Uncategorized

رواية رهف والوسيم الفصل الثانى عشر 12 بقلم نونا جمال

 رواية رهف والوسيم الفصل الثانى عشر 12 بقلم نونا جمال
رواية رهف والوسيم الفصل الثانى عشر 12 بقلم نونا جمال

رواية رهف والوسيم الفصل الثانى عشر 12 بقلم نونا جمال

بعد يومين من تعب سليم 
بتول أنا لازم اروح 
رهف ليه خليكي معايا 
بتول بس اصل 
رهف هو خالد ماشي معاكي 
بتول بصرحه ايوه 
رهف يبقي خلاص سفري ياحبيبتي ربنا يسعدك انتي عارفه أنا لو عليا اكون 
بتول من غير ما تقولي أنا عارفه وتحول اعرف اي اخبار عن اختك 
رهف حبيبتي يا بتول 
بتول بس عندي حاجه تاني هكون فيها حبيبتك اوي 
رهف وهي ايه بقي 
بتول هي انك دلوقتي هتقومي تلبسي عشان أنا وانتي هنروح نشوف استاذ سليم 
رهف أنا وانتي ازاي 
بتول مش انا وانتي بس معانا خالد 
رهف بحبك يا بتول 
بتول مش بقولك هههه
وبلفعل يجهزه يقابلهم خالد ويذهبه اللي منزل سليم 
فواكه مين 
خالد أنا الدكتور خالد والدكتوره رهف والدكتوره بتول عايزين نقابل الاستاذ سليم 
فواكه سليم بيه 
محمد مين يابت يا فواكه 
ويذهب إليهم 
اهلا اهلا بي الدكتور والدكتوره والدكتوره نورتم  
خالد اهلا بيك يا حاج محمد 
رهف زي حضرتك 
محمد الحمدالله يابنتي 
امينه بيت يا فواكه مين جه 
فواكه دول دكاتره عايزين سليم بيه 
امينه دكاتره عايزنه في ايه 
محمد طبعا طبعا. اتفضلو 
ويطلع اللي غرفة سليم 
سليم مين 
محمد انا ياولدي 
زين لدخول يابوي انت عايز استاذن
محمد لا ياولدي أنا مش لوحدي هي البت فواكه مجلتلكش
يحاول أن يستند. مين معاك ويقوم ليجد رهف وخالد وايضا بتول 
سليم رهف 
رهف بخجل ازيك يا سليم 
خالد هي رهف لوحديها 
سليم ازيك ياخالد ازيك يا بتول 
كان أن يقع تذهب إليه مسرعه رهف حاسب 
خالد يذهب إليه ايه مالك 
سليم لا ابد  بقالي مده مقمتش عشان كدا 
 رهف طيب اقعد ارتاح 
سليم ارتاح 
محمد طيب انا هاسبكم و بعتلكم البت بس الساقع 
 يذهب محمد. خالد اهو ياسيدي جبتهالك 
رهف خالد 
بتول خليك معايا أنا ياخالد 
رهف المهم طمنيني عليك 
سليم أنا قولتك قبل كدا قبل ما اشوفك حاجه وبعديها حاجه وخدي بالك أنا برده رياضي 
رهف بجد يا سليم خلي بالك من نفسك بقي 
سليم  ما أنا اللي عمل كدا فيا هي نفسي 
رهف يعني ايه 
سليم يعني انتي نفسي 
خالد سليم انا نازل القاهره بكره 
سليم بكره ليه 
خالد اصلي رايح أخطب عقبالك بقي 
سليم بجد مبروك مين العروسه 
بتول ايه دا قصدك ايه 
سليم والله ما قصدي حاجه عقبالي أنا بقي 
بتول عقبالك انت ورهف 
رهف بخجل تنظر في الأرض 
سليم الحلو مكسوف 
رهف  بس بقي 
تأتي فواكه الساقع 
 ليسمعه صوت صراخ 
رهف في ايه 
فواكه دي الست حسنه عتولد باين عليه 
رهف وانتم عادي كدا 
بتول قصدك ايه 
رهف احنا دكاتره 
بتول يعني عايزاني 
رهف ايوه يلا 
خالد ينظر اللي سليم بدهشه وايضا سليم 
تذهب رهف اللي غرفه حسنه 
كان يقف أمامها علي 
علي فين 
رهف أنا دكتوره رهف ودي دكتوره بتول. دكتوره نساء 
علي يلا اتفضلي 
يدخله وتقوم بتول بي. ولادتها ومعها رهف 
 امينه تخرج سعيده مبروك يا ولدي ولد ولد 
علي صوح ياما 
امينه صوح ياولدي والبركه في الدكتوره 
تدخل امينه بتشكر رهف وبتول 
بتول احنا عملنا اللي علينا 
رهف المهم تخلي بالك من نفسك يا حسنه وتكليف كويس مبروك ما جالك 
حسنه شكرا اوي يا دكتوره. أنا عايزه اسمي سليم ياعلي 
علي سليم 
امينه بتجولي مين 
محمد مبروك يا بنتي سليم سليم نور العيله 
يذهبه اللي غرفة سليم يودعه 
سليم أنا مش عارف اقولك ايه بجد شكرا يارهف 
رهف شكرا علي ايه دا واجب سلام هستناك تخف 
وانا عايز علي طول 
وفي صباح اليوم التالي تستعد بتول وخالد للذهاب 
و تودعهم رهف 
وتعود اللي عمالها 
في يوم  يأتي لها اتصال رهف الووو
الشخص فكره انك كدا يعني عني 
رهف بخوف مين 
الشخص تفتكري انا مين انا اللي مش هسيبك تتهني وتكوني لغيري ابدا 
رهف محسن 
محسن ايوه كدا. أنا جيبك 
رهف لا لا وتصرخ وتلقي بي الهاتف في الأرض لتجد محسن أمامها 
رهف لا لا سليم سليم الحقني ياسليم 
وتقوم من النوم مفزوعه 
رهف حلم الحمد الله الحمد الله 
محسن مش هيسبني في حالي أنا عارفه 
نروح عند ريهام التي تعبت من كتر البحث عن رهف ومحسن الذي لم يتركها ويحاول معرفة  مكان رهف. ولكن لا يعلم 
ولكن تحيل له فكره شيطانيه 
رهف تقوم تأخذ دوش وتعود لتجد اتصال 
رهف الو 
بتول ايوه ياحبيبتي 
انتي مش هتصدقي مين جه هنا عندي 
رهف مين ريهام 
بتول ريهام لا 
دا حسام 
رهف بفرحه حسام جه امتي قولتيله ايه سال عليه 
بتول اهدي اهدي طيب عشان اعرف اقول 
رهف طيب قولي
تحكي لها بتول كل شياء 
رهف يعني عايز يجي ليا. 
بتول أنا راي انك انتي تجي. وتتكلمي هنا 
رهف بس سليم 
بتول لازم تعرفي كل حاجه وتجي 
رهف ماشي هقوله 
ولكن حسام له رأي آخر يرد الذهاب اللي أخته يرد أن يطمن عليها 
بتول خالد. هي جايه يا استاذ حسام 
حسام معلش يا دكتور انا عايز اروح ليها 
 وتأتي يوم كانت تستعد رهف أن تطلب من سليم أن يقابلها لتحكي له كل شياء 
أما عن سليم في طلب من ولده أن يتقدم اللي رهف ولكن يريد أن يتكلم معاها الاول 
محمد علي بركت الله البنت كويسه ياولدي 
ويكون فرحك انت وواخوك في يوم واحد 
سليم ربنا يخليك ليا يابوي 
محمد انا هاخد خالتك امينه  ويوسف عشان نخطب له  وياريت ياولدي تروح معايا 
سليم أنا يابوي 
محمد ايوه انا عيزكم انتم التلاته معاي 
سليم تحت امرك يابوي 
 نروح عند حور التي كانت تنتظر مجياء محبوبها 
 تدخل عليها صباح  
صباح  ايه يابنتي جعده أكدا ليه 
حور يعني اعمل ايه ياما 
صباح الناس زمنتهم جاين يطلبه يدك لي ولدهم 
حور ولدتهم  كانت سعيده جدا وتقوم لي تستاعد 
ومعها نعمه 
نعمه مش جولتك يا ستي. بس متنسيش تهديني وياكي  مصر 
حور وانا اقدر استغني عنيكي 
 رهف ترن علي سليم 
سليم ازيك يا حبيبتي 
رهف سليم بلاش كدا 
سليم مالك بس يا رهف 
رهف. أنا عايزه اتكلم معاك 
سليم دلوقت أنا رايحه مع ابوي نخطب اللي يوسف هخلص واجي اقبلك علي طول 
رهف ماشي ياسليم هستناك تكلمني وقولي فين المكان 
 وتقفل معا وهي تجلس وتفكر هتعمل ايه. وحسام ناوي علي ايه 
 يذهب الحاج محمد ومع امينه. ويوسف وعلي وسليم. وتركه اختهم  قمر مع مرات اخوهم 
وتأتي معهم شمس 
كان يجلسه والراجل 
هلالي وولده خليفه 
هلالي اهلا اهلا بي الحاج محمد 
محمد اهلا بيك. جناب العمده جي معانا 
هلالي ينور ياجناب العمده
و يجلسه الراجل  
محمد انا بطلب يد بنتك اللي ولدي يوسف 
هلالي وانا علقي نسب احسن منكم علي بركت الله 
محمد نقراء الفاتحه. 
أما عن النساء كانت تجلس 
صباح مع امينه  وابنتها شمس 
شمس مش هنشوف عروستنا 
 صباح أحلا جيه 
يابت يانعمه نادي علي ستك 
تنزل حور وهي في قمة جمالها 
امينه اهلا اهلا لعروسة ولدي 
شمس اهلا بي مرت اخوي 
امينه اجعدي جاري يا عروسه. ومنعهم قرائه الفاتحه  
شمس والله يوسف ولد حلال ويستاهل الجمر دا ياما 
امينه ولدي يوسف طول عمره زين والزيت مختدش غير الزين
حور بخضه يوسف 
امينه ايوه ولدي يوسف يا بنتي وان شاء الله الفرح قريب اوي ربنا يسعدكم باولاد 
 وبعد أن تم قراءة الفاتحه وتحديد معاد الفرح 
بعد اسبوعين والكل كان سعيد ماعده حور التي كانت تجلس حزينه
ويذهب محمد والعائله 
حور تطلع اللي غرفتها سريعا وتجلس علي وتبكي 
تطلع خلفها  نعمه 
نعمه ياستي حور  اهدي 
حور اهدي ايه دا اللي خاته من الشيخ زفت بتاعك أنا ماهتجوش  واصل 
نعمه من بكر هروح عند الشيخ زعتر 
حور اسكتي بقي متكلميش تاني عني دا سمعه وطبعي بره 
تخبط صباح وتدخل 
ماليك يابنتي 
حور أنا ياما معيزش اتجوز ياما 
صباح بتجولي ايه اسكتي امامي حسك دا ابوكي لو سمعك هيجتلك دا خلاص اتفق مع الناس. انتي عايزه تصغري ابوكي لكنني خالص 
ونتركها وتذهب 
تجلس حور وهي تبكي 
أما عن رهف يخبط الباب و تفتكر  أنه  سليم تذهب مسرعا  تفتح 
لتجد حسام أمامها 
رهف حسام وتجري عليه لتختباء داخل أحضانه
حسام رهف اختي 
رهف حسام وحشتني اوي خش خش 
ويدخل حسام 
خالد أنا همشي بقي 
حسام ليه 
خالد معلش خليكم سوي اكيد عايزين تتكلمه سوي 
يتركهم ويذهب 
يرن سليم علي رهف ولكن لم ترد. يقلق عليها ويرد أن يتوجه اللي منزلها ليطمان عليها 
حسام ممكن افهم بقي كل حاجه 
رهف تحكي له كل شياء 
حسام ياحبيبتي استحملتي كل دا يا حيوان يا محسن 
وتبكي في أحضانه ويأتي سليم و يشاهم من النافذه ليذهب مسرعا اللي الباب وخبط عليه افتحي يارهف 
رهف سليم اهدي مالك 
سليم مين دا اللي عندك دا ياهانم 
رهف انت بتقول ايه انت اتجنتت 
يخرج حسام مين دا يارهف 
سليم انت اللي مين 
حسام أنا اخوها 
سليم ايه اخوها اهلا اهلا بيك 
رهف عرفت دا بقي مين 
حسام انت مين 
سليم انا جي اتقدم  الي رهف 
رهف وانا مش موافقه 
يتبع ……
لقراءة الفصل الثالث عشر : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى