recent
أخبار ساخنة

رواية مختطفي الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة محمد

jina
الصفحة الرئيسية

  رواية مختطفي الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة محمد

 رواية مختطفي الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة محمد

 رواية مختطفي الفصل الرابع عشر 14 بقلم رحمة محمد


  نيره وهي بتفرك اديها ورايحه جيه ف الاوضه.
"ل يكون كشفها وفتح الشنط"
ضحك بصوتو كلو على شكلها الغريب ال ديما بيشوفها كدا بسبب اسد ورحمة.
"لالا اكيد مكشفهاش"
مالك وهو قعد على الكنبه وماسك الفشار "أسد هيقتل نيره"
نيره بفزع "يقتلني لي؟"
مالك ب ابتسامه "عشان انتي هتعملي مقالب فيه"
نيره وهي عامله نفسها مش فهمه" انا يالمبي  ابدا" 
مالك" انا فهمتك بس"
حط راسو على رجليها وهو مبتسم" طول ما انا هنا متخافيش ابدا "
ابتسمت بحنان "نام يقلبي
*******************
وقف ب فزع وهو بيقرب منها بصدمه.
"اي ال جابك هنا "
قعدت على  الكرسي بألم "ليش هيك ما عم تطلع فيني "
بصلها بغضب "انتي مجنونه جيه مكتبي ف وسط الناس تخيلي أسد يشوفك "
ناديم" حبيبي روق على حالك ما حد شافني" 
خد نفس وهو بيبصلها "جيه لي" 
ناديم "وليك مش عم تشوف ايدي المكسوره الخطه فشلت" 
"عرفت دا الشركة كلها عرفت ان مرات أسد مسكتتش"
ناديم بغضب" أدام عارف انو اتزوج لي مقولتليش وازاي ابوه وتعرفش"
رفع عينو" انا ابوة اه بس حقيقي معرفش اتجوزها امتى انا سبت القصر اول ما جه مصر" 
ناديم" لا وباين ان بيحبو بعض كتير شوف كيف وثقه فيه وضربتني"
"لسه الحرب مخلصتش لازم البت دي تموت "
***************************
كان قعد ولسه محوطها وهي بتحاول ترجع حجبها تاني مكنو، دخل عز بهمجيه. 
عز" يااا قدره انتي... "
لسه هيكمل لقى أسد ورحمة. 
عز وهو بيلف" لموخذه والله مكنت اعرف "
أسد وهو لسه متمسك بيها" حفلت امك داخل كدا طب كح "
عز" ونبي معرف انكو بتبوسو بعض اسف" 
رحمة شهقت بخجل وبتهمس"ابعد عني اوعي" 
أسد "لا" 
بعدها بص لعز "بره" 
خرج عز بحراج كبير رفع أسد حجبو "اي الكياس دي" 
رحمه بتوتر كبير "نعم اصل جبت حاجات محتاجها وكنت جيه اخد فلوس" 
أسد "متوترة لي "
رحمه بخوف وهي بتهرب من عنيه" اصل كنت اوف خلاص"
أسد" تمام الفواتير تبعتيها هنا عادي ولو عاوزه فلوس هعملك كريدت كارد" 
رحمة "احم هروح سبني" 
أسد بخبث "لا انا جعان اوي نتغدى بره" 
******
كان التوتر سيد الموقف ابتسم على ملامحها المتشنجه بطريقة كبيره من غير ما يعرف السبب حاولت تبتسم ولكن مقدرتش بصت التربيزه ال قدامهم بتوتر شديد. 
أسد" تحبي تاكلي اي "
رحمه وهي اديها بتترعش "أسد نمشي ونبي "
بصلها بتمعن "مالك؟ "
رحمه بخوف" اصل اصل والله اصل" 
أسد بجدية "رحمه" 
رحمه "انا بطني وجعاني شويه هدخل الحمام" 
فعلا دخلت من غير مقدمات. 
وقفت بصدمه وهي بتراقب ملامح الشخص ال قدامها "اهلا عزيزتي الجميلة "
رحمة بخوف "هل تخدعني ارجوك انا لا استطيع "
قرب منها "غصب عنك مش بمزاجك وبعدين دا عشان تحفظي على حياتك" 
دموعها بدأت تنزل "انا مش هقتل انا مش قاتله "
كريم" ل حياتك ل حياتو" 
وسبها ومشي. 
فجأه حست بأيد من ورها "رحمه" 
انتفضت برعب 
أسد بهدؤ" اهدي دا انا" 
مستنيتش رمت نفسها ف حضنو وانفجرت ف الدموع 
أسد بلهفه" مالك يرحمه حد ضيقك "
رجع وشها وهو حضنو بكف ايدو "مالك يحببتي مالك" 
كانت بتاخد نفسها بصعوبه. 
حضنها "خلاص خلاص اهدي "
شلها وحطها ف العربيه بهدؤ وفعلا رجعو القصر.. 
أسد بصوت عالي "فضيله لو سمحت حضري الاكل وطلعي فوق" 
طلعت رحمة جري علي فوق من غير كلام ودخلت الحمام وقفلت على نفسها. 
وبدأت تعيط بعد ما رمت الحجاب. 
رحمه ل نفسها "بتعيطي دلوقت دخلتي جهنم وبتعيطي "
" حب حبتي الشيطان القاتل حبيتي الشرير يا رحمة، فين بطل أحلامك الطيب الحنين ال ال ف مخيلتك"
خدت نفس ورجعت ب وشها الناحيه التانيه "دا مش مكانك دا حجاب فين عالم الشيطان دخلتيه واتحبستي جوه، لا واتجوزتي الرئيس" 
"تفتكري هتقتلي جوز صحبتك؟ نيره!!! "
" عاوزه تكوني انتي القاتله الشيطانه عاوزه تكوني انتي الشريره!؟؟! "
مسكت الشامبو ورمتو على المرايا" كفاييييههههه" 
أسد فضل يخبط على الباب "رحمه "
فتحت الباب ووشها كلو دموع وبايظ من الكحل ولسه هيتكلم وقعت بين ايدو.. 
***********
تحت. 
نيره" مالها رحمه" 
عز" رحمة دي هرمونات يبنتي بميت حاله وبعدين تلقيها متعصبه من ناديم" 
نيره بستغرب "مين ناديم" 
عز بمرح" بت كدا حتت شوكلاته" 
نيره "واي كمان بقولك يولاه يعز ريحانة عامله اي صحيح" 
عز بالامباله "وانا اش عرفني اهي عندك" 
فعلا صدح صوت ريحانه" سلامو و عليكو" 
نيره بفرح" حياتشي حياتشي لسه كنا بنقول فين البت ريحانه "
عز بصدمه "اي ال جابك قصدي غريبه يعني" 
فجأه سمعو صوت أسد وهو بينادي على عز بكل غضب. 
أسد بغضب" عزززززززززززز"
عز" اي في اي" 
أسد بغضب" في خمس دقايق يكون دكتور قدامي فاهم" 
بعد نص ساعه 
بصت حوليها بتعب كبير جدا ووشها كلو عرق ابتسمت اول ما عنيها جت عليه. 
بصلها بقلق" حسه ب أي "
بدلتو النظر وهي بتلف ف الاوضه بعنيها كان كل حاجة غريبه ابتسمت بخفوت من التعب" حسه ان انا كويسه "
ابتسم وهو بيملس على شعرها" تحبي تاكلي "
مسكت ايدو وهي بتتاملو "انا خايفة" 
قرب منها ورفع اديها ال مسكه ايدو وطبع قبله عميقة على كفها"انا موجود" 
مسك منديل وبداء يمسح وشها ال بقى احمر. 
سمع صوت خبط. 
فتح الباب. 
نيره ببلاها "الدكتور قال اي "
أسد وهو مربع ايدو "ملكيش في قال اي" 
نيره ابتسمت" معهده سلام انت بقيت جوز اختي "
ضيق عينو بشك "تمم ادخلي" 
فعلا دخلت وهو خرج. 
عز وريحانه. 
عز بيبصلها"احم الزيارة غريبه. 
ريحانه خدت نفس وبصت حوليها" ل هو الوقت ول المكان المناسب بس انا" 
عز بعدم فهم" في اي يبنتي "
ريحانه "انا بحبك" 
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية صغيرتي للبيع للكاتبة دينا عبدالحميد
google-playkhamsatmostaqltradent