Uncategorized

رواية صعيدي احتل قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم حنان احمد

         رواية صعيدي احتل قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم حنان احمد

رواية صعيدي احتل قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم حنان احمد

رواية صعيدي احتل قلبي الفصل التاسع عشر 19 بقلم حنان احمد

شاكر حصل اي يا دكتور 
الدكتور لحقناها في اخر لحظه ربنا بيحبها وطول في عمرها شويه كمان عشان نلحقها المهم يومين وتبقا احسن بس عايزه اهتمام كبير اوي 
قام زين من الأرض هعمل اي حاجه عشانها هفضل معاها علي طول واظبطلها كل حاجه 
الدكتور ده يكون افضل ياريت 
زين ماشي يا دكتور ربنا يطمنك 
الدكتور هي مرات حضرتك 
زين اه يا دكتور في حاجه 
الدكتور لا ابدا بس شكلك بتحبها اوي ربنا يحميكوا 
زين شكرا يا دكتور تسلم 
الدكتور مشي 
بعد شويه محمد مش قادر يتكلم ولا بتحرك من صدمته 
شاكر اهدي يا خوي بقيت زي الفل ويومين وتشوفها جدامك
محمد لسه يومين تاني انا روحي طلعت انا عايز اشوف بنتي دلوقتي 
وقام وسند علي الحيطه بالعافيه 
زين جري عليه سنده حطه علي السرير 
محمد وديني عند بنتي يا زين بالله عليك 
زين طب تعاله يا عمي 
وخده ووقفه عند الاوضه بص من الزجاج لقاها دماغها كلها ملفوفه وكياس دم محطوط جلوكوز وجهاز القلب شغال وحالتها صعب 
محمد اول لما شاف بنته كده انهار ومستحمل اي حاجه 
اي اب مبيستحملش حاجه علي عياله مستعد يعمل اي حاجه حته لو التمن روحه ودي بنته الوحيده 
زين مينفعش كده يا عمي حرام عليك نفسك 
محمد نفسي اي بس وبنتي بين الحياه والموت ومش عارف اعملها حاجه 
زين ادعلها يا عمي فرح مش هتسبنا انا عارف يا عمي 
محمد بصله واطمن شويه 
اي حد في ظروف زي دي محتاج حد يطمنه كل شويه ويبقا معاه 
زين تعاله يا عمي وخده يرتاح 
زين رجع تاني ودخل لي فرح وقعد جمبها ومسك ايديها وباس ايديها 
زين هتفوقي امتا بقا هتجنن عليكي وحشني صوتك وضحكتك اصحي بقا عشان خاطري وفرح حست بكلامه وبدأت أنها تفتح 
زين فرح اوي ونده الدكتور 
الدكتور لا كده كويس اوي الحمدلله في امل كبير والشفاء أن شاء الله قريب 
زين رفع وشه لفوق وقال الحمدلله يارب كنت متاكد انك هتقف معايا وشكر ربنا 
تاني يوم …
زين كان نايم وماسك ايد فرح 
فرح بدأت تفتح عنيها وحست بايديها عشان زين كان مسكها اوي 
فرح اول لما صحيت لقيت زين قدامها حطت ايديها علي شعره 
زين بدأ يصحا بيبص لقي فرح وبتاالم 
زين حبيبتي وحشتيني اوي انتي فوقتي اهو حاسه بحاجه في حاجه تعباكي 
فرح مقدرتش تتكلم بس ضحكتله
زين قرب منها وقبلها وطلع ينده الدكتور 
الدكتور كشف لا لا كده كويسه اوي الحمدلله شويه العلاج دول وهتبقا زي الفل واهم حاجه راحه تامه والجرح تعقمه كل يوم واهم حاجه الاكل 
زين هعمل كل ده 
الدكتور بابتسامه ماشي يا استاذ زين 
زين ممكن طلب 
الدكتور اومر 
زين ممكن تنده عمي محمد والناس اللي في اوضه 5 
الدكتور تمام بس بلاش تتعبوها 
زين لا مش هنتعبها بس عشان بباها هيتجنن عليها 
الدكتور تمام وطلع يندهم 
زين جري علي فرح وحشتيني اوي كده تجنينيني عليكي انا اكتشفت اني ماليش اي لزمه من غيرك 
زين وبتتكلم بالعافيه متقولش كده يا بابا 
زين متتكلميش انتي تعبانه وخدها فحضنه وحس براحه وان روحه رجعت من تاني 
محمد راح اوضت فرح جري اول لما شافها فرح بنتي 
فرح بابا 
جري عليها حضنها جامد وفضل يبوس أيدها وبدأت الدموع تنزل منه ويشكر ربنا 
فرح كفايا عياط يا بابا انا كويسه الحمدلله 
محمد الحمدلله يا حبيبت قلب بابا وحضنها وفضل قاعد ماسك أيدها جامد مش راضي يسيبها كانه طفل ومامته كانت ضايعه واما صدق لقاها
زين طب كده اغير انا 
محمد اسكت ياه 
زين ماشي ماشي يا عمي 
وبدائو يهزروا والضحكه الحلوه بدأت تطلع 
حقيقي الواحد لما يبقا قاعد كده ويجيله خبر وحش أو شخص غالي اوي عليه يحصاله حاجه بيتصدم ويبقا مش مصدق حاجه بس الحمدلله ربنا كبير مش بينسا حد 
لان الله ليس بظالم حتي ينسي عملكم وتعب المحبه التي اظهر تموها نحو اسمه 
بعد شويه الدكتور اطمنتوا عليها سبوها ترتاح شويه 
كلهم ماشي 
وزين واقف باصصلها اوي 
فرح بتشاورله جري عليها 
فرح وهي بتتكلم بالعافيه خليك معايا 
زين حاضر وقعد جمبها 
الدكتور ممكن تجيبوا اكل وتاكلوا مع بعض 
زين ماشي يا دكتور 
زين جاب اكل وبدأ يأكلها وياكل 
فرح كفايا كده مش قادره 
زين حا
ضر 
وفضل معاها 
بعد شويه ????????..
يتبع….
لقراءة الفصل العشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى