recent
أخبار ساخنة

رواية أحببت أعمى الفصل الأول 1 بقلم أمل السيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أحببت أعمى الفصل الأول 1 بقلم أمل السيد

رواية أحببت أعمى الفصل الأول 1 بقلم أمل السيد

رواية أحببت أعمى الفصل الأول 1 بقلم أمل السيد


انت غبي ما تفتح مش شايف قدامك
=اسف اسف  انا فعلااا---
اسكت خلاص متتكلمش كسرلتي فوني وليك عين تتكلم اشكال تقرف
هو------
انا نسمه اولي حقوق معنديش اصحاب بس فوني كان صحبي انا بقضي معاه وقت اكثر ما بقضي مع اهلي 
كله كان بيحطمني بكلامه انتي وحشه انتي تخينه شكلك وحش كنت دايما برد عليهم بكلمه انتم مالكم بس انا جوايا انهيار ووجع 
بدخل اوضتي بمسك مخدني وببدا اعيط من غير صوت عشان محدش هيحس بيا محدش هيمسحلي دموعي 
هيمسحوا دموعي ازاي وهما سبب قهري وزعلي
رجعت البيت بعد ما الغبي دا كسر فوني  وانا بقول لنفسي هعمل اي انا مكنش ليا حد غيره
ومكنش معايا فلوس ساعتها اشتري غيره 
فضلت اعيط 
هو كان لازم اقابل الشخص دا يعني
تاني يوم شوفت في نفس المكان والمكان دا يبقي كافيه دايما بقعد في 
كنت بتمني مبشوفنيش عشان مش بتفاءل بوشه خالص 
كنت براقبه من بعيد هو شكله خطف قلبي وضحكته  خطفتني انا ذات نفسي
انا مش بعاكس بس هو حلو لدرجه متتوصفش بس انا مش طايقه عشان كسرلي صحبي وهو فوني طبعا
انا كنت بروح الكافيه دا مرتين في  الاسبوع بس
بس بعد ما شوفته بقيت بروح كل يوم 
وهو كان بيجي كل يوم
مكناش بنتكلم اصلا بس كنت بكلمه بقلبي
في مره هو مجاش الكافيه انا فضلت مش طايقه  نفسي 
ورجعت بيتي وانا بفكر هو انا حبيته
طب هو لي مش بيبص عليا زي ما ببص عليه دايما هو انا مخطفتش قلبه انا لي دايما لوحدي
هو كسر فوني اها بس لما كنت بشوفه كان بيعوض الفراغ الفي حياتي
تاني يوم روحت  برضوه نفس الكافيه علي امل هو هيجي امتي طب هو كويس
هو انا قلبي اتعلق بيه كده ازاي
انا ازاي حبتيه هو فعلا الحب الكتا بنشوفه في الافلام الهو الحب من نظره دا فعلا
طب لي هو ماخدش باله مني هو يمكن يكون زعل مني لما زعقتله ووصفته بالاعمي
انا اسفه بس ارجع ارجع تاني اكسر فوني اكسرني انا بس متحرمنيش من نظره عيونك 
انا بحبك  عارفه انكم هتقولوا عليا هبله
من حقكم هحبه ازاي وانا معرفش اسمه وانا متكلمتش معاه اصلا بس صدقوني انا حبيته نطرته طمنتني 
وانا طول عمري كنت فاقده الشعور دا ايوه
كنت فاقده 
محدش حسسني بالامان ولا حتي هو لانه ميعرفنيش انا مجرد واحده هو قابلها صدفه وخلاص انا عارفه اني عمري ما هتحب
بس انا استاهل اتحب 
نميت وانا خايفه اول مره ابقي خايفه كده يا تري هشوفه تاني انا نفسي اشوفه اوي يارب
يارب انا حبتيه بعد ما كنت فاقده شعور الحب والامان يارب متحرمنيش من الاحساس دا
وثالث يوم روحت الكافيه وانا محتاره هيجي طب مش هيجي بس يارب يجي 
انا حياتي اتشقلبت من ساعه ما عرفته
وفعلا جبه الحمد لله انا ما صدقت وروحت كلمته زي الهبله احسن مشوفهوش تاني
انت يا بيه مكنتش بتيجي الكافيه لي بقالك يومين
هو:مين حضرتك
انت مش شايفني يعني انت الكسرتلي فوني
هو:ما انت خلنيني متكلمش ساعتها واشرحلك ولسه بيكمل كلامه
انا:اسكت خلاص انت مش عارف عملت اي فيا
هو:من فضلك سبيني اشرحلك كل دا عشان فون هجبلك بداله يا ستي بس سبيني افهمك
ممكن تاخدي ايدي وتحطيها علي بوقك
هي-------
هو:انا مش قصدي حاجه بعد ما تعملي كده هفهمك لي طلبت كده
هي:الروج بتاعي هيتمسح😹
هو :ضحك يا ستي هجبلك واحد بداله مع الفون
انا فعلا اخدت ايده وحطتها علي بوقي
هو:اخيرا سكتي تعرفي انك راغيه اووي مبتديش لحد فرصه يتكلم 
انا كسرت فوني لاني----
يتبع....
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية المقاس للكاتبة فاطمة الدمرداش
google-playkhamsatmostaqltradent