recent
أخبار ساخنة

رواية أنت الحياة الفصل الخامس 5 بقلم مي الشاذلي

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أنت الحياة الفصل الخامس 5 بقلم مي الشاذلي

رواية أنت الحياة الفصل الخامس 5 بقلم مي الشاذلي

رواية أنت الحياة الفصل الخامس 5 بقلم مي الشاذلي


الباب اتفتح مره وحده 
نها مسكت ايد محمد جامد: محمد انا خايفه
محمد خدها في حضنه: بس اهدي ياحبيبتي انا معاكي متخافيش 
الجد: اي يا يوسف حد يخش كده 
يوسف: اصل عرفت أن اخوي جي فا لازم اسلم عليه يابوي وراح ناحيه محمد ومد أيده محمد سلم عليه جاي يسلم علي نها راح محمد مسكت أيده 
محمد: معلش اصلها مش بتسلم 
يوسف مشي وراح قعد جنب رعد متكلمش نبض قربت رأسها من عمها محمود
نبض بي همس: هوا الاخ زعلان من اي ياحوده
محمود بنفس الهمس: اصل هوا وابوكي متخنقين ياختي من زمان
نبض بصوت عالي: ينهار اسوح كل للي كان قاعد بص نحيتها
الجد: في حاجه يانبض
نبض: ابدا ياجدي بس افتكرت اني نسيت حاجه في البيت هناك
الجد: معلش ياحبيبتي ابقي جيبها من هنا
نبض: ماشي ياجدي
نبض لي محمود بي همس: كمل كمل
محمود بي نفس الهمس: بعد الاكل ياختي هبقا اخدك احكيلك 
نبض بي غمزه: اشطا ياحوده
كملوا اكل وبعدها قعدوا في الصالون نبض راحت قاعدت في حضن جدها ودي خالي رعد يتعصب 
نبض بي همس لي جدها: بقولك اي ياجدو ياعسل انتا
الجد: قولي ياخره صبري
نبض: انا عاوزه اخرج شويه 
الجد: امم ماشي 
نبض بي صوت عالي: ياحيا جدو العسل وبسته من خده 
رعد بي عصبيه: ننننننننننبض 
نبض اتسرعت واستخبت في حضن جدها: نعم 
رعد بيحاول يتحكم في اعصابه: تعالي عاوزك
الجد: طيب بي المره خودها خارجها شويه
رعد: حاضر
نبض جريت علي فوق علشان تغير هدومها لبست فستان واسع لونه بنفسجي وطارحه بنفسجي في اسود وكوتش ابيض كان شكلها حلو اووووي ونزلت تحت 
نبض: انا جاهزه 
رعد: طب يلا وقف منصدم من شكلها اد اي هي جميله وهاديه ومن غير ميكب قطع تفكيره نزول مني وخبطت في نبض اصد علشان تقع رعد لحقها وخدها في حضنه
رعد: انتي كويسه
نبض كانت في حضنه وساكته 
مني: اي دي مكنش صدي معلش يابت عمي
رعد بصلها بيعصبيه: امشي من وشي 
جريت مني علي فوق بسرعه نبض خرجت من حضن رعد وبصت لي
نبض: مش يلا
رعد: يلا 
خرجت وركبت معاه العربيه وقف في نص الطريق ونزل 
رعد: انزلي يانبضي
نبض نزلت واتفجائت أن رعد حضنها 
رعد: عيطتي انتي عاوزه تعيطي
نبض انهارت وفضلت تعيطت وهي في حضنه وهوا قعد يطبط عليها ويهديها خديت شويه وخرجت من حضنه
نبض بي عياطت: شكرا
رعد بي مرح: شكرا اي بقا بعد التشيرت للي بقا مايه دي دي انا مش هغسله لي سنتين علي كده
ضحكت نبض وبصتله بي حب لقت عنيه بتتحول
نبض: ولله ما عملت حاجه في اي
رعد وعنيه اتحولت: بقا بتروحي تقعدي في حضن جدي لا ومش تسكتي تقومي تبوسيه كمان 
نبض بي خوف: ولله مش هتتكر تاني بس فرحت مش اكتر
رعد مسكها من أيدها: عارف يانبض لو شوفتك في حضن راجل غيري حتا لو كان ابوكي هعمل فيكي اي 
نبض بي عياطت علشان أيدها وجعتها: ولله مش هتحصل بس ونبي سيب ايدي بتوجعني
رعد ساب أيدها وبص في عيونها: اوعي تحصل تاني فهمه
نبض: حاضر 
راحوا ركبوا العربيه وقعد يلف بيها شويه كتير بعد كده روحوا كان الكل قاعد تحت 
نبض: سلامو عليكوا
الكل: وعليكم السلام
الجد: ها يانبض اتفسحتي
راحت ناحيه جدها وافتكرت كلام رعد فا بعدت عنه شويه: اه اه اتفسحت كانت نقساك ياجدي 
ضحك الجد بصوت عالي علشان عارف ان رعد حز نبض منه
الجد بي خبث: مالك يانبض قاعده بعيد لي
نبض: معلش ياجدي اصل اصل انا تعبانه شويه وهطلع ارتاح 
جريت نبض علي اوضتها قبل ما تسمع اي حاجه من جدها غيرت هدومها ولسه كانت هتخرج حد حط حاجه علي مناخيرها واغم عليها
يتبع....
لقراءة الفصل السادس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية مالك القدر للكاتبة علياء عبدالله
google-playkhamsatmostaqltradent