Uncategorized

رواية عشق الطفولة الحلقة الثانية عشر 12 والأخيرة بقلم هنا

رواية عشق الطفولة الحلقة الثانية عشر 12 والأخيرة بقلم هنا 

رواية عشق الطفولة الحلقة الثانية عشر 12 والأخيرة بقلم هنا 

رواية عشق الطفولة الحلقة الثانية عشر 12 والأخيرة بقلم هنا 

سما: ااه مش موافقة مستغربين ليه انا بعتبرك اخويا ومش هعرف افكر فيك غير كده انا اسفة

اسر بحزن: تمام يا سما براحتك وانا مش هقدر اغصبك على حاجة وهعتبرك اختي عادي….. بابا انا هدخل اجهز شنطتي عشان اسافر 

عادل: هتسيبنا تاني يا اسر وبعدين مش انت ال قايلي سما مش هتكون لحد غيري اي مابقتش عايزها ولا اي

اسر اتجه ل سما وقال بزعيق: انت لياا وهتفضلي ليا ومحدش هيكون ليه الحق انه يلمسك فاهمة

سما ببرود:ما انا عارفة ومش عايزة اكون لحد غيرك اصلا والله يسطا

اسر: هااا انت بتقولي ايه

سما: بقولك موافقة

اسر: على ايه

عادل:يا ابن الحمار موافقة ع الجواز(عمه بقى وكده يشتمه براحته????)

اسر:بجد يا سما انت موافقة تتجوزيني 

سما:اممم اكييد

اسر:شكرا شكرا بجد انا بحبك جدا والله ومش هزعلك ابدا ابدا ابدا يا حبيبتي

سهير:اححم اححم 

اسر:بحبك انت كمان يا احلى عمتو في الدنيا وبحبك يا بابا بحبكوا كلكوا والله

سما:بابا بسرعة اتصل على العباسية ييجوا ياخدوه بسرعة عشان اتجنن خلاص

اسر:اتجننت بحبك يا قطتي

سما:من زمان مش قولتلي يا قطتي 

اسر:خلاص بقيت هقولك يا قطتي ويا بطتي ويا كلبتي احححححم قصدي يا وردتي

سما:اممم هتقولي يا كلبتي هقولك يا جزمتي يا ابو الصحااب

اسر:بت انت لمي نفسك بقى احسنلك ماشي

سهير:هي من اولها خناق امتى هنخلص منكوا بقى

اسر:بابا اي رأيك نكتب الكتاب بعد العيد والفرح بعده ب أسبوع او اسبوعين

عادل:اكييد انا موافق  ولو تتجوزها دلوقت يلاا عشان نرتاح منكوا

اسر:اااه يا لئيم عايز الجو يفضالك بقى انت وسهير يا شقي

عادل:اخرس يا حيوان

*اتفقوا خلاص على كل حاجة وفاضل اسبوع على كتب الكتاب راحوا المول عشان يشتروا شوية حاجات سمعوا صوت طفل صغير في سن 7 سنين كده

الطفل:بابااااا

اسر: مازن حبيب قلب بابا واحشني يا صغنن انت نزلتوا مصر امتى

سما مصدومة:بابا مين ومازن مين.. اسر مين دا

مازن:انا ابنه يا طنط انت مين

اسر:هفهمك كل حاجة بعدين يا سما…تعالى يا مازن انت هنا مع مين وفين هالة

مازن:ماما بتشتريلي حاجة حلوة وجاية

هالة:يا مااازن انت فين….اسر انت هنا بتعمل اي 

سما:بنشتري حجات لفرحنا يا هانم في حاجة

هالة:مازن يا حبيب ماما اقف هناك هنا كده على ما اجيلك

مازن:لا انا عايز بابا مش همشي

سما:انا مش هكمل في المهزلة دي اكتر من كده انا ماشية يا اسر ولما تحب تيجي ابقى تعالى لوحدك

*سما سابتهم ومشيت وهما فضلوا يتكلموا

اسر:اخبارك اي يا هالة وانت يا حبيب بابا عامل اي

مازن:مش انت كنت قايلي انك رايح الشغل يا بابا انا مش عايزك تمشي تاني

اسر:يا حبيب بابا وانا مش هسيبك اصلا

هالة:سما مشيت يا اسر مش المفروض تلحقها

اسر:لما اروح هكلمها انتوا واحشني جدا وعايز اقعد معاكوا شوية

مازن:طيب يلا نخرج نتفسح بقى 

*سما كانت واقفة مستخبية وسمعت كل كلمه قالوها وفضلت تعيط وبعد كده روحت البيت

سما:ماما يا ماما

سهير:اي يا سما في اي وفين اسر مش جه معاكي ليه

سما:كنت عايزة اقولك حاجة في شغل كويس جدا براا مصر وانا عايزة اروح ودي فرصة مش هتتعوض تاني 

سهير:والله براحتك يا بنتي بس مش المفروض تعرفي عادل واسر الاول 

سما:ما انا عرفت بابا ووافق والطيارة هتطلع الفجر وانا لازم اجهز هدومي بسرعة

سهير:وهتسيبينا يا بنتي

سما:ماما ما انا كده كده كنت هسيبكم وانا اول ما اوصل هتصل عليكي ودايما هبقى معاكي على تواصل

سهير:طيب واسر لازم تعرفيه الاول

سما:اه نسيت خدي الدبلة اهي ابقي اديهاله انا داخلة اجهز يا ماما

سهير:اي بنت المجنونة دي هي مش بتحبه ولا انا كنت في حلم انا مش فاهمة حاجة(الصراحة ولا احنا كمان فاهمين يا طنط سهير????)

*سما جهزت وخدت الشنط وعادل خد معاها الشنط وراح وصلها المطار(هو بيدعمها في كل حاجة وبيسيبها تعمل ال هي عايزاه عشان بيثق فيها)ولحد الان هو مش عارف سافرت بلد اي

قبل ما تطلع من المطار كسرت الخط بتاعها ومشيت

اليوم التاني……

سهير:هي لسة مش اتصلت ليه البت دي اما اجرب كده انا اتصل عليها….تليفونها مغلق ليه هو في اي

اسر:يا سماااا انت يا بت

*سهير طلعت ادته الخاتم وقالتله:بص بقى انت تفهمني كل حاجة كده عشان مش اكون عاملة زي الحمار وخلاص

اسر:اي دا يا عمتو هي سما ازاي تشيل الدبلة من ايديها هي فيين خليني اغمها

سهير:طارت

اسر:طارت ازاي يعني ماتت

سهير:بعد الشر عليها هي سافرت براا مصر

اسر:نعممم ازاي تسافر وانا ما اعرفش حاجة عن الموضوع دا

سهير:دا الحصل بقى وبعدين احنا مش شفناك من يومين ليه كنت فين

اسر بغضب:سافرت فين راحت بلد اي قولولي هتجنن يا ناس

سهير بحزن:والله يا ابني ماعارفين حاجة عنها وشكلها غيرت الخط بتاعها

*عدى شهر واسر لسة بيدور على سما بس احبط خلاص وقطع الامل انه يشوفها تاني فسافر للشركات بتاعته(في الكويت)ومعاه مازن وهالة

عدى شهرين وتليفون سهير رن:الووو

سما بعياط:ماما وحشاني اخبارك اي.

سهيير انفجرت من البكاء:سماااا وحشتيني يا قلب امك واحشني صوتك واحشني حضنك بقى كل الايام دي وما تسأليش عليا ينفع كده يا قلب امك

سما مستمرة في البكاء:غصب عني يا امي والله بس انا كان لازم ابعد عشان قلبي اتكسر جامد يا امي وكسرة القلب مش ساهلة خالص والله

سهير:انت مشيتي وما عرفتنيش اي حاجة يا بنتي واسر لسة مسافر من شهر ومبقاش يسأل علينا هو كمان اي الحصل لكوا يا بنتي احكيلي

سما:مش مهم يا ماما هو كل واحد راح في حاله مش مهم نفتح في الماضي وسيبيها على ربنا

سهير:ونعم بالله العلي العظيم

سما:انا هقفل دلوقت يا ماما عشان عندي شغل وهتصل عليكي كل اسبوع ماشي يا ست الكل سلام

سهير بعياط:ربنا يحميكي ويفضل معاكي دايما يا سما يا بنت بطني وروحي اشتغلي ربنا يعينك يا حبيبة امك مع السلامة

……………

*عدى خمس سنيين وسما كانت تتصل كل اسبوع تطمن على سهير وعادل وكانت لسة قلبها مكسور من الحصل ولسة بتفكر فيه*

سما:اي دا مفيش اكل اوووف لازم انزل السوبر ماركت اشتري اي حاجة

-نزلت الماركت تشتري الحاجة

ايد اتحطت على كتفها:عمتو سماااا ازيك عاملة اي

سما:نعم انت مين يابني انت(كان شاب كده حليوه ابيض وجميل وطويل باين عنده 20 سنة بس طلع عنده 14 بس????)

الولد:مش انت طنط سما من مصر صح وباباكي اسمه عادل؟

سما:اه وانت عرفت منين بقى يا شطور

الولد بضحك:حضرتك البيت بتاعنا كله مش فيه غير صورك انت بس 

سما:نعم ليه يعني انت مين ومين الجاب صوري بيتكم

الولد:اي رأيك تيجي تشوفي البيت بتاعنا

سما بفضول:امممم ممكن اجي يلا بين

الولد:انا معايا العربية هنوصل بسرعة يلاا

سما:شكل الواد دا عصابة وهيخطفوني يخدو اعضائي…تؤتؤ اعضاء مين دا انا كلي خربانة يعني

وصلوا البيت اي دا…دا مش بيت دي فيلااا…فيلااا اي دا قصر بسم الله ما شاء الله

دخلوا سما بستغراب: اي دا بجد دي صوري المكان عامل زي ما يكون متحف لعرض صوري بس

الولد:طيب تعالي اوريكي اكتر اوضة فيها صورك بقى بس يا ريت بابا يبقى مش موجود…..هي دي الاوضة اتفضلي ادخلي شوفيها

سما بصدمة:اسرررررررر

اسر بصدمة اكبر:سمااااااا انت بتعملي اي هنا(وجري عليها)

سما:دا بيتك

اسر:مازن انت لقيتها فين وازاي دا انا فضلت الف وادور عليكي ومش لقيتك اي الغيبة الطويلة دي يا سما 5 سنين ما تفكريش فيا 

سما:مازن؟؟هو انت ابنه بقى صح

مازن:امممم لااا انا مش ابنه بس هو بابا

سما:اي فزورة دي بقى ولا اي

هالة جت من وراها:اي دا سماا البيت نور بوجودك يا قمري

سما:اهي اكتملت بقى…وبعدين قولي يا مازن الفزورة دي حلها يا حبيبي

مازن:طيب اقولك واحنا بنتمشى في الجنينة

…..

اسر وهالة

هالة:هي سما جات هنا ازاي وعرفت المكان ازاي

اسر:مازن ال عرف يجيبها وجاية وعينيها كلها عتاب بس مش عايزة تعاتبني وانا كنت نفسي اخدها في حضني واعيط لحد ما ارتاح

هالة:هي بكرة تفهمك يا مراد وترجعلك تاني وتعرف ان دا كله سوء تفاهم

اسر:يا رب يا هالة يا رب

سما من وراه وهي بتعيط:اسر انا اسفة بجد على كل لحظة ضيعتها من حياتنا اسفة على كل حاجة حصلت انا ندمانة جدا ان انا مش استنيت وفهمت منك كل حاجة بالعكس انا هربت انا اسفة بجد بتمنى انك تسامحني

اسر:سمااا انت نصي التاني وانا عمري ما هزعل منك انا بحبك وهفضل لأخر نفس فيا بحبك 

فلاش باك????️

سما:هااا نزلنا الجنينة حل الفزورة بقى

مازن:هو بابا اسمه اي 

سما:اسر…اي السؤال دا يعني

مازن بضحك:لا لا لا لا …بابا اسر بيقول لباباكي يا بابا وهو مش ابنه صح 

سما:ااه

مازن:خلاص وانا بقول لبابا اسر يا بابا بس هو مش بابا

سما:ازاي طيب وانت ابن مين وهالة دي مين

مازن:بابا كان اسمه علاء وهو وبابا اسر كانوا شركاء مع بعض في كل الشغل لحد ما جه ناس اعداء واتسببوا في حادثة بابا اسر نجي منها وبابا علاء مات فيها

مازن:وبابا اسر الوحيد الوصي علينا انا وماما وع فكرة ماما اكبر من بابا اسر وبتعتبره اخوها الصغير

سما انهارت بعد ما سمعته:ازاي انا كنت غبية كده ازاي ضيعت السنين دي كلها من حياتنا ازاي

انتهاء الفلاش????️

اسر:تتجوزيني يا سما

سما:اكييد عمري ما اضيع سنين تاني من حياتي لازم اعيش بقى انا بحبك وهكمل معاك لاخر حياتي

*نزلوا كلهم مصر وعادل وسهير كانوا هيموتوا من الفرحة واتقالت الجملة الشهيرة

꧁بارك الله لكما وبارك عليكما وجمع بينكم في خير꧂

اسر:كتبوا كتابك يا نقاوة عيني واخيرااا بقيتي حلالي يا سما حضنها وفضل يلف بيها كأنه طاير في السما

سما:بحبك يا اجمل حاجة حصلتلي في حياتي 

……….

عدت سنة وسما خلفت بنت

مازن:هسميها ملاااك

اسر:شكل الحكاية بتاعتنا هتتكرر تاني ولا اي

سما:الظاهر كده يعني والله اعلم

…………….

تمت

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا

نرشح لك أيضاً رواية وجدت قلبي معك للكاتبة غادة محسن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى