recent
أخبار ساخنة

رواية حكاية زينة الفصل الثامن 8 بقلم سلمى تامر

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية حكاية زينة الفصل الثامن 8 بقلم سلمى تامر

رواية حكاية زينة الفصل الثامن 8 بقلم سلمى تامر

رواية حكاية زينة الفصل الثامن 8 بقلم سلمى تامر


فجأه ابتسامتها اتحولت لألم ومسكت جنبها وجرت عالحمام
تايجر اللي كان قاعد جنب كنان كان هيقوم بخوف بس كنان مسك ايده:اهدى هتفضحنا 
اميرة بقلق:ماله صاحبكم ياولاد؟!
ادهم بقلق:تعالوا نشوفه ماله 
كنان:استنى هشوفه انا
وقام راحلها وتايجر مقدرش يستحمل اكتر وجرى وراه 
كنان وتايجر راحوا لقوا  زينه طالعه من الحمام وملامحها تعبانه
تايجر جرى عليها بلهفه ومسك وشها بإيده:مالك ؟! انتي كويسه
زينه بصوت مرهق :احم كويسه روحوا كملو اكلكم وانا هرتاح شويه
كنان بقلق:انتي شكلك تعبان خالص يابنتي
زينه بتمثيل:تعبانه اي انا كويسه جدا جدا بس بتعب من العربيات 
تايجر بنظره متفحصه وقلقه:انتي متأكده ؟!
زينه بإبتسامه:كويسه جدا
مؤمن جالهم:اي ياض مالك فيه اي
خالد من وراه:معلش اصل احنا مستنيين نونه..متقول يازفت مالك
انس:انت كويس يابني قلقتنا عليك
ادهم:يلا نروح للدكتور لو انت تعبان
زينه بصت لقلقهم وخوفهم عليها بإبتسامه وحب :انا كويس يارجاله متقلقوش..عايز ارتاح شويه بس
مؤمن:طب تعالى اوديك أوضتك
تايجر :أوضته فين يامؤمن وانا هوديه
مؤمن وصف لتايجر أوضة زينه وأخدها وطلع
**
تايجر وصل زينه لحد السرير وغطاها وقفل النور
زينه بصوت مرهق وهمس:عبدالرحمن
تايجر بصلها وراحلها زينه مسكت ايديه وقالت بتعب:خليك جنبي
تايجر باس ايدها وقعد جنبها وفضل يمسح على شعرها بحنان لحد ماراااااااحت فالنوم
بصلها بقلق وبعدين سابها ونزل وقفل الباب عليها
**
نزل لقى الشباب كلها متجمعين عند حمام السباحه ومؤمن وأدهم فسباق وخالد بيشجعهم..لا ثواني ده بيولع بينهم.. وانس قاعد بياكل لب وبيتكلم مع كنان اللي نايم عالكرسي وماسك فونه 
قعد جنب كنان ونفخ بضيق
كنان بهمس وهو بيلعب ففونه:هتبقى كويسه متقلقش
تايجر بهمس وقلق:ربنا يستر 
ادهم كسب مؤمن وطلع بإنتصار 
خالد بص لمؤمن بتمثيل وصوت انوثي:انا اسفه يامؤمن مش هقدر اكمل مع انسان تعيف وفاشل 
مؤمن :طب اديني فرصه طيب
خالد:لأه كل حاجه خلصت وراح مسك ايد ادهم:ادهم يستاهلني اكتر منك
ادهم بقرف:يجدع اوعى مش نقصاك
كنان:نفسي تعقل وتبقى انسان يعتمد عليك
تايجر بسخريه:مين ده اللي يعقل؟!خالد !ده الصبح كان بيجري وراه الدبانه وبيقولها والله منا سايبك يبنتلجزمه
خالد:مهي اللي دايقتني
كنان: مين؟؟
خالد: الدبانه
كنان بقلة حيله:يارب ياتخدني ياتاخده 
انس بزهق:بقولكم اي متيجي نعمل حاجه تغير مودنا كده
تايجر:حاجه اي؟
مؤمن:تعالوا نركب خيل 
انس:ده فين ده؟
مؤمن:فالأسطبل
كنان:يعني عندكم اسطبل وساكت؟يلا ياراجل ودينا هناك
مؤمن:طب تعالى يا ادهم نغير هدومنا ونروح هو بعيد عن هنا بشويه 
مؤمن وادهم طلعوا يجهزوا انهم يروحوا الاسطبل 
تايجر بص لأوضه زينه بقلق واتنهد 
كنان:يابني هي نايمه دلوقت اهدى بقا هتكشفها 
تايجر :لازم الكل يعرف ان زينه بنت ياكنان..انا هتجوزها
كنان:بس ياتايجر انت لسه متخرجتش..مظنش ان عمي يوافق انك تتجوز دلوقت وانت لسه مكملتش العشرين حتى
تايجر بعند:انا هتجوز زينه يعني هتجوزها ياكنان مليش دعوه بحد..وبعدين انا بشتغل واقدر افتح بيتين مش بيت واحد 
كنان :انا قلقان من عمي لما يعرف ..انت ناسي عمل اي مع سفيان اخوك لما قاله انه هيتجوز بنت اقل مننا ماديا..وناسي عمل اي معاك لما قررت انك تدخل شرطه مش هندسه علشان تدير معانا شركات العيلة
تايجر:هيعمل اي يعني؟هيحرمني من الورث وضحك بسخريه:عادي 
كنان:هتخسر ابوك ياعبدالرحمن؟
تايجر:انا هقوله وهعرض عليه الموضوع..لو لقيته رافض علشان موضوع الطبقات ده يبقى انا كده عملت اللي عليا قدام ربنا وهتجوزها برضه فالحالتين
مؤمن:يلا ياشباااب
**
كلهم طلعوا من البيت واتجهوا للإسطبل
تايجر كان ماشي مع كنان وأدهم 
ووراهم مؤمن مع خالد وانس
خالد شاف بنت صغيرة ماشيه وشابين بيضايقوها
وقف مكانه وبصلهم وشاف البنت بتحاول تجري منهم بس هما مانعنها وبيتقربو منها جامد
مؤمن لخالد:مالك يابني واقف كده ليه؟!
خالد بصلهم بغضب وزق مؤمن وجرى عليهم 
الشباب كلهم انتبهوا لخالد وجروا وراه يشوفوه ماله
خالد مسك الشاب اللي بيتقرب من البنت ولكمه فوشه وقعه على الأرض
التاني دافع عن صاحبه راح خالد قضل يلكم فيه لحد مأغمى عليه ومسك التاني فرموا
والبنت جريت لبيتها بخوف وفرحه انها خلصت منهم
خالد بصلهم الاتنين وتف عليهم:بتعملوا رجاله على بنت صغيرة؟هي دي الرجوله؟اعتبرها اختك طيب يا*** انت وهو وسابهم ومشى 
كنان بص لأخوه بفخر وراح وراه ووراهم باقي الشباب
مؤمن لخالد بدلع:يااادكرررري
ادهم بزهول:اول مرة اشوفك ياخالد متعصب كده
خالد:الموقف حرق دمي واي حد مكاني كان هيعمل كده..مش معنى اني بهزر كتير يبقى مش هعرف ادافع عن حد وابقى مش راجل(عيالي كلهم رجالة ياسعديه😂❤)
**
اخر اليوم روحوا كلهم من الاسطبل وقسموا نفسهم على اوضتين لأن تايجر اقترح عليهم انهم يسيبوا زين فأوضه لوحده لانه تعبان وهما وافقوه
خالد ومؤمن وادهم فأوضه
وانس وكنان وتايجر فأوضه
تايجر راح خبط على اوضه زينه وفتح لما ملقاش رد
قرب منها وشافها نايمه..باس دماغها بحنان وطلع من الأوضه ودخل اوضته
**
في اوضه ادهم
دخلوا ولقوا سرير كبييير فنص الاوضه
ادهم رمى نفسه عليه 
وبعديه خالد من نحية ومؤمن من النحية التانيه 
خالد:يادنيا طفيتي شمعي
ادهم:بس ياخالد عايز انام
مؤمن:ياناس كترتوا دمعي
ادهم:بس يامؤمن عايز انام
خالد:اهئ اهئ والعمر راااااح هدر
ادهم قام بغضب وزقهم الاتنين وطلعهم من الاوضه
**
خالد ومؤمن بصوا لبعض:هنعمل اي دلوقتي؟
مؤمن:يلا ننام مع تايجر وكنان بس اهدى بقا وبلاش شقاوه
دخلوا الاوضه التانيه 
انس :نعم؟
خالد:هنام معاكم علشان ادهم بيشخر وهو نايم ومش عارفين ننام
مؤمن بهمس:يابن الكدابه ده لو سمعك هينفخك
كنان:هتناموا فين اطلع بره ياض انت وهو
خالد:طب تمام هنام مع زين
تايجر بغضب:لا ياحبيب امك ناموا هنا معانا
ناموا الخمسه على سرير واحد 
انس:فاكرين يشباب اتعرفنا على بعض ازاي
كنا بإبتسامه:هيححح وهي دي ايام تتنسي 
تايجر بحنين:دي احلى ايام
Flash back
يتبع.....
لقراءة الفصل التاسع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية مسك للكاتبة ملك أحمد
google-playkhamsatmostaqltradent