recent
أخبار ساخنة

رواية الأدهم الفصل الرابع عشر 14 بقلم أسماء محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية الأدهم الفصل الرابع عشر 14 بقلم أسماء محمد

رواية الأدهم الفصل الرابع عشر 14 بقلم أسماء محمد

رواية الأدهم الفصل الرابع عشر 14 بقلم أسماء محمد


خالد : ازيك يا حببتي 
رهف بابتسامه : كويسه طول ما انت بخير 
خالد نزل لملك 
خالد بحب : لوكه ممكن تسيبني انا وماما شويه 
ملك : حاضر يا بابتي 
ملك خرجت بره 
خالد : رهف انا هنزل مصر ولازم لاسف تنزلي معايا 
رهف : طب واي المشكله
خالد : انتي هبله هتنزلي ازاي وانتي المفروض ميته و لو  نزلتي افرضي ادهم شافك 
رهف : اولا هنزل بنفس الاسم إلى جيب بيه وهو جاسي ثانيا ادهم هيشوفني فين وانا هكون في البيت ومش هخرج نهائي 
خالد : و ملك 
رهف بغضب : رهف بنتك مش بنت ادهم و انا كتبتها باسمك انت يعني حتى لو عرف ملهوش عندي حاجه 
خالد : اوعي تنسي انك مش اتطلقتي 
رهف : عارفه 
قبل 5سنوات 
قبل ما البوليس يجي البيت ويلاقي جثه رهف في المستشفى 
في المستشفى الي فيها رهف 
كان بعد يومين رهف فاقت وخالد واقف قدامها 
رهف وشها كان في آثار الحادثه ومش عارفه تتكلم وهي مصدومه من أن خالد واقف قصدها 
خالد حس بخوفها 
خالد : رهف اهدي انا مش هعمل ليكي حاجه صدقيني انا عمري ما كنت اتمني انك تكوني خايفه كدا انا فعلا بحبك بس لو حبي ده هيخليكي خايفه فأنا بلعن الحب ده بس اهم حاجه متخافيش انا فعلا كنت ناوي اقتل ادهم يوم الفرح بس لما لقيتك بتجري خوفت عليكي نزلت علشان الحقق لقيت العربيه خبطتك وجبتك هنا ممكن اعرف كنتي نازله بسرعه كدا ليه 
رهف افتكرت اللي حصلها وعيطت في الوقت ده الدكتور جه لما رهف مش كانت عارفه تاخد نفسها من العياط 
الدكتور : اهدى يا مدام رهف انتي كويسه دلوقتي اهدي 
خالد بقلق : هو في اي 
الدكتور : تلاقيها افتكرت حاجه علشان كده كانت بتعيط بس الضغط النفسي ده وحش علشانها وعلشان البيبي كمان 
خالد بصدمه :نعم مش حضرتك قلت إن البيبي نزل 
الدكتور : هو فعلا نزل بس المدام كانت حامل في توام ولد وبنت الولد لاسف نزل بس سبحان الله لما شكيت وعملت ليها تحاليل عرفت انها حامل وهو ده الخبر اللي كنت شاكك فيه 
رهف حطت ايديها علي بطنها بحب 
رهف بصوت واطي ومتقطع 
رهف : خ.....خالد 
خالد قرب منها علشان يسمعها 
خالد : نعم يا رهف  
رهف : لو بتحبن...ي وعايز...ني اسامحك ...تعمل الي هقولك عليه 
خالد : طبعا هعمله
الدكتور : مدام رهف كده غلط علشان صحتك ارتاحي انهارده وبكره قولي الي انتي عايزاه
خالد : خلاص يا رهف خليها بكره 
تاني يوم رهف طلبت من خالد انها تكون ميته بنظر ادهم والكل 
خالد طلب من الدكتور يساعده ووضح ليه اهميه الطلب ده والدكتور اعطي لرهف ابره توقف نبض القلب والاعضاء لمده ساعه واحده ويرجع طبيعي تاني علشان كده لما كانت في المشرحه كانت الاعضاء متوقفه عن العمل وده العلم الحديث  وطبعا علشان هي حامل الدكتور إداها مغذي و ميأثر علي الجنين وبعدها خالد عمل باسبور مزور لرهف باسم جاسي وأنها مراته وسافرت 
