recent
أخبار ساخنة

رواية عودة الملاك الفصل الرابع 4 بقلم ميسون عبدالمجيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية عودة الملاك الفصل الرابع 4 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية عودة الملاك الفصل الرابع 4 بقلم ميسون عبدالمجيد

رواية عودة الملاك الفصل الرابع 4 بقلم ميسون عبدالمجيد


ملاك بصدمه ووجع:اااااااه
وهوب وقعت علي الارض
باسل بصلها بصدمه ممذوج بخوف
وبذات لما وقعت علي الارض وشعرها رجع لورا وبانت ملامحها
باسل بصلها شوية فضل يتأمل ملامحها بصلها وابتسم بغموض
 بعدها طلع فونه اتصل ب ياسين
ياسين كان لسه مخلصه العمليه وكان تعبان جدا
باسل بلا مبلاه ولا اكنه عامل حاجة:اللو ي ياسوو
ياسين بتعب:مين معاية
باسل بصدمه:مين معاية نهار اسود يعني صوتي ومش فكرة ونسيتني انما الاسم مش ظاهر
ياسين بتعب وزهق:باسل انا لسه خاررج من عمليه ومش شايف قدامي بس ايه دا انت بتتكلم من مصر
باسل:اه لسه جاي حالا صح بقلك
ياسين بقلق:ايه
باسل:انا لقيت حرميه في اوضة ادهم
ياسين بصدمه: بتقول ايييه
باسل بغباء:زي ما بقلك انا ضربتها وهي فقدة الوعي تعالي انت
ياسين:تمام انا جاي حالا
ياسين مشي بسرعة ونسي خالص انو هو إللي بعت ملاك
ياسين بعد ما غير لبس العمليات ولبس لبسه كان خارج بسرعة
يحيي بقلق:في حاجة ولا ايه ي ياسين
ياسين بتوتر:باسل بيقول لقي حرراميه في اوضة ادهم
يحيي بعدم فهم:باسل وحراميه هو باسل رجع امتي من لندن
ياسين بلهفه:دلوقت انا ماشي
يحيي قلع البالطو:استني هاجي معاك
ياسين وهو ماشي:عايز تمشي وتسيب الشغل بأي حجه انت
يحيي بصله وضحك:فهمني انت يا ابن اللذينه
بعد وقت
ملاك بتفتح عنيها بوجع وصداع:ااااااه ي رراسي اااااااه
وشافت قدمها باسل
باسل بغضب: اهلا بالحرمية سيبه البيت كله وجيا تسرقي الاوضة دي بذات
ملاك بتبصله وبتبص حواليها بتحاول تفتكر هي فين وحصل ايه
باسل بيبصلها بتركيز ولملامحها إللي صورة من ياسين
دادا كريمه ومازن طلعو
دادا كريمه بصدمه:ايه دا انت عامل فيها كدة ليه باسل يبني
باسل بغباء:دي وحدة حراميه ي دادا كانت بتحاول تسرق اوضة ادهم وانا لحقتها ومش هسيبها
دادا كريمه:حراميه ايه بس دي تبقي الد...
مازن قاطعها:دادا خدي اقلك
وسحبها بسرعة وخرجو برا الاوضة
مازن بخبث:بس متقوليش هي مين
دادا كريمه بعدم فهم:ليع طيب حرام البنت
مازن بخبث:استني اما ياسين يجيي ونشوف هيعمل ايه 
دادا كريمه بصاله بعدم فهم
ملاك بدات تفوق:ايه دا انا ايه إللي عمل فيا كدة
باسل بعصبية:انت حراميه وانا مش هرحمك
ملاك بصدمه: حراميه مين ي متخلف انت انا ابقي د..
باسل بحدة:مسمعش صوت استني عليا دنا هفضحك دخله اوضة اخويا وبتفتشي في ايه ها
ملاك بنرفزة:ي بني افهم انا ابقي...
باسل بصوت عالي:قلت مش عايز اسمع صوت 
ياسين دخل:في ايه باسل وحرراميه مين
واكمل بصدمه:دكتورة ملااااك
باسل قام بعضب:ياسين احنا لازم نتصرف معاها دي حراميه دي كانت قعدة في اوضه ادهم وبتفتش في كل حاجة
بس لحظه انت تعرف اسمها منين
ياسين قرب بغضب وبدء يفك ملاك :مش هتبطل غباء ابدا
ويحيي واقف حاطت ايده علي بقه وبيضحك جامد ومداري وشه عشان ياسين لو شافه بيضحك وهو متعصب ممكن يقتله
ياسين بغيظ:متقله تبقي مين
يحيي بيضحك وبيحاول يتكلم:دي الدكتورة النفسيه إللي مسكه حالة ادهم
باسل بصله بصدمه واخراج
ملاك بغيظ:منك لله انت انسان متخلف أنت ضرربتني بأيه
باسل بأحراج:بعصايه بس تقيله شوية
ملاك بصدمه:كمااااان يمكن يكون جالي اررتجاج في المخ منك لله
ياسين بيفكها وحاطت وشه في الارض وبيضحك بهمس
ملاك حست بحاجة نزلة علي شعرها
بتحط اديها
ملاك بصراخ وخوف:عاااااا داااام داااااام
ياسين بصلها بخوف:ايييه يحيي هات القطن والمطهرر والحاجة بسررعة
يحيي مشي بسرعة
ياسين اول ما شاف دمها حث حاجة جواه وجعته اوي بس مهتمش
ملاك بوجع وخوف:عاااااا منك لله رروح اللاهي وانت ماشي تتخبط في عمود وررقبتك تكسرر زي ما كسررت ررأسي عااااااا
باسل واقف مكسوف
ياسين بصداع:شششش خلاص هلفلك رراسك
ملاك بصتله بغيظ
ملاك بغيظ:يقرربلكم ايه المعاق دا
ياسين ببرود:اخويا
يحيي جاب الحاجة وياسين بدء يعقملها الجرح ويلفهلها
ملاك بوجع:ااااااه برراحة انت كمان
ياسين بضيق:خلاص اتنيلي فررجتني علينا الكمبوند كله بصوتك دا
ملاك بغيظ:منكم لله منكم لله كلكم انا ايه إللي دخلني وسط العيله دي كان يوم اسود يوم ما شفتكم
يحيي واقف بيضحك وياسين باصصلها بغيظ وعمار بأحراج
ياسين بغيظ:متتنيل اقفل بقك انت كمان شوية شايف نكته
يحيي بيضحك:حاضر
ملاك بوجع:ااااااه
ياسين بزعيق:مخلاص قلنا
ملاك بصوت اعلي:متزعقش لحسن والله اطلع علي المرركز وابلغ فيكم وانت هتشد معاية صح
وشاورت ليحيي
يحيي بابتسامة:برقبتي يسطا
ملاك بأبتسامة:اصيل ي ابو رحاب
باسل بغيظ:ندل طول عمرك
ياسين بحدة:طب فكري كدة وانا هدفنك مكانك
ملاك بزعيق:انت متنيل شايف نفسك علي ايه ولا عشان عنيك الزررقا وشعررك الاصفرر دنتي متجيش في جمالي شكه
ياسين بنرفزة: أنتي وحدة حيوانه
ملاك بعصبية:وانت بني ادم برراس كلب
ياسين بنرفزة:وانت..
سليم الجيار(الاب) بحدة:ايه ايه صوتكم جايب لغاية تحت في ايه ومين دي
سكت لوهله وبص لملاك بصدمه وفضل يتأمل ملامحها وبيبصلها بتركيز وهي ولا وخده بلها منه
يحيي:انا هقلك ي بابا ....
وبدء يحكيله
سليم بكسوف:ايه دا ايه الجنان دا ي باسل
باسل بأحراج:منا مكنتش اعرف ي بابا بس قلي حضرتك رجعت امتي من المانيا
سليم وهو باصص لعنين ملاك:لسة راجع حالا احنا اسفين ي بنتي
ملاك بضيق: لا عادي ولا يهمكم
واكملت بهمس رربنا يخدكم كلكم
ياسين سمعها وشد علي راسها وهو بيلف الجرح
ملاك بغيظ:ااااااه ما قلت تتنيل برراحة
ياسين بصلها ببرود
سليم قرب من ملاك وهو لسه مركز مع عنيها ووقف جنب رأسها وهي كانت قعدة علي الكرسي
ملاك بوجع: ااااااه متحاسب حضررتك انت كمان
سليم بتوتر:احم اسف ساعتي شبكت في راسك
ملاك بصتله بضيق
ملاك:اخلص انت كمان متعملش نفسك دكتور بحق وحقيقي خليني امشي من ام البيت دا
ياسين بصلها وجز علي سنانه 
ياسين خلص
ياسين بضيق:اهو يختي خلصت واتمني تكون اخر مقابله
ملاك بصه لعينه بغيظ:من القلب للقلب والله
ملاك خرجت وسابتهم وهي عمالة تشتم وتدعي عليهم كلهم
ملاك وصلت لباب الڤلة
باسل بأحراج:احم يااا
ملاك بصتله
عمار: اسف علي إللي عملته
ملاك بصتله بضيق ومردتش
باسل قرب منها بأبتسامة:خلاص ميبقاش قلبك اسود بجد اسف أنتي مش عرفة اوضة ادهم دي بالنسبلنا كلنا ايه صحيح ادهم اكبر مني بس انا ديما بعتبره اخويا الصغير واتمني تقبلي اسفي
ملاك ابتسمت هاديه:تمام حصل خيرر شكلك طيب وكيوت زي
 يحيي مش زي اخوك السفاح إللي فوق دا والدبش التاني إللي في المستشفي
ياسين كان نازل من علي السلم وسمعها
ياسين بغيظ:واحنا مش عجبين سيادتك ي هانم
ملاك لوت بقها بضيق
باسل بأبتسامة:تحبي اوصلك
ملاك:لا شكرا هطلب اوبرر
ياسين بضيق:لا ونبي استني هنتحايل عليكي عشان يوصلك
ملاك قربت منه وحطت عنيها في عنيه
ملاك بغيظ:ي بني ادم برراس كلب انت حد وجهلك كلام
ياسين بنرفزة:والله لو ملميتي لسانك وبطلتي الكلمه دي لاكمل عليكي واجبلك نزيف داخلي
ملاك بصتله بغيظ وخرجت
بعد وقت ملاك وصلت بيتها البسيط الجميل إللي بترتاح فيه وسط عيلتها الجميله
ملاك وهي بتقفل الباب:منكم لله ي ولاد الجيارر منكم لله طب منظري وبررستيجي دلوقت هيبقي ايه
سيف من وراها:ي حول الله دا أنتي عدتي ليفل الجنان
اكمل صدمة وخوف ايييه اللي حصلك
ملاك:اهدي طب
سيف بقلق:اخلصي ايه إللي عمل فيكي كدة
ملاك:عادي اتخبطت
سيف بنرفزة:ما تخلصي وتقولي ايه إللي فتح راسك كدة
ملاك حطا اديها علي راسها بوجع:الاهي يفضحك زي ما فضحني رروح رروح قول لبابا بالمررة
سيف بصلها برفعة حاجب
ملاك بهدوء:طب لحظة اغيرر واررتاح من الصداع وهنقعد وهحكيلك كل حاجة تمام
سيف بضيق:اما نشوف
بليل
سيف وملاك وقفين في البلكونه والدنيا ضلمه وقعدين علي ضي القمر وكل واحد ماسك فنجان قهوة
سيف بغضب:والمتخلف دا إزاي يعمل فيكي كدة انا هوديه في ستين داهيه
ملاك بهدوء: سيف خلاص اررجوك قفل علي الموضوع محصلش حاجة
سيف بقلق:خلاص سيبي المريض و المستشفي كلها
ملاك:كلام ايه دا ي سيف انا ماصدقت خلاص بقي
سيف بصلها ونفخ بضيق وفتح لونه
ملاك وقفه جنبه جت عنيها علي فون سيف
ملاك: لحظة لحظة اررجع كدة تاني
سيف بصلها بعدم فهم ورجع إللي كان جايبه
ملاك بعدم فهم:هي تقي بعتالك ادد
سيف بخبث:ايه دا تصدقي لسه شايفه استني اما اقبله
ملاك مسكته من لياقة التيشرت:تقبل ايه ي عنيا
سيف ضحك:متهدي ي شبح مش كدة بعدين فيها ايه صحبه اختي
ملاك بغيرة وغضب:ومن امتي وانت عندك بنات
سيف بيبتسم بمكر:من دلوقت
ملاك: اعملها بلوك
سيف بأحراج:لا مش هينفع خلاص هسيبه كدة
ملاك بحدة:قلت اعمل بلوك
سيف بصلها بغيظ وعمل بلوك
ملاك بأمر:يلا رروح هتلنا شويه حجات من السوبرر مارركت
سيف ضربها في رأسها بهزار:شغال عندك انا
ملاك بصتله وضحكت بحب
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
في فيلا سليم الجيار
سليم في الفون:ي كمال ارجوك اتصرف
كمال:ي سليم بقلك تحليل الDNA بياخد اقل حاجة يومين
سليم بكسرة قلب:ي كمال صدقني مش قادر استحمل انا مصدقت اخدة شعرها منها ارجوك اتصرف
كمال بقله حيله:حاضر ي سليم حاضر هحاول اجبلك التحليل بكرة
سليم بفرحة:شكرا ي كمال شكرا تفتكر ممكن تكون بنتي
كمال بأستغرب:حقيقي هيبقي ولا الافلام بعد ٢٥ سنه تلقاها كدة
سليم بحزن:انا متأكد انها هي صورة من ورد الله يرحمها كل حاجة زي ما تكون هي نفس حجمها وهي في سنها نفس العنين الزرقا نفس نضارة النظر إللي بتخليها اجمل نفس الغمازتين نفس الشعر الدهبي نفس هزارها ولسانها وكل حاجة
كمال اتنهد بحزن علي صديقه
سليم بفرحة:ياااه تخيل كدة لما اتأكد انها هي واخدها في حضني كدة واقلها قد ايه بحبها واني مشتقلها العمر دا كله
كمال بحزن:متتعشمش أوي كدة ي سليم أنت صديق عمري ولازم تعرف الحقيقه انك لما تتاكد انها بنتك وتقولها هترمي نفسها في حضنك دي عمرها مش شفتك من يوم ما اتخلقت وانت مشلتهاش غير مرة لما رمتها في مقلب وبالة وانت...
سليم قاطعه بحزن وحدة:خلاص ي كمال خلاص انا عارف كل دا بس ارجوك متتأخرش بالنتيجة
سليم قفل معاه واتنهد بحزن
عند ملاك كانت نيما في اوضتها وبصا للسقف لا اراديا جت صورة الست إللي شافتها في اوضة ادهم وعمالة تفكر ازاي شبها بالشكل دا مقدرتش توصل لحل اتنهده بقله حيله وناما
عدي الليل بظلامه علي ابطالنا
______________________________________
اشرقت شمس يوم جديد ملئ بالاحداث
ملاك صحيت واخدة شاور ولبست لبسها إللي كان عبارة عن بنطلون جينز عليه هيكول ابيض وجاكيت بينك وكوتشي ابيض
ملاك وقفه بتسرح شعرها قدام المرايا
ملاك حطه اديها علي راسها الملفوفة اثر ضربة باسل
ملاك بوجع :اااه منك لله يا ياسين
ملاك بصت لنفسها:هو انا بدعي علي ياسين ليه وباسل إللي ضرربني يلا مش مهم المهم إني بكرره ياسين يبقي اشتم عليه
فردة شعرها وفرقته نصين وشعرها الدهبي بان مع بشرتها البيضه وعنيها الزرقة الوسعه وغمزتينا ولبست نضارة النظر الجميله
ملاك خرجت
لقيت الكل قاعد علي السفرة بيفطرو
ملاك بأبتسامة:صباح الخيرر
الكل صباح النور
عبير بصدمه وخوف:ايه اللي فتح راسك كدة
ملاك ببرود: براحة طب ي بيرو هقلك..وحكتلهم وهما اضيقو شكلا ما
عبدو بأبتسامة:بس ايه القمر دا
ملاك بأبتسامة:حبيبي
وقعدو يفطرو
سيف: راحة المستشفي
ملاك وهي بتاكل:ايون
سيف:تمام هوصلك معاية
ملاك بفرحة:اخويا الجدع
سسف بصلها وضحك
عبدو وهو بيشرب:ي سلام مفيش من بعد كوباية الشاي بتاعتك ي عبير
عبير ابتسمت:الف هنا ي حبيبي
عبدو بحب:ربنا يخليكي ليا ي حبيبتي
ملاك بتقوم: يلا ي بني يلا متخليناش نفصل ررميو وجوليت دول
عبدو بأبتسامة:اللي غيران مننا يعمل زينا
ملاك بصتله بغيظ ووجهت كلامها لسيف:وماله نعمل زيكم
واكملت بدلع يلا ي حياتي
سيف قرب منها:يلا ي روح قلبي
الاتنين ضحكو ونزلو وعبدو ابتسم بحب
سيف وملاك ركبو العربية واتحركو
ملاك بصوت عالي:لااابس كمااااامه وانااااا مش ضامن جرااااثيم يااااما.
مش نااازل الشااارع لاااابس اللاتاكز انا ناااازل الغااابه
 لااابس قناااااع لااابس قناااااع
 اصلي الجرسومه مبتقدرش
 انا بطل الكل انا بطل الماتش ولا فتوات ولا بيخ ولا بخ 
مش باعافية ومتشمرش 
متجمعليش انا هنا في الجحر
 مفيش مني برا انا جوا وباااس
سيف طفا الاغنيه بنرفزة
ملاك ببرود:طفتها ليه
سيف بغيظ:صوتك النشاذ والقرف إللي بتغنيه دا ميحصلش في عربيتي فاهمه
ملاك بغيظ:قال يعني عربيه عمرو دياب جتك نيله
روح هتلي قهوة عشان افوق يلا
سيف بهدوء:ملاك شايفه البحر دا
ملاك بعدم فهم:ايوا ماله
سيف بنرفزة:لو مانتنيلتيش اتخرصتي لغاية ما اوصلك هكتم نفسك وارميكي في واريح البشرية كلها منك
ملاك بصتله بغيظ وعقدة حواجبها وسكتت
بعد وقت سيف وصل ملاك المستشفي
ملاك نزلت وكانت هتدخل
سيف نزل:استني
ملاك وقفت وسيف راح عند السوبر ماركت
بعد وقت قصير
سيف جه وجاب معاه كمية شوكلت كتير
سيف بأبتسامة :خدي عشان عرفك بتدمنيها ولازم تاكلي طول الوقت
ملاك بفرحة:هو في اخ قمرر كدة يلهوي
وحضنته جامد
سيف ابتسم بحب وباس راسها
في نفس الوقت إللي كان ياسين نازل من العربيه
ياسين شفها وبصلها بشمئزاز وبعض الغيرة إللي كان بيخفيها ودخل وكان جايب معاه مازن وهي مأخدتش بالها منو ودخلت
ملاك وصلت مكتبها قلعت الجاكيت ولبست البالطو علي الهيكول وخرجت
ملاك راحت الاول الكافتيرها تبع المستشفي جابت اتنين قهوة
 وطلعت علي اوضة ادهم
ملاك فتحت الباب علي طول وادهم بصلها
ملاك بأستهبال:ايه دا هي دي اوضتك
ادهم باصصلها ورافع حاجبه
ملاك ببرود:اوف سورري سورري اتلغبطت بين اوضتك انت والحالة القمرر بتاعتي
ملاك قربت ببرود وفتحت شباك وهو لسه محافظ علي هدوءه
ادهم بصصلها بنفس البرود ولا بيرد
ملاك قربت منه:هيييي أنت سامعني ولا نايم ولا انت مفتح عينك ولا حكايتك ايه صباح الخيرر طيب
ادهم بضيق:اطلعي برا
ملاك اتنفست ببرود وقعدة جنبه عالسرير:بص انا عادتن مش بسيب لحد غلطه واي حد بيقلل مني بمسح بكررمته الاررض ما عدا انت
 بحب انك تقل مني وتهزقني
ادهم بصلها وايتسم بهدوء
ملاك بأبتسامة:شايف شايف والله لما بتبتسم بس بتبقي قمرر زي احلي من درراكولا التاني دا
ادهم بعدم فهم:دراكولا مين
ملاك قلبت وشها:السفاح
ادهم بضيق:متتنيلي تتكلمي عدل تقصدي مين
ملاك بضيق:خلاص اخرس لحسن دا موجود في كل مكان زي العفارريت
ادهم باصصلها بعدم فهم
ملاك بصتله وبتشرب في القهوة
ادهم بفضول وضيق:مال راسك
ملاك بغيظ:هو انت متعررفش تتكلم زي البني ادمين لازم تتكلم وانت مكشرر
ادهم بضيق: اطلعي برا
ملاك بغيظ شديد:اقسم بالله لو قلت الكلمه دي تاني هتلفاك قفا
ادهم بصلها بعضب
ملاك نفخت بضيق:كنت بتقول ايه
ادهم بضيق:مال راسك 
ملاك بغيظ:يعني هيكون ملها منتو عيله تشل اخوك المعاق ضرربني
ادهم بصدمه:مين ياسين
ملاك شهقت:مييييين هو دا يقدرر يمس شعرر مني لا بص عشان نبقي سالكين مع بعض السفاح دا ياسين اما المعاق باسل
قالت كدة في نفس الوقت إللي باسل كان بيفتح في الباب
باسل برفعه حاجب وغيظ:اممم انا سامع اسمي
ملاك بأحراج:لا يسطا كنت بشكرر فيك بس
باسل برفعه حاجب:امممم انا بقول بردو
ووجه كلامه لادهم:حبيبي
ادهم بأبتسامة هادية:حبيبي وحشتني طولت الغيبه المرادي
باسل قعد قدامه:اهو والله علي ما بنخلص
ادهم: عامل ايه في لندن كله تمام
باسل:اهو والله بنعافر
ادهم بحب:ربنا معاك
ملاك بصتلهم وابتسمت بحب من طريقتهم ومعاملتهم لبعض
باسل قام:طب بص هروح اشوف ياسين وارجعلك
ادهم:ماشي ي حبيبي
باسل قرب من ملاك وسحب كوباية القهوة إللي مسكاها
باسل وهو ماشي:والله شكرا جدا مصدع ومحتجها
ملاك بصتله بغيظ وادهم ابتسم
قعدو سكتين شوية
ملاك:تاخد قهوة
ادهم بصلها وبعدها بص للقهوة إللي في اديها
ادهم دمعه نزلت منه
ادهم بحزن:كانت كل ما تللقيني بشربها تزعقلي لاني كنت بدمنها لدرجة انها كانت بتخبي اكياس البن هي ليه سبتني هي ليه عملت فيا كدة ليه تسيبني في العالم دا لوحدي انا بحبها ليه تعمل فيا كدة ليه
ادهم مسح دموعه
ملاك بصتله بحزن شديد وعنيها اتملت دموع
ملاك حطت اديها علي اديه بحنيه:ممكن تهدي ونتكلم بهدوء
ادهم بهدوء حاد:لو سمحت اطلعي برا
ملاك:طب....
ادهم بحدة:لو سمحت
ملاك بصتله وحبت انها تسيبه هي فرحت علي الاقل اتكلم
سابته وخرجت وهي بتفرك عنيها عشان دموعها متنزلش
ملاك كانت خرجة ومعديه من قدام اوضة ياسين
مازن لمحها وياسين مكنش معاه كان عنده مريض بيكشف عليه
مازن بفرحة وصوت عالي:ملاااااااااااك
وجري عليها حضنها
ملاك ابتسمت وشلته:وحشتني اوي اوي اوي من امباررح للنهررده
مازن حضنها: وانتي اكتااار
ملاك ابتسمت:بس قلي انت بتعمل ايه هنا
مازن بغرور:امرت ياسين انو يجبني هنا ويخليني اكشف علي المرضي
ملاك ضحكت:تصدق ياسين دا ميساهلش غيرر حد زيك يعمله الادب من أول وجديد
مازن ضحك
مازن افتكر وبصلها بحزن:انا بابي وحشني أوي نفسي اشوفه بقالي كتير مشفتوش
ملاك بصتله بحزن ومش عارفه تعمل ايه
ملاك جتلها فكرة:طب خلاص انا هوديك لمكان حلو اوي
مازن فرح
ملاك:بس بقلك ايه بعد كدة متقولش بابي اسمه بابا ماشي خليك راجل يلا
مازن ابتسم بعدم فهم
وملاك اخدته وراحت عن اوضة ادهم وحطت اديها علي اكرت الباب ولسه هتفتح
ياسين بحدة وغضب:ملاااااااااك
::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
عند سليم في شركته
سليم قاعد في مكتبه في الڤلة ومتوتر جدا ورايح جاي وقلبه عمال يدق
الباب خبط
في اقل من سنيتين كان سليم فتح ودخل كمال
سليم بلهفه وارتباك: ها ي كمال طلع ايه
كمال بيبصله ومش بيرد
سليم بيفقد اعصابه:ي كمال طمني ارجوك قلي
كمال اتنفس بحزن:للاسف
سليم بصله وقعد علي اقرب كرسي وظهرت عليه معالم الحزن والكسرة
سليم:يعني ايه مش بنتي مش معقول
كمال بوجه حزين: للاسف بنتك ي سليم التحليل طلع مطابق بنسبة ٩٩'٩٪ ملاك توؤم ياسين ي سليم
سليم:.....
:::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::::
ملاك اتنفضت من الصوت هي ومازن وبصتله
ياسين قرب منهم
ياسين اخد من اديها مازن
ياسين للممرضة:خدي ودي مازن لدكتورر يحيي وخلي بالك منه
الممرضه بأحترام:حاضر ي دكتور
بعد ما مشي
ملاك بضيق:ممكن اعرف انت بتتكلم معاية كدة ليه وايه الطرريقه دي
ياسين بحدة: أنتي تخررسي خالص وتيجي وررايا المكتب
ياسين مشي وملاك اضايقت جدآ ومشيت وراه
وصلو المكتب ودخلو وياسين رزع الباب علي ما اخر ما عنده
ملاك اتخضت
ملاك بغضب:في ايه علي فكررة انا مسحلكش انك تتعامل معاية كدة
ياسين خبط بأيده علي المكتب: أنتي مسمعش صوتك أنتي كنتي
 وخدة مازن تعملي بيه ايه عند ادهم
ملاك بغضب:طفل وبباه وحشه ونفسه يشوفه
ياسين بغضب اكتر: وانتي مالك تتحشرري ليه في إللي ملكيش فيه كنتي من بقيت عيلتنا
ملاك بغضب شديد:لااااا ي سياااادة الدكتووورر مش من بقيت
 عيلتكم وميشررفنيش انا إللي بعمله دا بكوني الدكتوررة النفسية
 لادهم وعررفه اي إللي المفررود يتعمل وسبق وقلتلك إني مش دررسه سبع سنين طب وفي الاخرر هاخد نصايح من جرراح زيك
ياسين بعصبية:من انهررده ملكيش دعوة بحالة ادهم وهتمسكي حالة تانيه ومن هنا وطالع ملكيش دعوة بيه ولا ب مازن ولا بينا اصلا
ملاك بغضب:وانا ميشرفنيش إني اعرفكم ولا اقرب منكم اصلا
ياسين بنرفزة: أنتي مطررودة ومن انهررده ملكيش شغل هنا انا مش عاررف ازاي كنت مشغل في المستشفي المحتررمه دي وحدة زيك دايررة علي حل شعرها وبتحضن في دا ودا يبوسها قلة ادب
ملاك مستحملتش ونزلت بالقلم علي وش ياسين
ياسين بصلها بصدمه ومبرق ووشه احمر جدا وعنيه كمان وعروقه برزت
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عشق الطفولة للكاتبة هنا
google-playkhamsatmostaqltradent