recent
أخبار ساخنة

رواية عشق الليل الجزء 2 الفصل الثالث 3 بقلم شيرين أحمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية عشق الليل الجزء 2 الفصل الثالث 3 بقلم شيرين أحمد

رواية عشق الليل الجزء 2 الفصل الثالث 3 بقلم شيرين أحمد

رواية عشق الليل الجزء 2 الفصل الثالث 3 بقلم شيرين أحمد


هدأه كثيرا و نام الطفل و بداء ف السواقة 
ولم.يهتم ببكاء دلك الجميله 
كانت انتهت من بكأها و كانت شارده و كان هو كل فتره ينظر لها ولكن لم يندم 
وصل لمكان راقي جدا وجميل نظرت للمباني الجميله
يبرق في سيرها (ماشاءالله اايه الجمال ده ده زاي اللي بيطلع ف تلفزيون المكان جميل وكانت سريحه بجمال الامكان الهادئه ف الاسكندريه)
مراد في سيره (من حقها تبقي بالمنظر ده دلوقتي مشافتش جمال زاي كده 😏)
وصل لفيلا مودرن اقل ما يقال عنها جميله 
واوقف السياره وفتح له الحارس 
الحارس =خمدلله ع السلامه يا مراد بيه نورت الفيلا بالمكان انت و البيه الصغيره 
=الله يسلمك ي عم محمود 
فتح باب السياره و نزل ثم اشار الى يبرق بنزول 
مراد ببرود=مش محتاجه دعوه مني عشان اقولك انزلي 
=ححاضر 
وحمل هو الطفل بهدوء تام كانت بنسبه لها المكان جميل و هأدئ واعجبت بمنظر الورود الراقيه واللوانها الجميله وابتسمت بشده
ذاهبوا الي داخل الفيلا
كانت هي واقفه لا تعرف ماذا سوف تفعل ذهب و هو يحمل الطفل لغرفه ما و هي لاتعرف ماذا تفعل وكانت منتظره قدومه بعد وقت ليس بقصير 
مراد ببرود=اسمعي كل اللي هقولو ليكي و حطيه حلقه ف ودنك سامعه 
هزت برأسها 
واكمل هو =انتي هنا خداامه ملزمه من نحيه ابني وانك تعتني بيه و الفيلا تنضفيها كل يوم لكن متقربيش ناحيه الاوضه بتاعتي ماافيش حد يدخلها حتى انتي 
=كيف اعمل اكده انا مش بعرف اهتم بطفل 
=مااليش فيه انا قلت كل الاي عندي تسمعي و تنفذي 
فاااااهمه و لا لا 
=فاهمه
=زين لي معاد بينام فيه و يقوم فيه و الاكل كمان هقولوا ليكي وفضلت مستمعه له و اومات له بسماع الكلام انهى كلامه قائلا ززين ده المااس يعني تهتمي بيه زااي يعينك ي ام هتشوفي اياام سودا مني فاااهمه وليكي اوضه من تحت هنااا معلش بقا اوضه ع قد قمتك 😏
حزنت بسبب اسلوبه معها و تعمله ومعها انها لا تعرف شئ انها طفله بعمر 14 لا تعرف شئ عن التربيه 
ثم اكمل والاكل يجهز دلوقتي 
=بس بس انا 
=انا قلت الاكل يجهز دلوقتي يلاا المطبخ عندك 
هروح استريح تكوني جهزتي الاكل 
خافه منه =ححاضر ذهب هو بكل برود 
وهب بكت و ذهبت تجاه المطبخ 
هي في سيرها (ياارب ساعدني اعمل ايه انا تعبت)
ف غرفته هو (وحشتيني ي حبيبتي مش مصدق انك سبتيني مش مصدق اني اتجوزت واحده غيرك سمحيني بس وحياتك لاخليها تندم ع اليوم اللي وافقت فيه تتجوزني وحشتيني ي احلي جنه في حيااتي ي ام زين 
اااااااااه

كان هناك صوت =ااااااااااه 
سمع الصوت =ايه الصوت ده 
ثم بأسرع مايمكن الي تجاه المطبخ 
رأها تبكي كثيرا =انا و الله ما كنت اقصد بس انا انا 
اتصدم من كميه الاشياء متبعتره في المطبخ و معظم الاشياء مكسوره 
هو بغضب =هو اايه االي حصل انتي عملتي اايه يا غبيه 
خافت اكثر منه =انا ممبعرفش اااطبخ 
=نعممم يا روح امك انتي هتستهبلي مقولتيش ليييه من الصبح 
=انا ككنت
=انتي لسه هتردي رووحي من ووشي وايااكي اشوفك هنااا فاهمه 
خافت ولم تتحرك 
=انا بقولك رووووحي مش بتفهمي 
هزت رأسها كثيرا وذهبت 
مراد بغضب =عم محمووود عم محموووود
بعد وقت ليس بقصير جاء 
*=نعم ي بيه 
=رجع سعاد هنا يلا تشرف البهدله دي 
=ححاضر بس مش حضرتك قلت مش عايز
=اسمع مني بس ي عم
=ماشي ي استاذ مراد 
ثم ذهب 
(يعني اجيبها هنا خادمه بدل سعااد تولع ف البيت ده اللي ادها بيعمل اكل اومال بتعمل اايه في الصعيد البنت دي هتشليني)
ثم ذهب بغضب 
كانت هي تبكي وكانت مستمرة ف البكاء واحست بأحد يفتح الباب و كان من غيره هو معذبها القاسي 
ازاله دموعها و لكن كان وجها محمر و عيونها منتفخه 
كان هو يمسك الطفل الصغير بغضب وكان يبكي 
=تعااالي ي هااانم شغلك مش خلص لسه 
اتصدمه =بجولك انا معرفش و الله معرف اطبخ و لسه مصر اني اكمل 
=انتي بتردي عليا ي حلوه 
كانت ترتعش بسبب صوته الحااد 
=انتي مش هتطبخي و ع حكايه الطبخ هجبلك سعااد تعلمك و هخليها تمشي بعد ما انتي تتعلمي 
دلوقتي زين ينام فااهمه انا اكلته دلوقتى ينام كلامي بتسمع ي هانم يبرق =كيف ده انا اخاف عليه جوي 
بص لها بشراره ف دااخله 
خافه و امسكت الطفل و كان يبكي 
=انا قاهد لغايه لما اشوفك هتنيمي ازاااي و غلطه منك هتتعقبي 
اومأت له ثم كان الطفل يبكي كثيرا لمده وقت طويل 
وكانت تبكي معه وكثيرا ولاحظ سكوت للطفل لها و هي تبكي 
=انتي بتعيطي ليه دلوقتي 
=عششان هتعاقب 
هو بأستغراب =ليه 
=لاني بعيط عشان هو بيعيط ومش هينام و لو منامش هيتعب و لو تعب 
=بسسسسسسس
بكا الطفل ثانيه اخذ يمسح ع وجه 
وكانت تبكي هي الاخرى 
ولكن احست بسكون الطفل و فرحت انه نأم 
=بتضحكي لييه =زززين ناام ياااا العسل ده ناام و اعطته قبله 
هو بدون قاصد ضحك ع طفوليتها كانت منذ قليل تبكي و الان تضحك 
انها غريبه اخذ الطفل من يديها بكل برود ولم يشكرها 
=لازم اخذ استحما بدل منظري ده 
وبعد قليل نسيت سايبها ولفت المنشفه فتح هو الباب
=يبررررررق
يتبع.....
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent