recent
أخبار ساخنة

اسكريبت اغتصاب ولكن الجزء الثالث 3 بقلم روجينا هشام

jina
الصفحة الرئيسية

 اسكريبت اغتصاب ولكن الجزء الثالث 3 بقلم روجينا هشام

اسكريبت اغتصاب ولكن الجزء الثالث 3 بقلم روجينا هشام

اسكريبت اغتصاب ولكن الجزء الثالث 3 بقلم روجينا هشام


محمد اتعصب مسكها من شعرها  : انطقي يبقا مين الواد داه  
كان مالك بيحاول يبعده عنه وملك بتصرخ 
مالك : مينفعش اللى انت بتعملو  داه المفروض انت تبقا السند ليها والحصان اللى اي حد يجي عليها تبقي انت الحضن الدافئ 
محمد : انطقي اسمه اي الوالد داه 
ملك وهي بتترعش : اسلام الشرقاوي 
محمد : اتفضلي اطلعي امك ماهي  معرفتيش تربيكي يبقا انا هربيكي
جريت ملك لاوضتها وهي بتعيط
مالك : الأمور مش بتاخد كدا على فاكرة براحة عليها هي دلوقتي محتاجة حد جمبها في اللى هي في 
محمد بااستخفاف : شكرا لنصياحك 
مالك : انا قولت اللى عندي السلام عليكم ومشي 
محمد كان قاعد بيفكر هيعمل اي 
مالك كان بيفكر وبعدها رن على حارس من بتاعته 
مالك : الوو 
حارس : الوو ياسليم بيه 
مالك: بص عايزك تجيب اسلام الشرقاوي أن شاءالله لو في بطن أمه عايزه 
حارس : حاضر ياباشا 
مالك : سلام 
اليوم التالي
اسلام كان سهران في البار كان خارج وبيغني وسكران فجأة لقاه بودي جارد هجمه عليه وخطفو
كان قاعد ومربوط  دخل مالك
اسلام  : انت مين 
مالك : انا عملك الاسود
اسلام : عايز اي مني 
مالك : لي عملت كدا 
اسلام : عملت اي 
مالك بعصبية : انت هتستعبط يلا 
اسلام باستفزاز: اه قصدك على ملك اصلك اصراحة بيني وبينك مزة عليها قبل مايكمل كلامه 
مالك : اه يا وس* وضربه انطق يلا قربت ولا لا 
اسلام : وانت يهمك في اي 
مالك وهو يلكمه جامد صراخ اسلام 
مالك : انطق احسنلك
اسلام بخوف : مقربتش
اترسمت ابتسامة على وش سليم  
مالك بشك : واللى خلاك ترميها على الطريق
اسلام بوجع : ساعتها خوفت تكون حصلها حاجة عشان كدا رمتها في الطريق وبعدها سليم ركله برجله 
مالك : احمد ربنا أن محصلش حاجة لأن ورحمه ابويا ما كنت سابتك وسابه 
الحارس : هنعمل اي ياباشا معاه 
مالك : ظبطوه وبعدها خلوه  يمشي 
الحارس : حاضر يا باشا 
خرج وراح البيت 
فاطمة : اي ياحبيبي احضرلك اكل 
مالك : اقعدي ياست الكل كنت عايز اوريكي حاجة 
فاطمة : اي ياحبيبي قول 
مالك : اسمعي كدا 
سمعت فاطمة اللى حصل 
فاطمة : الحمدالله أن محصلش حاجة وهي باين انها طيبة بس طايشة 
سما : بتتكلمو من غيري 
مالك : هو احنا نقدر بردو تعالي اسمعي سمعت فرحت عشانها 
سما بخبث : بس حاجة غريبة 
مالك : اي 
سما : يعني شايفك مبسوط اووي كدا داه انت عمرك وشك فرحان  كدا  
مالك بارتباك : ها لا عادي يعني عشان كانت صعبانة عليا مش اكترر 
سما : هعتبر نفسي مصدقة 
مالك : طيب هقوم انا عشان اعرفها الحقيقة
سما : خدني معاك 
مالك: هو انا رايح ملاهي 
سما : خدني معاك 
مالك : بس ابت اقعدي 
سما : ماشي يا مالك  
في فيلا محمد وهما بياكلو 
محمد : مفيش طلوع الا بسواق معاكي والجاردز
ملك بهدوء : حاضر 
محمد : وياريت تركزي على كليتك مش ناقص دلع 
مردتش ملك ومكنش لها نفس تاكل بتلعب في الاكل 
جاء حارس 
حارس : محمد بيه 
محمد : اي 
حارس : في واحد اسمه مالك بيقول عايز حضرتك 
محمد : خلى يدخل  دخل مالك 
مالك : السلام عليكم 
محمد : وعليكم السلام خير 
مالك بسره : استغفر الله العظيم يارب 
محمد : ساكت لي 
مالك : مفيش كنت عايز أوري لحضرتك حاجة وملك كمان 
محمد : اي هي 
مالك فتح تليفونه وسمعه كلام اسلام 
محمد فرح أن محصلش حاجة 
محمد باستغراب : بس انت اللى دخلك في الموضوع اساسا 
مالك بارتباك  :  ها عادي 
كان محمد يبصله بشك أن أعجب بملك 
محمد : اممم 
مالك اخد باله من نظرات محمد ليه 
مالك : استأذن بقا وكان هيمشي بس وقف وبص لملك 
مالك : اتمنا بعد اللى حصلك تفوقي لنفسك شوية وتخلى بتلك من نفسك ومشي 
كانت ملك فرحت عشان محصلش حاجة وفكرت في كلام مالك وطلعت اوضتها وصليت وحمدت ربنا وعيطت 
وعاده على الموضوع شهرين وحاجات اتغيرت مالك بيفكر في ملك مش عارف لي مبتروحش من باله ولى اصلا بيفكر فيها  عمرو خطب سما ملك اتغيرت بقيت واحدة تانية من ساعة اللى حصلها وغيرتها من نفسها للاحسن لبست خمار وبتصلي وبعدت عن سمر واسلام سافر واليوم ملك قرار
قرار غريب عن بابها ومامتها 
محمد : انتي بتقولي اي 
ملك : زاي ماانا بقول لحضرتك 
يتبع.....
لقراءة الجزء الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي أجزاء الاسكريبت : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عشق الطفولة للكاتبة هنا
google-playkhamsatmostaqltradent