتتكلم بغيره
رامي بغرور : انا ..هغير علي ايه ياحسره؟؟
عمر : بس عمي نادر ما عجبتنيش معاملته معها
فرق بينها وبين اخواتها
بدر : بصراحه اضايقت علشانها لما حرجها عمي بس حسيتها تستاهل لانها فتانه كم مره اتعاقبنا بسبب لسانها الطويل
رامي : ما حدش قهرني غير جدي بيعاملها وكأنها اميره
امير بشك : قلت لك غيران
قاطعهم ريان بتفكير : مش راكبه راسي الحكايه ياجدعان
بصولو الشباب باستغراب
بدر : تقصد ايه؟؟
ريان : حكايه انه قفل الباب عليها يعني لانها طلبت ترزور اهل امها يعمل كدا ؟!!!!انا بقول في حكايه اكبر من كدا
رامي : وانا شكيت كمان لانه عمي كان متعصب ويبصلها بوعيد وتهديد
ولما قالت علشان اهل امها حسيته اتنهد براحه
ريان : يمكن الحكايه تخص عمي لانها كانت عاوزه تتكلم ومش مهتميه لو كانت الحكايه تخصها هي ماكانتش اتكلمت قدام الكل
عمر : يمكن عمي طلع متجوز وكشفته وغمز للشباب
امير: كلامكم معقول بس اعتقدي مش هنعرف الموضوع يعني مفيش لزوم لفضولنا
بدر : بس تعالوا نوقف عند الباب يمكن نفهم الحكايه
امير : لا عيب ميصحش
عمر : ما فيهاش حاجه احنا واقفين عند الباب ما حدش قال لهم يتكلموا بصوت عالي وراح ناحيه الباب
وخلال ثواني كانوا كلهم قريب من الباب
……………………..
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
الجد بص لساميه و ريم وسلمى ولينا بعد ما طلعوا
خدوا راحتكم
فكت ساميه النقاب وبناتها
الجد ل ريم باستغراب : ليه لسه لابسه النقاب
ما فيش حد
ريم : مرتاحه كدا وهي هتتخنق لكن ما باليد حيله
نادر بحزم : ارفعيه ما فيش حد غريب هنا
مقهوره مش متعوده حد يتحكم فيها ….ريم بتحاول قد ما تقدر تمسك اعصابها وتتظاهر بالبرود : مرتاحه
قاطعها الجد : خلاص سيبها يانادر على راحتها
وبص لساميه ونادر : ممكن اعرف ايه المشكله ؟؟
ولريم : وانت قلتي ايه لساميه عشان تسيب البيت
ريم جواها بيصرخ سبوني في حالي وارحموني من سخافتكم فضلت تعد بالارقام قبل ما تتهور
عصمت ل ريم : حرام عليك تخربي بيت ام سيف
الجد بنرفزه لعصمت : ما طلبتش منك تتكلمي
وبص ل ساميه :ايه المشكله ؟؟
ساميه وبتردد : يا عمي من لما رجعت ريم للبيت وحياتنا قلبت نكد في نكد دايما نادر يصرخ ويزعق من ريم ويبرد غله ويصرخ على العيال
حتى البنات بقوا يخافوا يكلموه
حتى مبقاش يرد علي تلفونه يكتفي برسايل يبعتها وخلاص…طيب لو حتي متضايق من ريم احنا ايه ذنبنا انا مش بكرها بس وجودها سبب في بيتي النكد

 

 

 

الجد : صحيح الكلام ده يا نادر؟؟
نادر بضيق : يعني الواحد ممنوع يتعصب
الجد : وليه تتعصب من ريم ؟؟ عملت ايه علشان تزعق وتصرخ …؟؟؟
نادرعطى ريم نظره وبعدها لوى بوزه على جنب بقرف : بتقلبي معدتي بخلقتها
ريم طنشت نادر مش هتسمحلهم ابدا يذلوها ويهينوها صحيح قاعدتها في الحياه الاحترام بس ما توصلش يهنوها بالشكل المستفذ ده
وتسكت لهم لازم يعرفوا انها احترامها وسكوتها ليهم مش ضعف بشخصيتها اخدت نفس وبصوت واثق هادي بصت لساميه واتكلمت : انا اسفه اذا وجودي ضايقك بس لنفرض انه سلمى كان بينها وبين ابوها مشكله وقلب البيت نكد يا ترى كنتي هتسيبيلو البيت وتسيبي سلمى وتروحي لاهلك ؟؟
يا ترى هتطلبي منه يطلع سلمى من البيت ويرميها ؟؟؟ وبحده )اكيد لا هتحاولي تحلي الاشكال بينهم وتخففي من عصبيته وتتحمليه عشان بنتك…ايه الفرق بيني وبين سلمي ولينا زي ماهما ليهم في البيت ليا انا كمان زيهم ومتفكريش انك بتتكرمي عليا ومضيفاني في بيتك زي ما اخدتوني من بيت جدي سالم بالغصب بالمقابل بالغصب لازم توفرولي بيت اعيش فيه وماحدش يمن عليا بوجودي عنده…واذا مش عجبك وجودي فالبيت براحتك بس انا مش طالعه من البيت لاخر لحظه في حياتي ….ولا يروح بالك وتقولي استناها اخرها تتجوز
حطيها حلقه في ودانك انا قاعده على قلوبكم وومش هطلع من البيت الا على القبر
نادر بحده وصوت عالي : مش هسمحلك يا ريم تتمادي بالكلام مع ام سيف سامعه
ريم بصوت هادي و واثق : انا ما تماديتش بس نبهتها على امور يمكن ما انتبهت لها
نادر بعصبية : حطيها حلقه في ودنك انتي اول حد يخطبك هجوزهولك غصب عنك
ريم بنبره استهزاء : مش مستبعده عنك اي حاجه كنت عاوز تجوزني للطفل عبود
نادر بعصبية : احترمي عيال عمك فاهمه والله لجوزك لاول واحد يخطبك غصب عنك والا السكري الشحات اللي كنت عاوزه تتجوزيه احسن منهم
ريم بصوره بنظره محمله غل وكره وغضب
الجد بعصبية : بعدين معاك يا نادر اكلت البنت وهي عندها حق زيها زي اخواتها فالبيت ومش من حق ساميه تتضايق من وجودها
واذا ام سيف مش عوزه ريم معها فالبيت استأجر لام سيف شقه وريم تبقى فالبيت ومش هتطلع منه
نادر بصدمه : بابا ايه الكلام ده؟؟؟
ساميه : عمي
الجد : ولا كلمه ده اخر كلام عندي
عصمت : يعني ايه ام سيف تسيب البيت علشان الست ريم
ولوت بؤها بقرف
نادر لساميه : راح
قاطعته ساميه : خلاص انا هسيب البيت واقعد عند اهلي
الجد بصوت عالي: البنت بنته عيزاه يرميها في الشارع
لينا : يرجعها عند امها
نادر : والله يا بابا لو يطلع بايدي كنت محيتها من الوجود
الجد بنهر : نادر ايه الكلام الفظ ده ؟؟
نادر : دي الحقيقه
ساميه بصت لريم وحست بالندم عملت لها مشكله ومن غير سبب وبتراجع : بس اللي عاوزينه انه يخفف من عصبيته وخلاص يخليها ريم معنا فالبيت
نادر عاوز يقهر ريم : اتحملوها عارف انها ماتبلعش بس ربنا يعينكم
ريم بعتب حتي لو يكرها المفروض
ما يهينهاش قدام اخواتها وبصوت هادي : عن اذنكم
وطلعت قبل ما تسمع الرد منهم
فتحت الباب وشافت الشباب عند الباب يتسنطوا

 

 

 

بصتلهم لثواني ما تعرفش منهم حد الا عبود بعدها نزلت نظرها
وكملت طريقها بهدوء وجواها ضياع جسد بلا روح بقايا روح مجروحه ممزقه اشلاء
……………………
رايكم مهم؟؟البارت كان أطول و فيه احداث مهمه قصرته وكل ما هيقل التقدير ونكتر من تم تم تم تم هقصه
وانزل بالنهايه ونخلص من ريم انها انتحرت ولا اطلب رايكم ولا غيره ونقول
النقاب اتسبب في اختانقها وننهي ريم والبطل نشوفلو دور تاني في روايه تانيه😬🧐🧐🤥🤥

تكمله البارت ٦٦
ورده في مزبله
قصص منه محمد
الجد بعد لحظات استوعب الموقف وبعصبيه : انت ما تعرفش توزن كلامك ؟؟!!
دي بنتك الكبيره على الاقل احترمها قدام الناس
وبص لساميه بغضب : ايه دخلها ريم بالمشكله عشان سعادتك تحطيها في الحكايه وتتصلي بالحريم انها خربت بيتك
ساميه بدفاع : انا ما قلتش كدا
الجد بعصبية : ولا كلمه حسابنا بعدين
وعطى نظره لنادر وطلع
شاف الشباب واقفين جنب الباب وساكتين
الجد بعصبية :فين ريم ؟؟
صقر : مشت
الجد بعصبية : وسبتوها تمشي لوحدها روحو من خلقتي داهيه تسد نفسكم
وراح يشوف ريم راحت فين
********************

 

 

 

بعد ما غادر الجد
بدر حط ايده على بؤه يكتم ضحته
امير: بتضحك علي ايه ؟؟
بدر : لو يسمع عبود ريم قالت عنه ايه هههههههههه مش عاجبها الطفل
عمر : خطيره بنت عمي شايفه نفسها حاجه كبيره
امير ابتسم: قول قويه سمعت قالت ايه لام سيف ؟؟
ايهاب : والله عمي نادر طفي ناري منها ولا عطاها وش
ريان : انا اعرف البنت تتكسف من سيره الجواز
رامي : اسكت رايحه تتجوز من غير علم ابوها هتلاقيها ايه رابعه العدويه
ايهاب: امشوا خلونا نروح على الكفتيريا الواحد راسه صدع
…………………….
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
ماشيه بلا هدف وقفت لما سمعت صوت جدها من وراها نفسها تعرف ايه سر الاهتمام بيها مع انها متأكده إنه زي الباقي مش بيحبها : نعم
الجد وهو ينهج : رايحه فين؟؟
ريم بهدوء : للمصلى مفيش وقت على المغرب
الجد : شوفي متهتميش بكلام نادرهو بيتكلم كدا امبارح رفض يرجع ساميه
قاطعته ريم ببرود : محصلش حاجه عشان اهتم بيه
نفخ الجد بضيق : تعالي ارجعي علي الاوضه معايا
ريم : انا رايحه اصلي المغرب وبعدها ارجع للبيت
الجد ساب ايدها : خلاص بعد الصلاه افوت واخدك من هنا ماتخرجيش من المصلي
ريم بهدوء : ان شاء الله
بعدها استأذنت وراحت للمصلى
…………………………………….
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
رجعت ساميه والجده والبنات للبيت
وراح نادر لمكتب صقر يشوفوا حصل ايه واخر المستجدات علي حادثه امبارح
دخل وقعد بعد ماقال السلام
مستنين ابو الراجل يدخل عشان يتفاهموا معاه ….كان الصمت سيد المكان
بعد دقايق دخل الراجل وسلم عليهم وقعد
الجد برسميه : اطلب الي انت عاوزه كلو واحنا مستعدين ليه وانا مستعد اسفر ابنك للخارج واعالجه علي حسابي
الراجل بقهر : الدكاتره هنا بيقولوا فرصه
انه يرجع يمشي على رجليه ضعيفه جدا ضيعتم مستقبل ابني ازاي هيعرف يشتغل؟؟؟
الجد : انا مستعد اصرفلو راتب شهري
رد الراجل بغضب : لنفرض صرفتلو راتب شهري ازايي عاوزني اشوف ابني باصص علي اخواته المتجوزين وفاتحين بيوت ازاي اقدر اتحمل اشوفه كدا
الجد : يتجوز فين المشكله ياما شباب مش بيمشوا واتجوزوا
قاطعه الراجل: ومين ترضى بواحد مشلول ؟؟؟
نادر : في بنات كتير يقبلوا
الراجل بص لنادر : خليك قد كلمتك وانا اخطب بنتك لابني
سكت نادر للحظات وكلام الراجل لجمه

 

 

 

الراجل : انا مش هتنازل عن اي حق الا اذا جوزتو ابني لواحده من بناتكم
صقر : بس نادر ما عندوش بنات كبار بناته صغيرين
الراجل : نكتب ونستناها لما تكبر
الجد : خلاص توكل على الله وان شاء يتم كل خير
وابنك هيتجوز ويفتح بيت ويمشي على رجليه زي الاول واحسن وده وعد مني …ومش هنسيبه وهنقف معاه لاخر لحظه
ارتاح الراجل لكلام الجد ووقف : خلاص اتفقنا
وتبادلوا الارقام ..وبعدها طلع الراجل
صقر بعصبية : ياجدي بتتكلم بجد عاوز تجوزه لواحده من بنات نادر ؟؟
الجد بهدوء : ما فيهاش حاجه ناس سمعتهم طيبه فالبلد والعروسه جاهزه
خالد : واي واحده منهم هتتجوزه سلمي مخطوبه
الجد : ما فيش غيرها ريم
صقر بغضب : لا انت بجد بتتكلم تجوز ريم لواحد مشلول ذنبها ايه تحملها غلطة نادر
نادر بص لابوه اللي غمز له واتكلم بهدوء : نادر مش هيردني وانا خطبت ريم للراجل واكيد ابني نادر مش هيرد كلمتي ولا عندك كلام تاني غير ده
نادر بضيق : وانا لا يمكن اردك انت فصل واحنا نلبس
وبعدين ناس طيبين واحسن من السكري الشحات اللي كانت ناويه تتجوزه
الجد : خلاص اليوم بلغ ريم بالخطوبه
صقر : وليه ما تكونش لينا ؟؟
الجد : لا لينا ما تطلعش برا عيال عمها اولي
سلطان ساكت وافتكر لما ابوه عصب عليه لانه خطب ريم لعبود وقتها اتعصب على الاخر لانه رفض يجوز ريم لواحد من عيالهم
عاوز يجوزها غريب حس بالعجز وقله الحيله مش هيقدر يعمل اي شئ لانه مش ولي امرها وحرام ريم تتظلم بواحد مشلول عاجز
صقر وقف وبعصبيه : وليه يعني ؟؟ تفرق ايه لينا عن ريم؟؟؟
الجد وقف بحزم : تفرق كتير
نادر لصقر : رجاء ما تتدخلش انا حر اجوز بنتي او مجوزهاش ده شئ راجعلي ومحدش له يدخل مفهوم ياصقر
………………
https://www.facebook.com/قصص-منه-محمد-كاتب-110808814814076/
عند ريم
دلوقت عرفت ايه هو سبب اهتمام الشايب بيا
عوزني كبش الفداء بس ضربه على بوزهم مش انا اللي يغصبوني على الجواز
للدرجادي بايعني يانادر يجوزني بالطريقه دي
للصدفه طلعت من المصلى بعد ما اتأخر الجد قررت تعمل جوله بالمستشفى
قررت تروح لمكتب صقر عشان يرجعها للبيت سألت عن مكتبه وراحتلو
بهدوء وكانت صدمه كبيره بعد ما سمعت كلامهم متوقعتش ان نادر للدرجادي توصل معاه
عضت على شفايفها بقهر
رجعت للمصلى وعقلها مشلول مش مستقره على فكره واحده
قعدت بالزاويه وحطت راسها على ركبها
مش عيزاه تتجوز ومستحيل تقبل بالجواز
يا ريتها تعرف حد تروح له وتهرب من نادر بس ما فيش حد
حتى اهل امها تتوقع لايمكن يستقبلوها بأمر من خيري بعد ما حقق انتقامه
وحتى لو استقبلوها مش عيزاه تكون قريبه من أسر
………………..

 

 

 

ليلى : سمعت ريم هتتجوز
سندس : حماتي قالتلي بس والله حرام يجوزها ابوها كدا
كاترين: امير بيقول الشاب مهندس معماري
نسرين: وايه الفايده اذا كان مكسح
روان : يمكن يتعالج
نسرين: ويمكن ما ينفعش العلاج
سندس : بس من عائله معروفه
اميره : برضو ايه فايده المال والجاه والوظيفه وهو اللهم اعفنا واعف عنا
كاترين: امير اضايق جدا قال حرام عليهم
ليلى بنغزه : خاليه امير يتجوزها
قاطعتها كاترين بحده : ما حدش طلب رأيك
ليلى : الحق عليا بدور علي حل
نسرين تهدي الوضع لانها عارفه
كاترين وسندس وليلى بيغيروا من بعض : خلاص اسكتي انت وهي
كاترين بدلع : اصلا امير لا يمكن يبدلني بكنوز العالم كلها بيقولي جمال واخلاق وعيال
سندس بقهر : تقصدي ايه ان عندك عيال وانا ما عنديش
كاترين: انا بتكلم مع ليلى ايه اللي حشرك انت ؟؟!!
ليلى : انت نافشه ريشك على الفاضي
كاترين : ما يهمنيش رأيك
دخلت سها : بعدين معاك انت وهي دايما ياساتر دايما كدا ناقر ونقير المهم ماتطلعوش الشباب قاعدين برا وصوتكم ما يطلعش
نسرين : ان شاء الله يا ماما
…………………
امير: امتى هيجي الشاب بكره ؟؟
صقر بدون نفس : باليل
امير لجده : جدي حرام الم..
قاطعه الجد بحزم : الموضوع منتهي بكره يكتب رسمي وبعدها يسافر للخارج للعلاج
ريان باستغراب : والبنت موافقه ؟؟؟
الجد : وليه ترفض احسن من السُكري الشحات اللي كانت عاوزه تتجوزه
ايهاب كان ساكت صحيح مش بيحب ريم ولا بيطقها بس في نفس الوقت مش عجبه عمه ولا اسلوبه
وقرر يلحق رامي للنادي … استأذن وطلع
خالد : بابا انا شايف انكم استعجلتم
الجد : الشاب فيه احتمال كبير يرجع زي الاول و احسن فين المشكله ؟؟؟
سلطان بحزن : ليه اخترتم ريم ؟؟ ليه مش نسرين او اميره
الجد : اللي عمل الحادثه ابوها وهي اولى من بنات عمها وبعدين احنا مش هنجوزها الا لما يرجع يمشي زي الاول بس مجرد خطوبه

 

 

 

صقر : صحيح ان نادر السبب بس مش مجبورين تجوزه خلاص انتم اتكفلتم بعلاجه
الجد : الشاب ميترفضش وقفلوا السيره خلاص خلصنا

يتبع….

لقراءة الفصل التالي : اضغط هنا

لقراءة الرواية كاملة اضغط على : (رواية وردة في المزبلة)

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى