recent
أخبار ساخنة

اسكريبت لا عائق في طريق الحب الجزء العاشر 10 بقلم فدوى خالد

jina
الصفحة الرئيسية

 اسكريبت لا عائق في طريق الحب الجزء العاشر 10 بقلم فدوى خالد

اسكريبت لا عائق في طريق الحب الجزء العاشر 10 بقلم فدوى خالد

اسكريبت لا عائق في طريق الحب الجزء العاشر 10 بقلم فدوى خالد


" سامح فتح الباب و هو حاسس أن بحركة غريبة فى البيت، بيفتح الباب و وقف مصدوم "
سامح : نهار أسود يا سمر، أية دة ؟
" سمر كانت حاطة على السفرة كمية آكل رهيبة، و بتأكل نورين، و نورين خدودها اتنخفخوا من كتر الآكل"
سمر : عايز أية ؟
سامح : بتعملي أية فى البت .
سمر : بزعطها .
سامح : نعم ! مش دة كان للفراخ و البط إلي على سطوح عم محمد .
سمر : لا، دة للبت نورين عشان غلبانة .
سامح : و الله أنا إلي غلبان .
سمر : أنتَ دلوقتى عايزة أية ؟
سامح : عايز مراتي .
سمر : لا .
سامح : تعالى يا نورين .
" بصيتله برجاء يأخدها، بدال الآكل إلي بتأكله دة "
سمر : شوف قالت لا .
سامح : يا سمر البت عايزاني، يرضيكِ كدة .
سمر : يلا أمشي .
سامح : أنتِ مش أمي .
سمر : دلوقتي بقيت حماتك .
سامح : عايزة أية يا سمر .
سمر : احنا نطلع الليسة و نتحاسب .
سامح : نتحاسب على أية ؟
سمر : أنتَ عارف أنك مغفل .
سامح : لسة الشتيمة طيب .
سمر : أنتَ مأكلتش بنتي .
سامح : هى إلي مكالتش .
سمر : مليش فيه مشكلتك .
سامح : طيب الحل بتاعك أية دلوقتى ؟
سمر : هعلمك الأدب .
سامح : هو أنا عيل صغير .
سمر : أة ..و تستاهل ضرب الجذمة يا مهزئ .
سامح : عجبك دة يا ست نورين .
نورين : بصراحة تستاهل .
سامح بصدمة : حولتي البت، الله يسامحك، دى كانت هادية .
نورين : نعم ! حولت أية؟ لية كنت شايفني بلا شخصية، ولا أية ؟
سامح : بس مصورة ماية و أنفتحت،بس كملي آكل .
نورين بفزع : لا كفاية .
سمر : لا أقعدى كلي .
سامح بشماتة : أحسن تستاهلي، كنت هنقذك منها عشان عارف أد أية مفترية، بس تستاهلي .
نورين : لا و النبى تعالى هنا، دى بتأكلني غصب عني .
سامح بعند : لا، استحملي عواقب أخطائك .
سمر : أمشى ياض ، او جعفر هيلزق فى دماغك، و تعالى هنا يا حبيبة خالتو أنتِ مكالتيش .
نورين : و الله كلت يا خالتو خلاص .
سامح بتقليد : و الله كلت يا خالتو خلاص .
نورين : ملكش دعوة بيا .
سامح : أنا كلمتك .
نورين : اة كلمتيني .
سامح : أمتى دة مش فاكر .
نورين : بقولك أية هزعلك .
سامح : متقدريش أصلا .
نورين : اقدر على فكرة، و أنا أعمل إلى أنا عايزاه .
سامح : اتكلمي على أدك .
نورين : لية هو أنا صغيرة .
سامح : لا بس شبر و نص شيلناه .
نورين : نعم ! مين دى إلي شبر و نص .
سامح : شبر بس لو سمحتي .
نورين : ما أنتَ مش هامك يا عمود نور .
سامح : اتكلمي على قدك .
نورين : لا هتكلم على راحتي يا عمود نور .
سامح : يا أم شبر من غير نص .
نورين : يا أبو عمود من غير نور .
سامح : هقتلك .
نورين : هقتلكَ .
سامح : مش هتقدري .
نورين : هقدر .
سامح : لا أنتِ بتحبيني .
نورين بتوتر : لا .
سامح : لا بتحبيني .
نورين : قولت مبحبكش .
سامح : طب بحبك .
نورين : لا رد .
سامح : مردتيش يعنى .
نورين : عايز أية ؟
سامح : بتحبيني صح ؟
نورين : هااا
سمر : أجيبلكم كوبايتين ليمون، كوبايتين أية؟ دا أنا أجيب شجرة لمون طارحة .
سامح : أية ؟
سمر : أمشى ياض على أوضتك، و هخليك تبات مع محمد .
سامح : بتكرشيني من شقتي .
سمر : اة يا بن محمد، يلا على أوضتك شوية، و بعد كدة روح عند محمد .
سامح : ربنا على المفترى يارب .
" سامح مشى، و سمر مسكت ودان نورين "
سمر بهمس : شوفتي أنا هربيهولك من أول و جديد .
نورين : يستاهل، بصراحة يا خالتو كان ناقص تربية .
سمر : معلش يا حبيبتي، أنا بساعدك نربية من أول و جديد، بس فى حاجة .
نورين : أية ؟
سمر : لازم نطلب دعم فى المواقف الحرحة إلي زى دى .
نورين : يعنى هتعملي أية ؟
سمر : مفيش غير واخدة بس بلجأ ليها فى المواقف الصعبة دى .
نورين : مين ؟
سمر : علياء و ولادها .
نورين : علياء مين ؟
سمر : أخته .
نورين : هو عنده أخت .
سمر : أة أخت و عيالها، هيقوموا بالواجب .
نورين : كويس .
سمر : ها...معايا .
نورين : أكيد طبعًا .
سمر : اشطا ..اتفقنا .
نورين : صحتك عاملة أية يا خالتو .
سمر : بتنقي على صحتي لية ؟ ما هى زى الفل .
نورين : خالتو أنتِ مش مريضة قلب .
سمر : بت، أنتِ بتهزرى، قلب أية أنا صحتي بومب .
نورين : نعم !
سمر : فى أية اية يا بت .
نورين : سامح قالي أنك مريضة قلب .
سمر بضحك : دى كانت لعبة علية عشان يتربى .
نورين : و أنا ذنبي أية ؟
سمر : مفيش حد هيربيه غيرك .
نورين : اشمعنا أنا .
سمر : ليا نظرة فى الناس، المهم هنطلب الدعم .
عاصم : نقعد فى كافية و نتكلم أحسن .
" فى الكافية "
عاصم : عايزة تقولي أية يا نرمين ؟
نرمين بحزن : أنتَ مش عايز تعرف رأىِ .
عاصم : أعتقد أني عرفته مش محتاجة .
نرمين : بس يا عاصم أنا عايزة أقولك حاجة .
عاصم : قولي، على الأقل خلينا صحاب .
نرمين : يمكن تسمعني فى الأول .
عاصم : ما أنا سامعك .
نرمين بغضب : لا مش سامعني، ولا عايز تسمع، عايز تعرف أنا هقول أية؟ هقول أني بحبك يا أستاذ، بس شكلك أتنازلت عن كدة، أنا مش عيشت حياتي easy عشان تيجى تكمل عليها، حياتي كانت صعبة خالص و أنتَ أكتر واحد عارف، أنا روحت لسامح و حكيتله و عرفت أني مكنتش بحبه، و على فكرة لو أنتَ كمان مش بتحبني، أبعد عني و ريحني بدال ما أنتَ ورايا فى كل حتة .
" بصيلها بصدمة، قالت كلام كتير أوى، و الناس بتتفرج عليهم، طلع حرى وراها و مسك أيدها "
عاصم : استني هنا .
" نفضت إيدها "
نرمين : عايز أية بقا، مش أنتَ مش بتخبني أبعد عني .
عاصم : أنتِ واعية لكلامك .
نرمين : أة واعية، و واعية أوى، و لأول مرة، عايزيني مني أية ارحموني .
عاصم : لا مش هسيبك .
نرمين : أبعد عني، و ملكش علاقة بيا  .
عاصم : لا مش هبعد .
نرمين : لا هبعد .
عاصم : نررررمين .......حاااااااسبي .
يتبع.....
لقراءة الجزء الحادي عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي أجزاء الاسكريبت : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية نبض السيف للكاتبة سارة محمد
google-playkhamsatmostaqltradent