recent
أخبار ساخنة

رواية أنت الحياة الفصل التاسع 9 بقلم مي الشاذلي

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أنت الحياة الفصل التاسع 9 بقلم مي الشاذلي

رواية أنت الحياة الفصل التاسع 9 بقلم مي الشاذلي

رواية أنت الحياة الفصل التاسع 9 بقلم مي الشاذلي


نزل رعد يشوف في اي لقي نبض بتضرب مني بي القلم نزل وشدها وراح نزل علي وشها بقلم خالها تقع علي الارض 
رعد بعصبيه: انتي اتجننتي انتي ازاي تمدي ايدك علي بنت عمي 
نبض: انتا اتجننت انتا بتمد ايدك عليا 
رعد: انتي ازاااي تمدي ايدك عليها رددددي 
نبض: ملكش دعوه وغور انتا وهي ولا اقولك انا للي هغور وراحت علي اوضتها فضلت تعيطت 
اما تحت 
رعد: اي للي حصل ياجدي
الجد: انتا ملكش جد لما تبقا تحترمني يبقا سعتها ليك جد لما تمد ايدك علي بنت عمك وانا قاعد يبقا مشفتش رحت الربابه دول ستات ويتخنوقوا مع بعض انتا مالك
رعد: جدي
الجد بي مقاطعه وبصوت عالي: بلا جدي بلا زفت الهانم بتقول انها حامل منك جات نبض قالتلها انتي كدابه جات تضربها بي القلم نبض مسكت أيدها وضربتها لو كانت نبض غطلت كنت أنا هتصرف أما الغلط عليك يامحترم وعلي الهانم للي جنبك انا رايح لي نبض واعتبر الاتفاق للي بنا في المكتب اتلغي
راح الجد اوضه نبض لقها بتعيطت راح نحيتها وحضنها
الجد: بس ياقلب جدك بس ياحبيبتي
نبض وهي بتعيطت: شوفت ياجدي بضربني وانا للي كنت بدافع عنه 
الجد: حقك عليا ياقلب جدك ولله لخدلك حقك فضل يمسح علي شعرها لغايه ما نامت بعدها راح علي أوضاع
تحت عند رعد
رعد ادا مني بي القلم: انتي فعلا مشفتيش ريحه الربايه ومسكها من شعرها بقا انا يابت**** حامل مني للي هوا امتا ياروح امك
مني بي خوف: اااا.انت لي مش عاوز تعترف بي ابنك
رعد بي عصبيه اكتر: اعترف بس مين ياروح امك انتي اتجننتي في عقلك ولا اي 
سها بعصبيه مزيفه: انتا تعمل العمله وتميد ايدك علي.. ملحقتش تكمل جملتها ولقت قلم نزل من محمود علي خدها ومسكها من شعرها 
محمود: انتي فكراني مسمعتش للي انتي قولتيه انتي وبتنك فوق انتي اي الجبروت للي فيكي دي انتي طالق ياسها طالق بتلاته 
سها: انتا بطلقني بعد كل دي
محمود بعصبيه: كل دي للي هوا اي انتي معمليش حاجه واحده صح في حياتك بنتك عاوزها تكون زيك انتي اي الجحود للي في قلبك دي ياشخيه بره البيت ومش عاوز اشوفك تاني فيه
نها كانت قاعده ميته من الرعب منها لي محمد 
نها بهمس: اقوم حوش اخوك حرام كده للي بعمله دي
محمد: حرام اي تستاهل كل للي شيله في قلبها غل وكره
نها بي بكاء: بس باردو مش يطلقها 
محمد بصلها ومسح دموعها: اهدي هي للي عملت دي من الاول تعالي نروح الاوضه
وهما طلعين لقوا نبض وقعه علي الارض 
نها: نببببببببببببض
يتبع....
لقراءة الفصل العاشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية مالك القدر للكاتبة علياء عبدالله
google-playkhamsatmostaqltradent