recent
أخبار ساخنة

رواية الحب الأعمى الفصل الثاني 2 بقلم حبيبة صقر

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية الحب الأعمى الفصل الثاني 2 بقلم حبيبة صقر

رواية الحب الأعمى الفصل الثاني 2 بقلم حبيبة صقر

رواية الحب الأعمى الفصل الثاني 2 بقلم حبيبة صقر


ابط:شكلك بتحب العنف 
زين:بحبو جدا اه صح دا دليل كافي انا المدام انا خبطها امبارح دا تسجيل كاميرات المراقبه الي في الشارع ودا الي في بيتي يدل ان اصلا متكلمتش مع المدام..... اعطي زين الظابط ضربه قويه طرحته علي الارض....زين: ودي عشان تحترم نفسك وتعرف انت بتكلم مين وكمان شكل لازم قلعك البدله دي 
امسك زين الهاتف وطلب رقم وتحدث وقفل بعد دقائق 
وفي هذه الثانيه كان هاتف الظابط يرن وكان رئيسه في القسم 
وذهب الظابط سريعآ الي القسم 
وعد: شكرا جدآ ياااستاذ 
زين: اسمي زين ياامدام 
وعد: وانا وعد 
ابتسم زين: ماشي يااوعد 
قطع صوت صراخ شروق: زين اخويا بيضحك بركاتك يااخت وعد 
ضحك الجميع وقال زين: ممكن يااوعد نتكلم علي انفراد 
شروق: انا همشي اصلا الجبهه طارت 
ابتسمت وعد ذهب زين ولكن قطع صوت وعد 
: زين انا مش حفظها المكان هروح ازاي 
زين: تعالي وامسك يديها ولكن احس برعشة في جسدها 
في المكتب 
زين: ممكن تحكي كل حاجه في حياتك يااوعد انا ممكن اسعدك 
حسيت احساس غريب اول مره احس كده بل امان عمري لم كنت مع اسر احس بل امان معرفش اي خلاني احكي 
وعد: انا عندي اخت اسمها ياسمين دي كل حاجه في حياتي مش من امي وانا عندي شركه انا مهندسه ودي كانت حاجه صعبه ليا عشان مش بشوف ولكن كنت قده في مره جيه شاب الشركه عشان شغل المهم كان بيحب يهزر جد معايا وكان بيقول كلام حلو انا كنت جديه معاه عشان مش بحب الهزار في الشغل المهم في يوم ياسمين كانت عاوزه نخرج بره ناكل في مطعم روحنا وكان هناك وجيه وفضل يضحك ويهزر كتير مره واحده طلب ايدي ازاي معرفش المهم ياسمين قالت اني هفكر وارد عليه 
لقيت ياسمين عاوزه ان يحصل خطوبه ومعايا فتره اعرفوا انا كنت مش عاوزه ارتباط بس عشان ياسمين قولت خلاص و بل فعل حصل الخطوبه وحبيتُ جدا اتجوزنا من شهر والفرح خلص وهنروح علي المطار عشان شهر العسل ياسمين تعبت جدا مروحتش وفضلت معها  وهو كان عادي فضلت مع ياسمين.. ياسمين قالت انو هو يشوف الشغل... عملت توكيل بعد بيومين عرفت ان نقل كل حاجه بأسمو هو وياسمين واختي الي كانت تعبانه الي كنت بسهر معاه تكون بتكدب عليا الي كنت بنام وانا خايفه عليه واخذت تبكي 
اخدها زين الي حضنو بشكل سريع كانت تبكي كتيرآ 
بعد فتره ابتعدت  وعد عنه سريعآ 
وعد:انا عاوزه امشي 
زين بصوت عالي:مش هتمشي وحقك اعرف اجيبُ ازاي ياشروق 
شروق:نعم 
زين:وعد معاكي اهي اوعي تخرج او تروح في مكان انتِ مش فيه 
وخرج زين سريعآ كي يجلب حق وعد
ولكن لماذا يفعل ذلك هل يحبها
زين:لا طبعا انا عملت كده عشان مش بحب اشوف حد مظلوم
_____________ 
بعد ساعات 
شروق:هههههه قلبي والله هروح اجيب عصير واجي 
وعد:يلا ياابت 
.....
كانت تمشي وعد في الحديقه اخدت تسير حتا وقعت في حمام السباحه 
كان يدور في القصر علي وعد وشروق 
وخرج الي الحديقه 
سمع صوت استغاثه من جهه المسبح 
ذهب زين وفي لحظه كان في المسبح واخرجها زين 
كان يضربها علي وجهه كي تفيق ولكن لا استجابه حتا قام لها بتنفس صناعي 
ابتعد عنها حينما احس بتحركها 
زين بصوت عالي:انتِ ازاي تمشي لوحدك وانتِ مش حافظه الاماكن فين الزفته شروق 
شروق: اي دا في اي 
زين: انا قولت اي اوعي تبعدي عنها صح 
شروق: والله قولت ي مكانك و روحت اجيب عصير 
وعد: خلاص انا الي غلطانه 
شروق: تعالي عشان تغيري 
____________
في صباح يوم جديد مليئ بل مفاجأة 
كانو يجلسوا علي طاوله الطعام الفاخره وسمعُ صوت الاخبار في التلفاز وكانت المفاجأة لي وعد 
وقالت: انا لزم اروح اشوفها
زين:هي الي هتيجي 
وعد: لا لازم  اشوفها ولكن استمعت لي الاخبار واغمي عليها 
زين: ازاي حصل معها  كده ازاي (مش علي وعد علي حد تاني) 
عاوز اعرف كل كاميرات المراقبه..... 
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عشق الطفولة للكاتبة هنا
google-playkhamsatmostaqltradent