recent
أخبار ساخنة

رواية محبوبتي طفلة الفصل الثامن عشر 18 بقلم رحمة سامي

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية محبوبتي طفلة الفصل الثامن عشر 18 بقلم رحمة سامي

رواية محبوبتي طفلة الفصل الثامن عشر 18 بقلم رحمة سامي

رواية محبوبتي طفلة الفصل الثامن عشر 18 بقلم رحمة سامي


روح صرخت: حمزة الحقني تعال بسرعه
حمزة: في اي يا روح مالك اي دا نسمة اي اللي حصل هنا
روح بعيط: معرفش انا جبت لاقيتها واقعه كدا اتصل بالدكتور بسرعه
حمزة: منه بسرعه اتصلي بالدكتور وانتي يا روح ساعديني نطلعها فوق 
*بعد شوية الدكتور جه وكشف عليها... 
حمزة: خير يا دكتور طمني هي كويسه والبيبي كويس
الدكتور باستغراب: بيبي اي الانسه مكنتش حامل
روح بصدمة: انسة اللي هو ازاي يعني يعني هي مش مدام ومش حامل
حمزة: استني يا روح دكتور من فضلك اتأكد تاني قبل ما تفوق وقولي اذ كانت حامل ومدام ولا لا
الدكتور: هو في اي بالظبط شايفني اي ما انا بقولك انها مش حامل وانها لسه انسة اصلا
روح: تمام يا دكتور شكرا جدا واسفين لحضرتك منه وصلي الدكتور بعد اذنك
منه: حاضر اتفضل معايا يا دكتور
حمزة: روح انا هتجنن اي اللي بيحصل دا بجد
روح: اهدي وتعال معايا يا حمزة مش هينفع نتكلم هنا
حمزة: حاضر
روح: بص يا حمزة كل دا في صالحنا بس احنا هنكمل التمثلية دي
حمزة: نكمل ليه انا مش فاهم دي واحده ضحكت عليا ولعبت بيا وبمشاعري 
روح: هي مش لوحدها يا حمزة في حد بيساعدها ولازم نعرف هو مين وبيعمل كدا ليه وعايز اي عشان نخلص من المشاكل دي كلها
حمزة: بس يا روح انا مش هعرف اسكت واخاف تعمل فيكي حاجه انتي وابني
روح: متقلقش يا حمزة احنا سوي وهنعدي كل دا وانت معايا مفيش حاجه هتحصلي انا وابنك اطمن
حمزة: انا خايف يا روح مش هقدر اخسركوا وهي شكلها لعبة كبيرة
روح: قولتلك متقلقش بس احنا لازم نوصل للحقيقه ولوقتها محدش لازم يعرف حاجه ولازم تفضل تعاملني وحش تمام
حمزة: حاضر يا روح بس اوعديني انك تفضلي كويسه
روح: اوعدك يا حبيبي
قرب حمزة وخضها في حضنه: بحبك يا كل حياتي وكل املي في الدنيا دي ربنا ما يحرمني منك ابدا يا حبيبتي
ابتسمت روح: ولا يحرمني منك يا روح قلب روح من جوه
*فجاه الباب خبط وكانت منه... 
حمزة: دايما بتجي في الوقت الغلط عايزة اي يا ست كخه انتي
منه بضحك: مش عايزة يا ابيه بس الزفت اللي اسمه خالد واقف تحت يا روح وعايزاك
حمزة: مين خالد دا يا روح 
روح بتوتر: دا اخوه صحبتي وكان جاري وكان مسافر ورجع من كام يوم وقابلته صدفة انا ومنه بس كدا
حمزة: ايوة وجاي عايز اي يعني انا مش فاهم
روح: معرفش يا حمزة يلا ننزل نقابله واهو اعرفك عليه بقي
خالد: روح حبيبتي عامله اي مش قولتلك هاجي اشوفك واديني وفيت بوعدي اهو طمنيني عليكي
ولسه هيقرب ويحضنها حمزة وقف قدامه: اهلا يا استاذ خالد انا حمزة جوز روح اتفضل شرفتنا
خالد بغضب حاول يداريه: الشرف ليا يا استاذ حمزة قوليلي يا روح عملتي اي في المدرسة
روح وهي جانب حمزة: اهو الحمدالله يا خالد والامتحانات الاسبوع الجاي باذن الله
خالد: طب خلو شدي حيلك يا حبيبتي بقي عايزين مجموع حلو 
روح: احم ان شاء الله يا خالد
قرب حمزة وحط ايده علي كتف روح وقال: قولي بقي يا خالد انت شغال اي 
خالد بغضب: انا شغال في شركة استيراد وتصدير 
حمزة: حلو والله شكلك شاطر
خالد: جدا ومبعرفش اضيع حاجه من ايدي واللي بياخد حاجه ملكي بيكون حكم علي نفسه بالموت
حمزة: جدع والله خليك كدا اوع تفرط في حقك مهما حصل يا عسل
خالد: متقلقش حقي بعرف اخده كويس
روح: طب هقوم اعملكوا حاجه تشربوها
حمزة: لا يا حبيبتي خليكي عشان البيبي قولي صحيح يا خالد اسمحلي طبعا اشيل الالقاب
خالد: اه عادي جدا قول يا حمزة
حمزة: قولي اي رايك لو ولد نسميه اي ولو بنت نسميها اي
خالد: انا كان نفسي زمان اسمي كريم ونور وهحقق دا ان شاء الله لانهم لايقين علي اسمي شوف انتي اللي يليق معاك وسمي بيه
حمزة: ان شاء الله... منه هاتي قهوة للاستاذ
منه: حاضر يا ابيه
خالد: بس ينفع كدا يا حمزة تخطف عروستي مني
حمزة بغضب: عروستك اللي هو ازاي يعني
خالد بضحك: هو انت متعرفش اني كنت ناوي اتجوز روح ولا اي
حمزة حاول يتمالك اعصابه وقال: عادي حبيبتي ناس كتير يتمنوها المهم ان في الاخر انا اللي فوزت بيها
خالد: متفرحش اوي كدا مش يمكن تضيع من ايدك في اي لحظه يا عالم
حمزة كان لسه هيتكلم روح قطعته: بس انا بحب حمزة ومستحيل حاجه تفرقنا مهما حصل يا خالد وقولتلك كتير بطل هزارك دا وعن اذنكم هطلع ارتاح شوية
خالد: تمام انا كدا كدا ماشي عشان عندي شوية شغل وهنتقابل تاني اكيد يا حمزة
حمزة بابتسمت نصر: اكيد يا خالد مستنيك في اي وقت
*مشي خالد وجت روح تطلع مسكها حمزة وشدها في حضنه... 
حمزة: شكرا يا روح بجد شكرا 
روح: علي اي يا حبيبي
حمزة: انك رديتي عليه ومسكتيش بس عايز افهم هو ليه بيتكلم كدا من الاساس هو كان في حاجه بينكم
روح: هو خالد كدا يا حمزة بيحب يهزار كتير متخدش علي كلامه يا حبيبي
حمزة مسك وشها: يعني متاكده ان مكنش في حاجه بينكم انا احب اعرف منك احسن اعرف من حد تاني يا روح متخبيش عليا حاجه بالله عليكي
روح بتوتر: بصراحه يا حمزة انا زمان كنت فاكره اني بحبه بس والله عمري ما قولتله كدا هو كان دايما معايا وبيهتم بيا وبمذاكرتي وبيجبلي كل حاجه كان نفسي فيها وافتكرت اني كدا حبيته وعايزة اكون مراته بس هو سافر وانت دخلت حياتي واكتشفت اني محبتش قبلك ولا هحب بعدك مهما حصل صدقني يا حمزة
حمزة: وانا مصدقك يا قلب حمزة
روح: يلا اطلع انت اطمن علي نسمة وانا شوية وهاجي عشان متشكش في حاجه زمانها هتفوق واوع تتلغبط وتعرفها حاجه يا حمزة
حمزة: متقلقيش يلا متتاخريش عليا
*كانت نسمة بداءت تفوق وحاسه بوجع في دماغها اثر الواقعه وكانت خايفه تكون اتكشفت قدامهم ولحظات ودخل حمزة... 
نسمة بتوتر والم: حمزة هو اللي حصل انا مش فاكره حاجه
حمزة: مفيش انتي بس وقعتي من علي السلم ودماغك اتخبطت
نسمة بتوتر: وابني حصله حاجه اتكلم يا حمزة
حمزة: لا خالص الواقعه كانت بسيطه جدا عملتلك دماغك بنفسي وقولت مفيش داعي للدكتور
نسمة براحه: الحمدالله أن ابني محصلهوش حاجه
حمزة بخبث: بس اي رايك عشان نطمن اكتر نروح نكشف ونشوف البيبي
نسمة: ها لا ملهوش لازمه انا حاسه انه كويس 
حمزة: طيب بس هو انتي وقعتي ازاي مش تخلي بالك شوية
نسمة: يمكن دوخت شوية من الحمل وقلة الاكل لاني خايفه اكل هنا يمكن روح تحاول تموت ابنس
حمزة كان لسه هيرد دخلت روح بسرعه: لا متخفيش يا نسمة انا مستحيل اعمل حاجه زي دي اطمني ويلا يا ستي انا هاكل من الاكل قبلك اهو عشان تصدقي
حمزة: انا هروح الشركة في شوية شغل لازم يخلص حاسس ان الاكسجين خلص من الاوضة فجاه كدا
روح ببرود: اي يا حمزة هو اذ حضرة الشياطين ذهبت الملائكة ولا اي
حمزة: هو حد وجهلك كلام يا بتاعة انتي مش كفايه الزفت اللي جبتهولي لحد البيت
نسمة باستغراب: زفت مين هو اي حصل هنا مالك يا حمزة
حمزة: اصل الهانم المحترمه جيبالي واحد كان عايز يتجوزها لحد هنا وقاعد بيكلمني بكل بجاحه زي ما يكون البيت بيت ابوه
روح: مسمحلكش تغلط في خوخه بالشكل دا انت فاهم يا حمزة
حمزة: خوخه انتي شكلك محتاجه تترابي من اول وجديد يا روح
نسمة: اهدي يا حمزة فيه اي سيبك منها وانت عملت اي معه
حمزة: مهببتش اتبردت وظهرت اننا اسعد اتنين في الدنيا عشان شكلي اللي هي مخليه في الارض
نسمة: معلش يا حبيبي بس هو مش يمكن يكون هو ابوه اللي في بطنها دا
حمزة بغضب: نسمة انتي بتقولي اي متتكي علي العقل شوية هي مش ناقصة قرف انا هتزفت اروح الشغل سلام
روح: عجبك كدا دا انتي لسانك بينقط عسل ياختي متتلمي شوية
نسمة: ما قولتلك حمزة جوزي انا ومش هسمحلك تاخديه مني مهما حصل
روح: ومين قالك اني عايزاه انا مبقتش اطيقه والله
نسمة: يا سبحان مغير الاحوال اي اللي حصلك
روح: محصلش بس تعبت من شكه وقرفه وان كل شوية واحده تظهر وحواراته كتير 
نسمة بفرح: عندك حق يا روح والله حمزة طول عمره كدا بيقضيها ومش بيهمه
روح: فعلا وانا تعبت يا نسمة وجبت اخري منه نثبت بس انك حامل في ابنه وساعتها همشي ومش هيشوف وشي تاني
نسمة: متزعليش نفسك يا حبيبتي ان شاء الله ربنا هيعوضك باللي احسن منه
روح: ان شاء الله يلا هسيبك ترتاحي شوية وهطلع ارتاح انا كمان
نسمة: ماشي يا حبيبتي
*اما منة فكانت لبست ونزلت تجيب حاجات لزوم الفرح هي وزياد... 
زياد: اي القمر دا بجد مبقتش قادر استحمل اكتر من كدا
منه بكسوف: بس يا زياد اتلم بقي 
زياد: لا بقولك اي خلاص هانت وهتبقي مراتي يعني براحتي
منه: لا اسمعني كويس صوتك ميعلش انا مش بحب الصوت العالي تمام
زياد: هو مين فينا الراجل يا بت انتي
منه: بت في عينيك ملهش علاقة بمين الراجل بس انا فعلا مش بحب الصوت العالي
زياد: حاضر يا حبيبتي اللي متحبهوش بلاش منه طبعا
منه: ربنا يخليك ليا... بس قولي هنروح فين دلوقتي
زياد: ويخليكي ليا يا نور عيني... بصي يا ستي الاول هنروح نشوف الفستان وبعد كدا هنروح مشوار كدا صغير
منه بفضول: مشوار اي دا انت مقولتليش عليه
زياد: ما هو سر يا روحي اصبري نخلص وهتعرفيه
منه باستغراب: ماشي لما نشوف اخرتها معاك يا استاذ انت
زياد: اخرتها انا وانتي وحته منك يا نبض قلبي
*منه اتكسفت واكتفيت بالابتسامه ووصلوا الاتيليه... 
منه: ها يا زياد اي رايك في دا
زياد: مش شايفه انه مفتوح شوية يا حبيبتي
منه: اوف يا زياد دا حلو اوي بطل رخامه
زياد: لا يا منه شوفي غيره انتي جسمك كله باين مينفعش كدا انا مراتي محدش يشوفها غيري
منه بعصبية طفولية: خلاص يا استاذ زياد لبسني شوال عشان اعجب حضرتك
قرب زياد منه ومسك وشها: عارفه يا منه انا لو اطول اخبيكي في عيني عشان محدش يشوفك غيري مش هتاخر انا بحبك وبغير عليكي اوي ومش بستحمل حد يقربلك او يبصلك او يشوف جمالك غيري لانك ملكي انا وقلبي بس 
اتكسفت منه: وانا كمان بحبك يا زياد ربنا يخليك ليا
زياد اتصدم وقال: انتي قولتي اي يا منه
منه اتكسفت: مقولتش حاجه قولت هدخل اغير الفستان يا حبيبي... وجريت من قدامه بعد شوية خرجت منه وهي لابسه فستان ابيض طويل وبكم وغاية في الروعة 
زياد باعجاب: اي دا يا منه هو في كدا
منه بحزن: اي يا زياد وحش دا كمان
زياد: وحش اي بس يا منه دا انتي حلوة اوي انتي ازاي كدا بجد انتي عاملة زي الملاك ربنا يباركلي فيكي يا حبيبتي وقرب باس راسها
اتكسفت منه: ويباركلي فيك يا حبيبي
زياد: يلا ادخلي غيري عشان نروح مشوارنا بقي
منه: حاضر يا حبيبي
*في الفيلا بالتحديد في اوضة نسمة كانت بتتكلم في التلفون... 
نسمة: اي يا حبيبي الخطة ماشية تمام اوي والدنيا ولعت بينهم
مجهول: اوعي يكون حد كشفك يا بت انتي
نسمة: عيب عليك دا انا نسمة برضو اينعم تعبت النهارده بس الحمدالله ربنا ستر ومحدش عرف حاجه
مجهول: مش تخلي بالك انتي عايزو تفضحينا وضيعي تعبنا ولا اي
نسمة: معلش يا حبيبي هاخد بالي بعد كدا بس انت وحشتني اوي وعايزة اشوفك
مجهول: خلاص يا حبيبتي هجيلك بليل لما كله ينام اي رايك
نسمة: تمام يا حبيبي هستناك في الجنينه وره متتاخرش عليا
مجهول: ماشي يلا اقفلي عشان محدش يسمعك
*وقفلت نسمة وهي بتستعد عشان تقابل شريكها بليل بس مكنتش تعرف ان في سمعها ومركز معاها اوي وراحت تنام شوية عشان تقدر تصحي لحبيبها بليل اما في اوضة روح كانت بتصلي دخل حمزة وفضل مركز معاها لحد ما خلصت.. 
حمزة: ربنا يتقبل منك يا حبيبتي
روح: مني ومنك يا حبيبي طمني عليك خلصت شغلك
حمزة: الحمدالله يا حبيبتي قوليلي انتي عامله اي وابني حبيبي عامل اي
روح: اهو تعبني قاعدت ذاكرت منه بالعافية 
حمزة: مش كنتي قاعدت السنادي يا حبيبتي
روح: مش عايزة اضيع سنه من عمري يابابا خليني اخلص بقي هو العمر فيه قد اي
حمزة: ربنا يعينك يا قلبك وانا معاكي للاخر ان شاء الله وتنجحي وتحققي كل احلامك
روح: ربنا يخليك ليا يا حبيبي طمني كلت ولا لسه
حمزة: قولت اكل معاكي وجيت لاقيت نسمة نايمه قولت فرصة عشان اكل حبيبتي بي ايدي
روح: ماشي يا روحي ثواني واجبلك الاكل
*اما عند منه وزياد... 
زياد: اوعي تفتحي عينيك يا منه هزعل منك
منه: يا زياد انا زهقت متقول في اي
زياد: اصبري بس ثواني ايوة انزلي كدا بس اقفي بقي وفتحي عينيك بس واحده واحده
*كان زياد حاجز ياخت كبير اوي ليه هو ومنه وبس وكله ورد وعشاء رومانسي وشموع... 
منه: كل دا عشاني انا يا زياد
زياد: ايوة يا قلب زياد كله ليكي هو انا ليا اغلي منك
جريت منه حضنته: ربنا يخليك ليا يا كل حياتي
*لكن فجاه قاطعهم دخول واحده شكلها غريب اوي اول ما شافتها منه اتصدمت وعيطت وقالت هو انتي لا مستحيل ازاي......

يتبع... 

لقراءة الفصل التاسع عشر : اضغط هنا

لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا

نرشح لك أيضاً رواية نبض السيف للكاتبة سارة محمد

google-playkhamsatmostaqltradent