recent
أخبار ساخنة

رواية جعلتني ملتزماً الفصل الأول 1 بقلم بنت الصعيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية جعلتني ملتزماً الفصل الأول 1 بقلم بنت الصعيد

رواية جعلتني ملتزماً الفصل الأول 1 بقلم بنت الصعيد

رواية جعلتني ملتزماً الفصل الأول 1 بقلم بنت الصعيد


أدم ...اللي انا مستغربه بقا يا بابا هو لسة فيه بنات بتوافق علي عريسها من غير ما تشوفه ولا خوفي تكون البت معيوبة ومخبيين 
والده(منير الالفي)..يابني معيوبة ايه وحتي لو معيوبة دي بنت كمال العادلي واحنا محتاجين ابوها ..وبعدين البت كان ليها شرط واحد بس في اللي هتتجوزه
أدم ...شرط ايه بقا ياحج
منير....شرطها أنه يكون عريسها ملتزم في الصلاة يعني ب يصلي الفرض بفرضه
أدم ....وانت قولتلهم ايه بقا عني 
منير ...قلتلهم انك بتصلي الفجر حاضر
أدم ...يادي النيلة عليا وعلي سنيني .دانا مش عارف اتجاه
القبلة ف شقتي دانا عمري ما ركعتها
منير ...كنت عايزني اقولهم انك عمرك ما ركعتها صح وتطير المناقصة والشركة تفلس ونبقا احنا عواطليه ..بزمتك انت تستحمل انك تشتغل عند حد بعد ماكنت المدير العام لشركة معمار الالفي 
أدم ..اكيد لا طبعا .اومال أنا ايه خلاني اوافق اني اتجوز بالطريقة الغبية دي
منير ...بجد انت يا آدم اثبتلي انك راجل بجد لما وافقت 
أدم ...ليه هو أنا ما قولتلكش يا حج 
منير ...لا ماقولتش.               أدم ...قول والمصحف
منير ...والمص....ايه يا ولد ماتتكلم علي طول
أدم ..أنا عندي شرط يا حجوج ..وشرطي اني بعد ما تكسب المناقصة وتقف الشركة علي رجليها مرة تانية ..أنا هطلق بنت العدلي واتجوز رنا 
منير ...بحزن...انت لسة ماشي مع البنت دي يا آدم البنت دي ما تنفعش تبقا زوجة
أدم ...بجدية...بابا دا شرطي قلت ايه
منير..بقلة حيلة ...موافق...بقلك كمال العدلي عازمك بكرة علي العشا. وبالمرة تشوف العروسة لانك مش هتقدر تشوفها غير مرة واحدة لأنها منقبة 
أدم ...اهو شفت منقبة اكيد وحشة ومنيلة بستين نيلة عشان كده مخبية وشها يارب عيني ع البلوة دي
_______________
وفعلا جي تاني يوم واستعد أدم للعشا ولكن جاله تليفون
أدم ... الو..روح قلب أدم من جوه
رنا بعياط وسهوكة ...كده يا ادم كده هتتجوز وتسيبتي اهيه واهيه 
أدم ...لا لا متعيطيش أنا ما استحملش عياطك يا جميل .
دي جوازة كده وكده عشان ننقذ شركتنا وبعدين هطلقها واتجوزك انتي يا قمر وخدي التقيلة بقا بابا وافق علي جوزانا بعد ما يكسب المناقصة 
رنا بفرحة...بجد يا دووومي احنا لازم نحتفل حالا
أدم ...ماهو.  أنا كنت.        رنا ...كنت ايه يا ادم لا لو ماجيتش أنا هنتحر واموت نفسي  (ايه المحن دا ابوكي علي ابو محنك يا شيخة)
أدم ....لا لا قلبي الضعيف مايستحملش (صلاة النبي احسن)
خلاص انا جاي ان شاء الله عني ماشفتها
___________________
وفعلا نفض أدم للعشا عند عروسته وراح يسهر في الديسكو مع رنا فضلوا في الديسكو حوالي ساعتين 
رن تليفون أدم
أدم ...ايوا يا حج 
منير ...انت مجنون يا ابني الناس مستنينك ع العشا ما اتهببتش ليه ورحت زي ما اتفقنا
أدم عمل نفسه ناسي....يخرب بيت مخك يا ادم ..اسف يا حج نسيت والله أنا رايح اهو 
قفل أدم الخط واخد رنا ووصلها بيتها وراح لفيلا كمال العدلي كانت الساعة ١١بالليل
ادم ..السلام عليكم
كمال بترحيب ...وعليكم السلام ورحمه الله وبركاته..اتفضل يا ابني (أدم كان مربي لحيته موضة طبعا)
أميرة ...في سرها.ماشاء الله ملتحي
لف أدم بنظره ف كل مكان وماشفش العروسة
كمال فهم أنه بيدور عليها 
كمال بابتسامة .....اتفضل اقعد يا بشمهندس أدم معلش انت اتأخرت حبيبة بتنام بدري عشان بتصحي تصلي الفجر 
أدم ....اممممم ...طيب ربنا يزيدها ...أنا اسف ع التأخير كنت في الشركة يخلص شوية اوراق
كمال....ربنا يوفقك انت موهوب يا ادم أنا شفت تصاميمك للمشروع ارض الاحلام مبدئيا بداية تبشر بالخير 
أدم ....شكرا علي ثقة حضرتك دي شهادة اعتز بها 
قعد أدم اتعشا ودردش كتير في الشغل ما كمال جذب كمال حب أدم للهندسة وإبداعه في الكلام عن التصاميم
_______________________
عدي اسبوع بسرعة وماحدش عبر أدم ولا عزمه تاني وهو كان غير مبالي تماما أنه يشوف العروسة وجه يوم كتب الكتاب والفرح
زهرة (والدة ادم)....اصحي يا ادم يا حبيبي انهاردة فرحك
أدم ...طب يا ماما ربنا يتمم بخير الف مبروك ...ونام تاني
زهرة خبطته بالمخدة ...يا واد اصحي مش وقت نوم لازم تظبط الفرح لانه هيبقا ف قاعتين
ادم...فاق ..نعممممم دا اللي هو ازاي يعني هو كل عيلة هتبقا ف قاعة  ولا ايه 
زهرة.....بتضحك....لا يا خفيف الستات في قاعة والرحالة ف قاعة فرح إسلامي يا اهبل 
أدم .... والله عشت يا ادم ياللي خربها وهتشوف نفسك بتتجوز في فرح إسلامي فعلا اللي يعيش ياما يشوف
زهرة ...المهم راجعت جزء عم زي ما باباك قالك عشان لازم تصلي بيها انهاردة ...
أدم ....طبعا دانا بقالي اسبوع وانا بحفظ فيه وربنا يستر ..
___________________
وفعلا الفرح تم ع الطريقة الإسلامية وادم ما شافش حبيبة 
خلص الفرح وادم اخد حبيبة ووصل العمارة اللي فيها شقته
وهو داخل قام حاضن عم عبده البواب وقاله ...والنبي يا عم عبده القبلة منين
الراجل انصدم حس أنه سمع غلط
كرر أدم سؤاله تاني فاشاورله عم عبده ع القبلة
طلع أدم وحبيبة الشقة واول ما دخلوا 
أدم ...اظن انه بقا آن الأوان انك ترفعي النقاب عشان اشوفك دانا يعني زي جوزك ولا ايه
هزت راسها من غير ماتتكلم ورفعت النقاب أدم بص عليها 
وبرق عينيه ............
يتبع.....
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية مالك القدر للكاتبة علياء عبدالله
google-playkhamsatmostaqltradent