Uncategorized

رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة عشر 14 بقلم سهيلة سعيد

 رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة عشر 14 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة عشر 14 بقلم سهيلة سعيد

رواية ابن الجيران الحلقة الرابعة عشر 14 بقلم سهيلة سعيد

الام وهي خرجاله : منور ي حبيبي ????
هيثم : بنورك يما انا قلت اجي اشوف فاطمة هي حصلها ايه ؟
الام : عين ولاد الحرام ي بني ????
هيثم : لا ان شاء الله تكون بخير 
الام : ان شاء الله
هيثم : وكنت كمان عاوز اتأسفلها ع حاجة كدة ينفع ادخلها ؟
الام : اه وماله مهي تكية ابوك ي روح امك ????
( تقلع الشبشب وتلقطه ف ايدها ???? )
هيثم ب خضة : في ايه ????
الام ب انفعال : في ايييه بقا انا تتهجم ع بنتي ي بن ستين جزمة دي ستك ي ولا وضوفرها برقبة المنطقة دي كلها وكمان جاي لحد البيت ي بن البجحة ????
( تضرب فيه بالشبشب ع وشه وع جسمه وهو مش لاحق حتى يتكلم او يجري )
هند : ايوة كدة تستاهل ي بن الجزمة ????
هيثم : باااااس الله يخربيتك ????
( يفلت هيثم من تحت ايدها )
هيثم ب زعيق : وحيات امي م انا سايبكم ????
الام وهي بتحدفه بالشبشب : غور كاك داهية ف شكلك غوووور ????????
هيثم : ماااااشي ????
( يمشي هيثم )
هند : انا استغربتك اما دخلتيه !!!
الام : كنت بصتاده ي بنت الهبلة 
هند : ههههه لا انا امي مش هبلة ابداً ????✋
فاطمة وهي خارجة من اوضتها ووشها كله نوم : هو ايه الدوشة دي ????
( ييجي الليل ، سو نايمة ف حضن شهاب )
سو : شهاب 
شهاب : نعم ؟
سو : هو انت ليه محبتنيش ؟!
شهاب وهو بيبصلها : ايه السؤال الغريب دة ????
سو : بتكلم جد 
شهاب : م انا عارف انك بتتكلمي جد 
سو : طب رد ع السؤال 
شهاب : هو ايه السؤال ؟
سو : ليه محبتنيش ؟؟
شهاب : ومين قالك اني مبحبكيش انا لو مبحبكيش مستحيل اكون معاكي انا معرفش اكون مع حد عشان حاجة او غرض انا معاكي عشان حبيتك 
سو : بس انت لو بتحبني كنت ارتبط بيا ????
شهاب : في فرق بين بحب واحدة ف متخيلها مراتي هتجوزها غير لما احب واحدة عشان ارتحتلها وعشان هي انسانة كويسة ومينفعش متتحبش ????????‍♂️
سو : يعني انت بتحبني عشان انا مينفعش متحبش ؟!
شهاب وهو بيقوم : لا انا عاوز افهمك ومش عارف .. انتي عاوزة توصليلي ايه بالظبط ؟؟
سو : انا مش عاوزة اوصلك حاجة انا عوزاك انت توصلي ازاي انا اديتك كل حاجة وانت مش عاوز تديني وجودك الدايم جنبي ب ارتباطك بيا !!!!
شهاب : اه هو انتي فاكرة لما تسلميلي نفسك انا كدة هقول حبيتها خلاص ولازم اتجوزها ????????‍♂️
سو : كان في ايه اكتر من كدة المفروض اعمله ومعملتوش ????
شهاب : لا يبقا فعلاً بعد اهلك عنك اثر فيكي ي سو وامك مفهمتكيش الجزء دة .. بس انا هفهمك 
( يقعد قصادها )
شهاب : ممكن تستغربي ان انا الي بقولك الكلام دة لاني معاكي بس انا مفيش اي حاجة غصبتك عليها ف سيبنا م الكلام دة .. انك تسلمي نفسك لحد حتى لو بتعشقيه دة مش حب .. دة معلش هبل .. هبل وحقارة ف نفس الوقت ان مش هقولك خونتي اهلك والجو دة بس هقولك خونتي نفسك وخونتي جسمك الي كان ليه الحق عليكي انك تحفظيه للي هيكونلك ف الحلال وبس .. ف انسي ان ف وضع زي دة المفروض اني اقول اتجوزك بقا م انتي كلك بقيتي ملكي .. طب مسألتيش نفسك اتجوزك ليه وانتي كأنك مراتي ولو عوزتك ف اي وقت هلاقيكي .. مسألتيش نفسك ليه دايماً الي بيغلطوا بيتهرب ومبيرضاش يتجوزها .. مش ندالة بس عشان خلاص معادتش محفوظة ليه وقلت من نظره ف ازاي دي تبقا ام ل عياله وازاي يبص ف وشها بعد الجواز ويأمنها ع بيته ف غيابه .. وبتقولي في ايه اكتر من كدة لا في .. في مشاعر ف اول لمسة ايد .. مشاعر ف اول بوسة خطف دة لو عرفت اخدها .. مشاعر اول حضن .. فرحة ان اشوف حبيبتي بالفستان الابيض .. فرحة ان اشوف الكسوف الي ف عيونها مني اول م تدخل بيتي .. الحلال ليه طعم تاني خالص انتي للاسف مش هتحسيه عشان سلمتي من زمان ي سو ????
( تنزل دموعها )
سو ب حزن : يعني انا مش هتجوز ????
شهاب وهو بيمسح دموعها : لا ي قلبي هتتجوزي طبعاً بس كل الفكرة ان مش انا الي هتتجوزيه بس هتتجوزي هو في بنت مبتتجوزش ????????‍♂️
سو : بس انا مش متخيلة ان ممكن اكون مع حد غيرك ????
شهاب : لا طلاما وصلتي للمرحلة دي يبقا هطر انسحب من حياتك عشان متتأذيش بسببي ????
سو ب انفعال : لا اوعاااا ي شهاب اوعا تبعد عني انت اه كل فين وفين لما بشوفك بس عارفة انك موجود ف حياتي اوعا تبعد ⁦☝️⁩
شهاب : يبقا نعقل بقا 
سو : حاضر ????
شهاب : قومي خدي دش كدة وروقي  
سو : حاضر ????
( يعدي الوقت ، يرجع شهاب الشارع ، يرن فون فاطمة )
فاطمة : الو 
شهاب : الحلو خف ولا لسة ؟
فاطمة ب ابتسامة : لا الحمدلله احسن بكتير ????
شهاب : الحمدلله انا قلت اطمن عليكي قبل م اطلع عشان لو في اي حاجة 
فاطمة : لا انا كويسة .. انتاااا كنت فين للسعادي مش قلت انك اجازة ؟!!!
شهاب : كنت بصيع ف الشوارع 
فاطمة : ههههه انت متعرفش تقعد ف البيت ابداً ????
شهاب : لا طبعاً وانا بردوا بتاع بيت 
فاطمة : ماشي 
شهاب : مش عاوزة اي حاجة من برة انا تحت البيت اناولك الي انتي عوزاه 
فاطمة وهي بتقوم من ع السرير : لا عاوزة سلامتك ????
شهاب : قولي بس هدفعك حق الحاجة متقلقيش 
فاطمة وهي بتفتح البلكونة : ههههه لا ????
( يسمع شهاب صوت البلكونة ، يبص يشوفها لانهم ف اول دور )
فاطمة : يلا اطلع 
شهاب وهو باصصلها : اطلع .. اطلع فين ؟! 
فاطمة : اطلع بيتكوا 
شهاب : هو انتي احلويتي ولا انا الي جرا ل عيني حاجة ????????
فاطمة : ههههه لا جرا ل عينك حاجة ????
شهاب : طب ايه بقا 
فاطمة : ايه ؟؟
شهاب : ايه الي طلعك م انا كنت داخل بيتنا ب سلام ????????‍♂️
فاطمة : معلش هدخل اهو 
شهاب : لا استنى .. ولا لا ادخلي عشان متتعبيش 
فاطمة ب حيرة : ادخل ولا استنى ????
شهاب : انا عاوزك تستنى بس مش عاوز اتعبك 
فاطمة : بس انا مش تعبانة ????
شهاب : عشان شوفتيني صح ؟؟
فاطمة : ههههههه ????
شهاب : قولي وربنا م هقول لحد 
فاطمة ب ضحك : بطل بقا ????
شهاب : ماشي ي عم يلا ادخلي 
فاطمة : تصبح ع خير ????
شهاب : وانتي بخير ⁦❤️⁩
( يقفل شهاب ويبصلها من تحت ، تبتسمله وتدخل وتقفل البلكونة )
هند : بتعملي ايه ؟!!
فاطمة : يخربيتك خضتيني ????
هند : سلامتك م الخضة ????
فاطمة : دة طلعت اتكلم ف التليفون عشان مصحكيش 
هند : ومن امتى الحنية دي !!!
فاطمة : ي ستي انا غلطانة بعد كدة هتكلم فوق دماغك ????
هند : كنتي بتكلمي مين ؟؟
فاطمة : وانتي مالك ????
( تسيبها فاطمة وتروح ع سريرها تنام ، تعدي الأيام وشهاب وفاطمة بيتكلموا فون وع الفيس ، شهاب ف اوضته نايم ، وفجأة ………… )
الصوت : يلهويييييييي الحقونيييييي اااااااه 
( يقوم شهاب م النوم مفزوع ع صوت الصريخ وصوت تكسير حجات ، يقوم يطلع البلكونة ، يشوف صالة بيت فاطمة في ناس وكركبة وصريخ ، يدخل ويجري ع تحت ، عند فاطمة ، هند حابسة فاطمة ف الاوضة وبرة ستات واقفين ل هند وضاربينها )
هند : ااااه ????
ام هيثم ب زعيق : انا ابني يضرب بالشبشب دة انا هخلي ليلتكم سودة ????
اخت هيثم : افتحي ي بت ام الباب دااااا ????
هند : لااااا 
فاطمة : ي هند افتحي ????
هند ب صريخ : اسكتيييييي ????
ام هيثم : هتفتحي ام الباب ولا ………. 
( يدخل شهاب )
شهاب : في ايه ؟؟
هند : الحقنا ي شهاب متهجمين علينا ????
شهاب : ايه الي بتعمليه دة ي ام هيثم !!!!
ام هيثم : باخد حق ابني ي شهاااب ????
شهاب ب انفعال : حق ايه وزفت ايه دة هما الي ليهم حق عندكم ????
اخت هيثم : دة ازاي دة ان شاء الله !!!
شهاب : اسألي اخوكي وهو يقولك .. أسأليه عمل ايه عشان يضرب بالشبشب ع وشه من حريم 
اخت شهاب : بقولك ايه متدخلش انت حقنا وهناخده ⁦☝️⁩
هند : لا يتدخل 
شهاب : لو ممشتوش دلوقتي انا هبيتلكوا ابنكوا ف المستشفى تاني وابقوا وروني هتاخدوا حقوا مني انا ازاي ✋
يتبع..
لقراءة الحلقة الخامسة عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية العشق الطاهر للكاتبة نسمة مالك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى