recent
أخبار ساخنة

رواية أحببتك منذ الطفولة الفصل السادس 6 بقلم سلمى سعيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية أحببتك منذ الطفولة الفصل السادس 6 بقلم سلمى سعيد

رواية أحببتك منذ الطفولة الفصل السادس 6 بقلم سلمى سعيد

رواية أحببتك منذ الطفولة الفصل السادس 6 بقلم سلمى سعيد


اياد:"سما" انتي بتعملي ايه هنا........
كان قاعد علي المكتب ولما شافني قام وقرب عليا..وكان في واحدة قعدة علي الكرسي اللي قدام المكتب...لبسة فستان قصير جدا وحطة ميكب اوڤر ..
اياد:خير يا "سما" انتي كويسة
سما:اه يا"ابيه" كويسة...بس كنت عايزة اتكلم معاك لوحدنا
=مش تعرفنا يا "اياد"
اياد:اه صح ..."ميرنا" دي "سما" بنت عمي ..ودي "ميرنا" يا "سما" صديقتي من ايام الجامعة
سما:اهلا بحضرتك
ميرنا=هي دي "سما" اللي حكتلي عنها يا "اياد"..ازيك يا حبيبتي. ....عندك حق يا "اياد" دي صغيرة اوي.
"سما"
قصدها ايه دي ..مين دي اللي صغيرة .اتعصبت اوي وكمان غيرت اوي  علشان واضح  علي وشها انها معجبة بيه او بتحبه  كنت عايزة اروح اجبها من شعرها وانزل فيها ضرب بس مسكت نفسي 
اياد:اه يا "ميرنا "هي فعلا صغيرة هههههه
اول لما قالي كدا محستش بنفسي غير وانا بعيط ...هو ليه شايفني طفلا 
اياد:"سما" مالك يا ماما
عيط اكتر...خدني في حضنه وقعد يهدي فياا..بس انا اديقت اوي لما قالي اني طفلة خصوصأ قدام البت الرخمة دي
"اياد"
لما لقتها عيطت اتخضيت اوي عليها ختها في حضني علشان تهدا بس بقت تعيط اكتر اترعبت عليها لتكون تعبانة ولا فيها حاجة
اياد:"سما" يا حبيبتي مالك يا روحي فيكي ايه
ميرنا=متخفش كدا يا "اياد"...دا دلع بنات
"اياد"
مش عارف  "سما" ملها .....لقيت "ميرنا" بتقول انها ببتدلع....لقيت "سما" بعدت عن حضني وبصتلي بزعل ......وشها احمر من كتر العياط شكلها وجع قلبي اوي حولت اخدها في حضني تاني بس هي بعدتني عنها
سما:عندك حق انا فعلا بدلع ....انا همشي
مسكت ايديها قبل ما تخرج وبصيت ل "ميرنا" بصة رعبتها...."سما" حساسة اوي واي كلمة ممكن تخليها تعيط ...و"ميرنا" ديقتها بكلمها عن انها بتدلع...حولت اكلمها بهدوء علشان اعرف ملها
اياد:"سما" انتي كويسة...في حاجة تعباكي نروح لدكتور
سما:لا شكرا انا كويسة...بس عايزة اروح
اياد:مفيش مرواح في حتة قبل معرف مالك يا "سمسم."
بصيت ل "ميرنا" وقلتلها
اياد:اسف يا "ميرنا" مش هقدر اقعد نكمل شغل ممكن تظبطي كل حاجة مع ال سكرتيرة 
"سما"
لما "اياد" قال كدا راحت "ميرنا" بصالي بصة تخوف  وبعدين راحت ابتسمت ابتسامة مزيفة وقالت
ميرنا:مفيش مشكلة يا" ايدو" ..هجيلك بعدين...باي 
وراحت خرجة 
اتغظت اوي لما دلعته ...هموت من الغيرة ..لا انا لازم اعترفله بسرعة علشان نتجوز والبت الصفرة دي تبعد عنه
سما:ايه اللي هي قالتو دا
اياد:قالت ايه
سما بغيرة :بتقولك يا "ايدو"...انت ازاي اصلا تخليها تدلعك
"اياد"
حسيت انها غيرانة ودا فرحني اوي ..بس عملت نفسي مش فاهم حاجة
اياد:عادي يا "سما" صديقتي من ايام الجامعة فيها ايه يعني 
"سما"
اديقت اكتر وكنت هعيط تاني بس مسكت نفسي وقررت اديقو زي ما ديقني 
سما:اش معنا انت عندك صحاب بنات وانا معنديش صحاب ولاد...وكنت علطول بترفض يبقاا عندي صحاب اصلا 
اياد بغيرة وتملك:علشان انتي بتعتي لوحدي ...واي حد خلقو ربناا حاول او بيحاول يقرب منك انا مش هرحمة
"سما"
فرحت زي الهبلا لما قالي اني بتعته لوحده..بس عملت كائني مسمعتش حاجة..لقته بياخد نفس قوي علشان يهدا ..لقيته مسك ايدي واخدني واقعدنا علي الكنبة اللي في المكتب..فضل ماسك ايدي وانا هموت من الكسوف 
"اياد"
حاولت اهدي نفسي لما قالت انها عايزة يبقا عندها صحاب ولاد اتجننت من فكرة ان ممكن يكون في اي شاب في حياتها غيري ...انا اصلا مبحبهاش تتعامل حتاا مع بنات ..اعمل ايه في نفسي بغير عليها اوي ساعات بغير من "ملك" علشان علطول بيتكلمو ويتقبلو ....اوفف اعمل ايه معاكي يا "سما" جننتيني خالص
اياد:ممكن افهم انتي كنتي بتعيطي ليه 
سما:مفيش
اياد:لا في ...في حد ديقك
سما:اه انت
اياد بستغراب:انا .....طب عملت ايه
سما:علشان قلت ل "ميرنا" اني طفلة
اياد:هههههههههههه هو دا اللي خلاكي تعيطي كدا هههههههههههه
سما سرحت في ضحكة "اياد" اللي بتخطف قلبها وغمزاته اللي بانت ....كان قمر اوي
اياد:انا عارف اني حلو
سما اتكسفت بس رادت عليه وقالت 
سما:هو مين دا اللي حلو
اياد:انا
سما:مين قلك كدا
اياد:كل الناس ...واخرهم "ميرنا"
سما بغيرة:وهي "ميرنا" قلتلك  انك حلو .....
اياد:ايوا ايه المشكلة
سما:انا عايزة اروح
قمت وكنت همشي فجأة شدني من ايدي وقعدني مكاني واتكلم بصوت كله اصرار
اياد:"سما" انتي مش هتمشي من هنا من غير ما تقوليلي مالك
سما:مليش
اياد:لا في واقبل ما تكذبي يا "سما" افتكري ان انا اللى مربيكي ..اوكي
قلت من عير اي مقدمات 
سما:انا بحبك
اياد:ايه ..قولتي ايه
اتصدمت لما قالتلي انها بتحبني وقلبي كان بيدق بجنون ...محستش بنفسي غير او انا بسحبها لحضني جامدة .مش مصدق نفسي انها بتحبني 
اياد:يا روح قلبي وانا بعشقك يا "سمسم"
مكنتش عارفة اعمل ايه قلبت كتكوت مبلول بعد ما اعترفتله بحبي ..شدني وحضني جامد وانا كمان حضنته ...بص جوا عيوني واتكلم
اياد:يا قلب اياد انتي ..قوليها تاني
اتكسفت اوي اني اقولها تاني 
سما:مقلتش حاجة
اياد:لا قولتي
سما:تؤتؤ مقلتش
اياد:هههههههه لا بقاا قولتي يا "سمسم"
سما:بس بقاا بطل ضحك
اياد:طب تعالي معايا
سما:هنروح فين 
قرب مني وجه جنب ودني وقالي
سما:هخطفك يا قلب "اياد"
ضحكت..وركبنا العرابيه
سما:طب ماما وبابا
اياد:انا هكلمهم اقلهم انك معايا
--------------------------------------------
عند "ملك" في الكليه
كانت قعدة في الكافتيريا بتاعة الكليه ...فجأة لقت "عمر" واقف قدمها و باين انه متعصب جدا 
ملك:خير يا "دكتور" واقف كده ليه في حاجة
عمر:معاكي خمس دقايق وتبقي عندي في المكتب
ملحقتش ترد عليه ،علشان سبها ومشي هي كانت مستغربة اوي بس راحت عندة المكتب
ملك:ممكن ادخل يا "دكتور"
عمر:اتفضلي
ملك:خير يا "دكتور" كنت عايزني في حاجة
عمر:مين يا هانم الشاب اللي كنتي. اقفة بتضحكي معاه الصبح دا انتي وصحابك
ملك:افندم.!!
عمر:رودي عليا 
ملك:اولا حضرتك ملكش حق تسألني،ثانيا دا خطيب صحبتنا وكان واقف معانا عادي ولو سمحت بعد كدا اللزم حدودك معايا،انت مش ولي امري علشان ابررلك حاجة،عن ازنك
"ملك"
سبتة وخرجت اديقت اوي من طريقة كلامه معايا حته لو بحبه هو ملوش حق يكلمني كدا ابدا
"عمر"
اتعصبت اوي من الكلام اللي قالتو اني مليش حق اقولها تعمل ايه ومتعملش ايه..عارف ان اسلوبي كان وحش بس انا اديقت اوي لما لقتها واقفة بتضحك مع الشاب دا مع ان كل صحبها كانو معاها بس انا كل اللي همني انها بتضحك،و"ملك" كل جملها بيبان لما بتضحك،ااهاا هتعملي فيا ايه تاني يا ست "ملك"
--------------------------------------------
"اياد"
مش قادر حاسيس اني هطير من كتر الفرحة ،بنوتي الصغيرة طلعت هي كمان بتحبني،بس ازاي مكنتش واخد بالي قبل كدا(علشان اعمي البصر والبصيرة)
سما:هو احنا ريحين فين 
اياد:انا مش قلتلك هخطفك 
سما:هتخطفني فين 
اياد:هههههه فضولك هيموتك انا عارفك بس خلاص كلها شوياا ونوصل 
"سما"
انا طيرة من الفرحة علشان اخيرا اعترفت ل" اياد" بس في حاجة نقصة انا مقلتلوش اني بحبه من زمان ،اول لما نوصل المكان اللي هيخدني فيه هقله ،مسك ايدي وبسها انا اتكسفت اوي 
سما:ممكن تسيب
اياد:اسيب ايه
سما:سيب ايدي
اياد:لا مش هسبها
سما: لو سمحت
اياد:تؤتؤ مش هسبها
فضل "اياد "ماسك ايدي وهو بيسوق وبعدين وصلنا لبيت مهجور
سما:احنا بنعمل ايه هنا
اياد:في حاجة انا عايز اورهالك موجودة جوا،يلا بينا
نزلت معاه وانا مش فهمة حاجة ايه اللي هو عايزني اشوفه في البيت المهجور دا....دخلنا بس بجد اتصدمت

يتبع.....

لقراءة الفصل السابع : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

نرشح لك أيضاً رواية اغتصبت خطيبة أخي للكاتبة مهرائيل ماجد

google-playkhamsatmostaqltradent