Uncategorized

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم شهد عبدالسلام

           رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم شهد عبدالسلام

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم شهد عبدالسلام

رواية طفلتي الخائفة الجزء الثاني الفصل الثاني عشر 12 بقلم شهد عبدالسلام

و بكل عصبيه بيسوق العربيه 
وفجاه 
في الشركة 
اياد:شهد عايز ملفات الصفقه الاخيره بتاعت…..
شهد بمقاطعه و برود:ده مش شغلي انا سكرتيرة مستر سليم 
اياد بعصبيه و بيخبط علي المكتب:انتي مجنونه ايه اللي بتقوليله ده انا المدير هنا و ذي ذي سليم 
شهد:وانا السكرتيره بتاعت مستر سليم تقدر حضرتك ططلب الملفات من سيليا 
اياد بيسبها وبيدخل المكتب 
في الڤيلا 
تليفون اسد بيرن 
اسد:الو 
دكتور:الو معايه اسد باشا
اسد:ايو انا مين حضرتك 
دكتور:انا يامن دكتور في مستشفت حضرتك و بيكمل بتوتر وو الحقيقه سليم باشا وصل عندنا في حادث سياره 
اسد:ايه انت بتقول ايه ابني مالو 
الدكتور:اهدا يا اسد باشا هو كويس 
اسد بيجري علي العربيه و مالك من الخوف بيجري وراه 
في العربيه 
مالك:في ايه بتجري كده ليه 
اسد:سليم عمل حادثه ب العربيه 
مالك: طب الدكتور قالك حالته ايه 
اسد:مش عارف بيقولي هو كويس 
مالك:ان شاء الله خير 
اسد:يارب 
و شويه و اسد و مالك بيبقو في المستشفي 
وبيدخل اسد بخوف علي ابنه
اسد: اوضة سليم اسد ابني 
الممرضه بحترام:اوضه رقم 205 يا اسد باشا 
اسد بيطلع هو ومالك بسرعه و بيدخل علي سليم 
اسد و بيقرب منه بسرعه:انت كويس 
سليم: متخافش يا بابا انا كويس الحمد لله بسيطه 
اسد:الحمد لله 
مالك: الحمد لله انها جت علي قد كده 
اسد:الدكتور قالك عندك ايه 
سليم: معنديش يا بابا هي جروح بسيطه 
وبيدخل في اللحظه دي دكتور يامن 
يامن شاب 25 سنه دكتور و طويل القمه و وبشرته بيضه وعيونه عسلي 
يامن:حمد الله علي السلامه 
سليم: الله يسلمك 
مالك:حالته ايه يا دكتور 
يامن:مفيش اي خوف عليه هو كويس بس هيحتاج متابعه  يومين معانه هنا في المستشفي 
اسد:شكرا يا دكتور 
يامن استاذن و طلع 
ومالك بيطلع وراه
مالك :يا دكتور 
يامن:اتفضل يا مالك باشا 
مالك:هو كويس 
يامن بابتسامه :كويس ومفيش اكتر من اللي قولته جوا 
مالك: ماشي شكرا يا ابني 
وبيدخل 
وتليفون اسد بيتصل 
اسد بهدوء:ايه يا حبيبتي
حور:هو انت فين 
اسد :ا…اص.. في مشوار
حور:اسد عشان خاطري قولي انت فين طمني عليك 
اسد:في المستشفي 
حور بخوف:ليه مالك ….
اسد بمقاطعه: اهدي انا كويس مفيش حاجه 
حور:طب انت في المستشفي ليه واوعي تكدب عليا 
اسد:سليم …. ولسه هيكمل 
حور بمقاطعه:ايهه ماله سليم ايه اللي حصلو 
اسد:اهدي هو كويس 
حور:انت في مستشفي ايه انا جايه 
اسد:مفيش داعي انك تجي 
حور بعياط: عشان خاطري يا اسد عايزه اشوفه 
اسد وبيحاول يكتم عصبيته عشان بتعيط:اهددي 
حور سكتت 
اسد:السواق هيجيبك بس بسرعه 
حور بتسرع:شكراا 
و بتقفل 
 في المستشفي تاليا وحور و عمر و تميم 
حور بخوف بتقرب عليه بسرعه:يا حبيبي انت كويس 
سليم: اهدي وربنا انا كويس يا حبيبتي 
تميم بضحك:هو ده منظر ناس يجرالها حاجه يا ست الكل 
تاليا: الف سلامه عليك يا حبيبي 
مالك بغيره:لا بقي طب ده ابنها انتي بتقوليلو يا حبيبي ليه 
تاليا: ده ابني بردو 
مالك: لا حتي ابنك ميتقلهوش الكلمه دي 
عمر: خلاص يا جدعان ايه العيله الغيوره دي 
تميم بمشاكسه:ذي ما انت بتغير علي حبيبت القلب 
عمر بعصبيه:انت هتستهبل يا تميم 
اسد:بس بس انت وهو انتو هتتخانقه في المستشفي 
مالك ل عمر: في ايه يا عم عمر ده اخوها 
عمر:ايه يا عم بابا ما انت بتغير عليها مني مع ان ابنها 
مالك سكتت 
اسد ضحك:مش عارف ترد صح 
في الڤيلا و البنات متجمعها مع بعض 
لوليا:هو في ايه 
لؤلؤ:مش عارفه 
ليله:انا هموت واعرف هما راحه فين كلهم كده 
لوليا:مش عارفه انا قولت انزل اقعد مع تاليا وحور اتلاقيت الڤيلا فاضيه خالص 
ليله: يمكن خرجه 
لؤلؤ:انتي هبله يا ….
ليله بعصبيه:بردو هبله انتي شكلك عايزه تضربي 
لؤلؤ:تضربي مين يا بت انتي 
وبيضربه بعض 

لوليا :بس بس وبتحاول تبعد حد فيهم مش عارفه و اضربت في وسطهم

ليله و لؤلؤ كل شويه خناقه شكل بس عادي بيرجعه سواا ذي الاخوات
لوليا انا هتصل علي عمر:وبتتصل علي عمر 
عمر:ايه يا حبيبتي 
لوليا:انت فين و فين العيله لؤلؤ وليله بيتخانقه 
اسد ل عمر :في ايه 
والعيله كلها سامعه كلام عمر 
عمر:ليله ولؤلؤ بيتخانقه ليه تاني حاولي سلكيهم من بعض 
لوليا:مش عارفه وضربوني 
عمر ضحك: اضربتي والنبي العيال دي بتفهم 
لوليا:تصدق ان انت بارد انا مش عارفه اسلك بنهم يا عمر والنبي  هي بتحاول تفك الخناقه بنهم 
سليم بتعب:هات التليفون ده 
وبياخد التليفون من عمر 
سليم: لوليا اديني ليله 
لوليا ل ليله بزعيق:ليله ليله اهدي بقي يخربيتك امسكي 
ليله بعد ما بتمسك الفون :مين 
لوليا: ابيه سليم 
ليله بتوتر:لا خودي 
لوليا:ردي 
ليله بتوتر وصوت منخفض:الو 
سليم: علي اوضتك وتقفلي علي نفسك ومططلعيش منها وانا لما اجي اشوف حوارك انتي وهي كل يوم خناقه ………  وبصوت رجولي  فاهمه 
ليله:فاهمه 
وبتسيب الفون ل لوليا و بتخرج من غرفتها من غير كلام 
سليم بزعيق:لؤلؤ انتي كمان مش عايز خناقات انتو مش صغيرين 
لؤلؤ :حاضر
وبتدخل ليله غرفتها 
ليله بعياط:هو ليه بيعاملني كده كل شويه يزعقلي ما لؤلؤ هي اللي اتخانقة معايه الاول وانا بحبك وانت لا بتكرهني ليه مش عارفه
تاني يوم الصبح بترجع العيله البيت و عمر و تميم بيفضلو مع سليم في المستشفي 
حور :ادخل ل ليله عشان امبارح سليم قالها مططلعيش 
اسد:ابنك ده ربنا يهديه علي اللي عامله في البنت ده وكل ده عشان بيحبها ده هيكرها في 
وبينزل 
اسد بينزل ل ليله وبيدق الباب 
ليله:ادخل 
اسد بابتسامه:عامله ايه يا حبيبتي دلوقتي
ليله:الحمد لله يا عمو 
اسد:يلا البسي وانزلي لو هتجي معانه 
ليله: انتو رايحين فين 
اسد:رايح المستشفي ل سليم 
ليله بخوف:ايه ماله ابيه 
اسد بابتسامه: اهدي يا حبيبتي هو كويس 
ليله بخوف علي سليم:انا عايزه اجي معاكم واشوفه 
اسد:طب يلا غيري هدومك واحنا تحت
ونزل 
بعد شويه بتنزل العيله كلها بتتجه للمستشفي 
في المستشفي 
ليله متوتر جدا انها تدخل و بتفكر هتقوله ايه
 وفجاه بتخبط في حد 
ليله بتوتر:اسفه اسفه بجد 
يامن بتوهان في جمالها:لا ولا يهمك 
ليله: اسفه وبتمشي 
يامن ومركز في اثارها:ايه الملاك ده
وبتدخل ل سليم 
ليله بتوتر:الف سلامه عليك يا ابيه 
سليم:الله يسلم يا حبيبتي
وبيدخل في اللحظه دي يامن 
يامن:عامل ايه دلوقتي 
سليم :الحمد لله 
عمر:هو كده هيخرج امته 
يامن:النهارده 
يامن وبيخرج بعد ما بيغير علي جرح سليم و طول ما هو في الغرفه عيونه علي ليله و سليم هيموت من الغيره 
يامن:ممكن ثانيه يا عمر باشا 
عمر بيخرج معاه 
عمر:في حاجه يا دكتور سليم في حاجه 
يامن:متخافش هو كويس بس كنت عايز حضرتك في طلب تاني 
عمر بستغراب:اتفضل 
يامن بحترام:هي الانسه الي في الغرفه اللي لابسه بنطلون وتيشيرت اسود 
عمر :اه مالها 
يامن:مرتبطه و بتسرع وياريت متفهمنيش غلط انا بسال حضرتك و غرضي شريف 
عمر:لا مش مرتبطه 
يامن:طب لو اتشرف واخد معاد من حضرتك عشان اجي اشرب مع مالك باشا واسد باشا فنجان قهوه 
عمر:طب هقول ل اسد باشا ومالك باشا وهرد عليك يا دكتور 
وبيدخل عمر 
سليم: في ايه 
عمر بيضحك 
تميم:في ايه يلا انت 
عمر وبيقرب من ليله :كبرتي يا حلوه 
ليله بضحك:هو في ايه 
عمر:يامن عايز يخطبها و عايز معاد من اسد و مالك 
ليله اتكسفت ووشها كلو احمر من طريقة عمر و شها في الارض 
لؤلؤ:اوباا مبروك يا ….
سليم بجحيم:مبروك ايه يا لؤلؤ اظبطيي 
اسد:اهدا في ايه 
سليم ل ليله:وانتي يا مكسوفه انتي حسابك معايه بعدين 
مالك واسد كاتمين ضحكتهم بالعافيه 
اسد في تفكيره :انا هخليك تقول حقي ب راقبتي يا سليم 
وبيكلم عمر 
اسد: خليه يتفضل يا عمر قوله بكره
عمر بستغراب: اقوله كده يا عمي 
اسد: سمعت انا قولتلك ايه 
سليم بعصبيه: انت بتقول ايه يا بابا 
اسد: وانت مالك متعصب ليه 
سليم بتوتر:عشان لسه صغيره 
اسد:شايفها هتتجوز بكره الصبح 
سليم بعصبيه: انا هقوم اغير و اغور من هنا 
اسد:واحنا هنمشي ومعاك تميم و عمر 
حور:هتجي علي البيت معانه 
اسد متاكد ان هو هيرجع علي الڤيلا  عشان موضوع ليله 
وتخرج العيله كلها من الغرفه وبتتجه للعربيات 
اسد ل عمر وتميم: خلي بالكم لا يعمل حاجه في الدكتور
تميم بضحك:حاضر يا بوص في عيني 
وبيمشي هو مالك 
مالك:ناوي علي ايه 
اسد:ناوي اطلع عليه كل اللي عملو في ليله من ورايا و اعرف ازاي يفضل ساكت و هو بيشوف حب عمره بيضيع من ايدو بسبب  طريقته
مالك: دماغك سم ذي ما هي 
اسد ضحك 
مالك:طب ل
ا ليله تحب يامن 
اسد:تؤتؤ البت بتحب سليم بس الخوف مسيطر عليها و كمان طريقة سليم معاها وحشه 
مالك:هو بصراحه عايز يتربه من الاول و جديد طالع ل ابوه 
اسد:ماله ابو يا عم مالك احسن من واحده كان كل يوم مع واح*ده شكل 
مالك:كان زمان قبل ما اعرف تاليا دلوقتي الحمد لله 
وبيركب العربيه والعيله كلها بترجع البيت وشويه وسليم وعمر و تميم بيبقو في البيت 
سليم اول مادخل البيت طلع و لسه هيدخل غرفة ليله سمع صوت هو عارفه كويس 
اسد من وراه:عايز ايه 
سليم :هاا لا مافيش 
اسد:طب داخل عند ليله ليه 
سليم: ما انا قولتلك مافيش يا بابا و بيمشي علي غرفته 
اسد بابتسامه:لازم اربيك و اعلمك الادب 
تاني يوم الصبح 
سليم بيدخل غرفة ليله وهي نايمه وبيقفل الباب 
سليم وبقرب منها وبيقومها وهو ماسكها من شعرهاا: 
ليله بزعيق: في ايه
يتبع…..
لقراءة الفصل الثالث عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى