recent
أخبار ساخنة

رواية حب ضايع الفصل الثالث 3 بقلم هبة محمد الفاقوسي

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية حب ضايع الفصل الثالث 3 بقلم هبة محمد الفاقوسي

رواية حب ضايع الفصل الثالث 3 بقلم هبة محمد الفاقوسي

رواية حب ضايع الفصل الثالث 3 بقلم هبة محمد الفاقوسي


_متأكد من قرارك دا يا حسام.. بنات الناس مش لعبه يابنى وانا عارف انك لسه منستهاش فبلاش تتسرع وتظلم غيرها معاك
حسام_ متقلقش عليا يا حاج انا سألت عنها ولقيتها بنت كويسه ومناسبه
_مقولتش مناسبه ولا لأ انا عايزك تتقى ربنا فيها وتحبها لله
حسام بتفكير_إن شاء الله
_______
ندى_ شكلى حلو يا سلمى
سلمى_ زى القمر يا حبيبى
ندى_ تفتكرى إيه شد حسام ليا!.. ويا ترى هيحبنى زى مانا بحبه؟
سلمى_ انتى أى حد يتمناكى وإن كان على الحب فانتى تقدرى تخليه يحبك
ندى_ يارب يا سلمى...انا خايفه قوى
سلمى_متخافيش وبعدين النهارده خطوبتك يا آنسه
ندى_ اه صح.. طب بسرعه ظبتيلى الحجاب
أم ندى دخلت..
_يلا يا ندى العريس برا من زمان
أول ما خرجت ندا شافها حسام.. اندهش.. كانت لابسه فستان باللون اﻷزرق والحجاب لون أوف وايت..جمالها كان طبيعى بدون أى تصنع وبتشبه الأطفال فى ضحكتها وبرائتها..
ندا لاحظت حسام بيبصلها كتير فحست بكسوف.. لبسوا الدبل وعدى اليوم..
_____
فات شهر على الخطوبه واتعودت ندى على وجود حسام وزاد تعلقها بيه أكثر.. أما حسام كان بيكتشف ان ندى نسخه من اختها التوأم وفى نفس الشخصية ودا كان بيفكره بيها كتير وبدأ يحبها لكن فكرة انتقامه لسه مترسخه جواه
ندى_ حسام حلو اللون ده؟.. خلينا نختاره للعفش بتاع بيتنا وانا بحب لون السما جدا عايزه الشقه بنفس اللون ومتنساش ترسم على الحيطان ميكى ومينى ماوس عشان بحبهم قوى والأكتر سندريلا والأمير
حسام_ خلصتى؟
ندا_ لا.. عايزه مرجيحه تتعمل فى مكان لوحدها كده عشان لما أحب انسجم اتمرجح
حسام_ اولا انا مش هتجوز بنت اختى ثانيا...
لاحظ نظرة ندى ليه فغرق فى جمال عيونها اللى شبه البحر بلونه الأزرق
ندا ببراءه_ثانيا إيه
حسام_ ها ..ثانيا هعملك اللى انتى عايزاه
ندى بفرحه_ متأكده إنى اختارت صح وهبقى سعيده معاك
________
سلمى_ مين معايا؟
مجهول_ صاحب الرقم ده عمل حادثه وشكله مات بس الناس نقلوه مستشفى *****
سلمى بصدمه_إيه!!
الأب_ خير يا بنتى
سلمى بارتجاف_ حسام يا بابا... وقالتله على المكالمه
الأب بخوف_ ومستنيه إيه بسرعه نروحله .. يارب استرها يارب
وصلوا المستشفى وقلوبهم فى رعب ودموع سلمى على خدها والأب مكسور من حزنه لحالة ابنه...أول لما خرج الدكتور
الأب_ طمنا يا دكتور
الدكتور_ للأسف الحاله غير مستقره حاليا .. ادعوله
زاد حزنهم عليه ..
فات 3أيام وحسام فى غيبوبه وكل وقت ندى معاه.. بتصلى لربنا وتدعيله.. بتقعد جمبه وتحكيله عن كمية حبها ليه وإنه يستحق كل الخير .. كان اوقات يفتح عينيه ويسمعها وبعد كده ينام تانى.
________
الدكتور_ تقدروا تنقلوا المريض البيت النهارده مفيش مشكله
فرحوا جدا وفعلا نقلوه البيت وبدأ حسام يتعافى شويه بشويه والفضل كله بسبب ندى ووقفتها جمبه... حسام حس بالذنب ناحيتها وإنه فعلا حبها لأنها بتشبه توأمها وحاول يتكلم معاها لعله يعرف هى فين
حسام_ ندى انتى ليكى اخت؟
ندى بكسره_ اه
حسام_ امال فين
ندى بدموع_ عند ربنا
حسام اتصدم وحس كأن سكين وقسم قلبه نصين... لسه هيتكلم دخلت اخته..
سلمى بضحك_ قطعت عليكوا اللحظات الرومانسيه ولا حاجه
حسام بغيظ_ عايزه إيه
سلمى_ اخو ندى مستنيها برا
ندى_ طب استأذن انا
بعد مشيها اتوجع حسام كتير وكأن الجرح اللى جواه اتفتح تانى وقال لنفسه
_ سابتنى تانى ليه.. فى اول مره كان ممكن اشوفها بس مروحتش ليها بس دلوقتى عايز اشوفها ومش عارف.. جرحتنى مرتين بس المرادى الجرح مش هين.. انا بس كنت طالب نتقابل ونتعاتب على سنين البعد.. طب وذنبها إيه اختها اظلمها معايا.. انا مكسوف من نفسى وانى ازاى وصلت لمرحلة بقيت احتقر فيها نفسى..
حسام قرر انه ينسى انتقامه ويبدأ صفحه جديده مع ندى
_______ 
جيه المأذون والفرح مالى عيون حسام كأنه هيمتلك أغلى امانيه...قعدوا جمب المأذون وعملوا اجراءات الجواز ووافق حسام فورا وجيه دور ندى..
المأذون_ هل تقبلين ب حسام ک زوج لكى
ندى بكل جرأه_ لا
يتبع.....
لقراءة الفصل الرابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عشق الطفولة للكاتبة هنا
google-playkhamsatmostaqltradent