باااااااااااااااااااااك
خالد : براحتك يا رهف بس انا خايف عليكي لما ادهم يعرف انك عايشه 
رهف بدموع : هو الي خسرني لما كان عايز يقتلني 
خالد : تمام اقوم اجهز الباسبور لينا ولوكه كمان 
خالد كان ماشي 
رهف : خالد 
خالد : نعم 
رهف : شكرا 
خالد ابتسم : العفو 
في مصر 
أدهم في شركته وسالي هي السكرتيرة بتاعته 
سالي خبطت عليه 
سالي : ادهم دي قائمه الزبائن الي المفروض تقابلهم انهارده وهتخلص الساعه 7 بليل 
ادهم : ماشي يا حببتي 
ادهم حس بزعلها 
ادهم : سالي الي يبيعك بيعي أهله مش هو بس 
سالي بعياط : بس انا ماليش ذنب وغصب عني حبيته 
ادهم : طب تعالي نعكس الوضع 
لو انتي لقدر الله مكان رهف اجي الوم رهف أنها السبب في موتك ابقي اهبل وكمان مش بحبها يا حببتي اللي بيحب حد بيسامحه على اي حاجه اين كانت 
(😂😂😂 لما نشوف هتعمل اي لما تعرف أن رهف عايشه )
سالي : طب انا همشي 
ادهم بابتسامه : اي رايك نتغدا سوا انهارده 
سالي : هو ممكن اسالك سؤال 
ادهم : طبعا 
سالي : ازاي متقبل موت رهف وفي نفس الوقت مش متقبل عايزه افهم 
ادهم بحب : علشان حاسس انها معايا في كل مكان بروح فيه وكمان عارف ومتأكد أن انا لو زعلت هي هتزعل مني اوي علشان كده تلاقيني عايش علي حاجتين 
الاول اني عايزاه تكون عايشه علشان كده بشوف اي حد انها هي وواثق كمان أنها هترجع في يوم وتقولي انا بضحك عليك وماحسش أن انا  السبب في موتها
تاني حاجه لازم اعترف أنها ماتت علشان انتي أو غيرك ميفتكرش اني مجنون 
سالي بابتسامه : يبختها انك بتحبها الحب ده كله 
ادهم بغل : بس وغلوتها عندي لهاخد حقها واعرف لميس عملت كده ليه ومين وراها 
سالي : طب يلا علشان اول عميل قدامه نص ساعه ويجي 
أدهم : طيب ماشي 
في بيت مالك 
ملك : يا بنتي تعبتيني بقا بطلي تنطيط 
رهف : لا عايزه بابا 
مالك : انا جييييييت 
رهف جريت عليه : بابي 
ملك واقفه ورفعت حاجبها : نعم يا اختي 
رهف بطفوله : بابي الست دي وحشه وكل شويه تزعق وانا صدعت
ملك بصدمه وعياط : انا وحشه وصدعتي 
مالك : توء توء يا رهف كده عيب قولي لماما اسفه 
رهف بزعل نزلت من علي كتف مالك وراحت لملك 
رهف بطفوله وبكاء اطفالي : ماما انتي زعلتي اسفه مش  كنت اقصد 
ملك بابتسامه : مش زعلانه يا حببتي وحضنتها 
مالك : يا بختك يا ست رهف بتتحضني وانا الغلبان ياعيني 
ملك : شوفتي بابا زعلان مني تفتكري اقوم اصالحه
رهف هزت راسها باه 
ملك علشان خاطرك بس 
ملك قامت وقربت من مالك ومالك مدي لملك ظهره 
ملك أدت لمالك قبله على خده 
ملك : اتفضل ولا تزعل 
مالك : توء مش عايز من دي عايز واحده تانيه 
ملك بخبث : بس كده عنيا بس غمض عينك 
مالك بفرحه : ماشي 
ملك شاورت لرهف تجيب ليها كوبايه الميه من غير صوت وجابتها ليها 
مالك ياعيني فاكر حاجه تانيه 😂
ملك مسكت الكوبايه ودلقتها علي وش مالك وجريت راحت الأوضه وهي بتضحك 
مالك وهو مغمض عينه 
مالك : يا بنت ال
رهف : هههههههههههه هههههههههههه 
مالك : مبسوطه يا اختي ماشي يا ملك 
احمد قاعد في اوضته في الصعيد ووشه مش باين من الدقن وماسك صوره رهف فيها 
الباب خبط ودخل عمه سعيد 
سعيد : وبعد هالك يا ولدي 
احمد ساكت ومردش عليه 
سعيد رد: يا ولدي اتحدت معايا من وجت موت رهف وسجن ابوك علشان عايز يجتلني. وانت على الحال ده 
احمد : عايزاني اعمل اي يا عمي واختي ماتت وأبوي في السچن وأخوي مخبرش هو فين وأمي الي شايف حالها عامل ازاي 
سعيد : وحد الله يا ولدي ده ابتلاء من ربنا وعايز يعرف هتعمل اي وكمان رهف لو كانت عايشه وشافتك اجده كانت اكيد زعلت جوي جوم يا ولد وسبح وصلي وادعي لابوك ورهف 
احمد : ونعم بالله حاضر يا عمي 
سعيد : في حاچه كمان ....سالي ...ملهاش ذنب يا ولدي 
احمد : حاضر يا عمي 
سعيد بابتسامة : تسلم يا ولدي 
مساء في مطار القاهرة 
كانو علي وشك ركوب السياره 
ملك : بابي بابي انا جعانه
خالد : حاضر يا حببتي خلاص قربنا نروح اهو 
ملك : عايزه اكل في مطعم 
خالد ورهف بصوا لبعض 
خالد كان لسه هيعترض
رهف : ماشي يا حببتي 
خالد : ازاي 
رهف : عادي مش هتيجي من يوم وبعدين احنا بليل 
خالد بخوف : طيب يا رهف 
جروب روايات اسماء محمد كامله  (سمسم)✍️💞 
في شركه الادهم 
سالي : انا تعبت 
ادهم : وانا كمان يلا نروح ناكل علشان هموت من الجوع 
ادهم : ماشي يا حببتي تعبتك معايا 
سالي : تعبك راحه يا حبيبي 
ذهب كلا من سالي وادهم الي المطعم 
في المطعم 
خالد : كلتي يا حببتي 
ملك : اه يا بابي بس عايزه ايس كريم 
رهف بخوف : لا كفايه كده ولما نروح ناكل ايس كريم 
ملك زعلت 
خالد : خلاص يا رهف ....ماشي يا حببتي هجبلك ايس كريم 
رهف قاعده خايفه وخالد كمان 
رهف : طب هقوم التواليت اغسل أيدي 
خالد :ماشي يا رهف 
سالي وادهم دخلوا المطعم 
سالي وهي داخله شافت خالد 
لان المطعم الي ادهم راح فيه كان نفس المطعم الي راح فيه ادهم. والي سالي صممت تاكل فيه 
سالي : مش ده خالد 
ادهم باستغراب : ايوه بس كان فين الغيبه دي كلها ومين الطفله الي معاه دي 
سالي : تلاقيها بنتو 
ادهم : يلا نعقد انا اصلا قرفان منه 
سالي : والنبي نسلم عليه عايزه أسلم علي البنوته دي 
ادهم : والله 
سالي بطفوله : شكلها عسل اوي 
ادهم محبش يزعلها : طيب يا حببتي 
ادهم راح ناحيه خالد 
الي خالد اول اما شافه وشه جاب الوان 
خالد بصدمه : ا....ا.....ادهم 
ادهم بقرف : عامل اي 
خالد بيبص علي مكان التواليت 
خالد : الحمد لله 
سالي بابتسامة : بنتك دي 
خالد اتوتر اكتر : ا....ايوه هي 
سالي قعدت تلعب معاها 
سالي : اسمك اي يا حببتي
ملك بطفوله : لوكه بابا وماما ديما بيقولي لوكه 
سالي : الله اسمك حلو اومال . ماما فين 
خالد بتوتر وقلق : مش هنا في امريكا اصل انا متجوز امريكانيه 
ملك : لا بابا كداب ماما في الحمام 
ادهم. سالي بصوا لبعض باستغراب 
رهف كانت خلصت غسيل أيدها وخرجت 
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس عشر والأخير : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent