Uncategorized

رواية الحب القاتل الفصل الأول 1 بقلم رويدا القاضي

رواية الحب القاتل الفصل الأول 1 بقلم رويدا القاضي
رواية الحب القاتل الفصل الأول 1 بقلم رويدا القاضي

رواية الحب القاتل الفصل الأول 1 بقلم رويدا القاضي

جعفر:صباحو حبيبي.
نسرين:بصوت مصطنع صباحك شهد ياعمري انت.
جعفر:شن الدلع للي نازال عليك فجأة.
نسرين:مش حبيبي طبيعي ندلعك هكي شن المشكلة.
جعفر:باهي انشالله دوم هكي.
نسرين:ايه حبيبي وعندك عليا حق وهذا حقك.
جعفر:بالله ع الكلام ع الحق شن لابسة اليوم في الكلية.
نسرين:أه خيرك قولي طلعت رحلة ولا مازال 
بنشتاقلك موووت????
جعفر:فكيني من نظام تغير الموضوع تأجلت الرحلة شن لابسة.
نسرين:شن بي نلبس عباية حبيبي ماهو عارفني.
جعفر:تمام توا بري خشي المحاضرة مع نور خلي انا بندوش وبنطلع ندير جولة في القهوة ولما تروحي نحكو.
نسرين:تمام هاك بوستك اممممموه????????
سكرت الخط وخشيت دوشت وانا كيف طالع من الدوش طبعا توليت في غرفة نومي .
أنس:طق طق ع الباب افتحلي نبي ناخد منك الساعة الفضية عندي مشوار.
أنا:بالله عليك تحشم ع وجهك وانت دكتور وتحشت مني في اللبس والله ماهي حلوة في حقك.
أنس:باهي ياسرك جو عارفينك طيار ودسكة متع من الطبقة الراقية.
أنا:لبست وفتحت الباب أكيد من الطبقة الراقية????يكفي لما نبدأ فوق نشوف فيك حشرة????
أنس:بارد من يومك حالة مش عارف كيف تتحمل فيك الغجرية للي تكلم فيك.
أنا:عادي زي ماتتحمل فيك للي انت مشيلها
وتتطلب في اللبس ع خاطرها مني.
أمي:ياسركم انتم الإثنين هذا فاش فالحين اثنين وهكي صاير فيكم كان هلبا كيف يصير.
أنس:خليني ساكت خير مانقول لأمي كل شئ
راهو.
أنا:ضم فمك بلا جو مفرخ زايد راك راجل ياعيل.
أمي:والله ماتتطلعوا لين تقولوا شن فيه كلام الألغاز مايمشيش معايا.
أنا:خيرك يما مافي شئ علاش تكبري في الموضوع .
أنس:ولد عنده صاحبة يحبها وعايش اللحظة واخد حقه غيرة وجو مليح.
أمي:باهي وانت شن دخلك بيه علاش تقصقص وراه عيب هكي ولا.
أنا:????كول ع وجهك الهزايب تستاهل.
أنس:إنت فالحة غير فيا أنا جعفر لا تقول عليا مش ولدك بلاك جايبتني من دار الأيتام.
أمي:بصراحة نشك انهم غيروك في المستشفى ???? للي كانت راقدة معايا في نفس الحجرة قصقاصة زيك .
أنا:تم معناها ولدها واخدها القصقصة وراثة جينات حالة ????.
أنس:باهي مادامك هكي خلي نقولك حتى اناعندي ثلاثة صحبات باهي مش غير ولدك.
أمي:????وهاذي للي تبي تقولها من بكري وقاعد دورلها في المقدمات.
أنا:بالله وسع وقت عليا إنت غير اشري لبس ومعاش تتطلب بعدها دير صاحبات.
أنس:هيا ع ياعة درت قضية معاش نبيها نمشي بيها اليوم وكان مازال لبستها تعالى حاسبني.
أمي:نفس الكلام وترجع تتطلب منه غير اسكت راهو يسمعك حد من الجيران ويضحك عليك.
أنا:هي ماتبي شئ ياأحلى أم في الدنيا.
أمي:سلامتك ياوليدي وانشالله ربي يفتحها قدامك وين ماتمشي ونفرح بيك .
أنا:تسلمي لكن حكاية نفرح بيك مازال هلبا لين نفهم طبعها كويس.
أنس:ههه ليك سنين تعرفها وقاعد تبي تفهمها كان انا في مكانك راني عارف كم شعرة في رأسها وكم رمش في عينها.
أنا:هذا وين تأكدت أنك فاضي والشهادة للي عندك بالبركة واخدها.
أمي:والله ماتتحشم راك كبير مش صغير ياربي صبرني عليك.
طلعت قداش ليا معاش شفت القروب قمت هاتف لي كمال وأحمد.
انا:الو وين ياطيري.
كمال:في القهوة يامان انا والشريك أحمد لكن مليحة ياطيري.
انا:شويا ونكون عندكم .
كمال:مش عندك سفرة ولا كيف صار.
أنا:والله امشى في مكاني زميل شن مليتو مني توزع فيا.
أحمد:معقولة ياحبي نمل منك تعالى .
انا:حب صار ياكلب سكر شويا وجاي.
وصلت القهوة وكنت مستاحش نشوف اصحابي هلبا.
أنا:أهلين ياكلاب سلمو عليا بالحضن راهو مرات الرحلة الجاية طيح بيا الطيارة ونموت ترتاحوا مني.
كمال:قعمز شكلك مكثر ع المشي لي تركيا لين مثأتر بالمسلسلات متعهم هههه.
انا:معقولة ياحيوانة صاحبك راجل مقنط.
أحمد:لالا لكن المقنط جوه رايق شكله راضي عليك الحب يامان .
انا:معقولة واظح عليا مفضوح لدرجة هاذي انا.
كمال:ايه وشكله عندك مقابلة.
انا:ايه شويا وماشي بنشوف الحب في الكلية.
عند نور ونسرين في الكلية.
انا:نسرين هيا نخشو المحاضرة خلاص معاش مازال عليها هلبا.
نسرين:شويا بس بيجي صديقيخالد بناخد منه حاجة.
انا:حاجة شن هاذي للي بيجيبها خالد كان يسمع بيك جعفر لما يهبل .
نسرين:خاطري في شكلاطة ومن بيقوله جعفر????هذا صديقي.
أنا:إنت تعرفي جعفر كيف يغار عليك وريحه بالله عليك يسخف فيا.
نسرين:هاذي طبيعتي ومش حنغير فيها شئ وانتي اسكتي بلا جو نفخ.
انا:شكرا وبري لي خالد ودبري رأسك انا مانقدرش نوقف معاك .
نسرين:علاش بلا جو معقولة نهون عليك نوقف عليه بروحي ولو يشوفني جعفر شن بنقول.
انا:مدامك خايفة من جعفر علاش لابسه هكي ياحليلك كان يشوفك.
نسرين:اوف منك تقول برج مراقبة متعه انتي.
انا:والله مانحب نشوف وجهك في خاطري غير ع خاطر جعفر.
وجاء خالد لي نسرين ويشوفها في شوفة متع واحد بياكلها بعيونه حالة.
خشينا المحاضرة ونسرين عقلها في الهاتف ابصر مع من تتطبخ.
واحنا طالعين من المحاضرة رن الهاتف متعي طلعته لقيته جعفر.
انا:ألو جعفر.
جعفر:إنتي وين توا .
أنا:كيف طلعت من المدرج رقم2.
جعفر:تمام خليك غادي إنتي ونسرين جايكم وراك تقوليلها جعفر جاي.
أنا:تمام.
شويا ووصل جعفر لما جاي البسمة ع وجه ولما وصل وشاف نسرين شن لابسه عصب طول.
انا:سلمت ومشيت.
نسرين:خليك يانور وين ماشية.
أنا:لالا البنات يستنو فيا سلام توا.
جعفر:شن هذا للي لابساته ع من تكذبي مبكري وتقولي عباية.
نسرين:اه كيف  اسمعني عادي نلبس هكي انتي عصبي ونخاف نقولك لابسة سروال.
جعفر:ومش خايف تتطلعي كذابة قدامي زي توا.
نسرين:والله انت بس حبيبي ومايهمني حد غيرك .
جعفر:باهي علاش هكي تعرفي اني نغار عليك علاش تخلي فيا بالي مشغول عليك كل ثانية نفكر شن لابسه مانبي حد يشوف جسمك .
نسرين:انا ملكك أنت وبس انت محتل قلبي وعقلي وروحي.
جعفر:هبلتيني وشن ثاني قولي .
يتبع ……
لقراءة الفصل الثانى : اضغط هنا
لقراءة باقى فصول الرواية : اضغط هنا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى