recent
أخبار ساخنة

رواية ملاك الامبراطور الفصل العاشر 10 بقلم بسملة بدوي

jina
الصفحة الرئيسية

  رواية ملاك الامبراطور الفصل العاشر 10 بقلم بسملة بدوي

رواية ملاك الامبراطور الفصل العاشر 10 بقلم بسملة بدوي

رواية ملاك الامبراطور الفصل العاشر 10 بقلم بسملة بدوي


وقفنا المره الي فاتت أما ملاك كانت بتجري من مازن وجواد وهي بتجري خبطت في جدار بشري زي ما بتقول وقال اي ده هما عملوا جدار هنا امته كل ده اسد كاتم ضحكته وفجاه رفعت راسها واتفاجات باسد وفرحت جدا أما شافته وهو كان بيبصلها بعشق وحب وملاك فجاه افتكرت الي حصل وبعدت عنه بسرعه وبصت له بخوف وحزن وكره مصطنع وقالت ااااي الللي جااابك ااانننتت وحشش زيه اااننتتت هههتاااخدني زيه لالا لا وقعدت تعيط وتصرخ لا لا مممش تاخدني بابي مامي مراد لالا وفجاه كلهم دخلوا وملاك جريت بسرعه وحضنت اخوها مراد وقالت ممش تخليه ياخدني هو وحش زيه وقعدت تعيط اسد حزن جدا بسبب خوفها ونظره الخوف والكره والحزن الي في عينيها .
مراد بحب اخوي شديد وخوف على أخته .... اهدي ي روحي هو مش هيعمل لك حاجه ولا هياخدك .قاطعه دخول عيله الحديدي اتفاجاوا كلهم واتعصبوا أما شافوا إلياس وفجاه هجم عليه مراد وقعد يضرب فيه وقال انت ليك عين تيجي هنا ي حيوان وضربه بالبوكس قاطعه سليم وهو بيقول بغضب وصوت عالي جدا.... اي الي بيحصل هنا ده انتوا مش عاملين احترام للكبار وفجاه سمااا  (مرات عم ملاك ي جماعه ) مراد بأسف وغضب انا اسف ي بابا بس اما شوفته مقدرتش اتحكم باعصابي قاطعوا سليم وقال مش وقته وفجاه سما طلعت تجري على باباها وتعيط وتقول باباها اهئ انت هنا بجد انت وحشتني اوي انا اسفه ي بابا بس انا بحبك سالم اوي ي بابا ومكنتش اعرف اعيش من غيره سامحني ي بابا وقعدت تعيط كتير كل ده وملاك وجاسر وجواد ومازن مش فاهمين حاجه قاطع تفاجاهم الجد بحب شديد واسف....  مش تتاسفي ي بنتي انا الي اسف اني وقفت في طريق سعادتك سامحيني ي بنتي .
سما بفرحه لوجود ابوها بجانبها .... مش تتاسف ي بابا انا مسامحاك من زمان قاطعهم صوت سالم وهو بيقول  اتفضلوا ادخلوا ي جماعه مينفعش تقفوا على الباب .
الجد بهدوء.... يزيد فضلك ي بني  .ودخلوا كلهم لريسبشن روم وقعدوا قال الجد بهدوء وهيبه.... وقال مش ناويه تعرفيني على احفادي ولا اي قاطعته سمااا وهي بتقول بفرح شديد..... اه اه طبعا ي بابا تعالوا ي ولاد سلموا على جدكم .
جاسر بهدوء وتوتر ..... تمام ي ماما اهلا بحضرتك انا جاسر 
الجد بهدوء وهيبه وحب ..... حضرتك ايه قولي ي جدو 
جاسر بهدوء وفرحه.... اه طبعا ي جدو .قاطعه صوت جواد وهو بيقول بمرح ..... اي اي مفيش حد عايز يتعرف عليا انا كمان عايز اقول ي جدو .
الجد بضحك شديد ...... تعالي ي حبيبي اتعرف هههه انت باين عليك شقي 
جواد بمرح .... شقي شقي اهم حاجه بقا عندي جدو هههه كله ضحك عليه وعلى تصرفاته الطفوليه قاطعهم الجد وهو بيقول مين دول ومين القمر دي 
سمااا بحب اموي شديد ....دول اولادي بردو ي بابا ده مراد الكبير ودول مازن وملاك توام زي ولادي واولاد سليم وحياه .
الجد بهدوء وحب .... اهلا ي ولاد كلهم راحوا يسلموا عليه وملاك كانت خايفه بس اما مراد طمنها وقال لها روحي .
ملاك بخوف شديد وتوتر ..... اهلا بحضرتك .
الجد بحب ..... قولي ليا جدو .
ملاك بتوتر .... اااا ححاضر ي جدو قام الجد حاضتها  وقال احلى جدو دي ولا اي  ملاك راحت باست أيده بعد ما حست بحبه واطمنت ليه  .
الجد بهدوء وهيبه.... ربنا يحميكي ي بنتي وقال أنا عايز منكم طلب بس مش تكسفوني .
أومأ الجميع.وقال الجد بهدوء وهيبه...... انا عايزكم كلكم تيجوا تعيشوا معايا في القصر.
اتفاجا الكل وقال سليم بهدوء واحترام .... بس ي حج قاطعه الجد وقال ما بسش ي سليم ولا هتكسفني .
سليم باحترام ..... حاضر ي حج .
وقال طب يلا جهزوا شنطكم واجهزوا  عشان كمان ساعه هنمشي .
وفعلا كلهم نفذوا الكلام .وجهزوا ولبسوا وملاك كانت هتموت من الخوف بس مش كانت مبينه  بس هما كانوا عارفين انها هتموت من الخوف وهما كمان هيموتوا من الخوف عليها عشان هما كده بيقربوا الخطر ليها .بس سليم كان ليه نظره أخري .
ونزلوا تحت ومعاهم الشنط وكلوا خرج من القصر وملاك كانت نست فونها وراحت تجيبه إلياس استغل الفرصه وراح وراها ..وهي كانت طلعت غرفتها وجابت فونها وهي خارجه شدها إلياس ورا الباب وقال لها ..... ملاكي عامله ايه وحشاني موت بس خلاص هتبقي معايا في القصر 24ساعه وهتكوني ليا ي ملاكي ليا لوحدي انا وبس ولسه هيقرب منها ظهر اسد ضربه بالبوكس قال له بغضب عارم وصوت عالي 
...... مش هسيبك ي كلب ي حيوان وربنا مهسيبك ي حيوان وربنا لهقتلك عشان تفكر مليون مره قبل ما تقربلها ي حيوان .
إلياس باستفزاز.... بس هي هتكون ليا لوحدي ملكي انا وبس وقام ضرب اسد  بالفازه وهرب وقال لملاك مش هسيبك انتي ليا لوحدي ومشى .
ملاك بخوف شديد..... اسد اسد اهئ اهئ انت بتجيب دم مالك ي اسد ايه بيوجعك انا اسفه كل ده بسببي .
اسد بفرحه شديد عشان شايف خوفها ولهفتها عليه ....  مش تخافي ي روحي انا كويس انا كويس وبيبص لها بعشق وحب شديد وهي بتبص ليه بكسوف وحب وخدودها بقت زي الفراوله .
اسد بمغازله ..... بعشق الفراوله دي وبيشاور على خدودها .
ملاك هتموت من الكسوف ... وقالت بس بقا ي اسد .
اسد بمشاكسه .....قولي ليا اسمي تاني كده يلهوي اول مره يطلع حلو كده .
ملاك بكسوف شديد .... وقالت ااا يالا عشان اعقم لك الجرح كل ده كان تحت انظار سليم الي بص عليهم بسعادة وبعض الغيره على بنته ملاكه وفرح جدفا عشان طلع ثقته باسد بمحلها ومشا ونزل. كله سال على ملاك وأسد .قال لهم ملاك سبقنا ومشا كل بص ليه بستغراب بس مشوا عشان هو ما قال تفاصيل يبقى مش عايز يتكلم وهما متعودين على كده .
ومشوا كلهم بالعربيات .
وفي الجهه التانيه عند اسد وملاك عقمت له الجرح و نزلوا و
اسد بيقود العربيه وملاك قاعده جنبه وقاعد يبص عليها بحب وعشق وملاك شايفاه بس عمله نفسها مشغوله بالفون  .
فجاه قال اسد .
اسد بحب وعشق شديد ....ملاك .
ملاك بصت له بكسوف من نظراته ..... نعم .
اسد بحب وعشق..... انا عايز اتكلم معاكي في موضوع مهم .
ملاك بتهرب عشان هي عارفه هو عايز يقول لها ايه ....
ملاك بتهرب ..... بعدين بعدين عشان مش نتاخر فجاه اسد وقف العربيه وقال  بغضب وصوت عالي لها ملاك مش تتهربي  مني . 
ملاك خافت منه جدا وقعدت تعيط وتقول انت وحش روحتي لبابي ومراد روحتي اه‍ئ اهئ .
اسد بحزن  على خوفها منه ....ملاك انا اسف ي ملاك مش تخافي مني انتي الوحيده الي مش مفروض تخاف مني ي ملاكي .
ملاك لسا بتعيط وقالت لا انت وحش روحني .
اسد بهدوء عكس الي جواه..... حاضر ي ملاك الي يريحك بس انا عايزك تعرفي اني بحبك لا مش  بحبك انا بعشقك انا بدمنك ارجوكي اسمعيني انا محتاجك جانبي اوي أنا محتاجك اوي أنا اتعذبت في حياتي جدا ي ملاكي انا شوفت العذاب الوان انتي تعرفي ايه واحد أبوه بيكرهه هو وأخواته عشان واحده خاينه طب احنا زنبنا ايه ها ايه  تعرفي يعني ايه امك تكرهك تعرفي ي عني ايه تشوفي الكره من الناس الي مفروض تحسسك بالاطمئنان والحب والدفا اه تعرفي انا مش وحش وربنا ما وحش بس الحياه الي عملت فيا كده وخلتني كده انا مش كنت عايز ابقي الامبراطور ولا ابقا زعيم مافيا ولا كل الفلوس دي ولا خوف الناس مني كنت عايز ابقا زي اي انسان عادي إنسان يشوف الحب من الكره بس مش شوفت الحب والاحترام الا لما بقيت وحش الوقتي الناس أما بتشوفني بتموت من الخوف انا بقيت زعيم مافيا والحب والاحترام أما بقيت الامبراطور صاحب اكبر شركات في مصر والشرق الأوسط ودول الغرب بس انا مش مبسوط انا حزين انا مفيش حد حاسس بيا ليه هه ليه مش عيشت طفولتي زي  الناس هه بس الحقيقه القوي بياكل الضعيف والوحش هو الي بيعيش بس انا مممكن اتغير والله بس اديني فرصه انا مش بقيت وحش من فراغ وقعد يعيط زي البيبي .
وملاك هتموت من العياط مش كانت عارفه بكل ده ولا الي مر بيه  وفجاه حضنها واتشبت بيها زي الطفل الي مش عايز أمه تسيبه وقال لها مش تسيبيني ي ملاكي انا ممكن اموت فيها انا عارف أنك تعويض من ربنا ليا وعلى صبري وقعد يعيط .وملاك هتموت من الكسوف بس قعدت تهدي فيه وحزنت على حزنه .وفجاه
يتبع.....
لقراءة الفصل الحادي عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية ياقوت قلبي للكاتبة آية العزازي
google-playkhamsatmostaqltradent