Uncategorized

رواية اغتصاب رحم عذراء الحلقة الثانية عشر 12 بقلم رحمة محمد

 رواية اغتصاب رحم عذراء الحلقة الثانية عشر 12 بقلم رحمة محمد

رواية اغتصاب رحم عذراء الحلقة الثانية عشر 12 بقلم رحمة محمد

رواية اغتصاب رحم عذراء الحلقة الثانية عشر 12 بقلم رحمة محمد

بدأت جميله تحضن مامتها. 

جميله :وحشتيني اوي يا ماما. 

الام بدموع :وانتي كمان،الف مبروك. 

الاب حضنها وقالها بهمس :بنت ابوكي بصحيح وقعدتي على خميره حلوه. 

بعدت  جميلة عنو هي عارفه انو مادي مكنتش تعتقد انو هيفكر بطريقه دي. 

جميله بدموع :شكرا اوي شكرا بجد. 

يونس بابتسامه :عيب كدا انا جوزك برضو. 

ف تربيزت اسماء. 

قعد حاتم جنبها :حلو فستانك

اسماء بخجل :شكرا. 

حاتم بهمس :متيجي نرقص.

اسماء :حرام،  وكمان الناس بتصور. 

حاتم :اااه ااه حرام صح.. 

ف الجنينه. 

كانت وقفه ومسكه كبايه العصير وبتتامل الزرع. 

خرج محمد الجنينه بس ف جانب تاني. 

رحمه لسه بتلف وشها، شفتو ولفت بسرعه، وحطت اديها على بوقها وبدأت دموعها تنزل، مكنتش تعرف انها هنشوفو انهارده. 

حولت تغطي وشها بشعرها وفضلت تعيط لحد ما خد بالو ان في حد بيعيط. 

محمد وهو وقف ورها :في حاجه اقدر اسعدك فيها. 

مبتردش. 

محمد :يا آنسه،طب ف حاجه ضيقتك هنا. 

برضو مفيش رد. 

محمد وقف مصدوم دقيقتين. 

محمد بهمس هي سمعتو :رحمه. 

هي برقت بصدمه وفضلت سكته دقيقتين. 

لفت رحمه. 

________________________________

جوه القصر 

الناس بدأت تمشي. 

يونس وهو بيهمس ل حاتم :الناس اول ما تمشي تجيب المازؤن. 

حاتم :كلو تمام متقلقش. 

اسماء كانت بتدور على محمد ف كل محمد خرجت ف البرنده بتاعه القصر وبتبص لقيتو واقف ورحمة وقفه على بعد قريب منو شهقت. 

اسماء :يتاره هيعمل اي معاها دلوقت. 

جه حاتم من ورها :في اي. 

اسماء بخضه :خضتني اي داا. 

حاتم بضحك :معلش يست،بتبصي على اي. 

اسماء :عنيها دمعت :عليهم. 

حاتم بصدمه :دي رحمه ودا اخوكي، اي دا هما بينهم اي، 

اسماء بستغرب :متجوزين مثلا مثلا يعني. 

حاتم بستغراب:ازاي دااا، اي دا ليكون دا جوزها ال قالت عليه. 

جوه ف عند يونس. 

جميله وهي مسكه بطنها وبتبصلو. 

يونس خد بالو :مالك ف حاجه وجعاكي. 

جميله :لا جعانه اوي. 

يونس بتصنع البرود :انتي مبتشبعيش كدا. 

جميلة وهي مربعه اديها :تخيل ان احنا ٤ مثلا مثلا. 

يونس :عندك حق، نكتب كتابنا وهاكلك كل ال انتي عاوزه انتي وهما. 

بعد ما الناس كلها مشيو جه المازؤن. 

ف الجنينه.

محمد بدموع :لي عملتي كدا يرحمه لي هربتي ليييي ردي عليا. 

رحمه بدموع :غصب عني انا كنت منهاره، كان صعب عليا. 

محمد :كان صعب عليكي تقومي تهربي، وتسبيني، مفكرتيش فيا انتي أنانية. 

رحمه بدموع :اسفه انا مكنتش عاوزه اشوفك حزين وانت شيفني منهاره وتعبانه قررت ابعد. 

محمد :ورجعتي لي. 

لف وهيمشي. 

رحمه مسكت ايدو :اسفه انا رجعت عشان ارجع حياتي. 

محمد :انتي دمرتيني خلتيني عاوز انتقم من الناس كلها من ال قتلت ابني. 

رحمه بصدمه :قصدك جميله، هي ملهاش زنب خالص. 

محمد بستغرب :ازاي. 

رحمه :انا ال مختش بالي مش جميله. 

محمد ضربها بالقلم. 

مسكت وشها 

محمد بغضب:انتي عملتي مني مجرم خلتيني مجرم. 

رحمه :انا اسفه. 

سبها ومشي. 

وقفت قدامو ورمت نفسها عليه :سمحني انا غلطانه. 

زقه ورجع القصر. 

حاتم بيبصلو :في اي، مش مهم انت جيت ف وقتك عاوزين شاهد. 

طلع محمد البطاقه وفعلا شهد على العقد هو وحاتم وبدأت اسماء تزعرط زغريط شعبيه. 

يونس بص لمحمد مره وحده. 

:دور كريم خلص بس دورك انت على الموت. 

جت رحمه وره بصدمه. 

اسماء بتبص ل يونس :في اييي. 

يونس قرب من محمد آل واقف متجمد :فاكر هنسهالك، انت عملتلي جميل انك جبتلي جميله لكن محولت القتل اتفقك مع مراتي او غيرو لاا مش هنسي. 

ظنت اسماء انو بيتكلم عن خطتهم لكن مكنش صح. 

وقفت رحمه مصدومه. 

يونس نده على الحرس يمسكو. 

رحمه وقفت قدامه وأسماء مسكت ايد محمد 

رحمه بغضب :فيييي ايييييي ييونس يمهدييي. 

يونس بغل :ينتقم ذي ما هو كان فاكر انو بينتقم. 

رحمه وهي بترفع صباعها :سبوووه جوزي لا وانا بحزم، انت عارف انا ممكن اعمل اي. 

يونس :ابعدي يرحمه دا طار بينا.،خدوه يلا. 

لسه هيشدو رحمه شدت المسدس من جيب واحد من الرجاله وصوبتها ف وش يونس. 

رحمه بغضب ودموع :سيبوووو ييونس يمهدديي، اله هقتلك. 

وجهت المسدس ل راسو. 

يتبع..

لقراءة الحلقة الثالثة عشر : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا

نرشح لك أيضاً رواية وعد للكاتبة نورا أحمد.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى