Uncategorized

رواية اعشقني كما أكون الفصل الحادي عشر 11 والأخير بقلم راندا علي

 رواية اعشقني كما أكون الفصل الحادي عشر 11 بقلم راندا علي
رواية اعشقني كما أكون الفصل الحادي عشر 11 بقلم راندا علي

رواية اعشقني كما أكون الفصل الحادي عشر 11 والأخير بقلم راندا علي

مره وحده اتصدمت ديما ووقفت مكانها
كان عمر حاجز كل المكان وتربيزه عليها العشاء والشمع وورد وواقع ف كل مكان وعلي التربيزا وعمر واقف ف نص المكان وماسك بوكيه ورد وقرب منها ونزل علي ركبته وبصلها حبيتك من اول نظره وقعت في حبك وعاوزك تقضي باقي حياتك معايا تقبلي تشاركيني حياتك بحبك اوي
ديما فرحت جامد اووي وهزت رأسها 
طلع عمر من جيبه علبه فيها خاتم غالي اوي ولبسهولها وقام وبا*س أيدها وحضنها 
ديما بفرحه/ونا كمان بحبك اوي 
عمر فرح جامد وحضنها ولف بيها جامد/ونا عشقتك ي ديما
عند مازن ولانا
كانت لانا قاعده علي الكرسي ف الاوضه وبتقراءه روايه
قرب منها مازن وقعد علي الكرسي جنبها/بتعملي اي
لانا / بقراءه روايه
مازن بعد شعرها عن وشها وبصلها
لانا ابتسمت وبصتله/انت وعدتني هتوديني عند مليكه 
مازن /تعرفي اني تعلقت بيكي اوي مش عاوز اسيبك
لانا بخجل/ونا كمان اتعودت عليك اوي 
مازن بصلها ومسك أيدها/مستعده تعيشي معايا كل حياتي
لانا بخجل/ايوا انا موافقه لان …
مازن فرح وقرب منها اكتر/لان اي هاا
لانا/تعلقت بيك
مازن حضنها/انا حبيتك ي لانا اوي 
لانا فرحت جامد وحضنته اول مره تحضنه/ونا كمان 
مازن بفرحه يصلها ف عيونها/انتي اي هااا
لانا بخجل/انا….
مازن مسك أيدها /قولي هااا
لانا/بحبك
مازن شالها ولف بيها /اخيرا قولتيها
لانا فضلت تضحك وكانت فرحانه اوي 
مازن /احنا هنتجوز
لانا/لازم مليكه تكون موجوده
مازن/ احنا هنروحلها يلا البسي
لانا بفرحه وبتتنطط/بجد
مازن /ايوا والله
راحت تجري تلبس مازن كان فرحان جامد 
عند ادم 
مليكه بعد الجلسه تعبانه
راح ادم قعد جنبها ومسك أيدها/خلاص هات فاضل جلسه وحده وهنخلص والحمد لله حالتك بتتحسن اوي
مليكه ابتسمت بتعب/مش عارفه اقولك اي علي كل دا ي دكتور
ادم بزعل/كدا هزعل واي دكتور دي انا اسمي ادم
مليكه ضحكت رغم وجعها
لانا وهي طالعه ف المستشفي وبخوف/احنا لي جاين هنا هي مليكه تعبانه
مازن مسك أيدها جامد/متخفيش اهو وصلنا تعالي ندخل
الباب خبط
ادم/ادخل
دخلت لانا زمان لانا اول مشافت لانا طلعت تجري عليها وحضنتها وعيطت جامد
مليكه مكنتش مصدقه أنها شافت اختها حضنتها جامد وفضلت تعيط
ادم اخد ايد مازن وطلع برا/دي اختها صح
مازن/ايوا لانا
ادم /الحمدلله…استني انت لاقيتها فين
مازن بتوتر/بصراحه..
ادم/اي
مازن/بصراحه.وحكي كل حاجه
ادم خبطو ف حيطه انت عب*يطه تخطفها ازاي تعمل كدا
مازن/هي بتحبني ونا بحبها وهنتجوز انا حبيتها والله وعشان كدا كنت ببص ل مليكه ملاحظ شبهه بينهم ومكنتش اعرف انها اختها غير لما لانا قالتلي عليها وعرفت انها هي
ادم/عارف ي مازن لو كنت بتضحك عليها وحياة ربنا لهتشوف مني وش وح*ش اووي هيندمك علي لحظه دي
مازن/لو بلعب أو اتسلي مكنتش جبتها انا حبيتها بقولك
لانا بعياط/وشك تعبان لي فيكي اي
دخل مازن وآدم
مليكه بصت لادم بنظره ميحكيش عن مرضها 
مليكه وهي بتمسح دموع لانا/حبيبتي تعب من عمليه والله لان الجرح اتفك مش اكتر
لانا بعياط/حاسه انك بتكدبي عليا
مليكه/لا صدقيني قوليلي عملتي اي عند مرام وغريبه يعني روحتي
لانا بخوف وتوتر بصتلها وبصت ل مازن
مليكه في اي
لانا بخوف/بصراحه مكنتش عند مرام
مليكه باستغراب/امال كنتي فين
لانا /كنت بعيط ودور عليكي وحكتلها لما مازن لاقاها
مليكه لسه تتعصب علي مازن
رد بسرعه مازن وقال /والله بحبها وهي حبتني يلا قومي بسلامه عشان هنتجوز
مليكه بصت لادم
ادم رد/كان لازم اقول عنها عند قرببتك والله كنت بدور عليها ومش لاقيها ثانيا مازن فعلا بيحبها وهيصونها لو زعلها ف يوم انا هقتلهو*لها
مازن /حرام عليكم والله جوزوني بعدها اقتلو*ني
ادم ومليكه ضحكو ولانا اتكسفت
مليكه /موافقه بس لما اطلع
مازن مسك ايد لانا بفرحه 
الباب كان بيخبط 
ادم/ادخل
طلع عمر داخل وماسك ديما مدخلها
ادم باستغراب /بتعملي اي ي ديما مع عمر
مليكه حاسه بغيره ومش عارفه دي مين 
ديما بخوف /والله هو اللي جايبني هنا
عمر بتسرع/انا عاوز اتجوز اختك
مليكه ابتسمت وحست براحه لما عرفت انها اخته
ادم قرب منه /مش المفروض تحترم وجودي وغيابي وتيجي تكلمني من غير ما يكون ليك علاقه بيها
عمر بخوف /بحبها ي ادم عاوز اتجوزها ف حلال اي غلطي
ادم ضحك وحضنه/انا بهزر مبروك بس مش دلوقت بعد شهر ونص 
ديما ابتسمت ادم يصلها نزلت وشها ف ارض راح حضنها النهردا كلكم ف المستشفي عاوزين تجوزو ????
ديما /,عقبالك بقي صحيح عرفنا
ادم اه صح /مليكه
عمر ابتسمت ادم جود وشه /ودي لانا اختها ودا مازن معايا ف المستشفى 
ديما راحت حضنت مليكه /جميله اوي ي ادم حلوه خالص
ادم من غير.وعي/ايوا مانا عارفه
كلهم ضحكو جامد مليكه اتكسفت جامد
ادم ف نفسه ي غ*بي اي اللي عملتوا دا
مليكه/انتي احلي
ديما ابتسمت وراحت حضنت لانا/حلوه اوي زيك
لانا ضحكت/انتي اللي جميله
تسريع الأحداث عدي اسبوعين 
ادم بفرحه داخل ل مليكه /مبروك خلاص هتسيبي المستشفى مش متخيل والله اني مش هشوفك تاني
مليكه ابتسمت وهي بتحضر حاجاتها اللي كانت بتجبهوملها لانا من الشقه لما راحتلها
مليكه/عارف مش مصدقه اني اتعالجت وخفيت بجد
ادم قرب منها/لا صدقي خلاص اتعالجتي وخفيتي وبقيتي زي الفل اهو صح لي صممتي تخلي لانا عند مرام قرببتك لغاية يوم الفرحه بتاعها هي ومازن
مليكه /انا واثقه فيها وعارفه أخلاقها وعارفه مازن أنه محترم بس مش عاوزه ي ادم حد يكلم عنهم أو يقول إنها قاعده عند شاب فاهمني
ادم ابتسم/فاهمك اصلا انا عملت كدا قبل ما تعملي بس كنت عاوز اعرف لما قولتي كدا لي وطلع نفس كلامي هي اصلا مع ديما اختي قاعده 
مليكه ابتسمت/يعني عملت كدا ومقولتليش
ادم/كنت حابب اعرف وجهة نظرك علي فكره مازن الغ*بي
عرفها بمرضك وهي انهارت هو مكنش يعرف انك مش قايلالها وهي مصمم تجيلك بس ىقولتلها أننا جاين
مليكه/كدا كدا كنت هقولها بس لما اخف والحمد لله خفيت
ادم ابتسم ومسك شنطتها/يلا 
مليكه /يلا ونزل ادم وركبوا العربيه
وصل عند الفيلا وقالها /يلا انزلي
نزلت مليكه وكانت بتتفرج علي جمال الفيلا ودخلت كان الفيلا كلها ضلمه
مليكه /هما فين
ادم /اكيد جوه ودخل الفيلا وقفل الباب ومره وحده بلالين وحاجات ضر*بت مليكه بخوف مسكت ف ادم فضل يضحك كلهم طلعوا ادم سبها وكان في تزين وسفره عليها ألاكل وعاملين حفله وفي بوكيه ورد كبير وعليه خاتم من الماس راح مسك البوكيه وراح عند مليكه وقعد علي ركبته وبصلها وشه محمر وقدامهم كلهم ومليكه واقفه ساكته أدم/فاكر لما سالتيني اشمعنا انا اللي بتعمل معاها كدا وقولتلك لما تخفي وعد
مليكه هزت راسها
ادم /اقولك اشمعنا انتي اول مشوفتك خطفتيني ..لا مش هزار فعلا اتخطفت حسيت بحاجه غريبه من نحيتك كنت بقول عشان جميله بس لاحظت ف غيرتي عليكي جامد بسهر معاكي حتي لو نايمه وفضل سرحان فيكي كان دايما قلبي يدق كنت متعلق بحالتك جامد من اول يوم شوفتك في كنت بحاول أنفي فكرت الحب بس فعلا اكتشفتها اني حبيتك ي مليكه كنت رافض فكرت اني اقولك وانتي تعبانه لترفضي أو تفكري كالعاده عشان حالتك بس فعلا حبيتك كاشخصك انتي انا بحبك
مليكه بدموع ف عيونها/ونا بحبك اووي
ادم نسي كل حاجه وقام حضنها ف لحظه دي ولف بيها بعد وقف وبا*سها ف جبينها تقبلي تجوزيني تشاركيني كل تفاصيل حياتي
مليكه بفرحه /طبعا موافقه
كلهم سقفو وآدم لبسها الخاتم لانا حضنتها جامد/كدا تخبئ مرضك عن اختك
مليكه/مكنتش عاوزه اخوفك في لما اخف والحمدلله بقيت كويسه وقضو سهره جميله
ادم يبقي كلنا نعمل فرحانا بكرا
كلهم فرحو
مليكه/عاوزه اجيب بقيت حاجاتي من شقه 
لانا /هتيلي معاكي حاجاتي
ادم/تعالي طيب نروح سوا نجيبها
مليكه ابتسمت/يلا 
وراحو عند شقه دخلت مليكه لمت كل حاجاتها وراحت عطت المفتاح لصاحبة الشقه وهي خارجه مع ادم لاقيت اياد شكله مرهق وتعبان جري عليها بلهفه/مليكه كنت بدور عليكي مليكه سامحيني مليكه والله غصب عني مروه خان*تني وعرفت انها كدابه ولما ضر*بتها قالتلي انها كانت عاوزه تفرقنا وعملت كدا مليكه سامحيني هعمل كل حاجه انتي عوزاه
ادم وشه كان احمر وحاسس أنها بتحب اياد وهتسيبه
مليكه مسكت ايد ادم جامد وبصت ف عيون ادم/ادم وقف جنبي ف مرضي ف جلساتي ادم كان بيقويني من بعد ربنا كان بيدعمني ادم كان معايا خطوه بخطوه ادم مكنش بيروح بيته ويسهر جنبي ادم رغم حبه ليا كان بيستحمل لما كنت موجوعه منك واحكي عنك وكان بيقويني هو ساعدني انسي ساعدني اطلع من كل دا ساعدني انساك هو ساعدني اتخطي كل المراحل دي ادم خلاني اعرف إبداء حياه جديده ادم عرفني الحب الحقيقي الصدق ادم كان بيحبني عشقني كما اكون ادم مستحيل يسبني أو يتخلي عني هو صدقني من اول مره حبني ف مرضي ف اكتر وقت مستحيل حد يحب حد في كله اتخلي عني شكلي كان وح*ش اوي من المرض هو حبني عشان حب روحي   وبصت لاياد اللي زي ادم مستحيل اسيبه لان هكون مطمنه معاه مهما حصل ومهما كان ومهما كنت اي هيفضل جنبي 
اياد واقف بحزن
ادم كان حاسس بفرحه جامده وماسك أيدها جامد ومشيو راحو يركبو العربيه 
جت بنت حلوه اوي طيبه من وراه لاياد تكون بنت خالته/متزعلش امكن عشان صدقت حاجه علي حد تعرفه من زمان في حاجه اسمها الوقت بيسرقنا مش بنحس بقيمة الشخص غير لما يضيع من أيدينا وناس بتروح مننا من سبب غلطه مننا
اياد بصلها/مي 
ابتسمت وبصتله/ربنا يسعدها
اياد بصلها/يارب عارف اني كنت بجرحك انتي كمان زمان لما تقوليلي بحبك بس كنت بحبها اوي
مي ابتسمت /مش زعلانه منك وبردو لسه جنبك
اياد هو في حزن/وبتحبيني
مي ابتسمت بخجل/وعمري منسيتك 
اياد ابتسم ومسك أيدها ومشيو
ادم ف العربيه وهو بيبص لعيونها بحب/تعرفي لا…مش عارفه اقولك اي انا عشقتك عارفه…كلامك كان حاجه غير عاديه وهو بيتردد ف ودني
مليكه وهي مبتسمه وبتبص ف عيونه/اعشقني كما اكون
وبعد سنه كان مليكه معاها سيف وتمارا توأم
ولانا ومازن معاهم ليل
وديما وعمر معاهم تميم
واياد ومي اتجوزو وجابو مليكه
????????????????????????????????????????????????????????????????
خلصت هي كانت عباره عن عوض ربنا أن ربنا مش بيسيب حد وبيعوض بلاحسن في حاجه اسمها ربنا مش بيعمل حاجه غير لما تكون في مصلحتنا وخير لينا واهو مليكه اتوجعت وشافت الدنيا كلها سودا ف عيونها وف لحظه ربنا بدل حياتها لفرحه وسعاده وعوضها عوض جميل ربنا مش بيسيب حد وبيكرمنا كلنا وبيفرحنا حتي لو الحاجه دي فيها حزن بيكون وراها خير حقيقي مرضها وتعبها عرفها علي ادم وبردو منصدقش كل حاجه ومنستعجلش بقرارتنا عشان ممكن نضيع حاجه مننا منعرفش نرجعها تاني وف النهايه عوض ربنا احسن حاجه ف دنيا ومحدش ييأس أنه تعبان خليك اقوي من مرضك كأنك بتنفاس في الحاجه دي وعاوز تكسبها وربنا هيكون جنبك حتي لو كله اتخلي عنك وهيعوضك ربنا يسعدكم كلكم و يارب تكون عجبتكم
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى