recent
أخبار ساخنة

رواية أحببته رغم عقله الفصل الثاني 2 بقلم مريم سمير

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أحببته رغم عقله الفصل الثاني 2 بقلم مريم سمير

رواية أحببته رغم عقله الفصل الثاني 2 بقلم مريم سمير

رواية أحببته رغم عقله الفصل الثاني 2 بقلم مريم سمير


_هي دي العروسه؟
=ايوه يبني
_حلوه جامد
=طب انا هسيبكم مع بعض خمسه كده 
_متجيش 
=إيه!! 
_لا ولا حاجه 
عماد بيه مشي وانا فضلت قاعده ساكته، طب اتكلم مع دا ازاي دا !! 
_هتخلصي تتكلمي ولا اي، عندي إيجار كوره كمان نص ساعه 
=كوره!! 
_اه كوره 
=اه، مريم اسمي مريم و..
_وبطل اوي الصراحه 
=بطل! فيه حد لسه بيقول بطل!! يلا اهي مراهقه متاخره، انت عندك كام سنه؟ 
_17، اول واحد هتجوز في صحابي 
اتكلمت بهمس= مهو المفروض متتجوزش في سنك دا اصلا 
_بتقولي حاجه؟ 
=لا ولا حاجه
_وأنتي عندك كام؟ 
ضحكت ومعرفتش ارد اقوله 23؟
_طب انا لازم امشي بقى، سلام 
=مع السلامه، متتأخرش
_لا مهو مش تحكمات منك ومن الحاج، قولت سلام قولي سلام وبس
=سلام يا.. انت اسمك اي؟ 
_احمد 
ايدا حمش؟ هو فعلا مخ واحد معداش سن الرشد، اتعامل معاه ازاي دا، والأهم من كده اعامله ك واحد عنده 17 ولا 27 بحلاوه أمه الي مشوفتهاش على حد دي!! و.. رايح يعلب كوره!! ايدا احنا جوازنا كمان كام يوم! ولا يبني يحبيبي انت مشيت اصلا؟ طب في رعايه الله 
_ها يبنتي؟ 
=خضتني والله اتخضيت، انتوا جايين تجوزونا ولا تموتونا؟ 
_معلش بقى الحماس واخدني شويه
=ايوه واخدك بعيد يحاج، ممكن توديني للدكتور بتاعه، أو استنى ثواني ممكن عنوانه؟ 
_طب ماجي معاكي؟ 
=ماجي دي تبقي خالتي 
_اي؟ 
=بقول يعني اني عاوزه اسأله كام سؤال كده على الماشي 
_طب العربيه هتوصلك، اقعدي لغايه مكتبلك العنوان 
=تمم 
مشي والشغاله جت 
_القهوه يهانم 
=هو في اي بقى يجدعان متخضونيش انا على تكه وربنا
_معلش يهانم، اتفضلي القهوه 
=شكرا تسلم ايدك 
خدت منه العنوان والعربيه وصلتني ومشيت وقفت قدام العياده مش عارفه هبدأ الكلام منين او هقول اي حتى! 
طلعت العياده واستنيت دوري
_اهلا يدكتور 
=اهلا اتفضلي، اقعدي 
_لا انا مش عيانه، انا جايه في استفسار 
=عن أي بالظبط؟ 
_عن حاله احمد عماد
=دي أصعب حاله عندي 
_ربنا يطمنك 
=انتي مين بقى؟ 
_المفروض ابقى مراته 
=اه انتي!! كويس انك جيتي 
_مهو انا جايه عشان اعرف اتعامل ازاي طيب؟ كشخص بالغ عنده 27 سنه ولا مراهق عنده 17!! طب لو اتعملت كأنه مراهق دا هيأثر عليه ويخليه كده على طول؟ منا مش فاهمه حاجه والله 
=طب ممكن تقعدي
_هو انا لسه مقعدش؟ ايدا بجد، احمم قعدت
=بصي احمد عمل حادثه اتصابت فيه خلايا المخ ورجع بيه ل عشر سنين قدام، العلاج بتاعي بيجيب استجابه بس بطيئه جدا عشان هو بيرفض العلاج كتير، محتاج حد معاه عشان يعدي الي هو فيه دا
_فهمت، طب العلاج دا في بيته مش كده؟ 
=ايوه
_طب والمواعيد؟ 
=مره بالليل
_شكرا يدكتور مش عارفه اقولك اي 
=انا الي بشكرك، انتي بجد انسانه، محدش وافق يعمل كده، انتي بتضحي عشان غيرك، هتلاقي الخير دايما عشان قلبك 
ابتسمت ومشيت روحت البيت، كان فيه راحه جوايا للموضوع، كنت مرتاحه، حاجت جوايا بتقولي لازم تعملي كده 
_مريم 
=نعم يماما 
_باباكي عاوز يشوفك فيديو على التليفون 
=ماما اوعي تقوليله على حاله أحمد 
_لي رافضه انه يعرف؟ 
=عشان هيرفض مفيش اب هيوافق، عشان خاطري يماما اوعي تقوليله 
_طيب، مش هتطلعي تكلميه؟ 
=طالعه
ازيك يحبيبي عامل اي
_الحمد لله يعروسه انتي اخبارك اي 
=كبرتك وبقيت عروسه اهو، لا ووقعت وقعه حلوه 
_يعني مرتاحه؟ 
=اوي يبابا، كان نفسي تبقي معايا 
_سامحيني يبنتي، كان نفسي ابقي موجود معاكي في يوم زي دا بس الظروف 
=مسمحاك، انت على طول معايا 
_هتعيط اهي طول عمرك عيوطه زي امك 
*سمير!! 
_حبيبه قلبي يا ام مريم 
فضلنا نضحك ونتكلم لغايه بليل، مر يومين والحاج جه قال ان كتب الكتاب يوم الخميس! بعد بكره؟ بتهزروا
_بس انا مجبتش اي حاجه لسه!! 
=عندك مانع تعيشي معانا؟ 
ابتسمت_لا طبعا، بس لسه فيه فستان هيجي و.. 
=كل دا هيبقى عندك، العربيه تحت عشان توديكي الفله فيه فستان هناك يريت يعجبك 
استأذنت من ماما ونزلت معاه، روحت الفله، مش عارفه لي كنت عاوزه اشوفه وكانت عيني بدور عليه 
كنت قاعده ولقيت الشغاله جت
_اتفضلي 
=اي دا كركديه ساقعه!! 
_ايوه ، عماد بيه سأل طلبتي اي المره الي فاتت ولما عرف ان طلبك مش موجود جبهولك 
ابتسمت=شكرا 
_مريم يبنتي
=ايوه يحاج
_الفستان فوق في اوضه احمد الي هتبقى أوضتكم، اطلعي قسيه، كوثر تعالي وريها الاوضه فين 
=حاضر يبه
طلعت معاها وشاورتلي على الاوضه، دخلت ولقيت فستان محطوط على السرير، كان جميل بالشكل!! لونه لون السما، كانت تفصيلته حلوه اوي، عيني بتطلع قلوب وهموت واصوت يجماعه، اعملكم فضيحه دلوقت طيب؟ 
قيسته وفضلت واقفه قدام المرايا، كنت بضحك زي الهبله، مريم الي مستحيل حد يتخيل انها تتجوز هتتجوز!! 
وسط كل دا الباب فتح 
_هو الشراب فين يا كوثر و.. اي دا!!!! 
بصيتله وفضل متنح وواقف مكانه
_انتي حقيقه؟ 
=ولا خيال هاتوا الشربات قوام يعيال يلا على.. 
_اسكتي كده 
=الاه!! انت بتقرب لي! 
_بدور على الشراب 
=هو هيبقى ورايا مثلا؟ 
_مش ممكن!! 
=اه قذاره، انت قذوره كبيره انت، خطوه كمان وهرقع بالصوت 
حط ايده على بوقي بسرعه و...
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية مالك القدر للكاتبة علياء عبدالله
google-playkhamsatmostaqltradent