recent
أخبار ساخنة

رواية مسك الحلقة السابعة 7 بقلم ملك أحمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية مسك الحلقة السابعة 7 بقلم ملك أحمد 

رواية مسك الحلقة السابعة 7 بقلم ملك أحمد 

رواية مسك الحلقة السابعة 7 بقلم ملك أحمد 


صباح يوم جديد
براء_ماما انا نازل 
_ماشي ي حبيبي 
نزل وشاف قمر نازله بس اول م شافها اتعصب جاامد لانها كانت لابسه جيبه حمره فوق الرُكبه بشوية وتيشيرت ابيض مقفول من قدام بس من الضهر عليه حركة كدا ومبينه ضهرها ف راحلها وهو ف قمت غضبه وشدها من ايديها ودخل عمارت بيتها 
قمر بزعيق_ف اي ي براء بتشدني كدا ليه
_انا ممكن افهم اي الزفت الي انتي لبساه دا 
_والله دى حاجة متخصكش انا حره 
_قلتلك اخوكى مأمنى عليكو وقلت بردو مينفعش اللبس دا يتنزل بيه ف الشارع 
_وانا قلتلك انى متعودة ع كدا ف امريكا ف دى حاجة تخصنى ومتخصش اى حد 
بعصبية_اديكى قلتى متعودة ف امريكا مش هنا ف يلا اتفضلي غيرى الزفت داااا
بعصبية_وانا مش هغير ي براء انا مش عيله صغيرة تقولى اعمل اى ومعملش اى وانت متتدخلش ف حاجة تخصني تاني وسابته ومشيت
فضلت تكلم نفسها...هو فاكر نفسه مين علشان يقولي اعمل ايه ومعملش ايه اوووف رخم 
شابين كانو ماشين نحيتها 
الاول_اي ي جميل ماشي لوحدك كدا ليه 
التاني_طب م تيجي معانا بدل م انتي لوحدك 
قمر خافت ومردتش عليه وسرعة مشيتها 
الاول_راح وراها مسك ايدها_لا انا الاحمر ميسبنيش ويم مكملش كلامه ولقي بوكس ف وشه التاني جه وضرب براء ف وشة وجاب دم 
وقمر عماله تسرخ وبراء فضل يضرهم هما الاتنين لما لقو نفسهم مش قادرين ع براء جريو
قمر راحتله_انت كويس 
_حد فيهم عملك حاجة 
بصتله بدموع_لاء 
_عجبك الي حصل دا افرضي مكنتش جيت وراكي كان ايه حصلك دلوقتي اتفضلي يلا علشان اوصلك
مشيت معاه وهي الدموع ف عنيها وصلها لحد البت 
_اتفضلي اطلعي يلا وياريت الكلام افتكر كلامها ف مكملش كلامه اطلعي يلا 
_طب ممكن تطلع معايا نعالج وشك
_لا شكرا دي حاجة بسيطه
بدموع_علشان خاطري
طلع معاها وسماح اول م شافته اتخضت 
_اي دا اي الي عمل فيك كدا ي بني 
_مفيش ي طنط دي حاحة بسيطة 
_بصراحه ي ماما ف ناس حاولو يدايقونو وبراء جه اتخانق معاهم 
_ياالهوي تعالي ي حبيبي اتفضل وانتي ي قمر حد عمل فيكي حاجة 
_لا ي ماما متقلقيش 
_ متشكرة يبني ع الي عملته مع قمر مش عارفة لو مكنتش موجود كانو ممكن يعملو اي فيها 
_الحمد الله ي طنط عدت ع خير وقمر بردو زي اختي 
_قومي ي قمر هاتي علبت الاسعافات 
دخل عليهم مروان_ ازيك ي براء مستناش رده وقال ماما هي قمر فين 
_جوه ي حبيبي 
دخلها بخوف وراح حاضنها_قمر قمر انتي كويسه فيكي حاجة
_اهدي ي حبيبي انا كويسه ف اي
_مش عارف فجأة كدا حسيت ان حصلك حاجة 
_بصراحة هو كان هيحصل بس الحمد الله براء لحقني وعدت ع خير 
_اي الي حصل 
_تعالي بس نخرجلهم وانا هحكيلك ع كل حاجة 
  _____________ف دبي______________
اياد صحي وهو فرحان واخد شاور ولبس وراح ل مِسك وفضل يخبط ع باب غرفتها بس مفيش رد قال يمكن نزل ل اهم ف نزل بس لقا ادهم ومعتز و نورين بدون ومِسك ف راحلهم 
اياد_صباح الخير 
الجميع صباح النور 
ادهم_خير ف حاجة 
_كنت جاي اسألك ع مِسك 
_ف غرفتها احنا مستنينها علشان معاد الطيارة 
_ازاى بس انا خبط عليها ومردتش هتكون راحت فين وسابهم راح غرفت المدير وفضل مستنيه نص ساعة وبعدين ادهم جاله 
ادهم _عملت اي ي اياد كلمته 
_لاء مستنيه بقالي نص ساعة ولسه مجاش 
ادهم كان لسه هيخرج لقاه داخل 
اياد قام وراحله بسرعة لو سمحت انا خطبتي مختفيه ومش لاقيها ومختاج اشوف الكاميرات بسرعة 
المدير_مش هينفع لازم اذن من النيابه الاول 
الباب خبط ولو الشرطة دخلت 
_مساء الخير يا استاذ خالد احنا معانا اذن من النيابه ومحتاجين نشوف الكاميرات 
المدير_اتفضل 
وراخو شافو الكاميرات وشافو عامل النظافه وهو بيرش المخدر وبياخدها بس مخرجش من الباب الرئيسي للفندق خرج من الباب الخلفي من عند الجراش كان حد مستنيه ف العربيه ركبها ومشيو  بس المشكله ان الامن مكنش صاحي اياد واقف يشوف وعيونه بتدمع وخايف عليها هما ليه هيخطفوها هي مأذتش حد ولا ليها صله بأي حد وفضل يدعي ف سره يااارب انت الي عالم بحالها احميها يااارب
الشرطة_هنلاقيها متقلقوش وهنعرفكو كل حاجة اول ب اول ومشيو
اياد_ادهم احنا هنفضل مستنين البوليس انا مش هقدر افضل كدا 
استني انا هتصرف 
ادهم اخد رقم العربيه وطلع تليفونه وكلم واحد 
_الو يا ادهم باشا
_محمد هبعتلك رقم عربيه وخلال نص ساعة يكون عندي اسم صاحبها ومكانها 
_حاضر ي باشا 
_متقلقش ي اياد ان شاء الله هنلاقيها 
 اياد بحزن _ياارب 
 ‏
_____________مكان مهجول______________
الو ي باشا 
_ف اي جديد
_بصراحة ي باشا...
_اي حصل اي 
_اصل يعني
_متنطق ي زفت اي الي حصلة
بخوف شديد_الانسه مِسك اتخطفت ي باشا 
الشخص بعصبية وزعيق_ازاى اتخطفت امال انتو شغلكو اي ي بهايم كنتو فين وقتها
_والله ي باشا كانت تحت عنينا بس لما دخلت غرفانها اطمنا ومشينا مكناش نعرف انه هيرجعلها ف الوقت دا 
_هو انا مش قايلكم يا اغبيه تفضلو مراقبينها 24 ساعة بس اعمل انا الي عينت شوية بهايم وقفل السكه ف وشه وقال عملتها ي مراد الالفي بس فاكر انى هسيبك وغلاوتها عندى م انا سايبك 
واتكلم ف التليفون وحجز تذكرة للاسكندرية بعد نص ساعة
________ف مصنع قديم ف الصحراء_______
كانت مِسك نايمه ف الارض وايدها مربوطة وحاطين قماشة ع بقها بدأت تفوق وبتحاول تفتح عنيها بس كانت الرؤية ملغوشه لحد م فاقت ولقت نفسها ف مكان غريب عبراه مصنع ل قطع غيار سيارات لكن باين عليه انه قديم وسمعت صوت رجاله ف عملت نفسها نايمه تانى 
الاول_هى كل دا نايمه فوقها ياعم الباشا زمانه جاي 
التاتى جاب ميه ورماها عليها مِسك اتخضت لانها متوقعتش انه يفوقها كدا
التانى_فوقي ي حلوة الباشا ع وصول وعاوزك 
مِسك بخوف ودموع_اننو عاوزين مني ايه فكوني ونبي وفكوني
_اخرسي ي بت خاالص
 ______________ف الفندق______________
اياد قاعد هيتجنن مستنين اتصال من محمد 
وفجأة التليفون رن وادهم جه يرد
اياد_افتح الاسبيكر 
فتحه وقال_هاا جبتهم
_اه يا ادهم باشا صاحب العربيه اسمه محمود عبدالله الهواري ومكانه********
قفل معاه وقام هو واياد بسرعة وراحوا ع المكان 
___________ف مطار الاسكندرية___________
خرج من المطار وكان ف عربية ف انتظاره ركبها وقاله ع مكان معين وبعد ساعة كان وصل وبيخبط ع البيت
_زين حبيبي ممكن تفتح الباب 
_حاضر ي نوري 
فتح الباب بس كان مصدوم ومش مصدق انه واقف قدامه معقوله دا صاااالح....

يتبع..

لقراءة الحلقة الثامنة : اضغط هنا

لقراءة باقي حلقات الرواية : اضغط هنا

نرشح لك أيضاً رواية اقبلني كما أنا للكاتبة فاطمة الزهراء عرفات.

google-playkhamsatmostaqltradent