recent
أخبار ساخنة

رواية أحببت أعمى الفصل الثاني 2 بقلم أمل السيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أحببت أعمى الفصل الثاني 2 بقلم أمل السيد

رواية أحببت أعمى الفصل الثاني 2 بقلم أمل السيد

رواية أحببت أعمى الفصل الثاني 2 بقلم أمل السيد


روحت الكافيه تاني علي امل انه هيشوفني ويكلمني 
هيكلمني ازاي وهو مبعرفش عني حاجه ومش شايف شكلي قبل كده 
يااارب حلها من عندك انت قادر علي كل شيء
فضلت قاعده في الكافيه  لحد ما لافيت الجرسون بيقولي يا انسه
وانا مش سامعه وهو بينادي
انا كنت سرحانه في لحد ما الكافيه كله اتلم علبا وهو بينادي عليا كان منظري وحش اوي
انا:ايوه نعم
الجرسون:الاستاذ الكنتي قاعده معاه امبارح سبلك رقمه وقالي ادهولك
انا:خد بوسه يا قمر انت😹😹
الجرسون:انتي كويسه يا اتسه
انا:اه معلش من فرحتي اتهبلت
الجرسون:ولا يهمك 
وانا قاعده فوحانه افتكرت ان فوني البيه كسره  هو نسي انه كسر فوني يعني
الجرسون بعد شويه:معلش يا انسه نسيت اديكي الفون الهو جايبهولك وفي ورقه كمان باعتهالك اتفضلبهم
انا:شكرا
فتحت الورقه الهو باعتها كاتبلي فيها
انتي يا انسه المعرفش اسمك حتي نسيت اعرف اسمك‘من كتر كلامك مش قولتلك انك راغيه اوي ومشيتي وانتي عارفه اني مش هعرف الحقك لاني مبشوفش هتستغربي ازاي بكتبلك دلوقتي وشايف اكتب
اعرفك علي صحبي محمود دا زي اخويا هو البيكتبلك كل حاجه بقولها وخدي الفون دا وهتلقي الروج كمان يا ستي😹
هستني مكالمتك بليل محتاج اقولك كلام كتير اوي ورقمي اهو-------
(كفيف العين وبصبر القلب)Mostafa‘
هو:يا بنتي اسكتي  عاوز اتكلم
انا فعلا سكت وادتله فرصه يتكلم 
هو:انا اسمي مصطفي عندي 23 سنه كفيف زي ما قولتي عليا وانا مش زعلان منك عشان انتي مش اول حد يقولي كده انا اها مبشوفش بس قلبي بيشوف انا عارف انك مستغربه ومصدومه بس انا بقالي اربع سنين مبشوفش  كنت مسافر بره لاكمل تعليمي لاني مجبتش مجموع الطب في الثانويه وانا مسافر عملت حادثه بالعربيه والازاز دخل في عيني وفقدت بصري
فلما خبطت فيكي صدقيني مقصدتش انا مبشوفش فهمتي حتي لما جيتي تتكلميني دلوقتي انا معرفتكيش  معلش اتكلمت كتير بس انا كفيف العين بس بصير القلب
انا :انا اسفه سامحني مقصدتش اجرحك انا اسفه ممكن تسامحني
مصطفي:متتاسفيش بس انا هجبلك فون غيره وروج غيره يا ستي بس بشرط
انا:اي الشرط
مصطفي:تبطلي كلام عشان انتي راغيه اوووي😹
انا راغيه دا انا كيوت اوووي
مصطفي:اها ما انا عارف باين عليكي اوي
انا:هعدهالك بس لاني جرحتك بكلامي اول ما شوفتك بس مقصدتش وانا مش عاوزه فون ولا غيره
مصطفي:اومال عاوزه اي
انا:عاوزك انت مش عاوزه حاجه غيرك 
مصطفي:-------
انا:انا همشي ومش عاوزه حاجه سلام
رحعت بيتي وانا بعيط انا غبيه ضيعته تاني من ابدي انا مكنتش اعرف انه كفيف بس انا مش هاممني انا هكون عينه وهكونله كل حاجه انا بحبه والحب مفهوش اعذار
يتبع....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية المقاس للكاتبة فاطمة الدمرداش
google-playkhamsatmostaqltradent