Uncategorized

رواية العاشقة المجروحة الفصل الرابع عشر 14 بقلم سلمى تامر

 رواية العاشقة المجروحة الفصل الرابع عشر 14 بقلم سلمى تامر

رواية العاشقة المجروحة الفصل الرابع عشر 14 بقلم سلمى تامر

رواية العاشقة المجروحة الفصل الرابع عشر 14 بقلم سلمى تامر

بيني وبينك مراكب كانت سايرة بينا..بيني وبينك انا ظاالم وعدلتي فينا..????????????
كنتيلي مبين الكلام نظرة سكوون..كنتيلي بيت بس الامان فيكي موت كنتيلي حرب وناس ساعات ميسندووش..ليه شفت فيكي كل يوم ومعشتهووش????
مهما تنادي مفيش سبيل تاني لرجووع
***
فارس فتح الاسبيكر وقال بحده:نعم؟!!..اي تاني
مروة بخبث:بصراحه انا فكرت كتير وعرفت اي هي الحاجه اللي هتعذب منه..ولو منفذتهاش يبقى حضر جنازة اخواتك
فارس بسخريه:واي هي
مروة بدلع وخبث:تتجوزني
منه وفارس بصوا لبعض بصدمه
ومنه هزتله دماغها برفض ودموع
فارس بغضب:ده مستحيل يامروة وعلى جثتي
مروة بخبث:برااااحتتتتك خالص هيححح الله يرحمك ياسيف انت وهدير بقا سلام
فارس وقفها بلهفة:استني ..استني ..هفكر وأرد عليكي
مروة بخبث وفرحة:أوكي يابيبي..سلام
وقفل معاها وبص لمنه بقلق
منه وقفت بصراخ ودموع:يعني اي؟؟هه رددد..وبعدين سكتت وملامحها اتبدلت لصدمه :هي دي باقي الخطه صح؟؟ تمثل انك مصدوم علشان تتجوز مروة..وانا اسكت واقول مهو مجبور ياعيني علشان اخواته..وكملت بصراخ:صح ولا انا كلامي غلط؟؟
فارس بصلها وقعد عالكرسي اللي فالأوضه وحط راسو مبين رجليه ومسكها بإيده واتنهد بتعب واضح
فارس بصوت حزين ومكسور:انا تعبت..اقسم بالله تعبت ومبقتش قادر على أي حاجه..وتعرفي مين السبب؟
منه بدموع:م مين؟!
فارس بصلها وصرخ:إنتييي…انتي السبب فكل اللي بيحصلي ده..مروة خطفت اخواتي علشان بتكرهك..بتكرهك علشان مروان بيحبك..فوقي بقا من دور الضحيه اللي انتي عايشه فيه ده وبطلي تلوميني لأني انا الوحيد اللي مجرحتكيش..انا الوحيد اللي وقفت جنبك..انا اللي رديتلك كرامتك..انا اللي حميتك من مروة وشرها..واديني اهو بدفع التمن..انا اديتك كل حاجه يامنه..انتي بقا ادتيني اي؟؟هه ..بتتهميني؟!حكيتلك كل حاجه وبرضه مش مصدقاني؟!قولتلك ان دي خطه من مروة وبرضه مش مصدقاني وبتلوميني؟! انا تعبت
وسابها ومشى ومنه قعدت عالأرض بدموع وضعف
**
في مكان آخر
:متأكده من اللي هتعمليه ده يا تيتو
تيتو بحزن:لازم اباركله ياهنا..لازم اباركلهم الاتنين
ده حبيبي بيخطب البيست فريند بتاعتي 
هنا بحزن على صحبتها:بلاش ياتيتو هتتعبي
تيتو شدت ايدها وقالت بصوت منكسر:تعالي معايا
وراحتلهم الكوشه وهما اتصدموا من وجودها
تيتو بصوت حزين:مبروك ياحازم..مبروك يا هبه
هبه بغيظ وغيرة:الله يبارك فيكي ياحبيبتي وعقبالك
حازم :احم الله يبارك فيكي يارضوى
رضوىتيتو:محضرالك مفجأه يازومي
حازم بإستغراب :اي هي؟!
تيتو ملامحها اتحولت للشقاوه والمرح وراحت للدي جاي وطلبت منه المايك ووشوشته بحاجه
وهو عطاهولها بإبتسامه خبيثه ومرحه واشتغلت الاغاني وتيتو غنت:ياليلي ياليلي ياااا ليل اه ياليل اه ياليل اااه ياليييل اه ياليل اه ياليل اه ياليل ليلي ليلي اه ياليل
اي يعني غرامك ودعني ايه يعني فراقني ولا ارجعلي 
ليه فاكر ان الدنيا فبعدك مفيهاش ولا قبلك ولا بعدك ده انا بيك من غيرك مش فارقه وقدامك اهوو ولسه بغني
كل صحبات العروسه والعريس اتلموا عليها ورقصوا معاها وهي ولعت الفرح واخدت الاجواء من هبة صاحبتها
:ابعد وهجر يا أناني..انا عارفه هترجع تاني ..لكن عمري مهرجعلك لو حتى بكيت طول عمرك
تيتو خلصت الاغنيه وراحتلهم تاني ووطت على ودن هبة وقالت:خيانتك ليا دي علمتني درس كبير اوي..اني مدخلش حشرات فحياتي واقول عليهم صحاب..خيانتك على قد مهي وجعتني..علمتني كتير اوي..مبروك تاني مره ليكي ولعروسة المولد خطيبك
وسابتهم ومشيت 
هنا بصدمة:اي ياشيخة..اييي ياشيخه ده هو فيه كده
تيتو بمرح:الاتنين ازبل من بعض هجرح نفسي واتعب فيها علشانهم ليه؟!فكك يلا ناكل انا جعانه
**
فارس رجع البيت وهو حاسم قراره فموضوع مروة
فتح الباب ولقى منه فحضنه وبتبكي:انا اسفه 
فارس ضمها جامد
:انا اللي اسف يامنه..مكنش لازم اقولك الكلام ده ..انتي اكبر نعمه ربنا بعتهالي ..انا بس مدايق ومخنوق ..اول مره احس اني عاجز..عمري محسيت بالإحساس ده قبل كده
منه حست بحاجه على رقبتها ..بعدت عن حضن فارس وبصتله ولقت دموع فوشه
منه بصدمه:فارس انت بتبكي؟
فارس بحزن وصوت مبحوح
:هدير مش مجرد اخت يامنه…هدير بنتي..انا اللي ربتها وكبرتها…وسيف مبقدرش اقسى عليه..مهما بيغلط بسامحه لان ابويا وصاني عليه قبل ميموت..انا تعبت يامنه…تعبت من الحيرة والعجز..مش قادر اعملهم حاجه غير إني..
منه بخوف:انك اي؟؟!تتجوز مروة صح
فارس هز راسه بموافقه وضيق
منه بدموع وبكاء ونهيار:لأ..لأ يا فارس ارجوك متعملش كده انا مش هقدر..مش هقدر عالحل ده ارجوووك شوف حل تاني
فارس ضمها بحنان:اهدي…اهدي ياحبيبتي انا مستحيل اعمل كده اهدي
منه بشهقه:يعني مش هتتجوزها
فارس بحنان:تؤتؤ هشوف حل تاني..اهدي بقا يقلبي
**
تيتو كانت ماشيه على طريق صحراوي ومسافرة لبلدها..العربية عطلت فجأه
تيتو بضيق:اوووف لأ بقا مش وقتك خالص..يعني ملحقتش افرح دقيقتين باللي عملته فهبة وزوما تعطليلي انتي منك لله ياولية
نزلت من العربية وبصت حواليها وملقتش حاجه
فضلت تمشي وتدور على اي حاجه تساعدها بس مش لاقيه
لحد مالقت مكان وواقف حواليه تلاته بأجسام ضخمه ومعاهم سلاح
تيتو بفضول:أووووبااااا مافيا دول ولا اي والله لعرف مخبيين اي جوه
لفت من وره وحمدت ربها ان المكان فاضي من وره
لقت شباك مفتوح نصه والنص التاني مقفول..بصت
 منه ولقت شاب وبنت مربوطين
:ايتا ايتا ايتا دول مخطوفين ..الله هنقذهم
 وهيجبوني فمنى الشاذلي اني بطله
فتحت الشباك براحه ونطت منه بخفه 
لقت البنت نايمه والولد صاحي بيبصلها بصدمه
تيتو بصدمه:يخربيت حلاوتك انت هربان من مسلسل تركي ولا اي
سيف:لا رد
تيتو بضيق:انت مبتردش عليا لي هه
سيف:اممم
تيتو بصت للازقه اللي على بقه وشالتها
سيف بألم:ااه انتي غبيه..هرد عليكي ازاي وانا مربوط..فكيني يلا بسرعه..يلاا
تيتو بضيق:انت انسان حيوان..يعني انا جايه اساعدك وبتقول عليا غبيه؟!اهو انت اللي غبي بقا اي رأيك؟!
سيف بنفاذ صبر:ياستي انا غبي وابن ستين كلب..فكيني بقا
تيتو راحت تفكه لكن الباب اتفتح بعنف
:انتي مين يابت انتي وجيتي هنا ازاي؟!ده انتي نهارك اسود
تيتو بصدمه:يا واجعه مربربه
****
بليل فارس كان قاعد مع منه بعد منضفوا البيت مع بعض وبيفكروا هيعملوا اي
الباب خبط 
فارس لمنه:ادخلي فالأوضه جوه 
وراح فتح واتصدم من اللي شافه
مروة بدلع:اتأخرت لي يابيبي..جبتلك المأذون لحد عندك  اهوو واتنين شهود كمان
فارس بصلها بغضب ..قربت عليه ووقفت جنبه وطلعت موبايلها وورته حاجه وهو اتصدم من اللي شافه
مروة لفارس بمكر:هاا ياقلبي ندخل
فارس:……
استوووووب
مروة لعبتها صح
تفتكروا فارس هيقدر يعدي من الكارثه دي
ولا للقدر رأي آخر؟؟!
ومين رضوى أو تيتو دي؟؟
يتبع……
لقراءة الفصل الخامس عشر والأخير : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عريس من ديزني للكاتبة ندى حمدي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى