recent
أخبار ساخنة

رواية حمقاء في الموساد الجزء الثاني الفصل الرابع عشر 14 بقلم بنت الصعيد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية حمقاء في الموساد الجزء الثاني الفصل الرابع عشر 14 بقلم بنت الصعيد

رواية حمقاء في الموساد الجزء الثاني الفصل الرابع عشر 14 بقلم بنت الصعيد

رواية حمقاء في الموساد الجزء الثاني الفصل الرابع عشر 14 بقلم بنت الصعيد


حازم جاله اتصال خرج اتكلم برا وبعد دقايق دخل والحزن مخيم علي وشه 
حازم ...سيف عدنان انكشف وقبضوا عليه وبيعذبوه 
سيف ..بصدمة....اييييه 
ملك بصت لسيف وبرقت عينيها وصرخت ...عدنااااااااااان...وقالت بلهفة..سيف انقذ عدنان ..حازم اوعوا تسيبوا عدنان روحوا رجعوه ..ملك كانت ماسكة ف حضن سيف وفضلت تعيط ومنهارة من كل حاجة بتحصل حواليها وهو 
حضنها جامد لانه كان محتاج لحضنها في اللحظة دي عشان تخفف المه ووجعه علي صاحبه 
سيف ...أنا هاروح اجيب عدنان سواء كان حي هاجيبه أو ميت هجيب جثمانه
حازم...سيف ما تبقاش متهور انت مش هينفع تدخل اسرا..ئيل في الوقت دا ولو هتسافر امريكا ومنها علي هناك هتاخد وقت كبير  ..انت هتروح القدس تفضل هناك وانا هاعرف ما اخرج عدنان من اسرا..ئيل ولما يوصل ع القدس تقدر تجيبه وترجع ..هما هيحافظوا عليه لغاية ما ياخدوا اكبر قدر من المعلومات وبعدين هيموتوا لذلك عدنان اكيد لسة عايش انت عارف هو عنيد ازاي وعنده قوة تحمل كبيرة
سيف اتنهد بحزن ....أنا هاوصل ملك ع البيت وهاجهز للسفر..
&&&&&&&&&
وصلت سيارة إسعاف ونقلت عدنان ع المستشفي وفي شخص مراقب كل حاجة كانت بنت راكبة موتوسيكل ومشيت بيها بسرعة ورا عربية الإسعاف 
بعد فترة وقفت تراقب الوضع وعرفت عدنان دخل مستشفي ايه ومشيت تاني بالموتوسيكل بتاعها ..وصلت عند مكان وقفت ونزلت ..البنت دي طبعا إليان 
راحت عند شقة خبطت فتحلها شاب تقريبا عشرين سنة 
الشاب...إليان ما هذه المفاجأة هل اخيرا قررتي أن تعطي لحبي فرصة
اليان....اسمع داني هذا ليس الوقت المناسب اريد منك خدمة حالا 
داني....ما هي 
اليان............
&&&&&&&&&
سيف اخد ملك ع البيت وطول الطريق يوصيها ويفهمها
سيف ....ملك اوعي تقولي حاجة لنور ولا لماما انتي فاهمة 
ملك...بحزن ..طبعا مش هقول هو أنا عبيطة
سيف ...بصي أنا هاخدك ع شقتنا علي طول عشان ما تعيطيش قدامهم ويشكوا تمام
ملك....تمام
اخيرا وصلوا شقتهم وسيف اخد ملك نيمها في سريرها عشان ترتاح واخد متعلقاته وباسبوره وخرج بسرعة 
ملك بمجرد خروج سيف عيطت وحست أنها مخنوقة نزلت شقة والدة سيف خبطت 
نور فتحت لها 
ملك..... بانهيار....نور الاسرا..ئيلين قبضوا علي عدنان وبيعذوووووه .اهيه اهيه اهيه وحضنت نور اللي تقريبا حست بشلل في حركتها من شدة الصدمة مش قادرة لا تنطق ولا تتحرك..
وأمينة حطت أيدها علي قلبها وقالت ...يا حبيبي يا ابني ربنا يحفظك يا عدنان ويرجعك لينا بالسلامة
(منتظرين ايه بقا من ملك المفضوحة😂)
&&&&&&&&
سيف كلم أديرا
سيف....أديرا جاك يتحدث اريدك  أن تكلمي الضابط صديقك وتسأليه عن آران ولكن دون أن يشعر انك تريدي أن تعرفي اخبار عن آران فقط اسأليه عن كل أصدقائه حتي لا يشك 
أديرا ...هل هناك خطب ما 
سيف....لقد كشف أمر آران وهو الآن في قبضتهم ..يجب أن تعرفي اين وضعوه بالضبط
أديرا....أجل سأحاول وابلغك بكل جديد 
&&&&&&&&&
في المستشفي 
كان فيه حارس قدام اوضة عدنان 
اليان ...صرخت ....اااااه معدتي تؤلمني ..انت ايها الحارس ساعدني أنا إليان ابنة الرئيس خذني الي الطبيب ارجوك ..وقامت واقعة بين أيديه ...الحارس خاف من عقاب ابوها واخدها علي الدكتور 
في اللحظة دي دخل داني وواحد صاحبه شالوا عدنان اللي كان صاحي بس تايه من شدة الكهربا اللي دخلت جسمه 
نزلوا راسه لتحت وخرجوا بسرعة طبعا المستشفي هادية بالليل ركبوه العربية ..وبعدها خرجت اليان بسرعة وركبت عربية داني وصاحبه ركب الموتوسيكل بتاعها ومشيوا 
طبعا الحارس اكتشف هروب عدنان بمجرد وصوله للغرفة اللي كان نايم فيها وكلم القيادة وبلغهم 
في العربية 
داني ...من هذا الرجل اليان ولما تساعديه ..إذا علم والدك فحتما سيقتلك ويقتلني 
اليان ...لا تقلق داني لن أخبره شيئا عنك ..أما هذا الشخص أنا لا أعرف من هو ولكنني اعلم جيدا أنه شخص حنون للغاية ولا يستحق العقاب وأشعر بقوة تدفعني لمساعدته 
وبعدين بصت لعدنان اللي تايه ...آران الي اين تود الذهاب 
عدنان بص لها وبيفتح عينيه ويغمضها بيحاول يفتكر مين دي او هو عايز يروح فين 
وبعدين قالها ...ف ف فن فندق ا أديرا ..
اليان هل تعرف هذا الفندق داني 
داني بالطبع اعرفه ..وفجأة يظهر قدامهم نقطة تفتيش 
داني ....لقد وقعنا اليان ماذا نفعل سننكشف وساتعاقب هل اعود 
اليان ........
&&&&&&
أديرا كلمت سيف 
أديرا ....جاك آران كان في المستشفي وهرب الآن ولا يعرفون طريقه وبيحثون عنه في جميع الارجاء
سيف بفرحة قال في سره .....طول عمرك بطل يا عدنان وقال لأديرا ...تابعي الأحداث وابلغيني بكل شئ ..وقال لنفسه لازم نلاقي عدنان قبلهم بأي طريقة 
&&&&&&&&&&
اليان....لا داني  لا تعود بالسيارة سيتبعوننا واصل السير
وبمجرد ما وصلوا اللجنة قامت اليان باست عدنان فضلت مغطية وشه 
الضابط ...من تكونوا اليان مدت بطاقتها وهي لسة بتبوس عدنان ..الضابط اول ما قرا الاسم فتح لهم الطريق بسرعة ..اليان بعدت عن عدنان اللي كانت ردود أفعاله بطيئة 
اليان ...لقد قلت لك يوما ما سأثبت لك انني لست طفلة
عدنان حط أيده اللي كانت بترتعش علي خدها وطبطب عليه وابتسم لها وسط كل الالم اللي بيشعر بيه 
واخيرا وصلوا فندق أديرا 
سندوا عدنان ودخلوه من الباب الخلفي وكل دا وداني ما يعرفش مين الشخص دا..طبعا اكيد لو عارف هويته الحقيقة كان رفض يساعد اليان ..
أديرا اخدت عدنان علي شقتها وكلمت سيف طمنته 
أديرا ....لقد وصل للتو ولكن حالته صعبة جدا فهو تقريبا لم يتعرف عليّ
سيف.....استمعي اليّ جيدا أديرا يجب عليك أن تحافظي علي آران فهمتي لن أسمح بأي خطأ وانا سآتي بنفسي لأخذه معي...
أديرا ...لا تقلق فأنا بعيدة كل البعد عن الشكوك وانت تعرف السبب ..قفلت مع سيف ونيمت عدنان ع السرير وجابتله مية  و شربة لانه كان شكله مأكلش حاجة 
&&&&&&&
عند ملك 
الدكتورة خارجة من اوضة نور...انا عطتها ابرة مهدئة وهي نايمة دلوقتي ولو صحيت ف أي وقت لازم حد يديها إبرة 
ملك ....انا ممرضة هاعرف اديها الحقنة 
الدكتورة ...ربنا يشفيها عن اذنك 
ملك ...اتفضلي 
ملك وأمينة  قعدوا جمب نور وبيعيطوا هما الاتنين وبيدعوا لعدنان ربنا ينجيه
أمينة ....ملك خليكي جمبها يا بنتي أنا هاروح اتوضي واصلي لربنا وادعي لعدنان وربنا كبير ...
ملك ...روحي يا ماما وانا كمان هاصلي عشان يرجعوا بالسلامة سيف وعدنان ..
&&&&&&&&&&&
اليان وصلت بيتهم ولسة هتطلع اوضتها وقفها صوت الرئيس 
......اليان اين خبئتي آران ..انتي اخر شخص كان في المستشفي 
اليان ..........
يتبع.....
لقراءة الفصل الخامس عشر : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent