recent
أخبار ساخنة

رواية مختطفي الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم رحمة محمد

jina
الصفحة الرئيسية

  رواية مختطفي الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم رحمة محمد

 رواية مختطفي الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم رحمة محمد

 رواية مختطفي الفصل الرابع والعشرون 24 بقلم رحمة محمد


أسد امر الحرس يخدو المخزن.
ريحانه "استجوبو انا ونبي ونبي يا زعيم"
عز وهو رافع حجبو "من امتى دي دخلت المافيا معانا"
أسد وهو متجاهل عز "هديكي فرصه موافق"
ريحانه بصت بحماس ل حوريه ال ضربو كففهم ف بعض ب انتصار.
أسد وهو بيكمل الكلام "بس سراج هكون معاكي"
سراج بصدمه "نا"
عز "هو"
أسد "اه يلا كل واحد على جناحو "
بص ل ريحانه "اتصلي ب اخوكي انك هتفضلي هنا عشان الوقت اتأخر "
ريحانه ي اعتراض "لكن "
أسد مقاطع" من غير لكن"
جريت على حمام وهي مسكه بطنها.
مالك بقلق طلع ورها.
فضل مستني بره الحمام" نيره انتي كويسه"
نيره وهي مسكه منشفه" كلت فشار كتير اوي بطني قلبت "
مالك بقلق "اجيب دكتور وشك اصفر "
نيره ب اعتراض" لا انا بخير انتو روحتو فين"
مالك" تبع الشغل" 
نيره وهي حضنة "مالك جعانه" 
مالك وهو بيداري ضحكتو "طب اطلب من فضيلة اكل" 
نيره"عاوزه مش "
مالك بستفسار "اي دا" 
نيره "حاجة كدا ذي اوف انا لسه هشرح خلاص مش عاوزه" 
مالك" في اي ينيره انتي مجنونه يا حببتي" 
نيره بغضب" وكمان بتقول عليا مجنونه "
*******************
كانت بتراقب السماء وهي قعده ف كرسي ف الجنيه ابتسمت" في حاجة "
عز بتوتر" انتي عرفتي ازاي ان انا موجود" 
لفت وهي بضيق عنيها" حضرتك انا بتعلم مافيا مش سواقت تاكسي وبعدين البرفان بتاعك انا عارفه رحتو" 
شدها من خدها" يجامده انتي بقيتي مافيا" 
ضربتو على ايدو "اكيد طبعا انت صاحي لي" 
عز "شفتك قعده قولت اجي انكد عليكي ". 
ريحانه ضحك" تمم شكرا كفايه "
اتحولت ملامح عز للجديه "انا اسف "
ريحانه" عز انا مش زعلانه وبعدين انا قفلت الموضوع واحنا صحاب "
عز" ماشي يا ابو الصحاب "
وراح شددها وحضنها" ريحانه انتي غاليه عندي فهمه "
بدلتو الحضن "فهمه "
****************
مسكت الاب توب وهي بتراقب الجو ف مكان ما، ابتسمت بفرحه هي شايفه الخطة بتنجح ف دي بنسبالها اهم حاجة سبب دخوولها المافيا سبب كل حاجة. 
فلاش باك 
من خمس سنين 
كانت بنت رقيقه بدرجة كبيره وهزيله. 
"يحبيبي كلو هيبقى تمام انا جيالك وانا كويسه؛" 
ابتسم بحب "قولتلك اجي اخدك" 
ابتسمت "لا انا قدام القسم اهو انزل" 
قفلت الفون وهي بتبص قدامها وشفتو وهو نازل ومستنيها 
بس لمحت حد ماسك سلاح تجاهو "حسننننن ادخل حسسسننن" 
جريت عليه كانت الرصاصه جت فيه خلاص. 
حوريه بدموع" حسن افتح عينك حسن "
بااااك 
فاقت من ذكريتها على صوت الباب بيخبط. 
وقفت وهي بتمسح دموعها ولبست قناع القوه 
بصتلو "اي يا سراج" 
وشو كان احمر والعرق بينزل منو وهو باين ان مش واعي، اتخضت حوريه من شكلو ال كان ضعيف مسكت ايدو كانت حرارتو عاليه 
سراج بضعف "حور "
أكن ساعق كهربي لمسها، بعد ما سمعت اسمها الحقيقي من بين شفيفو حست ان هو هيقع جريت علية وحضنتو وهي بتسندو 
حوريه" اهدي انت اكيد خدت برد" 
سراج بتخريف "حور متمشيش" 
حوريه وهي بتنيمو على السرير وبتمسح العرق "دقيقه هجبلك تلج وجيه" 
مسك اديها"لا خليكي "
حوريه "سراج انت تعبان اوي اهدي خمسه بس" 
فعلا نزلت جابت تلج وطلعت تاني 
حوريه بخوف وهي بتملس علي دماغو "سراج افتح عنيك "
مكنش حاسس بحاجة. 
حاولت توقفو لحد ما دخلت الحمام ال ف الجناح وحطتوو ف البانيو 
شهق بخضه 
خلعتو التيشيرت وهي بتملي البانيو مايه بارده، دفنت وشو ف كفوفها الصغيرة" سراج سمعني" 
. ابتسم "لسه ممتش" 
حوريه بخضه "بعد الشر" 
ملست على جبينو الحراره كانت بتنزل "اروح اجبلك لبس" 
ابتسم بتعب "روحي يا حببتي" 
مخدتش بالها من كلمت حببتي ال طلعت منو راحت بسرعه وهي بتفتح الجناح وطلعت لبس يدفيه ودخلتلو تاني.. 
ملست على رجبينو تاني" الحمد دله كدا الحراره راحت" 
مسك كفها وطبع قبلة فيه بعمق. 
سحبت اديها "والله انت رايق" 
سندتو وقومتو لحد ما وقف من البانيو وخرجت ل السرير. 
لبستو التيشيرت وبصتلو ب احراج "كمل انت" 
ابتسم بتعب وهو بيسند جسمو "تمام غيري انتي عشان اتبليتي" 
بدلت هدومها ل منامه خفيفه للنوم لحد الركبه ولمت شعرها. 
كان سانت جسمو على السرير ب تعب ومغمض عينو طلعت جنبو وهي مسكه طبق التلج، دفنت جسمو جوه الغطه. 
سراج "اسف أن ازعجتك ممكن انام هنا" 
حوريه" بدل عبط اكيد" 
سراج وهو بيمسك اديها" لي مش متقبلاني زوج حته واحنا كتبين كتابنا" 
سحبت اديها ب احراج "ارتاح" 
فعلا راح ف النوم وهي بدأت تعملو كمدات لحد ما نامت. 
فتح عينو الصبح وهو بيحاول يفتكر حصل اي لكن عقلو مشوش 
حس حاجه على صدرو بص لقها نايمه عليه ب اريحيه وهي حضنه كفو العريض ابتسم وهو بيرفعها عند تجويف عنقو 
طبع قبلة على خدها "دا احلا تعب دا ول اي "
فتحت عنيها ب أرهق من سهرها طول اليل جنبو انتفضت وهي بتبصلو وبتحط اديها على جبينو ب تلقئيه 
"الحراره نزلت اخيرا" 
استوعبت لحد ما لقتو مبتسم وبيبصلها بحب. 
ضيقت عنيها "اي" 
سراج ب ابتسامه عريضه "انتي خفتي عليا" 
حوريه "لا" 
"لا خفتي باين عليكي حوريه ال بتقتل بدم بارد خافت عليا" 
حوريه "قولت لا" 
قربت منو وهي بتسند على صدرو مقربه من وشو لدرجه ان انفاسو عليت" انت قولتلي يا حور" 
سراج بتوتر من حركتها "لا" 
حوريه "لا قولت" 
بعدت مره وحده بضيق ومسكتو من هدومو" هتقولي حور تاني هتموت "
ضحك" اول مره اشوف شعرك مفرود "
قامت من السرير بضيق "يعم بطل محن" 
شد اديها ووقعت عليه تاني خطف قبلة عميقة من شفايفها مر اكتر من دقيقه وهي بتزقو لحد ما بعد. 
حوريه بضيق "سراج انت مجنون "
سراج وهو بيهمس جنب ودنها ب انفاسو الساخنه" بحبك يا حور "
انصدمت من اعترافو بالحب المعلن بطريقه دي بعدت عنو.
************************
عدل شعرها وهو بيطبع قبولات متفرقه على وجهاا الناعس تململت وهي بتبتسم "كفايه نوم"
رحمه وهي بتفتح عنيها" لي "
خطف قبلة من بين شفتيها بعمق "كدا وحشتيني"
ابتسمت بحب وهي بتلف اديها حولين رقبتو "يجدع عموما انت كمان اصلا وحشتني"
ابتسم "هنخرج انهارده"
قمت وهي فتحه عنيها بحماس "بتهزر هنخرج فين"
أسد ضحك وهو بيشدها وبيدفن وشو ف شعرها" هتعرفي بعدين المهم تجهزي"
بعدت عنو بحماس واتجهت للحمام
*****************************
على السفره
كان كلهم متجمعين وبياكلو.
ريحانه وهي بتهمس جنب نيره "محتاجه تعملي دايت انتي تخنتي"
نيره بضيق وهي قرفانه من الاكل "انا اصلا مبقاش نفسي رايحه للأكل"
بصلها مالك بضيق على تصميمها تاكل مش وفي الاخر بعد ما جابو رفضتو.
وقف أسد وهو بيطلع قبله على حجبها همس جنب ودنها "حبيبي هروح اخلص شويت شغل وهاجي كمان سعتين تلاته "
ابتسمت بخجل" اوك "
أسد بصوت قوي "مش يلا" 
فعلا كلهم وقفو ومشيو 
نيره وهي بتبصلهم برعب "بنات" 
كلهم رفعو رسهم بضيق "اي" 
بدأت الدموع تتجمع ف عنيها، قامو كلهم ولقو حوليها 
رحمه وهي حضنها ف الكرسي ال جنبها" مالك ينونو مالك زعلك "
نيره وهي بتمسح دموعها "لا" 
ريحانه وهي مسكه وشها "طب مامتك ضيقتك" 
نيره بدموع "لا 
حوريه وهي حضنها من الخلف" طب احنا ضيقناكي "
نيره بدموع" لااا "
كلهم ف نفس الصوت" امال اي "
نيره وهي بتبصلهم" انا حاسه ان انا حامل "
كلهم رجعو ل الخلف وهمامصدومبن رحمه "بتعيطي لي انتييييي مجنونه ههه انتي حامل فين الوحش" 
نيره وهي بتمسح وشها" اصل انا خايفه" 
حوريه "عندي فكره" 
كلهم بصولها" اي "
حوريه ب ابتسامه" نروح ل دكتور اول حاجة لازم نتأكد ان البت الهبلة دي حامل "
نيره" طب ومالك" 
رحمه "لا سبيبي الواد السمج دا عليا "
نيره بضيق" متقوليش على جوزي سمج يبت "
نفخت ريحانه "اهي الهرمونات بدأت "
حوريه وهي مسكه الفون وبتدي ل رحمه "ورينا يست هتعملي اي عشان نطلع للدكتور طلعه سريه "
خمزتهم رحمه وهي بتطلب أسد" اهلا يقلبي" 
ابتسم بحب" اي يروحي لحقت ول اي اكون وحشتك "
رحمه" اكيد وحشتني بس عاوزه طلب "
أسد" قولي "
رحمه "ف فستان حلو اوي شفتو ف هجييو وهاخد البنات معايا قول ل مالك و سراج" 
حوريه وهي بتنغزها ف كتفها" سراج ملوش دعوه بيا "
رحمه وهي بتتجهلها "ها يحبي "
أسد" اوك متتتاخروش  "
ريحانه وهي مسكه الفون" حجزت عند دكتورة كمان ساعه حجز مستعجل "
نيره بدأت تعيط تاني 
بصولها بصدمه" ايييي تاني "
نيره" اصل الاكل دا بيغم نفسي وانا جعانه "
حوريه نفخت بضيق وريحانه "انا هشوف ام الراحل ال بره دا وانتو اكلوها" 
رحمه قربت منها بحنان" نفسك تأكلي اي يروحي" 
نيره با ابتسامه" رنجة "
حوريه بصوت عالي" ريحانه خديني معاكي هموت مشلوله من بنت الجزمه دي "
ف المخزن ال ف القصر 
كان مربوط ورجلو متشال منها الرصاصه َقعد مسترخي 
اول ما شاف ريحانه انتفض برعب ابتسمت 
ريحانه "يا صباح الفللل" 
شالت الزقه ال علي بقو 
بلع ريقو برعب "عاوزين مني اي" 
بصتلو وهي بترجع راسو ل وره" لا لا عيب انت ال لازم تقول عاوز منننا اي" 
ضوبتو برجليها ف رجلو بعنف 
صرخ "مش هقدر" 
كانت حوريه سنده على الباب بتتفرج عليهم 
ريحانه طلعت سكينه صغيره ومشتها على خدو ببطئ وهي نزله على رقبتو "هااا" 
الراجل انتفض من الوجع" رأفت محمود" 
انتفضت حوريه "انت قولت مين "
الراجل" رأفت محمود كان طالب مني اخطف بنتين" 
مسكتو حوريه من هدومو بغضب" ابو الشهيد حسن رأفت" 
هز راسو ب اه 
حوريه وهي بتبصلو "طلب منك بنتين مين" 
الراجل "رحمه و حور" 
طلعت المسدس وهي بتوجهو نحيت الراجل عمرتو بحركه سريعه 
ريحانه برعب "لا يحوريه قتل لا" 
بس سبقتها ال رصاصه ال استكانت ف نص مخو" الله ينعلكو كلكو الله ينعلكو كلكو "
بعد ساعه 
كانو تحت العياده 
نيره "خااايفففههههه"
ريحانه" يبنتي من اي، مش دا ابنك انتي ومالك ال بتموني فيه يعني حته منو جواكي" 
ابتسمت نيره "اه" 
طلعو فوق بسرعه بعدها بوقت كانت الممرضه مدخلت
قعدو قدام الدكتوره
رحمه بهدؤ "احنا شكين انها حامل"
الدكتور بصتلهم وضحكت "مين فيكو"
نيره بهدؤ "انا"
ضحكت الدكتوره "طب تعالي نشوف"
فعلا قعدت نيره قدامها وهي مبتسمة بخوف
بعدها بعشر دقيقه كانو ريحانه ورحمة ريحين جين بخوف
ريحانه "ولد"
رحمه "بنت"
حوريه بتوتر "كفايه كفايه اي ريحين جين اييي "
بصولها برعب
خرجت الدكتور "مبروك فعلا هي حامل ف شهر وكام اسبوع دخله على الشهرين"
رحمه وريحانه ضربو كفوف بعض ب حماس "ياااس"
ابتسمت الدكتوره"دي شهور وحم كتير وهتكون حلتها مش مستقره ف محتاجه اهتمام كبيره"
حوريه "كل ال عاوزه موجود "
الدكتوره وهي بتديهم الرشته
"أخواتها؟"
بصو ل بعض "لا صحابي "
(اللهم صحاب ذي دي😂😂😂😂) 
****************
روحو القصر بعد ما جابو كل حاجة ف نيره عملو شوبنج وجابو اكل وهدوم ليهم وحته لعب ل البيبي. 
دخلت رحمه بسرعه وهي بتشد الفستان 
"متأكدين هيعجبو "
نيره وهي بترفع حجبها "هيطير بيه هنستنا تحكلنا" 
فعلا طلعت وغيرت هدومها بسرعه وبدأت تحط احمر الشفاه و الكحل والمسكره ال خلها فعلا شهقت الجمال. 
لبست فستان اوفيت واسع من تحت وضيق من الصدر مع طبقه شيفون شفافة ممزوج مع الون الأسود ببراعه. 
ابتسمت 
مسكت فونها ال عمل ضجيج "الو" 
أسد" انا تحت انزلي "
*********
ريحانه "اكيد مش هنقول ل مالك انك حامل كدا" 
نيره وهي حضنه طبق الشوكلاته "امال" 
ريحانه بخبث "هندوخو طبعا 
عز دخل 
" هدوخي مين "
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس والعشرون : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية صغيرتي للبيع للكاتبة دينا عبدالحميد
google-playkhamsatmostaqltradent