Uncategorized

رواية عشقت ممرضتي الفصل الاول 1 بقلم جودي عصام

 رواية عشقت ممرضتي الفصل الاول 1 بقلم جودي عصام
رواية عشقت ممرضتي الفصل الاول 1 بقلم جودي عصام

رواية عشقت ممرضتي الفصل الاول 1 بقلم جودي عصام

_يانهار اسود انا اتخطفت..اتخطفت يارب ساعدني يارب يارب انت عالم بحالي يارب يارب
_تالين محمود السيد بتشتغل ممرضة في مستشفي كبيرة اهلها ماتوا نتيجة حادثة عربية اتجوزت واحد غني جدا و حبوا بعض مدة طويلة لحد اما رماكي زي القطط و الكلاب بس يا تري ايه السبب
_يالهوي انتوا مين و عرفتوا كل ده ازاي
_ما انتِ لو عرفتي احنا مين ممكن توقعي من طولك اصلا بس هنقولك كا معلومة ليكي احنا عصابة مافيا يا عسل
_ع..ص..ا..ب..ة..
_لا اهدي اهدي يا قطة انتِ لسه هتخافي ده الخوف هيجي بس لسه بدري عليه
_طب..طب..انا ايه المطلوب مني و تسبوني في حالي
_تؤتؤ احنا محتاجينك منفعش نسيبك بعد ما لقيناكي
_احمم..عايزين ايه
_عايزينك تقتلي اكتر واحد انا بكره في حياتي
_نعم اقتل!!!!!!
وفجأة قامت من النوم مفزوعه:بسم الله الرحمن الرحيم بسم الله
رامز بنوم:ايه في ايه يا حبيبتي مالك ايه اللي صحاكي
تالين برعب:معلش يا حبيبي قلقتك اصلي جالي كابوس وحش اوي
رامز حضنها جامد عشان يطمنها:متخفيش يا حبي طول ما انا جمبك يلا اشربي مياه و نامي
تالين بحب:حاضر يا حبيبي يلا تصبح على خير
رامز:وانتِ من اهل الجنة❤
——————————–
في مكان تاني…
واحد نايم و بيحلم انوا في مكان غريب و واسع اوي وفجأة ظهرت قداموا ملاك..
_انتِ مين
_متستعجلش يا سهيل هتشوفني قريب اوي
_بس انا بشوفك كل يوم فضولي هيقتلني و عايز اعرف انتِ مين و ليه بتظهريلي انا بذات
_مقدرش اقولك ده سر كبير اوي وانت اللي بيدك تعرفوا لوحدك و خالي بالك من نفسك يا سهيل
قام من نومه كلعادة علي صلاة الفجر جاب الكرسي المتحرك بتاعوا و اقعد عليه وراح بيه لحد الحمام اتوضي و اد فرضوا وخلص و رجع تاني عشان ينام…
_ياتري انتِ مين وليه بتظهريلي انا بذات طلما مش عارف اسمك هسميكي ملاك السهيل
ونام في سبات عميق…
——————————
في بيت رامز و تالين…
صحيت تالين من النوم ليقت رامز بيلبس و نازل الشغل…
رامز بحب:صباح الفل يا روحي
تالين:صباح الفل يا حبي اعملك الفطار
رامز:لا يا حبيبتي انا فطرت انا نازل الشغل عايزة حاجه
تالين:رامز انا عايزة اقولك حاجه
رامز بقلق:مالك يا تالين
تالين بتوتر:رامز انا هروح للدكتورة تاني
رامز:تاني يا تالين انا مش قولتلك اني مش مستعجل علي حاجه و اللي كتبوا ربنا كويس
تالين بحزن:انا عارفه كل ده بس انا نفسي اكون مامي نفسي يكون عندي طفل منك احنا بقالنا سنتين
رامز:حتي لو سنه مش هتفرق و حتي لو مخلفتيش انا بحبك زي ما انتِ كده انتِ بالنسبالي طفلتي انا لوحدي ولا انتِ عايزة تخلفي بقي و تحبي الطفل اكتر مني ولا ايه
تالين:ههههه لا طبعا هحبكوا انتوا الاتنين بس يجي الاول
رامز:ان شاء الله يا حبيبتي تجيبلنا ٦ عيال يملوا علينا البيت
تالين بصدمه:٦ لييييييييه متجوز أرنوب ولا فيل
رامز بغمزه:احلي أرنوب ده ولا ايه انا شايف اني افكس للشغل و واقعد معاكي اصلك وحشتيني
تالين بخجل:رامز بس هتتأخر علي شغل
رامز:يولع الشغل انا المدير و اروح وقت ما انا عايز..ولسه هيقرب جرس الباب رن
رامز بضيق:و ده مين الفصيل ده كمان اللي بعدني عن مراتي
تالين:ههههههههههههه
رامز:بتضحكي ماشي ماشي والله همشي اللي علي الباب و ارجعلك طيارة
رامز فتح الباب و اتفاجأ بي مامتوا علي الباب…
رامز:ماما حبيبتي واحشني اوي اوي
نعمه:وانت اكتر وبعدين مش بتسأل عليا ليه يا ولاه ولا مراتك هي اللي مش بتخيلك تكلمني
تالين بحب:اخس عليكى يا ماما نعمه انا برضوا اقولوا كده ده يوماتي اقولوا كلم ماما نعمه اسأل عليها بس هو اللي بينسي بسبب شغلوا
نعمه في نفسها:بينسي برضوا ولا انتِ اللي اكيد عملاله عمل عشان يفضل لازق فيكي
رامز:ماما ماما رحتي فين
نعمه مصطنعه الابتسامه:معاك معاك يا حبيب امك بص يا حبيبي معلش هقعد معاكوا يومين تلاته كده تكون شقتي اللي في الإسكندرية خلصت
رامز:برضوا عملتي اللي دماغك يا ماما
نعمه:اه يابني انا لما صدقت ان أبوك خلص كل ديون اللي كانت عليه و قدر ياخد مبلغ كويس و جبنا الشقه الجديدة
رامز:طيب هو بابا و اختي كنز مجتش معاكي ليه
نعمه:اختك عندها كلية و ابوك قالي منفعش ياخد اجازة من شغل يدوب يخلص الشغل و يقعد في الفندق شويه وانا الصراحة زهقت من الفنادق قولت اجي قعد مع ابني حبيبي ولا مراتك عندها مشكلة
تالين:ده كلام يا ماما نعمه برضوا ده حضرتك منورنا والله
نعمه:بنورك يا مرات ابني
رامز:بما ان حضرتك جيتي انا همشي هروح شغلي يلا سلام يا ماما
وراح عند تالين و حضنها..خالي بالك من نفسك يا حبيبتي و لو عاوزتوا اي حاجه كلموني
تالين و نعمه:سلام
رامز:سلام
تالين بحب:تحبي اعملك اي حاجه يا ماما نعمه
نعمه:لا مش عايزة حاجه انا هدخل اريح شويه
تالين:طيب معلش يا ماما نعمه انا هنزل اروح مشوار و ارجع لو عاوزتي اي حاجه هتلاقيها في الثلاجه
نعمه:لا مش عايزة بقولك صحيح يا نفتالين
تالين بإستغراب:اسمي تالين يا ماما ايه نستي ولا ايه
نعمه بغضب:ايه نسيتي دي يابت شايفاني عجزت ولا عجزت
تالين:لا والله مش قصدي كده
نعمه:بقولك صحيح مش ناويه تجبلنا حته عيل ولا ايه انتوا بقالكوا سنتين ولو مفيش نصيب يتجوز غيرك
تالين كانت بتحاول متعيطش عشان متبنش انها ضيعفه:والله يا ماما دي حاجه مش بيدي انا اتحيالت علي رامز كتير اني اروح للدكتورة وهو بيرفض
نعمه:بصي يابت انتِ مش ناقصه وجع قلب انتِ تروحي للدكتورة تشوفي حوار الحمل ده في نصيب يبقي زي الفل مفيش نصيب يبقي رامز هيطلقك و يتجوز بنت عمتوا جيهان دي بت انما ايه معرفش انا ابني حبك علي ايه
تالين كانت هتعيط خلاص بس هي قررت تتماسك اكتر راحت الاوضه لبست و نزلت عشان تروح للدكتورة…
——————————–
في القصر…
واحد قاعد علي كرسي المتحرك و بيقراء مجلة و فجأة دخلت بنت كانت جايبه صنيه في الاكل…
زينب بخجل:فطار حضرتك يا سهيل بيه
سهيل:حطيه عندك و اخرجي
زينب:احم..نادين هانم سألت علي حضرتك
سهيل بغضب:قوللها اني مش موجود نايم خرجت اتنيلت اتصرفي
زينب بخوف:طيب..ط.يب
سهيل:انتِ لسه هنا يلا روحي شوفي شغلك
زبنب:حاضر..حاضر
زينب في نفسها:قاسي قاسي ده انا كنت هموت الله يخربيتك بس قمر يا ناس انا محبتكش من فراغ بس يلا مفيش نصيب
————————————
في العيادة عند تالين…
تالين بتوتر:ها يا دكتورة ايه نتائج انا جبتلك كل التحاليل اللي عملتها قبل كده انا خايفه اوي
دكتورة شيرين:بصي يا مدام حضرتك اكيد مش معترضه علي حكمه ربنا صح
تالين بتوتر رهيب:في ايه دكتورة انا قلقت
دكتورة شيرين:بصي يا مدام حضرتك عندك مشاكل في الرحم و هتتحل انك تعملي عملية كبيرة شويه بس دي نسبه نجحها ١% ف انتِ كده كده هتعمليها بس بعد ٤ شهور عشان لو حملتي كده هيكون خطر عليكي و علي البيبي
تالين من صدمة مقدرتش تستحمل اكتر من كده و فقدت الوعي فورا و دكتورة شالتها و نيمتها علي السرير و جاب برفان بتاعها و فاقت…
تالين بدموع:انا هطلق انا والله هطلق
شيرين:لا إليه إلا الله يا مدام اهدي مش كده خليكي اقوي من كده
تالين بدموع و الكلام بيطلع منها بالعافية:ا..ن..ت..مش..ف..ه..
شيرين:مش لازم افهم و مش عايزة افهم انا عايزاكي تهدي و تدعي و ان شاء الله خير
تالين:عن اذنك يا دكتورة
تالين كانت ماشيه في شارع مش عارفه رايحه فين ركبت العريبة و بتاعتها ولقت نفسها عند المقابر وقفت عند مقبرة مامتها و بابها…
تالين بحزن:ازيك يا ماما و ازيك يا بابا انتوا عارفين انكوا وحشتوني اوي اوي و عارفين اني بتمنا تكونوا معايا دلوقتي عارفين ليه اصلي انا هطلق النهاردة ايوة هطلق اصلي روحت كشفت عند الدكتورة النهاردة و جبتلها كل التحاليل اللي عملتها قبل كده علي أمل انها تقولي اني معنديش اي مشاكل و هتكون مشكلة مشكلة وقت اني اصبر يعني بس الرد كان صدمه بالنسبالي اني مش هنفع احمل ليه عشان عندي مشكلة في الرحم و ولو جبت بيبي دلوقتي هيكون في خطر علي حياتي أو حياتوا ولازم اعمل عملية هه حتي دي مش هنفع اعملها دلوقتي لان نسبه نجحها ١% يعني يما اعيش أو اموت بس هعملها هعملها بعد ٤ شهور انا مش معتارضه علي قداء ربنا ربنا عملي اختبار الصبر وانا لازم اصبر بس ياتري جوزي هيصبر زيي ولا هيسمع كلام مامتوا انا تعبت من بعدكم عني حتي اختي اتجوزت و سافرت و معرفش عنها اي حاجه ولا عارفه حتي اوصلها انا تعبت بجد تعبت
مشيت من المقابر ولقت نفسها انها رايحه الشركة عند جوزها نزلت و دخلت الشركة…
تالين بتعب:لو سمحتي انا عايزة ادخل لي رامز في حد معه جوه
كندة بغيظ:لا يا مدام مفيش حد جوه تقدري تدخلي
تالين:شكرا
تالين دخلت المكتب علي طول و رامز مكنش مركز…
رامز ببرود:عايزة ايه يا كندة..
رامز بصدمه:تالين حبيبتي مالك
تالين مقدرتش تقف و رجلها مش شيلها و فقدت الوعي تاني رامز قام بسرعه شالها و حطها علي الأريكة و جاب ازازة برفان عشان تفوق و فعلا فاقت وقامت و حضنتوا جامد و كانت منهارة في العياط…
رامز بقلق:في ايه يا قلبي مالك بتعيطي ليه بس اهدي قوليلي مالك
تالين وهي لسه في حضنه:مش هخلف يا رامز انا مش هخلف مش هبقي أم زي باقي الامهات
رامز بحنان:ليه بتقولي كده يا حبيبتي ان شاء الله هتبقي احسن مامي في الدنيا
تالين بدموع:رامز انا روحت للدكتورة شيرين و قالتلي اني مش هخلف دلوقتي مش هنفع عشان عندي مشاكل في الرحم و هتطر اعمل عملية بس نسبة نجحها ١% يعني يما اعيش أو اموت
رامز:بعد شر عليكي انا مقدرش اعيش من غيرك انا قولتلك قبل كده حتي لو مخلفتيش انا بحبك و هفضل احبك لحد اخر عمري و مش هسيبك
تالين بدموع:معتقدش معتقدش رامز انا خايفه اوي ونبي خليك جمبي
رامز:انا جمبك و مش هسيبك طيب الدكتورة ملقتش حاجه تانيه
تالين:هه طبعا قالت اني هقدر اعمل عملية بس بعد ٤ شهور
رامز:عادي يا روحي انا اصلا مش مستعجل احنا هنصبر و ان شاء الله هنكون احلي مامي و بابي في الدنيا
تالين بدموع ممزوجة بحب:انا بحبك اوي اوعي تبعد عني مهما حصل
رامز:مش هبعدك عنك ابدا يلا نروح عشان سيبين ماما لوحدها
تالين في نفسها:ربنا يستر لما ماما نعمه تعرف
——————————-
في بيت سهيل…
سهيل:ها يا حسام عرفت مين السبب في الحادثه بتاعتي
حسام:احم..لا معرفتش بس انا بلغت عزيز وهو قالي انو عرف اخبار مهمه و جي في الطريق
سهيل بتنهيدة:تمام تمام
حسام:بما اني خلصت شغلي عايز اعرف مالك فيك ايه
سهيل:انا مش مرتاح يا حسام قلبي مش مرتاح و حاسس بي حاجات غريبة و عندي مليون سؤال في دماغي و لحد دلوقتي ملتقتش ليها اي اجابات
حسام:طيب قولي وانا ممكن اديك اجابات
سهيل:هه ماشي يا سيدي..انا بقالي كام يوم بحلم حلم غريب و بتظهر بنت حقيقي حقيقي زي الملاك بتطلعلي و تقولي اني هشوفها قريب ولما اقولها اني خالص عندي فضول اعرف انتِ مين بتقولي ده سر كبير اوي وانت اللي بيدك تعرفوا انا خلاص تعبت تعبت و لازم انتقم من اللي حاول يقتلني لازم وانا متأكد انوا هو
حسام:احم اقصدك مين اوعي يكون…
سهيل قاطعه قائلا:ايوة هو اللي في بالك رامز الكلب اكيد هو هو اللي باعت رجالتوا بسبب بسبب الحيوانه الخيانة روز
حسام:انا قولتلك قبل كده بس انت مسمعتش كلامي قولتلك روز مش بتحبك روز بتعشق حاجه اسمها فلوس و اكيد راحت لي رامز لانوا معاه فلوس اكتر بس علي ما اتذكر ان رامز متجوز
سهيل بغضب:طيب طلما انت عارف المعلومة المهمة دي مقولتهاش من الاول ليه ااااااااااه
حسام:ايه مالك طيب اهدي اهدي استني انت اكيد نسيت تاخد الدواء
سهيل:انا عايزك تجبلي تفاصيل مراتوا دي هي دي اللي اكيد نقطه ضعفه اكيد
حسام:بس يا باشا رامز ده غامض يعني عامل زي الرجل الغامض يعني انا لحد دلوقتي معرفش فين بيتوا الحقيقي لانوا بتنقل ولا مرة شوفتوا ماشى في شارع معاها مثلا أو حتي وهو خارج بيسهر دايما لما بيسهر ياخد معه احم روز دي في كل السهرات و الصفقات ولما بيخصلوا بيروح دايما شقتوا اللي المعادي أو التجمع بس
سهيل بغضب:مليش دعوة بكلام الفاضي ده انا بقولك تجبلي معلومات
عن مراتوا يعني تجبها انت فاهم
حسام:حاضر حاضر
سمعوا صوت باب الاوضه بيخبط و كانت زينب…
زينب:سهيل و حسام بيه عزيز بيه عايزكم تحت في المكتب
حسام:تمام
سهيل:ساعدني اقعد عدل معلش
حسام ساعد سهيل و نزلوا لي عزيز في المكتب…
سهيل:ها يا عزيز ايه الاخبار اللي عندك
عزيز:انا عرفت ان رامز دخل في صفقه الصافي و عارض عليهم مبلغ كبير
سهيل:يعني ايه مش فاهم
عزيز:الصفقه دي لو رامز اخدها كده شغلوا هيكبر اكتر و اكتر و الاسهم بتاعتوا هتزيد و تزيد اكتر واحنا اللي هنكون في نظرهم عارضين اقل سعر احنا لازم نديهم عرض احسن بكتير من بتاع رامز
سهيل بإتسامة:تمام انا عايزك انت و حسام تتصرفوا في الحكاية دي اوعي تضيعوا الشركة ها
حسام و عزيز:عيب عليك يا باشا انت مش بتشتغل مع عيال
سهيل:بقولك يا عزيز اقدرت تتصرفلي في ممرضة
عزيز:متقلقش هشوفلك ممرضة تكون كويسه ان شاء الله
سهيل:تمام بس ياريت فعلا تكون كويسه مش زي
عزيز:لا تمام تمام فهمت متقلقش
سهيل:طيب معلش حد يطلعني عشان عايز انام شويه
ساعدوا يطلع غرفتوا و طلع نام في سبات عميق و حلم نفس الحلم تاني انوا في مكان واسع كبير و هي ظهرت بالفستان الابيض كالعادة
سهيل:ممكن اعرف انتِ بتظهريلي ليه عايز رد لو سمحتي
_و مستعجل ليه يا سهيل هانت و هتشوفني
سهيل:بجد هشوفك هشوفك ولا بتضحكي عليا
_اه هتشوفني و..اعااااااااااااا سهيل الحقنييييييي
فجأة قام سهيل مفزوع و بينهج جامد و التعب رجعلوا تاني ضرب الجرس جمبوا عشان زينب تيجي…
زينب بخوف:سهيل مالك
سهيل بتوهان و تعب:هاتي دوا بسرعه يا زينب
زينب جابتلوا الدوا و اخدوا و شرب المياه و رجع نام تاني…
زينب في نفسها:لو تعرف بحبك اقد ايه بس للاسف مش هنفع لاني مش من مستواك
——————————–
في بيت رامز و تالين…
رامز:ماما احنا جينا
نعمه بضيق:ها يا تالين هانم عملتي ايه عند دكتورة
رامز بإستغراب:في ايه يا ماما ليه بتكلمي تالين كده
نعمه:ممكن متدخلش ها تالين قولي الدكتورة قالتلك ايه
تالين بكتم الدموع:قالتلي ان عندي مشاكل في الرحم و مش هنفع اخلف دلوقتي لازم اعمل عملية بس مش هنفع دلوقتي هعملها بعد ٤ شهور
نعمه:امم تمام بقولك يا رامز
رامز:نعم يا ماما
نعمه بهدوء ما قبل العاصفة:بس انا هتكلم بهدوء خالص بص بالهداوه كده تطلقها دلوقتي و تلم هدومها و تمشي حالا وإلا هيكون عندي تصرف تاني
تالين من الخوف مسكت ايد رامز جامد و بصت في عينوا جامد و كأنها بتقولوا لا اوعي تقولها ونبي اوعي تقولها…
رامز:بس..
نعمه بصريخ:انا قولت تطلقها يعني تطلقها انا مش عارفه حبتها علي ايه المسلوعة دي
تالين خلاص علي اخرها سابت ايد رامز و قالت بغضب:لا بقولك ايه لحد هنا و تسكتي مين دي المسلوعة ها مين انا لا يا طنط انا مش مسلوعة وبعدين انا مش فهمه ليه بتعملي كده ها ليه انا عملتلك ايه عشان تكرهيني بالطريقة دي..واكملت بدموع..ده انا اعتبرتك زي امي حسيتك طيبة و تعوديني عن حننها اللي فتقدتوا ولا مرة اخدتي في حضنك و قولتلي انتِ زي بنتي أو اي حاجه من دي انا دايما بشوف معاملتك الجفه ليا و كنت بطنش عشان رامز بس لحد كده و خلاص انا همشي من البيت ده دلوقتي عشان اريح حضرتك..وبصت لي رامز..طبعا لازم تفضل ساكت هتعمل ايه يعني مش هتقف في صفي و هتقف في صف مامتك اتفضل تطلقني حالا
رامز ببرود تام وقال:انتِ طالق يا تالين
نعمه ابتسمت ابتسامة نصر و رامز حس بنكسار في قلبوا جامد وهي دخلت اوضتها ولمت كل حاجتها في شنطه و مشيت وقبل ما تفتح الباب…
تالين بكره:انا بكرهك وبكرهكم كلكم وانت يا اللي اسمك رامز هيجي يوم و هتندم انك ضيعتني من ايدك
نزلت تالين و بدأت في العياط انها بقت وحيدة تاني و مش عارفه هتروح فين و فجأة ظهرت عربية سودة و كتفتها و ركبت معاه
يتبع…
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى