recent
أخبار ساخنة

رواية برائتها غلبت قسوتي الفصل السادس 6 بقلم الكاتب العجوز

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية برائتها غلبت قسوتي الفصل السادس 6 بقلم الكاتب العجوز

رواية برائتها غلبت قسوتي الفصل السادس 6 بقلم الكاتب العجوز

رواية برائتها غلبت قسوتي الفصل السادس 6 بقلم الكاتب العجوز


سماح بتتكلم بالفون مع فواز وفجاه الفون اتسحب من علي خدها وبصت وراها سماح واتصدمت بخوف ورعب لما لقيت مراد . مسك التليفون مراد وعمال يتكلم محدش بيرد عليه .رمي التليفون في وش سماح ومسكته وقرب منها ) 
مراد بصوت جهوري : هيا فين دلوقت ؟!
سماح بارتباك : هيا مين ؟
مراد: فرح امال كنتي بتكلمي مين ؟! 
سماح بخوف : ايوه فرح اللي كنت بكلمها . امال مين يعني 
مراد: طيب انطقي هيا فين ؟ في القطر صح .كنت سامعك بتقولي القطر 
سماح ارتبكت ومش عارف تقول ايه ولازم تقول ايوه عشان ميعرفش هيا بتكلم مين . 
سماح : ايوه في القطر جايه من مصر 
مراد لاحظ ارتباكها وبتعمل حركات غريبه .
مراد : ومالك مش علي بعضك كدا . فيه ايه ؟! 
سماح : هااا ان انا . لا عادي يكلمك يا مراد انت في ايه داخل فيا شمال كدا 
مراد: لا فيه يا سماح وشكلك مخبيه حاجه.  واضح مش علي بعضك . وكمان بتعلي صوتك عشان اسكت . بس مش هكست لازم اعرف فيه اي 
سماح : مراد انت اتجننت والا ايه . وهخبي اي عنك قلتلك مفيش حاجه يعمي مفيش 
مراد بغيظ : يعني مش هتقولي يا سماح فيه ايه ؟ 
سماح : هقول اي يا مراد هو بالعافيه مفيش حاجه . فرح وقلتلك كانت بتكلمني وجايه من مصر . في ايه تاني بقي 
مراد: طيب يا سماح براحتك . انا هروح المحطه واستناها بنفسي.  سلام .. 
( خرج مراد  وسماح اتنفست الصعداء وخلصت من أسئلته الرخمه وبتفكر هتعمل اي في حكاية مراد اللي رايح المحطه لفرح ) 
********
مكتب سالم 
وسيم خبط علي مكتب سالم ودخل . سالم قاعد علي مكتبه وبيبص علي الشباك وظهره للباب . دخل وسيم ووقف وراه من غير ما يتكلم . بعد وقت قصير لف وسيم جسمه واتفاجا بوجود وسيم 
سالم : انت هنا من امتي 
وسيم : من زمان يا باشا وانت سرحان ولا هنا وكمان خبطت علي الباب مردتش عليا دخلت لقيتك كدا 
سالم : ومتكلمتش ليه . انت مش هتبطل شغل العيال الصغيره دي 
وسيم : لا متخدنيش بدوكه وتنسيني الكلام المهم اللي عندي 
سالم : واي بقي الكلام المهم يا سمسم 
وسيم : مالك يا صاحبي فيك ايه . شايفك ليك كام يوم متغير كدا . انا بردو وسيم عشرة العمر 
سالم بضحكه : يا بني بطل بردوك دي . هيكون فيا ايه انا عادي والله جدا 
وسيم : علي وسيم الكلام دي يا سالم.  انت مكنتش كدا ابدا . بقيت تسرح كتير . حتي كلامك بقي قليل جدا . فيه اي يا سالم 
سالم : برضوا بتعيد السوال تاني . طيب يا سيدي شايفني اتغيرت ازاي يعني 
وسيم : توتو اتكلم انت انا مش  هتكلم انتي قولي مالك والتغير دي ليه .. 
سالم : هههههههه تصدق انا غلطان اللي بكلمك بس اسكت خالص 
وسيم : اعتبر دي هروب والا مش عايز تكشف سرك لوسيم صاحبك 
سالم بضحك : هروب  وسر  ياااه يا وسيم انت عقلك راح لبعيد خالص 
وسيم: هيا عجبتك لدرجه دي تفضل تفكر فيها طول الوقت كدا . معقول سالم العنيد المعقد من الستات كلها بنت صغيره من يوم تقلب كيانه كدا 
سالم مذهول من كلام وسيم وسكت لحظه . معقول واضح عليا كدا اني اتشديت للبنت دي  . بس حاجه غريبه جوايا ظهرت من ناحيتها مش عارف اي هيا بس اللي اعرفه اني عايزها قريبه مني او تبقي تحت عيني واشوفها 
وسيم : هاااااا شوفت سكتت ازاي . قول يا سالم وانا اوعدك هلف مصر كلها واجبهالك لحد عندك 
سالم : مش بقولك بارد وكلامك دي ملوش معني خالص . ممكن تسكت بقي وتقولي عملت اي في الصفقه بتاعت المصنع .. 
وسيم :هههههه من هتتكلم براحتك بس مصيري هوقعك .. بخصوص الصفقه متقلقش انا عملت اتصالاتي بأكثر من مزارع وقريب هنجمع حد وناخد منه الكميات المطلوبه للمصنع وتخلص الصفقه 
سالم : برافوو عليك وسيم . بس مش عايزين تأخير.  انت عارف الناس اللي بتتعامل معانا عارفين موعدنا مش بنخلفها بخصوص التسليم 
وسيم : متقلقش كلوا بموعده 
سالم : ايوه بقي يا سمسم يا جامد 
وسيم بضحكه: سمسم اي بقي . دنا طلعت ولا حاجه جمب سالم الحنين او اللي بقي حنين فجأه كدا بلي مقدمات هههههههه
سالم : برضوا مفيش فايده فيك . بارد بارد بصراحه 
وسيم : علي وسيم ماشي . 
سالم : ههههههه ماشي رايح فين 
وسيم : بجد لا وكمان بقينا نألش ونهار كمان 
سالم بضحكه : امال يا بني عايزني طول الوقت عصبي 
وسيم : انا يا راجل عيب عليك . دي بتحايل عليك نسهر ونفرفش تقولي طريقك مش طريقي . مش دي كلامك 
سالم : ودي حقيقي يا زفت انا عمري ما همشي بالسكه اللي ماشي فيها وربنا يعقلك وتبطل ونشوفلك واحده تلمك بدل الصياعه بتاعتك دي 
وسيم . ههههه انا صايع ماشي ياعم . بقولك اي . اي رايك بعزومه وسط البلد كوارع ولحمة راس انما ايه 
سالم : يا بني انت عايز تموتني كوارع اي وهباب اي انا لو كلت الاكل دي هموت بجد 
وسيم : يا عم متهيألك.  جرب بس ولو مره واحده وهتعرف الفرق 
سالم: اللهم طولك يا روح . طيب اي رايك نخلص شغل ونروح ولو معجبنيش الاكل نرجع عادي واهو منها نلف شويه 
وسيم : خلاص اتفقنا . انا هروح مكتبي شوي وراجعلك 
سالم : تمام . منتظرك 
************
في الفيوم 
مراد : ايوو يا حاج انا في المحطه منتظر القطر اللي جايه في فرح . هجبها واجيلك البيت 
راشد : برافوا عليك يا مراد انتبهلها كويس واوعي تغيب عن عينك 
مراد : متقلقش انا واقف بالمحطه وعيني وسط راسي 
راشد : جدع يا مراد طالعلي يلا خلي بالك من نفسك اما منتظرك ترجع بيها 
مراد : حاضر يا حج . سلام دلوقت  .. 
( قفل مراد مع والده راشد وواقف بالمحطه..
 علي الناحيه التانيه فواز ماسك التليفون بيكلم سماح انتبه لمراد واقف من بعيد بسرعه قفل الخط معاها وبيفكر ازاي يخلص من مراد...
*******
في القطار 
فرح قاعده متوتره وخايفه ومش عارفه اي هيحصل واي المشكله بالظبط وكل ما يقرب موعد وقوف القطار محطة الفيوم اعصابها تنهار والقلق يذيد اكثر عليها . بتفكر هتعمل اي . 
فرح منشغله بالتفكير ومش حاسه بالوقت وقف القطار بالمحطه وهيا مش مركزه . فاقت من تفكيرها علي ايد فواز بتسحبها لبره القطر 
فواز  : فرح ارجوكي حاولي تجري معايا بسرعه . انا ما صدقت توهت مراد عن العربيه اللي راكبه فيها 
فرح بتجري وخايفه ومرعوبه 
فرح : فهمني في اي يا فواز واي حاصل 
فواز  : بعدين بعدين امشي بس بسرعه شويه الله يخليكي مش وقت كلام .  
وصل بيها فواز لمكان الميكروباص 
فواز : فرح امسكي دول خليهم معاكي ويلا اركبي بسرعه .
فرح بخوف : ايوه دول يا فواز . واركب اي انا مش فاهمه حاجه 
فواز بيبص حواليه وخايف حد يشوفه 
فواز : دي فلوس يا فرح ولازم تركبي الباص بسرعه وترجعي مصر تاني مفيش وقت . واكيد عارفه المكان اللي كنتي عايشه فيه ايام الكليه روحي هناك ولما توصلي اتصلي بسماح وهتفهمك كل حاجه 
فرح بضيق: انا مش هركب ومش راجعه انا لازم افهم يا فواز فيه ايه ارجوك 
فواز بيبص بساعته والباص هيتحرك 
فواز : طيب بسرعه الباص هيفوتك . عمك راشد عايز يجوزك فؤاد الفيومي ولو رحتي البيت مش هتقدري تطلعي منه إلا وانتي عروسه فؤاد 
فرح نزلت دموعها وحست بكسره وياس 
فواز : فرح مش وقت عياط الله يخليكي يلا زمانه مراد قالب المحطه ومش بعيد نلاقيه هنا بيدور علينا 
بسرعه ركبت فرح الباص ودموعها نازاله ومش قادره توقف عياط اتحرك الباص ومشي . 
فواز بسرعه ركب تاكسي واختفي من موقف الباص ... 
****** 
سالم : وسيم انت يا بني رايح فين 
وسيم: منا قولتلك المكان بوسط البلد وبعدين في دماغك دي ركز بقي 
سالم :انا بردو يا ابو دماغ شمال . انت عمال تغير بطريق كل ما تلاقي واحده حلوه راكبه عربيه وبتجري وراها . أنجز بقي . 
وسيم: وفيها اي ياوعم ادينا بنتفسح وسط البلد اي المشكله 
سالم : حرام عليك ظهري تاعبني ثلاث ساعات بنلف بالسياره ونزل ونركب هيا قصه فين الزفت المطعم بتاعك 
وسيم : توتو مينفعش كدا احنا ما صدقنا العصبيه راحت رجعتها تاني ليه 
سالم : اللي بتعملوا دي ينرفز هو انا عيل صغير راكب معاك . خلصنا بقي 
وسيم : خلاص خلاص اهو رايحين عليه 
سالم إنتبه في ناس واقفه ومجمعين وسط الطريق 
سالم : انت يا بني هدي السرعه مش شايف قدامك 
وسيم : اه صحيح هو فيه اي .  واي الزحمه دي 
سالم : مش عارف يلا قرب منهم ونزل نشوف في ايه 
قربوا من التجمع ووقف وسيم ونزلوا من العربيه . وكانت بنت واقعه بالأرض مغمي عليها 
سالم بيزحيح الناس عشان يشوف مالها مسكه وسيم 
وسيم : انت هتعمل ا يا سالم 
سالم : هشوف مالها أمكن نلحق ننقذها الناس دي مش عارف عندهم دم ازاي واقفين وخلاص 
وسيم : واحنا مالنا يلا بينا دي فيها سين وجيم 
سالم بعد ايد وسيم ودخل يشوف فيه اي . قرب سالم منها وبيبص عليها وشاف وشها اتصدم .. 
تتبع .. 
يا تري اتصدم ليه سالم لما شاف البنت 
ويا تري اي هيحصل لما مراد يرجع من غير فرح لراشد ..
يتبع.....
لقراءة الفصل السابع : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية عشق الطفولة للكاتبة هنا
google-playkhamsatmostaqltradent