recent
أخبار ساخنة

رواية عذراء ولكن الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم فاطمة

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية عذراء ولكن الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم فاطمة

رواية عذراء ولكن الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم فاطمة

رواية عذراء ولكن الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم فاطمة


منصور وعمار بيبصو ل بعض وكل واحد في عينيه غيره واحد منهم عينيه طغيه فهيا الحب 
خدو منهم العيانه وقاعد مستنين التقرير يطلع
الدكتور بعد ساعه:الي تحليله مطابق هو منصور حامد
منصور غمضت عينيه:الحمدلله
عمار بغضب:انا ابن عمها المفروض يطابق معايه اكيد في غلط
الدكتور:مش شرط عشان ابن عمها يطابق حسب فصيلة الدم والاستاذ هو الي اطابق
منصور:عمار المهم انها تطلع وبعدين  نشوف الموضوع ده
عمار بصلو بضيق وراح وقف بعيد
منصور:هنبداء عمليه امته
الدكتور:هنعملك شويه تحليل ونجهز المريضه علشان جسمها ميرفضش الجزء
منصور:طيب ومشي معاه
عمار بص ل باب اوضة العمليات بحزن وجوه مشاعر متزحمه خوف حب ندم وقلق
 مالك بص ل فجر الي قاعد علي الكرسي مش بتتحرك اتنهد وقرب منها ومسك ايديها:انتي كويسه
فجر هزت راسها انو ايو وشدتو يقعد جنبها
مالك قاعد جنبها وهو ماسك ايديها:لو تعبانه اروحك
فجر سندت راسها علي كتفو:لا هستني يارا تطلع هي هتطلع صح
مالك بص ل عمار بحزن:متخفيش هتطلع
فجر بصت مكان ما هو بصص وغمضت عينيها شافت عيون عدي وهو بصص ليها ومبتسم اتفزعت وقامت
مالك:انتي كويسه
فجر:ايو قلبي نغزني بس متقلقش
زهره كنت وقف بعيد وبتعيط منه قربت منها حضنتها وقاعدو يعيطو
في الفيلا
دينا:تفتكري ماتو
ايات بصلها بقرف:بعد الشر هيرجعو
دينا:يرجعو من غير مروة
ايات بشك:وانتي عارفه منين انهم هيرجعو من غيرها
دينا بتوتر:اصل
انقذها موبيله الي رن راحت وقفت بعيد وردت
دينا بفرحه:ماتت صح
ادم بهمس:لا عايشه بس وضعها صعب وعمرو اغمي عليه من الخوف عليها
دينا بغضب:لا لا المفروض تموت اتصرف بقا
ادم بهمس وعصبيه:وطي صوتك ل نكشف انا خايف يكونه عرفو حاجه والي عرفتو ان الواد مالك ده طلع ضابط وهروح في داهيه
 دينا عقدت حاجبه:داهيه لي ومين قالك ان مالك ضابط
ادم:مش وقتو هقولك بعدين واوعي تقعي بلسانك قدام حد ها وقفل في وشها
دينا بنرفزه:اي الاخبار المنيله دي ومشيت وهي متعصبيه
ايات طلعت من وراه الحيطه:اقطع درعي لو مكنش كل ده من تحت راسك انتي وسحليه اخوكي
في المستشفي جهزو منصور ودخلو اوضة العمليات بص جنبو كانت يارا نايمه ومتوصله بالاجهزه
منصور في سرو:عارف انك مش حبني ومش ضمن حسابتك وغمض عينيه بالم وقلبك ل غيري بس اوعدك لما نطلع انا وانتي من هنا كل ده هيتغير صحيح مش بتحبيني ورجع بص ل يارا بحب بس هيبقا فيكي حته مني عقبال متشيلي عيالنا وبتسم بداءت مرحلة التخدير ومنصور بداء يغيب عن الوعي لعالم ال لا وعي وبداء الجرحين يشوفه شغلهم
"أحبك بتطرف بوعي لا وعي فيه ،بانجراف لا حد له احبك بستسلام مطلق انا المهزوم  في حربك ولا انوي الانتصار❤"
(هشششش هو منصور مش عمار واني مش اسفه😂😳)
نروح ل مروة الي كنت في العنايه نحت الملاحظه لان حالته كنت حرجه جدا وكان الدكتور الي كان لي دور في انقذها شادد كرسي وقاعد جنبها وبيبصلها بهيام ولو ان عمرو كان هنا لفتك به من تلك النظرات ومن يراه يقسم انهو عاشق
في المكان الي كانو مخطوفين فيه البنات راح فهدالجد الماكن والي المفروض هتتخزن في البضاعه ولكن اتصدم ان المكان متفحم تمام ومكنش عندو اي خلفيه بموضوع انقذ البنات فتح موبيلو لقي تلاتين مكالمه من ادم وعشره من عدي وخمسه من دينا اتصل بي ادم لكن مردش اتصل بعدي مغلق ملقش غير دينا
دينا:جدو انت فين شوفت الي حصل البنات قدرو ينقذهم يا جدي
فهدالجد بصدمه:ازاي وعدي فين
دينا:عدي مين
فهدالجد بنرفزه من غبائه:ادم فين
دينا بحنق:في المستشفي معهم اصل مروة ممتتش والبنات معهم جدو اتصرف انا
فهد قفل في وشها وهو متعصب وبيفكر يودي الشحنه دي فين
بعد اتناشر ساعه في اوضة العملية طلع الدكتور وهو مبتسم
زهرة قربت منو بخوف وجنبها منه:طمني يا دكتور
الدكتور:العمليه نجحة والحمدلله جسمها قبل الجزء ونحطهم تحت الملاحظه
(عقبال متقبل قلبو😂❤)
منه بفرحه:طب هندخلها
الدكتور:دلوقتي مينفعش عشان سلامة المريضه عن اذنكم
مالك وقف الدكتور:لو سمحت ومنصور
الدكتور ببتسامه:الواضح انو بيحب المدام اوي لا هو كمان بخير بس هيتحط تحت الملاحظه
مالك رجع وقف جنب فجر:انا بقول قاعدتكم هنا ملهش لزوم روحو ترتاحو وطعالو الصبح
زهره بعيط:لا انا ليمكن اسيب بنتي
مالك:منه وفجر شكلهم تعبانين ومفيش زياره دلوقتي روحي ارتاحي عشان هما كمان يمشو
زهره اقتنعت بصت ل فجر ومنه
مالك قرب من فجر ورفع وشها لي:مش عايزك تجهدي نفسك روحي نامي ونسي الي حصل
فجر هزت راسها انو ماشي ومشيت مع منه وزهره
مالك ابتسم وقرب من مازن:وصلهم وخد عروستك في حضنك واستريحو شويه انا هبقا هنا
مازن كان هيعترض
مالك:مينفعش يروح دلوقتي كده وبص ل عمار وانت
عمار بصص ل اوضة العمليات:لا انا قاعد شويه
عمر:هروح اشوف نور لتفوق وتقلق
مالك:مش هتروح
عمر ابتسم وسابو ومشي
مازن:طيب هستاذن وجلكم الصبح
مالك قاعد جنب عمار:اما انت بتحبها بتكابر لي
عمار بضيق:مش فاهم قصدك
مالك اتنهد:لا فاهم بس مترهنش بوجود حد بيحبك جنبك لانك كل مبتزعلو بتسحب من رصيد حبك وفجاه تبص تلقي اختفي
عمار بصلو:يعني اي
مالك حط ايدو علي رجليه:يعني متزعلش حد وضامن انو بيحبك القلوب بتتغير في لحظه قوم استريح
عمار بصلو بتعب وبص ل اوضة العمليات:مش دلوقتي
مالك:مش هتطلع دلوقتي روح استريح
عمار قام ومشي
عمر دخلت اوضة نور وقرب منها وحط ايدو علي بطنها وبهمس:حبيبت قلب بابي انتي كويسه مامي مزعله بابي يرضيكي كده ويبص ل نور ويبتسم بحب يبوس بطنها ويقوم يقفل الباب ويفك طرحتها ويفرد شعرها:كده احسن
طلع جنبها وشدها لحضنو:كده احسن
نور اتململت في نومها ودفنت نفسها فيه
عمر ابتسم وحضنها وراح في النوم
مازن وصل ل الفيلا نزلت زهره وهي سنده فجر ومنه كنت حضنه مازن ودخلو
سليم اول مشفهم جري عليها:انتي كويسه
زهره سكته وبتعيط
سليم بصلها بخوف:هو في اي
فجر سابتهم وطلعت السلم من غير متتلكم مع حد
سليم بص ل مازن:هو في اي
مازن بداء يحكلهم بتعب
سليم حضن زهره بحزن:متخفيش هتبقا كويسه
زهره بعيط:انا خايفه عليها اوي
سليم بحنيه:متخفيش عمار معاها وبص ل مازن بحزن متخفش مروة هتبقا كويسه خد مراتك وطلعو ارتاحو فوق
مازن مسك ايد منه:تصبح وعلي خير
دينا بصتلهم بغيظ وسحبت نفسها ومشيت
ايات:اومال فهد فين
زهره مسحت دموعها:مش عارفه راح فين
مازن قف باب الاوضه وقرب من منه وباس راسها:مكنتش عايز يوم فراحنا يبقا حزين كده
منه حضنتو وقاعدت تعيط:يارا وفجر ومروة صعبنين عليا
مازن:هيبقو كويسين غيري وتعالي ارتاحي
منه رفعت وشها لي ومنخيرها حمرا من العيط:تفتكر
مازن ابتسم:اكيد يلا عشان نروح عندهم الصبح
غيرت منه وهي بتفرك ايديها بتوتر وجت وقفت في نص الاوضه
مازن قاعد علي السرير:انتي هتنامي عندك
منه:لا بس
مازن ابتسم:متخفيش تعالي هنا
قربت منه وهي بتفرك ايديها وقاعدت علي السرير
مازن شدها جنبو شويه:متخفيش انا عارف انك خايفه ومتوتر مني نامي وانا ممكن انام برا
منه بسرعه:لا خليك ممكن تنام هنا
كنت فجر في اوضتها نايمه علي السرير وبصه ل السقف جت تغمض عينيها افتكرت وهي بتضرب نار علي عدي قامت مفزوعها بصت ل هدومها الي عليها بقع دم قلعتها ورمتها علي الارض بخوف وقرارت تقوم تاخد دش يمكن تهدي
عمار دخل وهو حاسس بصداع مشي كان رايح اوضه لقي باب اوضة يارا دفعو الفضول يخش لقي الاوضه زاي مهي صورهم متعلقه علي الحيطه وهما صغيرين قرب منها وبتسم وبداء يتامل الاوضه لقي زوايه في صور لواحده راح نحيتها كانو لما مخطوبين وكل صورة عليها اقتباس بص ل صوره كان هو ماسك موبيلو ومتجاهله وهي بتبصلو بحب وتحت الصوره كاتبه"اشدت علي الشوق الي ان نظرتهو عن قرب فلمحت عنقهو" عمار ابتسم وبص لصورة كنت في خطوبتهم وهما بصين ل بعض وتحتها"أينما رايتك ياخذ قلبي حصتو من التمعن" بص ل اخر صوره وعقد حاجبه كان البرواز فاضي بس في اقتباس بردو تحتي سند علي التربيزه وهو بيقراءه"وبعد عدة محاولات من نسيانه ربي ابليه بشوق موجع حته يعود ويلملم شتاتي" عمار شال البرواز بحزن وهو بيقراءه مره كمان وبعدين خدو وراح قاعد علي السرير وكان لحظات وبعدين راح في نوم عميق
فهد دخل واول ما ايات شافتو راحت عندو:كنت فين
فهد ابتسم:مفيش كنت بتمشي شويه
ايات بصدمه:اول مره تشوفني ومتزعقش
فهد ابتسم وراح قاعد
ايات مدة ل المحفظه:نسيت دي عندنا
فهد بص ل المحفظه وضحك:ايه خبتها مش كده
ايات بضحك:ايو ولما مشيت طلعتها وكنت مصممه تجي تجبهالك بنفسها
فهد:مجبتهش لي
ايات:يوم تاني عن اذنك
فهد شدها بحدها:انتي راحه فين
ايات بصت ل ايدو الي مسكه ايديها بتوتر:همشي
فهد:مينفعش الوقت اتاخر امشي الصبح
ايات:بس
فهد:مبسش اطلعي نامي في اوضي
ايات بعصبيه:اوضك اي انت هتسوق فيها
فهد برفع حاجب:مانتي خلتيني انام في اوضك
ايات كنت هترد بس سكتت:صدق صح
فهد:هنام انا في اي اوضه هتلاقي اوضي بابها لونه رمادي
ايات:وانت هتنام فين
فهد بضيق:هنام في اي حته انشاء الله وانا وقف انتي مالك
ايات ابتسمت:طب تصبح علي خير وكنت ماشيه
فهد بتردد:ايات
ايات لفت لي بستغراب اول مره ينطق اسمها
فهد بتوتر:ممكن يعني انو
 ايات ببتسامه:الابراه لانك حاسس انك تعبان مش كده
فهد بصلها بصدمه:ايو
ايات:في هنا ابراه ادهالك
فهد:تقريبا في اوضي
ايات:هطلع اشوفها طلعت هي وفهد رجع قاعد مكانو بتعب بعد شويه نزلت ايات وهي معاها الابراه
ايات:مش ناوي تتعلاج
فهد بتعب:اخلص من الي فيه وبعدين اتعلاج
ايات بتردد:كنت عايزه اقولك حاجه
فهد:اي هي
ايات قالت لي كل الي سمعتو بين دينا وادم
فهد بضيق:دينا طب انا عارفه كويس وادم لي
ايات:مش عارفه بس مالك لو حصلو حاجه فجر هتتعب
فهد رجع وهرو لوره:مين قالك انها هتتعب
ايات:يابني باين دي بتموت في
فهد قرب منها:وانتي بتموتي في مين
ايات بصلو بخوف:انت بتقلب بليل علي قلت ادب لي
فهد ضحك:مش انا دي الحقنه
ايات بضيق:انا هطلع انام
فهد بوز:وتسبيني لمين
ايات بخبث:ل الحقنه
فهد بغيظ:ماشي الصبح هجي اكرشك من اوضي
طلعت ايات وهي بتضحك عليه
عدي صباح يوم جديد علي ابطلنا
قامت فجر لبست بنطلون زيتي وتيشيرت اسود ونزلت عشان تروح ل يارا
لقت كلهم كانو قاعدين تحت قاعد وهي ساكته
زهره:هتروحي المستشفي
فجر حركة راسها انو ايوه
نزلت ايات وهي بتتوب:صباح الخير
الكل:صباح النور
فهد بص ل خدها المحمر بخبث
ايات ملقتش كرسي فاضي غير جنبو قاعدت عليه
فهد ميل عليها بهمس:بعد كده متبقيش نايمه وانتي حضنه صورتي
ايات بصتلو بصدمه:مين قالك وبعدين حطت ايديها علي بؤقها باحراج
فهد بحاول يكتم ضحكتو وهو بيبص ليها وهي بتحاول تهرب من نضراتو
"تعثرت بكي ل اعلم انهو اجمل من الحب ان يحبك احدهم بشغف❤"
ايات:هو ينفع اجي معاكم اشوف يارا ومروة
فهد وهو بياكل:اه بس تركبي معايه
ايات بوزت وهي بصالو
وفهد غمزلها وهو بيكمل اكل
فجر بصتلهم وابتسمت
سليم بص ل فجر:متاكده انك كويسه
فجر ببتسامه:ايو يلا عشان نشوف يارا
 مازن ركب هو ومنه عربيتو وسليم ركب هو وفجر وفهد وايات
منصور بداء يفتح عينيه بتعب حط ايدو علي جنبه لقي مكان العمليه في لازقه ابتسم وهو بيبص جنبيه مش لقيها  بص النحيه التانيه بتعب كنت لسه مفقتش غمض عينيه تاني بتعب ومحسش بحاجه
في اوضة مروة كان الدكتور قاعد وبصصلها وباين عليه الارهاق لانو من امبارح قاعد نفس القاعده وهي لسه مفاقتش
نور بدات تفتح عينيها بتعب لقت حد محوطها رفعت عينيها لقتو عمر نايم وهو مبتسم
نور ابتسمت:حته وانت نايم مبتسم امته بتكشر
عمر بهمس:لما بتنيميني في الصالون
نور شهقت وستخبت في حضنو
عمر ابتسمتو ذاتت:مش هتبطلي دلع وتقومي
نور رفعت راسها ببراءه:والله مكنت بدلع كنت خايفه علي النونه
عمر اتعدل وهو بيحط ايدو علي بطنها:هو ده اول نونو تجبي
نور حطت ايديها علي ايدو وبتسمت:لا اول مره اكون عارفه مين ابو النونه وكون بحبو
عمر قرب منها وهو مبتسم:يعني بتحبيني
نور بص لي:انا مكنتش قصدي ازعلك انا
عمر حط ايدو علي بؤقها وابتسم:كنتي خايفه متوتره ولسه مطمنتيش وخايفه اسيبك لما اعرف الحقيقه
نور عينيه اتملت بدموع:انا
عمر مسك دقنها بحب:انتي حببتي وملكي وبنوتي انتي زاي فارس بضبط هو فارس لو غلط انا هسيبو هفكرك كده انا بعقبو
نور وهي بتعيط هزت راسها انتو لا
عمر بداء يمسح دموعها:ولا هسيبك انتي كمان لانك مسؤليتي بس ده مش معني اني مش هعقبك لا هعقبك بس كدهو وميل حضن نور جامد
"الاحضان منطقه الانهيارت المقدسة❤"
نور حضنتو هي كمان جامد
عمر بخبث:الاه مبقينا حلوين اهو وبنعرف نحضن
نور بضحك وهي بتقلدو:الاه
عمر قرب منها بخبث:انا بقول نروح شكلك تعبانه
نور بضحك:عمر
عمر بضحك:الله بهزار بهزار
عمرو بداء يفوق ويفتكر بتدريج هو فين قام مفزوع وبيحاول يفتكر الممرضه كنت بتقوله حاجه بس هو فقد الوعي قام بسرعه من السرير حس انو دايخ فصل المحلول من ايدو وطلع يدور علي اي حد كان هيقع فهد سندو
عمرو بخوف:مروه فين
فهد وهو سندو:انت قومت لي
عمرو بخوف:مروة
فهد:كويسه ونقلوه العنايه
عمرو بتعب:وديني
فهد بضيق:اوديك فين استريح
عمرو هز راسو انو لا:عايز اشوفها
ايات بحزن:خلاص ودي عندها متتعبوش
فهد سندو لحد مراح عند مروة وبص عليها من الازاز وحظ الدكتور الحلو انو مكنش موجود
عمرو حط ايدو الاتنين علي الازاز وباصص ليها بحزن:حقك عليا يا قلبي مقدرتش احميكي وغمض عينيه بالم سمحيني قومي و اوعدك مش هتتكرار الدكتور جي وهو شايل كوبيه قهوه وبص ل عمرو وعقد حاجبو
وبص ل فهد وايات:انتو اخواتها
فهد:لا انا ابن عمها ودي مراتي
ايات:ايو هو ابن عمها وستوعبت وبصراخ واي ياروح امك
فهد لف ليها بصدمه:يروح اي
ايات بخوف:يروح ال مامي
فهد بصلها بغيظ وسكت
الدكتور بص ل عمرو بضيق:اخوها
عمرو استشعر من كلامو الاهتمام قالو ببرود:جوزها
الدكتور بص ل مروة بصدمه:هي متجوزه
عمرو مردش عليه وبيبص علي مروة
فهد:ايو فراحها يوم الحادثه
الدكتور بص ل مروة بحزن و رجع بص ل عمرو
يارا بدات تفتح عينيها وتغمض
الدكتور وهو.بيكشف عليه:اي يابطلة مش كفايه دلع قلقتي جوزك عليكي
يارا عقدت حاجبها بس حسه تعب مش قادره تتكلم
الدكتور ابتسم:هو فاق قبلك وحالتو مستقره ونقلنا اوضه عاديه عقبالك
يارا بتعب:انا كانت مع البنات هما فين
الدكتور:كويسين وحالتهم مستقره
يارا حسه بوجع في جنبها افتكرت انها اضربت بنار
في الفيلا 
عمار فتح عينيه لقي نفسو نايم علي سرير يارا وحضن البرواز قام بص في ساعتو وطلع اوضو غير ونزل ركب عربيتو وراح المستشفي
مالك:هجي اقعد معاك
منصور:عيل صغير انا تقعد معايه
مالك:لا واحد متخد منو فص كبد
منصور ابتسم:فداها
 مالك بجديه:مش شايف انك داخل حرب خسرانه
منصور بصصلو وسكت
مالك:متفهمنيش غلط هي بتحبو وهو بيحبها وانت
منصور قاطعو:وانا بحبها وهي مبتحبنيش عارف ده بس عشان هي متعرفنيش علطول شايفه عمار قدامها اديني فرصه اخليها تشوفني انا
مالك:ده هيريحك يعني
منصور هز راسو انو ايو
مالك اتنهد:علي الله هروح اشوف فجر لمتلقنيش واحد يخطفها
منصور:لا اي حصل
مالك باسي:الدكتور من ساعة ما نقلو مروة العنايه وهو شادد كرسي وقاعد جنبها وعمرو لو شافو كان نيمو في سرير جنيها
منصور جي يضحك حط ايدو علي الجرح:امشي اطلع برا يا مالك
مالك:طالع يااخويا
مالك كان طالع وقف وهو بيسمع ادم بيكلم في الموبيل
ادم:التسليم دايما بري لي بحر بس يا جديد ما في المخزن اضمن
ادم:طيب يا جدي طيب متزعقش وعدي هيكون معانا
ادم بصدمه:اي يعني عدي.........وهنعرف بعدين
يتبع......
لقراءة الفصل الخامس والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عريس من ديزني للكاتبة ندى حمدي
رواية عذراء ولكن الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم فاطمة
jina

تعليقات

9 تعليقات
إرسال تعليق
  • Unknown photo
    Unknown10 مايو 2021 في 4:07 ص

    تحفه بجد كملي

    حذف التعليق
    • Unknown photo
      Unknown10 مايو 2021 في 6:18 ص

      تحفة

      حذف التعليق
      • Unknown photo
        Unknown10 مايو 2021 في 6:19 ص

        ارجوكي كملي بسرعة

        حذف التعليق
        • Unknown photo
          Unknown10 مايو 2021 في 6:19 ص

          رائعة

          حذف التعليق
          • Unknown photo
            Unknown10 مايو 2021 في 6:20 ص

            تشويق كل يوم يزيد أكثر ارجوكي نزلي بارت نهارد و هلأ لو سمحتي راوية حلوة كثير

            حذف التعليق
            • Unknown photo
              Unknown10 مايو 2021 في 6:20 ص

              كملي لو سمحتي جميلة اوي

              حذف التعليق
              • Unknown photo
                Unknown10 مايو 2021 في 6:21 ص

                فيها تشويق كثير من فضلك ارجوكي نزلي بارت نهارد و هلأ بسرعة لوسمحتى بليززززز

                حذف التعليق
                • Unknown photo
                  Unknown10 مايو 2021 في 11:52 ص

                  نزلي البارت بلييييييز الرواية كتير كتير حلوه

                  حذف التعليق
                  • Unknown photo
                    Unknown10 مايو 2021 في 11:55 ص

                    نزلي بليز عم نتشوق كثير لو سمحتي كملي الباقي بسرعة لي انو عن جد كثير حلوة وممتعة لو سمحتي كملي

                    حذف التعليق
                    google-playkhamsatmostaqltradent