Uncategorized

رواية المصراوية الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم يمنى محمد

 رواية المصراوية الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم يمنى محمد

رواية المصراوية الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم يمنى محمد

رواية المصراوية الجزء الثاني الفصل الأول 1 بقلم يمنى محمد

رنا……. وهي تلطم على وجهها انت اكيد ما تعرفش زبن لو عرف بالحقيقه  هيموتني وهيقتلك معايه
مجهول.. متخافيش 
رنا بصريح انت متعرفش زين 
مجهول.. انا ما اعرفش في حياتي قد زين
رنا…… 
 انا ذنبي ايه كان اتفاق ما بيننا وانا نفذت الا اطلب مني بس احنا ما اتفقناش على كده في الاخر انك تبعث لي الصور وتعمل فيه كده
مجهول……. كان لازم احرق قلبه  زي ما حرقت قلبي زمان
رنا…  انا ذنبي ايه يموتني
مجهول… ليه هو مش متجوزك بنت ولا هو ما عملش حاجه
فيكي 
 رنا بدموع وصريخ…قول ما عملش ايه فيه ???????? ولسه ولسه هيعمل 
مجهول… متكبرش الموضوع بقى يا دكتور انت قبلت التحدي وقابلت بالليله كلها وانت طبعا عارفه انت قابلت ليه
رنا….. يا ريتني  ماقبلت بالعرض الزفت ده انا كنت هاموت فيها
 مجهول…. اقولك خذي نفسك وروح اقعد لك يومين عند وفاء  لما الامور تهدي  ونشوف زين  هيعمل ايه
رنا……. وهي وفاء بعيده عن زين
مجهول….  لا بس شقتها  الجديده  بعيده عنه
رنا.. بعياط.. منك لله منك لله انا ايه اللي انا عملته في نفسي ده انا ايه اللي انا هببته ده اللي خلاني صدقتك زين هيموتني وياريته هيكفيه  الموت ????
مجهول انت عارفه  ان كل دا هيحصل بتعيطي  ليه دلوقتي  وكان كله بمزاجك ما كانش في حاجه غصب عنك يلا روحي لوفاء
وفعلا رنا  غيرت هدومها  وحاولت تداوي في جروحها  وصوابعا المتكسره وونزلت من عند الشخص دا راحت علي شقه وفاء صحبتها
#يمني محمد
#المصروايه
في مستشفى الصعيد؟؟؟؟؟
يونس فضل موجود في المستشفى علشان لما سماره تفوق ياخدها خايف عليها من زين ????????
في دوار زين…. 
زين بقاا. عامل زي الثور الهايج محدش هيقدر يوقف غضبه
زين شد ناني من ايدها للاوضه وحذفها على السرير وقفل الباب
ناني…. اه براحه يازين في ايه
زين بصوت غليظ.. ايه الا جابك هنا
ناني… وهي تضع يدها على صدر زين بهدوء وحنيه واحشتني اوووي فقولت اجي اشوفك وصوابعها تتسلل لصدر زين ????
زين وهو ينفض يدها بعيد عنه.. ناني مش وقتك خالص انطقي انتي جايه ليه
ناني….. بزعل… معرفش انك هتزعل كده لما تشوفني لو اعرف مكنتش جيت اساسا
زين…. بهدوء مصتنع ناني انا على أخرى ومش قادر بجد وعندي مشاكل كتير اوووي فيه ايه بجد
ناني.. وهي تمسك يد زين وتَضعها على بطنها انا حامل يابيبي *****
….. طاب بعيد عن الروايه خالص بذمتك زين دا يتقله يابيبي امال  الشباب التانيه يتقلالها ايه عايزه الرد في الكمونتات 
زين…… بصدمه ايه انت بتقولي ايه حامل ازي
ناني… هو ايه الا ازي حامل كان فيه واحده كده بيجي ينام معايه باستمرار  فبقيت حامل منه ولا انت عندك شك في قدراتك ونفسك. بغضب
زين… ضربها قلم وقعت على السرير
احنا مش متفقين ان مفيش حمل دا حصل ازي انتي عملتي كده علشان تدبسيني صح
ناني . وهي تضع يدها على وشها… انت اتجننت يازين انت بتضربني
وزين… لا دا مش ضرب لو رنا هنا كانت قلتلك الضرب ازي
وهو يجذبها من شعرها… احنا مش متفقين ولا ايه
ناني بعياط… اعمل ايه غصب عني مفيش وسيله حمل مضمونه ١٠٠/١٠٠ يعني
على العموم انا همشي واتصرف في الحمل دا متعصبش نفسك
زين….. لا تمشي فين مفيش حركه من هنا
ناني…. لا عايزه امشي
زين وهو يضع صوابعه على بوقها… هوص هوص انتي هتستني هنا عند موضوع قتل كده او موت على السريع هخلصه  واجيلك وانتي عارفني كويس مبحبش كلامي يتكسر
ناني.. مش قدره تنطق بكلمه واحده غير انها تهز راسها بالموافقه
سابها زين في للاوضه  وخرج
وهي تلطم على وشها انا اتجننت ايه الا جابني هنا
????????????????????????
نزل زين
بشاير… اختك يازين
زين بغضب.. اختي ماتت مليش اخوات حضروا نفسكم علشان تاخدوا عزاها
بشاير…… لا يازين ورحمه ابوك حتى لو اختك غلطت متعمليش فيها كده  انت مكان ابوك
????????????
زين… حضروا نفسكم علشان العزاء مش كنتي بتقولي لرنا لو بنتي عملت كده هموتها بأيدي  هجبهالك هنا ياام زين  موتها انتي
بشاير. بدموع ياابني بلاش ونبي ورحمه ابوك
زين دخل عند عمته عاليه
زين…. عمتي عامله ايه دلوقتي
بس اللخبطه كانت مأثره عليها مش قادره تنطق ولا تتكلم
زين…. امه عمتي وقعت ازي
بشاير .. بدموع ولغبطه.. يابني كانت نزله َمن السلم  اتكعبلت وقعت ????????
زين… الف سلامه عليكي يا عمتي انا هخدك النهارده اوديكي المستشفى بس بليل علشان فيه حاجه لازم انفذها الأول
هزت عاليه راسها هي مش قادره تتكلم علشان تقوله ان امك هي إلا خبطتني مش وقعت
القصه حصري على صفحتي قصص وروايات يمني محمد
على دخول سليم
من قبل مايتكلم زين نسمه من دراعه وجذبه لاوضه المكتب
سليم… في ايه يا زين
زين.. انت عارف ان اختك مجوزه يونس وساكت
سليم… ماهو جالك كام مره وانت رفضته وبعدين دا جواز على سنه الله ورسوله
زين…. فضحتنا في البلد والناس ساعتها مش هتقول دا جواز شرعي ساعتها هبتعاب فينا بسببك
سليم… يازين اسمع
زين… مش عايز اسمع حاجه خالص انا هتصرف وبعدها هعاقب الكل وخرج وسابه
طلع لناني للاوضه قالها… حضري نفسك علشان هنروح مشوار
ناني.. مشوار ايه
زين… انا قولت ايه
ناني.. حاضر
ونزل عند عمته…. عمتي يلا علشان اخدك على المستشفى
بشاير…. مش قولت بليل
زين… لا لازم دلوقتي بس اعمل تليفون الأول
????????????????????
زين…  رن علي شخص وقال بقولك ايه يادكتور كنت عايزك في موضوع
#يمني محمد
#المصروايه
رنا راحت عند وفاء وحكتلها كل حاجه حصلتلاها من زين
وفاء.. ارتاحي انتي دلوقتي و لما تفوقي نتكلم
رنا…… حاضر
خرجت وفاء ودخلت اوضتها كان معاها في اوضتها شاب َمقضينها سوا مع بعض
زين خد ناني وعمته وطلعوا على المستشفى في ايه في دماغه بقااا
هنعرف بعدين وهنعرف لسه رنا عملت ايه والا كان مين المجهول وايه الخطه
اثاره وتشويق محصلش فيه تليفون حلو هيجي لزين هيولع الدنيا ????????
يتبع…..
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى