recent
أخبار ساخنة

رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل الثاني والثلاثون 32 والأخير بقلم ميسون عبدالمجيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل الثاني والثلاثون 32 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل الثاني والثلاثون 32 والأخير بقلم ميسون عبدالمجيد


عاصم بخوف:كرما كرما ردي عليا
كرما مش بترد
بقلمي ميسون عبدالمجيد
عاصم بخوف:كرما والله اسف عارف إني زعلتك بس قومي أنتي عرفة إني بحبك
كرما مش بترد
عاصم بيشوف نبضها لقاه شغال بس قليل
عاصم لبسها طرحة وظبط لبسها  وشلها بسرعة ونزل ركبها العربية ومشي بسرعة واتصل بحور وفهد
بعد وقت كانت كرما نيمه عالسرير وعاصم ماسك اديها
حور بحزن:هو الدكتور قال ملها
عاصم بحزن:من كتر العصبية والعياط إللي هي في علي طول وكمان اتخانقنا امبارح
حور بحزن:حبيبتي زي مش بتحب لا الزعيق ولا الصوت العالي بتخاف منه خالص من وهي صغيره وهي كدة
عاصم بصلها واتنهد بحزن
الدكتور خبط ودخل
الدكتور:ها ايه الاخبار بقلمي ميسون
عاصم بقلق:لسة مفاقتش ي دكتور
الدكتور:طبيعي جدا  هتفوق دلوقت علي العموم أنا كتبتلها شوية ادوية وفتامينات عشان لازم تتقوي ولازم كمان تتابع مع دكتور نسا وتوليد
عاصم بصدمه وعدم فهم:تتابع ليه مع دكتور نسا وتوليد حضرتك
الدكتور:عشان المدام حامل في الشهر الاول حضراتكم متعرفوش
كرما صحيت وسمعت الجملة دي بس
عاصم بصدمه وفرحة:ايييه حاااامل بجااااد
كرما بضيق: حامل إزاي يعني أنا مبخلفش
عاصم بصلها
الدكتور:لا حضرتك حامل
كرما بضيق: وأنا بقول لحضرتك إني متابعه مع دكتور وقلي إني مبخلفش
الدكتور:مين قال كدة كل التحاليل إللي عندي تثبت انك زي الفل بس عادي ناس كتير بيتأخرو في الخلفة من غير ما يكون في طرف مبيخلفش
الدكتور خرج
عاصم قرب منها حضنها
عاصم بحب:شوفتي ي قلبي شوفتي كرم ربنا
كرما بضيق: أنا هنزله مش هخليه
عاصم وحور بصولها بصدمه
حور بحزن:ليه كدة بس ي بنتي يعني بعد كل دا وعايزة تنزليه حرام عليكي
كرما بغضب:كدة اما بباه مش طايقني ولا عايزني اخليه ليه
عاصم بصلها بحزن
حور خرجت وسابتهم لوحدهم
عاصم قرب منها:كرما بجد اسف علي إللي حصل امبارح
كرما انفجرت في العياط:لا وبتتأسف ليه زعقت فيا وزعلتني وسبتني انام وانا معيطه فين وعدك ليا ها انت خلفت بوعدك سبتني أنام وانا زعلانه بدل ما تاخدني في حضنك وتواسيني انت فاهم يعني ايه يكون نفسك تجيب طفل والعيب منك فااااهم
عاصم اخدها في حضنه:خلاص بجد اسف والله ما هكررها تاني وعمري ما هسيبك تنامي زعلانه عارفة ليه عشان أنا بحبك
كرما بعبوث:لا انت مبتحبنيش
عاصم:حصل
كرما بصتله بغضب
عاصم بأبتسامة: أنا بعشقك
كرما بصتله وكشرت زي الاطفال
عاصم قرب منها باسها
كرما بضيق: ابعد كدة متقربش مني
عاصم ضحك:استني بس سيبك من فقرة النكد دي دلوقت الدكتور قال اننك حااااامل
كرما:ايوا أنا فرحانه اوي نفسي يجي بسرعة اوي
عاصم عقد حواجبه:مش كنتي عايزة تنزليه
كرما:ايوا منا كنت هضحك عليك واربيه بعيد عنك
عاصم بصلها وضحك
الباب خبط ودخل فهد
فهد جري علي كرما
فهد بحنيه وخوف:مالك ي عمري حصل ايه
كرما بحب:ولا حاجة ي حبيبي تعبت شوية
عاصم:ابسط ي عم هتبقي جد كمان تمن شهور
فهد بفرحة وحضن كرما:بجااااد الف مبروك ي حبيبتي ربنا يكملك علي خير
________________________________بعد مرور خمس سنوات
ميرا بزعيق:بساااااانت
بسانت اتسحبت وفتحت اوضة يزن علي ما اخر ما عندها
 واستخبت تحت المكتب وهو بيشتغل يزن بصلها وضحك
ميرا دخل
ميرا بغضب:هي فين الجزمه دي
بسنت شدة رجل يزن
بقلمي ميسون عبدالمجيد
يزن:مشتفهاش مشفتهاش اكيد برا
ميرا بحدة: عارف لو طلعت مخبيها همسكم انتو الاتنين اديكو علقة
يزن بصلها بخوف وهي مشيت
يزن بهمس: أنتي ي بت اطلعي برا عشان متضربناش
بسنت طلعت قعدة علي رجله:لا اخر مرة اتخليت عني المرادي هنتعاقب سوا
يزن بغيظ:وانا مالي أنا انا إللي بعمل حجات غلط ولا انتي
بسنت:انت وانت من واجبك تقف معاية
يزن ضحك:ي بت أنتي عندك كام سنه يبت أنتي
بسنت بطفولة:اربع سنين ونص 
يزن ضحك:والله أنتي بكلامك دا عندك ١٧ سنه
ميرا دخلت فجأة ومعاها عصايا
بسنت بصتلها بخوف ودفنت رأسها في حضن يزن علي اساس أنا مستخبية
يزن بخوف:خلاص ي مرمور المسامح كريم
ميرا بغضب: انت عارف عملت ايه
يزن:ايه
ميرا بغضب:حبت تعمل خلطبيته بالصلصة بالميكب بتاعي وحطت كل حاجة علي بعض
بسنت بصتلها :لو مش عجبك طلقني
ميرا قربت منها:بااااات
بسنت ببرود:منا كنت زهقانه وملقتش حاجة اعملها
ميرا بغيظ:تقومي تعملي كدة
يزن بجدية مصطنعة:خلاص ي بوبوس اول واخر مرة تعملي كدة
بسنت ببراءة:حاضر
ميرا بغيظ:لا بجد الله قد ايه انت اب وقور وعظيم
يزن بغرور:اقل حاجة عندي مش أنتي بتسمعي كلام بابي ي بوسبوس
بسنت:ايوا طبعا
يزن :بحبك
ميرا حدفلته بوسه في الهوا
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::في الجهه الاخري
كان مروان واقف في الصيدليه الخاصة ليه ومعاه دكاترة تاني
دكتورة:دكتور هو الدوا دا خلص
مروان:ايوا ي دكتورة سلمي لسه هنجيب منه وكمان في حجات كتير خلصانه
د.سلمي:تمام ي دكتور
فجأة دخلت بنت في اوائل العشرينات من عمرها بحجابها وفستنها الابيض وعنيها الزرقة زي السما
بنت:لو سمحت ممكن الاقي الدوا دا هنا أنا مش من هنا ومش عرفة أي حاجة لسة
مروان ركز فيها وفي عنيها الزرقة إللي من اول مقابلة ليهم وهما اتحشرو في قلبه
مروان بصدمه وفرحة:مللللللك بقلمي ميسون
ملك بأستغراب:مين حضرتك
مروان:معقول مش فكراني أنا مروان اتقابلنا من ست سنين لما خبط فيكي واتخانقنا بعدها قولتيلي لو لينا نصيب نتقابل هنتقابل
ملك فضلت بصاله بتحاول تفتكر العنين العسلي إللي عشقتهم
ملك بفرحة:معقوووول مرواااان
مروان خلع البالطو
ملك بعدم فهم:انت رايح فين
مروان وهو بيخرج معاها:انا هتجوزك حالا ي شيخه دنا مستنيكي بقالي ست سنين في كل سجدة بدعي ربنا يجمعني بيكي والحمدلله استجاب لدعايا
يلا مفيش وقت وصليني لبباكي بسرعة
ملك بصتله وضحكت بحب
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::عند كرما
كرما:داليا كام مرة اقلك متعمليش كدة
داليا:سوري ي ماما نسيت
كرما بغيظ:قلتلك ميت مرة اسمها ايه سوري دي
داليا بتناكة طفوليه:مامي أنا في مدرسة انترناشونال لازم كل كلامي يبقي أن انجلش تمام كويس إني بتكلم عربي اصلا معاكم
عاصم بيبصلها ويضحك
عاصم :هو إحنا تقريبا نسينا نربيها
كرما:لا دي تربية ميرا منك لله ي ميرا طول عمري اتريق عليها وربنا ابتلاني ببنتي نسخه منها هقول ايه أنا مجبتش غير ادهم قلبي دا
عاصم:هو فين صحيح
كرما ضحكت بحب:سمع عمر بيكلمني وقال رايح يضرب بوكس مسك في وعمر اخده معاه
عاصم :تعرفي إني بحبك
كرما:وانا بموت فيك
داليا بضيق:ششش اعملو احترام لوجودي
الاتنين بصولها وضحكو
______________________________بعد مرور كام شهر
كان الكل بيجهز لفرح مروان وملك
عند عمر وديجا
ديجا بأبتسامة:يلهوي ي ناس علي قمري دا
وبتظبطله الببيون
عمر واقف بضيق وغيرة:طب ايه طيب منا كمان عايز اظبت بتاعتي
محمد بضيق طفولي:استني ي بابا مش شايف بتظبتني
عمر بغيظ:يلا اخرس يلا عشان مجيش انفخك
محمد بصله وعدل وشه ببرود
ديجا بضحك:يلا ي روحي خلاص خلصنا استناني برا بقي علي ما اجيلك
محمد بأمر:حطيلي برفيوم
ديجا ضحكت وحطتله
بعد ما محمد خرج
ديجا بتظبط ببيون عمر
وعمر مركز مع عنيها ومبتسم
ديجا بخجل:اثبت بقي عشان اعرف اسبتها
عمر بابتسامة:بعشقك ي خديجتي
خديجه ابتسمت بحب
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
بعد وقت كان الكل متجمع في القاعه والكل مبسوط وفرحان واولهم مروان وملك
مروان وملك كانو بيرقصو وهما في قمه سعادتهم
مروان بأبتسامة عشق:بحبك
ملك بأبتسامة:وانا بموت فيك
كان كل كابلز بيرقصو سلو
يزن بأبتسامة:تعرفي إني بحبك
ميرا حضنته: وأنا بموت فيك
عاصم:تعرفي أن نفسي اداريكي عن عيون الناس مش عايز حد يشوف جمالك غيري
كرما ابتسمت بحب وخجل
عمر:كل مادة بتحلوي اكتر ي خديجتي
خديجه بحب:بعبك ي عمري
علي احدي المقاعد
حور بأبتسامة:يااااه العمر جري بينا اوي ي فهد معقول كبرنا كدة
فهد بأبتسامة:دي سنة الحياة ي حبيبتي 
حور ابتسمت بحب
فهد بأبتسامة:بحبك ي اجمل حبيبة وزوجه وصحبه واخت في الدنيا أنتي بجد عوضتيتي عن حجات كتير أوي ربنا حرمني منها ربنا يخليكي ليا
حور بحب:ويخليك ليا ي حبيبي أنت اعظم هديا ربنا ادهاني بجد
#تمت
رواية حور الفهد الجزء الثاني الفصل الثاني والثلاثون 32 والأخير بقلم ميسون عبدالمجيد
jina

تعليقات

تعليقان (2)
إرسال تعليق
  • Unknown photo
    Unknown10 مايو 2021 في 10:26 ص

    تم تم تم

    حذف التعليق
    • Unknown photo
      Unknown10 مايو 2021 في 7:47 م

      الروايه جميله جدا .
      ليه سرعتي أحداث اخر حلقه كده كان ممكن تظبطيها اكتر شويه
      بس جميله جدا جدا💗💗
      اكتبيلنا بقا جزء ثالث 🥺😂💗🥰

      حذف التعليق
      google-playkhamsatmostaqltradent