recent
أخبار ساخنة

رواية أحببت رجل مافيا الفصل الثالث 3 بقلم رودينا عماد

الصفحة الرئيسية

 رواية أحببت رجل مافيا الفصل الثالث 3 بقلم رودينا عماد

رواية أحببت رجل مافيا الفصل الثالث 3 بقلم رودينا عماد

رواية أحببت رجل مافيا الفصل الثالث 3 بقلم رودينا عماد


جاسر : انا مش شغال في شركه بترول ..انا عضو من أعضاء مافيا ..والبلد اللي انتي فيها دي لندن ...وانا مسميش جاسر ..دي كانت عمليه عشان نقفش بيها عدو ..انا اسمي سليم الرياحي واحد من أكبر رجال المافيا في العالم
روان بصدمه: ي.يعني ايه ..يعني كل ده كان كدب ..علاقتنا اتبنت ع الكدب ..!!
سليم: انا كنت نازل مصر عشان مهمه خطيره جدا بخططلها من سنين
روان: وانا جيت في الرجلين صح 
سليم : لا مش قصه جي..
روان بسرعه: عايزه اشتغل معاك ...
سليم بضحك: ايه ده بجد شطوره 
روان: انا بتكلم بجد 
سليم : روان انتي مش عارفه اي حاجه في الشغلانه ده غير أنها خطر عليكي جدا انتي بتخشيها تستشهدي ع روحك 
روان: م.مانت هتعلمني 
سليم: ارتاحي شويه من السفر ونبقى نتكلم في الموضوع ده 
روان في سرها : هو انا في حلم ولا ايه مافيا وقتل وباد بوي ايه الجمال ده اقصد ايه القرف ده 
سليم : بطلي تفكير واطلعي اوضتك فوق تاني دور الاوضه اللي ع اليمين 
روان: تمم ماشي ..
سليم: انا هروح اخلص حاجه واجي 
روان: ماشي باي 
سليم : باي 
....
بتبص روان ع المكان اللي شرحه فيه لقت نفسها تاهت القصر كبير ومليان غرف وأدوار ومش عارفه تروح فين 
روان: سليم ..سليم مشي يادي النيله معرفش حد هنا انا ..ماهو عبيط برضو حد يسيب واحده في مكان متعرفهوش
بنان: ووه وهوهوهوه (بيصفر) ..اووووو مين اللحمه الحلوه دي 
روان: انت مين 
بنان: محسوبك بنان اللي اتحدي بتمان وبيحب كل النسوان 
روان: ايه ده !!
بنان: شكلك قطه شرسه متيجي
روان: اجي فين 
بنان: هديلك اللي تطلبيه (وبدأ يغمزلها) 
روان بدأت تخاف ومش عارفه تعمل ايه لقت بنان بيقرب 
روان: اعععععععععععععععععع ابععععععددددد 
كنان: ايه الدوشه دي ...انتي مين ..مين دي ي بنان
بنان: قطه شرسه ا.اقصد واحده لقيتها في القصر 
كنان: انتي تبع مين 
روان: سليم 
كنان وبنان في نفس الوقت : سلييم !!!!
روان : ااه مالكم 
بنان: اصل سليم مبيحبش البنات بيكرهم كلهم 
كنان : هو سليم بيحب حد اصلا 😂
بنان : معاك حق ..بس طلع نمس الواد بيعرف ينقي بيبهرنا كل مره 
روان: ماتحترم نفسك يا عم نان انت
بنان: بناان بنااان ي شرسه
روان: هو فيه حد اسمه بنان اصلا 
بنان: مش انا اسمي بنان 
روان: اه 
بنان: يبقى فيه 
روان بتبص بصات برود 
كنان: اوضتك فين 
روان: ااا سليم قالي تاني دور الاوضه اللي ع اليمين 
كنان : اه تعالي معايا 
روان بخوف : ءءءء
كنان: يستي انا غير بنان 
روان: ط.طيب
بنان: والله وبقيت مشهور والبنات تخاف مني 
روان: اتنيل انا مش خايفه اصلا 
بنان طلع مسدس وضرب في الارض بسرعه 
روان: اعععع يمااامااااا
بنان: واضح انك مبتخافيش
روان في سرها : ياكسفتي ياني 
كنان: يلا ولا ايه 
روان: يلا يلا 
وصل كنان روان اوضتها دخلت وانبهرت بجمال الاوضه
كنان: الاوضه دي عزيزه ع سليم اوي ..مش بيدخلها لحد غير للي عايز يدخلهم 
روان: دي جميله اوييي ..هو ليه مميزه عنده 
كنان سكت ومقالش 
كنان : عن اذنك (ومشي) 
روان : ايه ده ماله ده ..مش مهم والله والدنيا هتضحكلي اخيرا وفجأه روان سمعت صوت ضرب نار
روان : هي ضحكتلي بجد ولا ايه اععععععع الحقوووونيييي هممممممووووووووت (طلعت من الاوضه تجري بسرعه وبقت زي الفرقعلوز )
روان: اععععععع رصاااااااص الحقوووووووني (وكانت بتجري فجأه خبطت في حد ) 
سليم : اهدييي اهديييي
روان: سليم سليم ضرب نار يسليم هيموتونا يسليم مش عايزه اموت اعععععععععععععععععع
سليم مكنش عارف يسكتها ف أداها روسيه فقدت الوعي (شالها سليم ع إيده وطلعها الاوضه) 
سليم بيبصلها ويبص لملامحها وحاجات كتير جواه بتتحرك ..لمس وشها وبعد شويه الشعر اللي عليه وكانت روان بتبدأ تفوق ..راح سليم ع طول بعد 
روان: اااه يا رااسي منكم لله منكم لله جايين تموتوني يولاد الحلوه 
سليم كان واقف قدامها وسامع كل حاجه 
روان: اااه سليم ..سليم انت وحش يسليم نزلني مصر سهير ارحم يسليم 
سليم : انتي مش في وعيك دلوقتي ..نامي وبكره نتكلم 
روان من غير ماترد راحت في النوم 
تاني يوم
......عند شوقي.........
فريده: ماما هي البت دي مصحيتش لغايه دلوقتي ليه 
سهير : معرفش شكلها هتتعبنا 
فريده: طب روحي صحيها 
سهير : لا اصحيها ع ايه يعني ...ولا اقولك هصحيها البت دي عايزه شده مني حلوه ..جيالك يحشرايه 
فتحت سهير اوضه روان لقيتها مش موجوده
سهير بإستغراب : راحت فين البت دي ..شوقيييي شوقييييييييي
شوقي : ايوه ايوه 
سهير : روان فين 
شوقي: هي مش معاكم 
سهير : مفيش حد معانا ..شوف بنتك يا راجل راحت فين 
شوقي : هتروح فين يعني يمكن راحت تشتري حاجه وحالا تيجي 
سهير: وهو اللي بيجيب حاجه يقعد يوم يا راجل 
شوقي بدأ يقلق : خلاص هرن عليها 
دنننننندننننندنننن(موبايل روان بيرن) 
شافه سليم وخد الفون ورد 
شوقي: الو ايوه ي روان يبنتي فينك 
سليم : انا س..جاسر انا جاسر يعمي 
شوقي بإستغراب : جاسر !!
سليم : ايوه
شوقي: فين بنتي ي جاسر 
سليم: روان معايا ياعمي متخافش 
شوقي : ايوه يبني انتوا فين 
سليم : بنتفسح
شوقي : تتفسحوا !
سليم : اه عادي كانت عايزه تتفسح وفسحتها
شوقي: لو سمحت انا عايز بنتي
سليم : ماشي نخلص الفسحه وتجيلك ومتقلقش روان معايا (وقفل السكه) 
شوقي: يارب استر 
سهير: هه تربيه رخيصه صحيح
شوقي : لو سمحتي ي سهير متغلطيش
سهير:ياعم ولا غلط ولا فقوس انا طالعه لبنتي
شوقي: يارب سترك يارب 
...
روان : مممم (بدات تقوم وتفوق )
سليم : صباح الخير 
روان: ياما بسم الله الرحمن الرحيم انت بتظهر منين ياعم 
سليم : ههه...قومي غيري هدومك وانزلي ..عشان عايزك في موضوع
روان: وافقت !!
سليم : الموضوع صعب و 
روان: وافق وافق وافق وافق وافققققق
سليم: خلااص انا بس هعلمك بس مش هتتاخدي عمليات
روان: ليييييه
سليم : روان حبيبتي فوقي انتي لما سمعتي صوت ضرب نار كنت شويه وتموتي بسكته 
روان في سرها : يلهوي كان شكلي كده اوي امبارح ..يخربيت الكسفه
سليم : كفايه برطمه ويلا 
روان : ماشي انزل وهتلاقيني وراك 
سليم : تمم 
....بعد ما نزلوا.......
سليم : تعالي ي روان ...اعرفك كنان ، بنان ، تيا ..مساعديني
روان: احم بالنسبه ل تيا دي 
سليم : اهه
ليتفاجأ الجميع بدخول فتاه جذابه جدا ذات لبس جلدي اسود وشعر اشقر وعيون جذابه 
روان أول ماشافتها انبهرت وغارت
تيا: هااي سليم (وباسته في خده) 
روان ولعت اكتر أنها لمسته 
تيا: هاي روان ..سليم حكالي عنك كتير 
روان بتصنع غرور: اهه
سليم قاعد يضحك في سره ع ريأكشنات روان
تيا: انا تيا مساعده سليم أو ضراعه اليمين 
روان : اه اهلا 
سليم : تيا ..روان في عيونك قبل راسك عشان انا عارفك 
تيا : يحبيبي انت تؤمر 
روان: حبيبي !
تيا : اه هنا بيقولوها عادي مش نفس المعني اللي في مخك ..أو نفسه 
روان شويه تاني وهتنفجر من برودها 
روان: انا طالعه اوضتي 
سليم : تمم اتفضلي 
طلعت روان اوضتها ومشي سليم وساب تيا وبنان وكنان
بنان: يا مساء الوحوش 
تيا: بس ي بنان 
بنان: الجلد هياكل منك حته يا وحش انت 
تيا بضحك: بس ي بوبو بس يحبيبي 
بنان: بوبو ! مقبوله منك يا وحش القاره 
تيا : طب الغربيه ولا الشرقيه
بنان: لا العموميه هاهاهاهاها
تيا: يا خفه دمك ياض 
بنان: الله عليك وانت دبش تتاكل اكل 
تيا مشيت وطلعت ل روان فوق 
عند روان ..
روان : اه يابنتل..حلوه اوي ..هي دي البنات ولا ايه ..مش انا اللي شكلي وحش ...هتشل وتتدلع قدام سليم و تقوله حبيبي قال ياخي حبك عفريت أمه داعيه عليه ..اععع جاتلي منين دي يارب 
تيا بخبث: مش كفايه كلام عليا
روان : انتي ايه اللي دخلك هنا 
تيا : انا ادخل اي مكان حباه 
روان : ايه قله الادب دي افترضي بغير هدومي مثلا 
تيا: عادي احنا بنات زي بعض 
روان: متجمعيش بس انتي مش زيي يعسل
تيا: اه صح نسيت انك راجل 
روان في سرها : قصفت جبهتي بنت ال ..
روان: مالهم الرجاله ع الأقل ب 100 واحده زيك 
تيا ضحكت ضحكه سخريه ونزلت 
روان :ابو تقل دمك عيله سمجه..دمها يلطش
.......في مكان تاني ......
:باشا سليم الرياحي جاب واحده معاه من مصر شكلها نقطه جديده نقدر نلعب عليها عشان ناخد البضاعه اللي خدها مننا 
فرانسيسكو: تفتكر ممكن تكون نقطه ضعف للرياحي
:معتقدش يباشا الرياحي معندهوش نقط ضعف 
فرانسيسكو: بس دي نقطه حلوه نلعب بيها مع الرياحي ...اللي جاي كله هيبقى مفاجآت يا رياحي انت واللي معاك نياهاهاهاهاااا 
.
ايه اللي هيحصل ياترى ؟ هيخطفوا روان ؟ هيزاولوا بيها سليم ؟ 
هنعرف كل ده في البارت 4 
يتبع.....
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية غيث ومرام للكاتبة منار رضا
google-playkhamsatmostaqltradent