recent
أخبار ساخنة

رواية انتقام الأخوة الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة وائل

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية انتقام الأخوة الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة وائل

رواية انتقام الأخوة الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة وائل

رواية انتقام الأخوة الفصل الثالث عشر 13 بقلم منة وائل


فهد ببرود:مش هطلقك 
روح:هرفع عليك قضية 
فهد:ارفعي قاضية ي روح 
روح:هاخد منك ولادي 
فهد:ولادك زي مهما ولادي 
روح بغضب:ولادك من امتي من يومين بس انا غلطانه وينظم ندم عمري اني نزلت مصر 
فهد بصدمه:للدرجادي بتكرهيني
روح:بكرهك ي فهد 
فهد بغضب:لي عملت اي للكل الكره دا قوليلي عملت اي 
روح:سبتني اواجهه الدنيا دي لوحدي سبتني وانا في بطني تؤام حاربت الدنيا دي عشان احميههم 
فهد بغضب:مرجعتيش لي افهمي ي روح انا مكنتش بلعب هنا انا كنت في غيبوبة سنتين انا كنت في عالم وانتو في عالم واكمل بدموع ياريتني كنت مت قبل م اشوف كرهك ليا انا مليش ذنب والله مليش ذنب ي روح 
روح بصدمه:غيبوبة 
فهد بصراخ؛حاولت افهمك مش عاوزه تسمعيني حرام عليكي بتعملي فيا كدا لي حرام 
روح بغضب:انت للي بتعمل فيا كدا لي اطلع من حياتي بقا 
فهد بدموع علي قسوة قلب حبيبته وترك الفيلا ومشي 
روح بخوف بتركض خلفه:فهد انت رايح فين 
فهد بصراخ:سبيني بقااا مش عاوزه تعرفي اني بحبك ومش عاوزه تعرفي اني مكنتش في وعي عشان اخونك ومش عاوزه تعرفي أن بينا ولاد لازم نحارب مع بعض مش عاوزه تفهمي غير للي في دماغك خلاص ي روح عاوزاني اطلقك هطلقك ي روح واكمل بغضب شديد سبينس بقا انتي متعرفيش انا جوايا ابعدي عني عشان مأذكيش انتي مش روح بتاعت زمان وتركها كمل طريقه وهيا خلفه خائفة علية وفجأة ظهرت عربية وخبطت فهد 
روح بصراخ:فهددددد وجرت علية 
روح بدموع وصراخ:الحقوني حد يطلب الإسعاف 
روح بخوف:فهد اصحي ي فهد متسبنيش 
فهد وهو بيفقد الوعي:ابعدي عني فين روح وفقد الوعي 
وبعد مرور دقائق الإسعاف جت واخدت فهد علي المستشفي
روح بدموع:إخباره اي ي دكتور 
الدكتور:شوية كدمات وجروح ومش بياكل عاوزه تغذية 
روح:حاضر ي دكتور هو ينفع ادخله 
الدكتور:اه وتركها وذهب 
ودخلت ل فهد 
فهد بصراخ تسبب في وجعه:اخرجي برا مش عاوز اشوفك  انتي مش روح حببتي انا عاوز روح 
روح بدموع:انا روح حببتك انا اسفه اني قسيت عليك 
فهد بصراخ ودموع:لا انتي مش روح حببتي روح حببتي كانت طيبة وبريئة انتي مش روح 
روح بدموع:اهدي ي فهد اهدي ونبي 
فهد بدموع:مش هسامحك ي روح
روح:انا اسفه انا عرفت غلطي
فهد:عرفتي غلطك ولا لما شوفتني أن ممكن اروح منك في لحظه ندمتي واكمل بغضب بس انا مش عاوزك تندمي انا هطلقك ي روح والاولاد مسؤالين مني وكل حاجه هيطلوبها هتواصل مع يونس في كل حاجه واقولك حاجه كمان واكمل بصراخ انا بكرهك ومش بحبك ابعدي عني. عن حببتي روح انا هفضل مستني حببتي روح الطيبة للي انا ضيعتها من ايدي وبتأسفلها بس انتي واحده شبها انتي مش روح فاهمه اخرجي برااااااا مش عاوز اشوفك 
روح بدموع وصدمه:اسمعني بس انا اسفه ومسكت وجهه انا بحبك سامحني 
فهد بغضب شال ايديها من علي وشه:ابعدي عني سمعتي متتكلميش مش عاوز اسمع صوتك. فقد الوعي مره ثانية
روح بخوف وندم راحت جابت الدكتور بسرعه 
الدكتور بغضب:هو كدا اتعرض لصدمه عصبية شديدة 
عدي بخوف من ورائهم:دكتور اخويا ماله 
الدكتور:بيعاني مش صدمة عصبية شديده 
عدي بخوف شديد:يعني اي هو كان في غيبوبة قعد فيها سنتين 
الدكتور:انا معرفش أعين حالته غير لما يفوق وربنا يستر وتركهم وذهب 
عدي بصراخ:حرام عليكي بتعملي فينا كدا لي اخرجي بقا مش حياتنا حرام عليكي دا بينام يحلم بيكي تقدري تقوليلي هروح اقول اي ابويا للي بيموت وامي الي قاعده في البيت بتتمني رجوعنا ليها ب السلامه انتي مقدرتيش الحاله للي هو فيها حرام عليكي انتي السبب في كل دا عنادك هيضيع مني اخويا انتي تعرفي انا اتحرمت من وجوده كام سنه ولما لقيته رجعت اتحرمت منه سنتين ومش مستعد اني استناه تاني انا لحد النهارده بروح كل يوم اوضة اطمن علية واقنع نفسي أن هو والله كويس وموجود اهو اخوك الكبير ي عدي سندك اهو تيجي انتي بكل بساطه بعنادك عاوزه تضيعي مني اخويا لييييي عملك اي لكل دا  
روح بدموع وندم:انا اسفه 
عدي بغضب:اسفك دا هيفوق اخويا 
روح تركته وذهبت والدموع تجري علي خدها ك الشلال وعدي قعد بجوار اخية يبكي علي حال اخية الذي كل املة أن يعيش حياة سالمه 
#######
 علي شاطئ البحر
عاصم بحب حاول أن يخفية:اخبارك ي غزل 
غزل بهدوء:الحمد الله 
عاصم:اجبلك حاجه تشربيها
غزل:لا مش عاوزه
عاصم:تمم ونادي علي المنيو يجيب اتنين عصير فراوله
غزل:بس انا مش عاوزه 
عاصم:انا عاوز 
غزل:تمم 
عاصم وهو ينظر اليها:احكيلي عنك 
غزل:عاوز تعرف اي 
عاصم:كل حاجه حصلت وانا غايب 
غزل:ابويا مات وضهري اتكسر ولما لقيت نفسي بموت من بعده بعدت عن اي حاجه تفكرني وروحت سكنت في شقه في عماره ونزلت ادور علي شغل واشتغلت في مطعم ماكدونالدز بوصل الاكل والفلوس للي بقبضها بجيب اكل وادفع الايجار و لو فاض فلوس بجيب هدوم 
عاصم:طب م تيجي تشتغلي محاسبة في الشركة مش انتي اتخرجتي من كلية تجاره 
غزل:اه بس لا انا حبة الشغل بتاعي
عاصم:متعب عليكي انتي مهما كنتي بنت 
غزل بسخرية:دا شكل بنت 
عاصم نظر عليها نظره كامله بحب 
عاصم:واجمل بنت كل للي شايفه انك قصرتي شعرك عن الاول ولابسه كام وعيونك البني للي عامله زى الشوكلاته ورموشك الجميلة ولبسه تيشيرت ابيض وبنطلون جينز وكوتش ابيض وشكلك زي الاميرات 
غزل بخجل:شكرا 
عاصم:العفو ي اميرتي
غزل بتحاول تهرب من عينه:طب كنت عاوز اي 
عاصم:كنت محتاج اتكلم معاكي واسمع صوتك وسمعته 
غزل:طب انا هقوم اروح 
عاصم:طب يلا عشان اوصلك 
غزل:لا روح انت عشان معطلكش
عاصم:عطليني انتي بس وفجاءة تلفونه رن 
عاصم:ايوه ي عدي 
عدي:
عاصم بخوف:بتقول اي طب انا جاي اهو وقفل 
غزل:في اي ي عاصم وشك قلب كدا لي 
عاصم بخوف شديد :فهد عمل حادثه  وهو في المستشفي
غزل لما شافت أن عاصم بدأ يرتعش خوف علي اخاه:طب اهدي تعالي نروحله اهدي اهدي مفيش حاجه هيبقي كويس تعالي هو في مستشفي اي 
عاصم:الحياة 
غزل:طب تعالي اركب وانا هسوق مينفعش تسوق وانت في الحاله دي وب الفعل غزل ساقت العربية لحد المستشفي وطلعوا علي اوضة فهد وكان عدي بنتظاره خارج الغرفه 
عاصم بخوف:فهد فين وماله واي للي حصل 
عدي بعيون دامعه:عمل حادثة عربية خبطته بسبب مراته وكمان جات معاه هنا قعدت يصرخ عليها واغمي علية والدكتور بيقول ممكن يتعرض ل صدمه عصبية ومش هيعرف الحاله غير لما يفوق 
عاصم بغضب:هيا عاوزه تقتل اخويا لي عمل اي 
عدي:اهدي ي عاصم هيا مكنتش عاوزه تقتله هما كانو بيتكلموا وهو مشي ومكنش واخد باله 
عاصم بغضب:يطلقها ي عدي 
عدي بغضب:مش احنا للي نقول طالقها هيا دي حياته 
عاصم: تمم ي عدي أنا هدخله 
عدي:براحه ومتزعقش هو مش ناقص 
عاصم دخل ومعاه غزل 
عاصم بخضه جرا علي فهد:فهد حصلك اي 
فهد بهدوء:عادي ي عاصم شوية مشاكل 
عاصم بغضب:طالقها ي عدي هيا عاوزه كدا صح انا مش عاوز اخسرك 
فهد:وانا مش عاوز اخسر ولادي
عاصم:لسه بتحبها ي فهد بعد للي عملته فيك 
فهد بغضب:معملتش فيا حاجه انا للي مخدتش بالي من العربية 
عاصم:فهد انا مش عاوز ادخل عشان انا اكيد مش هبقي في نفس ذكائك بس عشان خاطري بلاش تأذي نفسك 
فهد:تمم ي عاصم وغمزله 
غزل باحترام:الف سلامه علي حضرتك
فهد:الله يسلمك ي قمر هو انتي للي عاصم بيعشقك 
عاصم :اوبا اي دا ي فهد شعرك طول ابقا قصه وقص لسانك معاه وخد غزل وخرج 
فهد بضحك:غبي وقعد يفكر هيعمل اي 
########
يونس بغضب:اهدي اهدي 
روح بانهيار:كان هيموت بسببي انا عاوزه اشوفه 
يونس:اهدي هو كويس والله أنا سألت علية 
روح:انا عاوزه اقوله اني اسفه والله اسفه علي قسوة قلبي بس هو ميعرفش حاجه من للي انا مريت بيها ب يونس
يونس:هو اكيد عارف ومقدر بس قولتيلك فكري بعقلك ي روح 
روح بغضب:انا غبية كل شوية ارفض حبه ليا مع اني بحبه 
يونس بأسف:بس هو قالي أنه هيطلقك 
روح بانهيار:لا ي يونس انا مش عاوزه تطلق 
يونس:دا كان طلبك ي روح 
روح:وانا غبية انا بحبه ضعف الحب للي هو بيحبهولي
يونس:رجعي روح بتاعت زمان 
روح بدموع:هرجع ي يونس بس هو يبقي كويس وميسبنيش
يونس:هيبقي كويس 
روح:انا عاوزه اشوفه 
يونس:انا رايحله 
روح برجاء:عشان خاطري اجي معاك 
يونس:انا معرفش ردة فعله 
روح:ونبي ي يونس 
يونس:خلاص تعالي وبالفعل راحوا علي المستشفي
عدي بغضب:انتي اي للي جايبك هنا 
فهد بغضب:عدي 
عدي:دي كانت هتقتلك وانت بتدافع عنها 
فهد بغضب:انا قولت اي مش عاوز اسمع صوت 
روح بدموع:عاوزه اقعد معاك لوحدي ي فهد 
فهد نظر إليها بحنان وتحدث:أخرج ي عدي 
يونس:وانا كمان 
وخرجوا وهو وعدي 
روح بدموع جرت علية ضمته:انا اسفه وفهد ضمها آلية بقوة 
روح بدموع:انا اسفه ي حبيبي سامحني
فهد بحنان وحب ودموع:بتقسي عليا لي ي روح 
روح بدموع:غصب عني 
فهد:عارف ي روحي 
روح بدموع:لسه بتحبني
فهد؛بعشقك 
روح بدموع:وانا كمان ي حبيبي 
فهد بحنان:مكنتش متصور في يوم تقولي ي حبيبي
روح:انا بحبك 
فهد:وانا بعشقك وقبلها قبلة خفيفه 
يونس بخجل:جيت في وقت غلط ولا اي 
فهد بضحك:جدا 
روح:فهد 
فهد بحب:عيونه 
روح بحزن:اخواتك عدي زعلان 
عدي بضحك:لا مش زعلان طالما شايف اخويا مبسوط 
روح:ربنا يخليكم لبعض 
فهد:ويخليكي لينا ي روحي اخيرا هنعيش في سلام وهتيقي انتي و خديجه و نوح معايا محدش يعرف يفرقنا عن بعض 
روح بحب:اكيد 
فهد :طب يلا عشان نروح 
عدي بخوف:انت عاوز تروح لتماره كدا دا يغمي عليها
فهد:اه نسيت طب الجروح دي هنعمل فيها أي 
روح بستغراب:مش فهمه 
فهد:أصل ي سيتي تماره هانم بتخاف علينا اوي 
روح:ربنا بخليها يارب 
عدي:خلاص قول ليها الحقيقه قول انك عملت حادثه 
فهد:طب يلا تعالو اسندوني 
و بالفعل ذهبوا الي فيلا حسن الشرقاوي للي الكل نتجمع فيها 
تماره بصراخ:فهد 
فهد بهدوء:اهدي والله انا كويس اهدي 
تماره بدموع:اي للي حصل 
فهد:والله انا كويس وبعدين مش كنتي عاوزه تشوفي مرات ابنك وغمزلها 
تماره وهيا تنظر إلي روح:انتي روح 
روح بدموع:اع 
تماره اخدتها في احضانها تبث لها الحنان والامان 
وفجاءة دخل عاصم والدموع مغرقة وشه 
عاصم بصراخ والم ودموع وكسره:بابا 
يتبع...
لقراءة الفصل الرابع عشر : اضغط هنا
لقراءة جميع فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent