Uncategorized

رواية وعد الرعد الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة خميس هارون

 رواية وعد الرعد الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة خميس هارون
رواية وعد الرعد الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة خميس هارون

رواية وعد الرعد الفصل العاشر 10 بقلم فاطمة خميس هارون

وعد وهي تمسك بقايا الفستان في يدها :يا حيوان يا متخلف انت عارف ده بكام يا غبي 
بطل بقي الرجعيه و…
لم تكمل وعد ليعلو صدي الصفعه في الغرفه 
كان هذا رده صفعه قويه 
وعد وهي تضع يدها علي وجهها :ااانت اتجننت انت ازاي تمد ايدك عليا 
رعد وهو يقترب منها :ده اقل رد لما تشتمي جوزك الي مفروض صوتك ميعلاش عليه 
وعد بصوت عالي  :جوززززي ايه انت هتنسي نفسك انت عارف أن ده كله مجرد صفقه 
رعد وهو يمسك يدها ويجذبها له :صدقيني لو عليتي صوتك عليا تاني هنسي اتفاقنا وهعمل اتفاق جديد واكون انا الطرف الوحيد فيه 
وعد وهي تحاول تحرير يدها :لااااا ده انت اتجننت رسمي ده ليمكن يحصل 
رعد وهو يحاوطها بيده :صدقيني لو فضلتي تعنديني كده محدش هيندم غيرك  فاهمه 
لم تجيب وعد بل اخذت تحاول الفرار من ذراعيه 
رعد وهو يزيد من أحكام يده :فاااااااهمه 
وعد :طيب طيب 
رعد وهو يبعدها بقوه :حلو كده نتفق بقي 
وعد :نتفق ايه بسس
رعد :اخرسي انا الي هتكلم وانتي اسكتي خالص 
بصي بقي لو الهدوم المكشوفه دي اتلبست تاني قدام حد متلوميش غير نفسك لو عوزة تلبسيها هنا قدامى براحتك انا مش ممانع 
وعد بصوت خافت :ده بعينك 
رعد بحده زائفه :بتقولي حاجه 
وعد :لا 
جاتك ضربه في معاميعك 
رعد :ايه 
وعد : بقول الي تؤمر بيه معاليك 
رعد :ااااه طيب 
اظن كده اتفاقنا يلا قومي عشان نمشي
وعد :ثواني وهاجي وراك 
خرج رعد من الغرفه 
وعد :ماشي عامل فيها شجيع السيما حاااااضر انا بقي هعملك بالمثل يااا يا زوجي العزيز 
….
علي :هو انا مقولتلكيش  انا نويت اكسب فيكي ثواب واخطبك 
علا :وحياه امك لا  يراجل 
علي بعصبيه :ايه الطريقه دي 
علا بغرور :طرقيتشي 
علي :نفخه نفسك ليه دي طريقه زفت 
علا :الله رأي ملهوش لازمه 
خليه لنفسك بقي أو ارميه في أقرب زباله 
علي :انتي بارده كده ازاي 
علا  :عذرا هذا من فضل ربي 
علي :يا مثبت العقل والدين 
علا :ربنا يشفي كل مريض وياخد كل عبيط والله 
علي :انا  هشغل اي حاجه بدل البكبورت الي فتح ده 
علا :طب ما تقفله 
علي :ايه ده 
علا :بقوقك البكبورت 
علي وهو يختار اغنيه :يااااارب الصبر 
علا :ايه القرف ده  وذوقك الغبي ده لو سمحت 
علي :ولزمتها ايه لو سمحت هااا ما تقوليلي يا حمار او يا وله 
بس عموما دي اغنيه لتامر عاشور 
علا :بجد شكرا علي الافاده حياتي بقت احسن بكتيرررر انا حسيت فعلا بالتغير 
علي :بالله ده اعلان تغنيه قدامي 
علا :هااا لا اناااا ملكش دعوه بقي 
وبعدين حد قالك أن الفرح مقطع نفسه عشان تشغل تامر عاشور ينكد علي امي 
علي :طيب عوزة ايه 
علا :مهرجان شغل مهرجان 
علي :مهرجان بجد 
علا :أيوة شغل شاكوش 
ظل يراقبها طوال المسافه بتعجب فهي تغني معه وتحرك يدها ملئيه بالحيويه ومرحه وجميله 
وهي لنفسه فلو استمر علي هذا الحال لكان تسبب في حادث بسبب شروده بها 
وصلت علا ونزلت ولكن أوقفها صوت علي 
علي :يا ريت تبلغي عمو 
علا باستغراب وهي تنظر له من النافذه:علي ايه 
علي :خلاص هقوله انا وانطلق بالسياره 
علا وهي تحرك يدها في الهواء :طفشته طااافشته يا حلاوه وحلاوه 
….
وعد :يلا انا جهزه 
رعد وهو ينظر لها بتفحص:انتي عملتى ايه في وشك 
وعد وهى تحرك كتفها :مفيش حاولت اداري القلم اصل مفيش عروسه تاخد قلم يوم فرحها ولا ايه رأيك 
رعد :انتي عارفه انى مش حابب ده بس انتي الي عصبتيني 
وعد وهي تتحرك ناحيه الباب لتنزل :لا عادي انا عارفه انك مبيت النيه من يوم المول بس زي ما قولتلك كنت مستني اكون مراتك 
أحست به يلتهم المسافه بينهم وحاولت أن تفتح الباب بسرعه ولكن هيهات 
رعد وهو يمسك يدها ويجذبها له :….
يتبع ……
لقراءة الفصل الحادى عشر : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى