recent
أخبار ساخنة

رواية نور وسط الظلام الفصل الرابع عشر 14 بقلم هنا سلامة

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية نور وسط الظلام الفصل الرابع عشر 14 بقلم هنا سلامة

رواية نور وسط الظلام الفصل الرابع عشر 14 بقلم هنا سلامة

رواية نور وسط الظلام الفصل الرابع عشر 14 بقلم هنا سلامة


 نور : الو.. مين معايا
الرقم : آدم تعبان و محتاجلك يا مدام نور
نور بصوت عالي : انت.. انت بتقول ايه.. الو.. الو
ريم : في ايه؟!
نور بخضه : رقم اتصل قالي ان آدم تعبان.. و الخط قطع.. استنى اتصل بادم و عم محمد
بعد مرور دقيقة من مكالمه الطرفين و لم يرد احد
نور جريت و خدت اول تاكسي قبلها و قالتله يوديها المعادي
السواق : مالك يا مدام في ايه متخفيش هنوصل لآدم بسرعه
نور باستغراب : آدم؟! انت ازاي عرفت اسم إلى انا ريحاله!! 
السواق : لا ده انت كلامك كتير اووي بقى! 
 و خد البخاخه و رش منوم ففقدت الوعي
بقلم هنا سلامه
في القصر الساعة ١٠
آدم : نور اول مره تتأخر كده يا عم محمد... عمرها ما كانت برة البيت و متصلتش.. هات موبيلي يا عم محمد و النبي
عم محمد : اهو يا ابني * بلع ريقه بصوت مسموع*
آدم بخضه : مالك يا عم محمد مبتردش ليه؟! 
عم محمد : ١٠ ميسد كول من نور يا ابني و الموبيل بتاعك صوته مقفول
آدم بخضه : ايه... نور... لحسن تكون تعبت.. طيب كلمها و اديني الموبيل
آدم : الو.. الو يا نور يا حبيبتي.. انت فين... انت تعبانه؟!! 
شخص : انا مش نور يا حلو..
 ادم : مين معايا... انت مين!! نور فين؟!!! 
مروان : انا مروان يا ادومه.. عامل ايه يا حب؟!
آدم بعصبيه : هو انت يا كلب؟!
مروان : متغلطش.. نور روحها في أيدي و ممكن اموتها و متشوفهاش تاني
آدم بعصبيه : لو حصلها اي حاجه مش هرحمك.. هي ملهاش ذنب في أي حاجة
مروان : بص هتجيلي في العنوان إلى هبعته و تجيب ١٥ مليون دولار بدل ال ١٠ مليون دولار انت الي اخترت بقى يا حلو
آدم : طيب.. هات بس اطمن عليها
مروان : هو دقيقه واحده و بلاش لفلفه كتير.. انت عشان قريبي بكرمك! 
آدم : الله يخربيت ام دي قرابه.. اديهاني
نور بعياط و شحتفه : الو.. الو يا أدم.. انت كويس يا حبيبي
آدم و عيونه مليانه بالدموع : اه يا حبيبتي و الله.. انت الي كويسه؟! حد عملك حاجه
نور بصت لمروان و وشها فيه خبطاط بسيطه و شفايفها عليها دم : لا يا حبيبي متخفش..
آدم : مش هسيبك و الله انا هجيلك اهو حالا
مروان : خلاص بقى بطل افوره في الأداء يا روميو.. سلام
بقلم هنا سلامه
في المكان 
مروان : الفلوس فين؟!
آدم : اهو اتفضل
مروان : كاملين
ادم : انت حيوان يا ولا انت ايه! 
مروان باستفزاز : انا مروان
آدم قبض ايده بغضب : طيب نور فين؟!
مروان ندى رجالته و مسك نور من دراعها جامد و رماها على الأرض جايه لسه تروح لآدم قام مروان ضربة بالنار!! 
مروان : شربتها يا كروديه.. كده كل حاجه هتبقى ليا انا، و انت خسرت كل حاجه
نور بخضه تجري على آدم و تسند ضهره بيايدها : آدم.. طمني.. رد عليا حتى
آدم و هو مش قادر ياخد نفسه : مش قولتلك... قولتلك متخفيش و انا جمبك.. قولت
نور تقطعه : متتكلمش يا حبيبي.. عشان متفدش دم أكتر من كده.. ان شاء الله هتبقى احسن و هنروح المستشفى و ترجع المايه لمجاريها... انت هتعيش و الله هتعيش... انا من غيرك اموت... آدم انت سامعني.. صح
آدم : اه.. سمعك و الله.. انا مرتاح انك معايا دلوقتي.. الضربة الحقيقيه خدتها لما انت اتخطفتي... انا.. انا بح..
صوت سرينه الإسعاف و نور إلى أدت لدموعها الحريه و نزلو زي المطر في ليله بارده!
" لم أعد كما كُنت! أريد فقط ضمك إلي.. أريد فقط رؤيتك تضحكي بين أحضاني.. حينها سأكون كما كُنت!" بقلمي 💛
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
نرشح لك أيضاً رواية حكايتي في الثانوي للكاتبة إسراء ابراهيم
google-playkhamsatmostaqltradent