recent
أخبار ساخنة

رواية حور المراد الفصل الثاني عشر 12 بقلم رنا أحمد عماد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية حور المراد الفصل الثاني عشر 12 بقلم رنا أحمد عماد

رواية حور المراد الفصل الثاني عشر 12 بقلم رنا أحمد عماد

رواية حور المراد الفصل الثاني عشر 12 بقلم رنا أحمد عماد


ماسه بتزمر /خلصتوا الاجتماع المغلق بتاعكم.
ليث بمرح /خلصنا ي غلابويه بس مكنتش اعرف ان عندك أم قمر كده .
ماسه بغرور /طبعا ي ابني مش شايف إنتاجها
ليث بقلق وخوف من القادم/ربنا يخليكوا لبعض ي ماسه مدام حور انشاء الله زي ماتفاقنا .
ماسه باستغراب/اتفقتوا علي ايه .
ليث بضيق /مش وقته ي ماسه المهم خالي بالك من نفسك ومن والدتك وبعدين هتعرفي كل حاجه .
ماسه بزفر /حاضر ي ليث حاضر اما اشوف اخرتها.
في سويسرا ...
كان يجلس باسترخاء وهو ينظر ل صورها بدقه يشتاق إليها حقا نعم يشتاق الي ضحكتها البريئه التي كانت تتطيح بقلبه الي بعيد جنونها وغيراتها عليه ليبتسم تلقائيا وهو يتذكر ذلك المشهد .
حور بتزمر طفولي /ممكن اعرف كنت بتتكلم معاها في ايه .
مراد بضحك /هههههههه انتي مفيش فايده فيكي كل ماتكلم مع واحده تعملي كده.
حور بغضب وغيره/ايوه متكلمش حد انت بتاعي انا بس مراد ل حور .
مراد بعشق/مرادبيموت في حور .
حور بعشق /وحور بتموت في مراد .
ليعود من ذكرياته علي ابتسامه الم ليتذكر كلام شهاب هل بالفعل حان الوقت لإنقاذها حان الوقت الرجوع الي احضان مرادها قلبه يؤيده في ذلك أما عقله ينهره وبشده لكن النهايه واحده أن مازال عشقها يتخلل ثنايا الروح والقلب ❤️❤️❤️.
في شقه ساهر ..
ادم بقلق /فيه ايه ي ساهر جيبني علي ملا وشي ليه .
ساهر بغضب /اتفضل شوف .
ادم بصدمه وغضب  /ايه ده الملفات مش مترتبه زي كل مره مين دخل هنا ي ساهر مين اتجرا وعمل كده مين .
ساهر بغضب وتوعد /بنتك .
ادم بصدمه /حور ازي دخلت هنا وليه.
ساهر بحده /مفيش غيرها غاده هي الوحيده الي كان معاها المفتاح وعارفه كل التفاصيل دي أما ليه فانت عارف هي اكتر واحده نفسها تولع فيا .
ادم /ولا يهمك أنا اقدر اخرسها حتي لو عرفت حاجه .
ساهر بغضب جحيمي/للاسف الوقت فات مانت نايم علي ودانك ومش عارف اي حاجه بنتك بقا معاها شريك ومش اي شريك ده ليث مراد الجوهري .
ادم بصدمه /ايه ليث الظابط الي بيشتغل عندك جديد يبقا ابن مراد .
ساهر بتوعد /بالظبط و يعالم هو وصل دلوقتي لايه وهو وبنتك اتفقوا علي ايه مش بعيد يكون ترشيحه معايا من بين كل الظباط مكانش صدفه كانت مقصوده مراد عمره مهينسا الي عملناه فيه .
ادم /بس مراد بعد من زمان ي ساهر مستحيل مراد يكون عنده كل التفاصيل دي ده لو كان عايش اصلا .
ساهر بتركيز /هو ده الي الفروض اعرفه قبل اي حاجه علشان كده لازم يفضلوا تحت نظرانا يتراقبوا ليل نهار لحد مواقعهم كلهم تحت ايدي واعرف ازي اعرفهم اللعب مع ساهر الصياد ..
في شقه ليث ..
كان يمسك ليث ببطاقه حور وهو يركز في ذلك الاسم حور ادم الجوهري .
ليث /معقول الاسم ده اكيد مدام حور من عائله الجوهري الي هي عائله بابا مش بعيد يكون ليهم صله ببعض ي حمزه .
حمزه بارتباك /معرفش ي ليث معرفش انت ليه مركز في الموضوع ده ركز في المهم .
ليث /ارجوك ي حمزه وحياه اونكل شهاب عندك ل تعرفني اونكل شهاب كان قلقان لما سمع اني بشتغل مع ساهر الصياد ايه الحكايه.
حمزه بتنهيده /ليث اسمعني ركز في كل الي وثقوا فيك ومحتاجينك والباقي هتعرفوا بعد كده لوحدك ركز في الأهم انك تسفر حور وماسه بره مصر وتامنهم ساهر الصياد ياما اذا ناس كتير وانت لازم تخلص العالم من شره لازم يخرج من الشرطه بفضيحه.
في فيلا الجوهري ..
ماسه بقلق/ماما انا مش مرتاحه عايزانا نسافر ليه وبابا ازي هنسيبه انا مش فاهمه .
نيره بكره /هو ده الي هيحصل ي ماسه بعدين هتعرفي كويس اوي حقيقه ابوكي .
حور وهي تعطيها الورقه لكي تقرأها /حبيبتي تفهميني انا بحميكي بامنلك حياتك علشان تعرفي تعيشي مع ليث بأمان وتحقيقي كل احلامك تعيشي الي انا معرفتش أعيشه بسبب غبائي قريب اوي هتعرفي كل حاجه بس اهم حاجه ثقي في ليث اوعي تخلي اي حاجه تبعدك عنه  .
ماسه باستسلام /حاضر ي ماما حاضر ..
في سويسرا ..
في شركه الجوهري ...
شهاب بقلق/مراد متيجي ننزل مصر .
مراد برعب /ليه ليث حصلوا حاجه اتكلم ي شهاب .
شهاب سريعا/ليث كويس اوي ي مراد انا الي بقول متيجي ننزل .
مراد بالم /انا مش عايز انزل ي شهاب مش قادر .
شهاب بمواساه /مراد انا عارف أنه صعب بس احنا مش هتفضل هنا العمر كله لازم نرجع بلدنا 
مراد /استنا ليث بيتصل ايوه ليث وحشتني اوي ي حبيبي.
ليث بعشق /وانت اكتر ي بابا عامل ايه ي حبيبي .
مراد /انا كويس ي قلب ابوك .
ليث /بابا ماسه الي كلمتك عنها ووالدتها هيوصلوا سويسرا بكره ارجوك عينك عليهم ل حد مارجع .
مراد باستغراب /ليه ي ليث هو ايه الي بيحصل .
ليث /مهمه جديده بس صعبه ي بابا بس لازم قبل اي حاجه لازم امن ماسه ووالدتها من فضلك ي بابا انا هبعتلك مكانهم وكل التفاصيل عنهم وعيازهم تحت عينك ل حد مارجع.
ليث باستغراب /حاضر ي حبيبي متقلقش المهم انت كويس ي ليث .
ليث /الحمد لله ي بابا سلملي علي اونكل شهاب مع السلامه ي حبيبي.
مراد بقلق/مع السلامه ي حبيبي اظن سمعت المكالمه.
شهاب /سمعت واضح أن في حجات كتيره هنعرفها بعدين .
مراد بشك /شهاب شكلك كده مخبي عليا حاجه.
شهاب بارتباك /وانا هخبي ايه ي مراد ي عني .
مراد بشك /ماشي ي شهاب مسيري هعرف .
شهاب بسعاده وهو يحدث ذاته/اخيرا وقعت ي ساهر واخيرا هترتاح ي مراد ي حبيبي مع حوريتك .
في فيلا الجوهري ..
ادم بغضب شديد /انتي بتسعبطي ي بت انتي ولا ايه عايزه تودي ابوكي وجوزك السجن .
نيره بكره /ده مكانكم الطبيعي .
ادم بغضب /اسكتي انتي خالص مش عايز اسمع نفس واحده غيرك كان عقلت بنتها عن الجنان الي بتعمله لا ومعاها ماسه كمان بنتها مداخلاها في الهبل ده أنها تعادي ابوها وجدها انتي فاكره أن حته العيل الي انتي وثقتي فيه ده هيقدر يعمل معانا حاجه .
حور بسخرية وهي تتودي كلماتها في ورقتها /نهايتكم قربت ي بابا كل الي عملتوه فيا والي عملته في غيري هتتدفعوا تمنوا غالي اوي .
ادم بتوعد /ماشي ي حور هنشوف مين الي هيكسب في الاخر ..
في وزاره الداخليه ...
ساهر بسخرية /ايه ي حضره الظابط شكلك مستنيني .
ليث بانتصار/بصراحه اه جاي علشان اقولك أن اقدرت اقبض علي أفراد الخليه قدرت احقق تفوقي زي كل القضايا الي فاتت .
ساهر بسخرية //هههههههه بجد لا برافوا بس بصفاتك ايه بقا أنجزت المهمه دي .
ليث باستغراب /قصدك ايه .
ساهر باستفزاز وشر /اصل نسيت اقولك أن سعادتك اتوقفت عن العمل لأن اكيد ظابط الشرطه مينفعش يبقا لقيط لا ليه أهل ولا اصل ....
في الطائره ...
كانت تجلس حور وهي تحتضن ابنتها بسعاده واخيرا قد استطاعت الهرب من ذلك السجن اللعين استطاعت خداع مان كان يراقبها وبالفعل قد هربت ذلك العصفوره من ذلك القفص لم تعلم أنها ذاهبه الي من ملك الروح والقلب ترا ماذا سيحدث 
يتبع.....
لقراءة الفصل الثالث عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية روز الأحمد للكاتبة مريم
google-playkhamsatmostaqltradent