recent
أخبار ساخنة

رواية غرام الفهد الفصل الأول 1 بقلم رودي محمد

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية غرام الفهد الفصل الأول 1 بقلم رودي محمد

رواية غرام الفهد الفصل الأول 1 بقلم رودي محمد

رواية غرام الفهد الفصل الأول 1 بقلم رودي محمد


قبل ما نبدا لازم نتعرف على شخصيه البطل
( فهد المنشاوي رجل أعمال كبير وبيدير شركات والده جمال المنشاوي شاب في نهايه الثلاثين مغرور ومتكبر وقاسي لأبعد حد بيكره النساء والبنات جدا ما عدا اخته وخالته ودا لسبب هنعرفه بعدين)
في احد الأحياء الراقيه في قصر أقل ما يقال عنه أنه يشبه قصور الملوك نجد بطلنا المغرور يجلس على فراشه ويبدو عليه الشرود..
فلاش باك
فهد ببكاء : ماما ارجوكي متسبينيش
كوثر بلامبالاه : خد ابنك يا جمال بعيد عني انا عايزه اتجوز واعيش حياتي
جمال بقرف : انتي واحده قذره ومستحيل تكوني ام
كوثر : انت عارف من الاول اني مكنتش عاوزه اخلف وانت اجبرتني طلقني يا جمال
جمال : انتي طالق يا كوثر
فهد بصراخ وبكاء : ماما ارجوكي لااا متسبينيش مامااااا
باك
نزلت دمعه خائنه منه ولكنه مسحها سريعا بعنف توجه الاغتسال ثم توجه إلى غرفه الرياضه حيث يقضي ساعتين في التمرين ثم ياخذ حمامه ويتوجه إلى غرفه ملابسه لارتداء بذلته السوداء بالاضافه إلى تلك الساعه الفخمة من أفضل الماركات العالميه ثم يتوجه إلى السفره حيث يجد خالته واخته وأخيه فيقبل يد خالته ثم يبدأ بتناول طعامه
فهد بحب : صباح الخير يا أمي ازيك ( فهد بيقول لخالتو يا أمي لأنها هيا اللي ربته بعد ما أمه سابته وساعتها كانو اخواتو صغيرين جدا وهما فاكرين ان مامتهم ماتت وفهد حريص جدا أن هما ميعرفوش حاجه عن الموضوع دا وبالنسبه لوالدهم ف هو متوفي من 3 سنين)
حوريه بحب (خالت فهد) : صباح النور يا حبيبي انا كويسه الحمد لله
مليكه بعبوس : مفيش صباح الخير يا لوكا
فهد بابتسامه التي لا تظهر سوى لأخته وخالته فقط : ودي تيجي برضو احلى صباح الخير لاحلى لوكا
مليكه بحب : صباح النور يا حبيبي
أسر وهو يضع يده على صدره بطريقه مضحكه : خيااااااانه بقى تصبح على امي واختي وانا لااا هونت عليك يا فهودي قلبك بقا قاسي اووي طلقناااااي
فهد : ياخي انت مش ناوي تعقل وتبطل هياافه بقا
مليكه بضحك : والنبي عسلل
أسر وهو يعدل من وضعيه ياقته بحركه افتخاريه : عارف عارف
فهد : انت يلا تشد حيلك كدا عشان اول ما تتخرج هتيجي تشتغل معايا
أسر : بس
نظره له فهد نظره اخافته تماما فهو يهاب اخاه الكبير جدا
أسر : ح ح حاضر حااضر
حوريه بضحك : والنبي ما حد بيقدر عليك غيرو يا اسر
انتهى فهد من طعامه ثم التفت لاخويه قائلا خلصتو
مليكه وأسر : اها
فهد : طيب يلا عشان اوصلكو الجامعه قبل ما اروح الشركه
مليكه : تمام
أسر بتمثيل : ااااه يدماغي
وضعت حوريه يدها على خدها بضحك فهي تعلم ما سيحدث الان فقد اعتادت على ذلك
فهد : والله؟!
أسر : مقولكش يا فهد يا اخويا مجرد ما اسمع اسم الجامعه بيجيلي ارتجاج في المخ اااه ياني ياني ياني
حوريه ومليكه بمرح : مش هعمل كدا تاني
فهد بخبث : ارتجاج في المخ ااه قولتلي طب تعال
أسر بخوف : معجزه يا جمااعه معجزه مجرد ما ببص في وش اخويا الوسيم التعب بيروح خالص
فهد بشبح ابتسامه : طب يلا انت وهي قدامي
فهد وصل اخواتو للجامعه ثم توجه إلى الشركه
وبمجرد ما دخل الشركه التفتت كل الأنظار إليه وخصوصا الفتيات ولكنه كالعاده لا يعيرهم اي اهتمام ثم توجه إلى مكتبه
سها بدلع : فهد بيه نورت الشركه كلها
فهد بجديه : جيبيلي قهوتي وأوراق الصفقه الجديده وطبعا مواعيد النهارده
سهي حاضر يا فندم
ثم عادت بعد قليل وهي تحمل كوب القهوه وباليد الاخري أوراق الصفقه
سها بدلع : اتفضل يا فندم تامر بحاجه تانيه
فهد بعمليه : بلغي عمر يجيلي على المكتب
سها : حاضر
ثم خرجت وهي تتمايل على أمل أن تلفت انتباهه
بعد لحظات يدخل عمر المكتب كالعاده دون دق الباب
عمر : صباح الفل يا برنس
فهد : برنس! بذمتك في صاحب شركه محترم يقول برنس
عمر : مش انا قولت يبقى فيه هيهيهيهيييي
فهد : اطلع بره يا عمر
عمر : أهون عليك يا فهودي
نظر له فهد نظره اخافته تماما
عمر بخوف : احم خلاص يا عم قلبك ابيض
فهد بعمليه : عملت اي في الصفقه الجديده
عمر بثقه : كسبناها طبعا بس
فهد : بس اي
عمر : ماجد مش هيسكت الرمادي دا انت خسرتو كل الصفقات انا خايف يعمل حاجه
فهد : يعمل اللي يعمله دا جبان ولا يقدر
عمر : ماشي انا رايح عشان اقابل السكرتير الجديده
فهد : ماشي
( كفايه كدا عليك يا فهد نروح للبطله بقا😂)
عند بطلتنا الجميله
كانت تجلس في منزل متوسط هي وأخواتها وامها فقد توفي والدها كانو يتناولون الطعام لاحظت غرام علامات الحزن على وجه اختها اسيل
غرام : مالك يا ايسو
اسيل بحزن : مليش
غرام : اخلصي يا بت
اسيل بحزن : واحده معايا في الجامعه اسمها سندرا اتخانقت معايا امبارح قدام الجامعه كلها من غير سبب وسمعتني كلام زباله اوي
ضيقت غرام عيناها بتوعد قومي معايا
سناء(والده غرام) : غرام اعقلي مش عايزين مشاكل
غرام بمكر : مشاكل لا طبعا مش هعمل مشاكل خالص
سناء بعدم اطمئنان : ربنا يستر
غرام : قومي يلا يا اسيل
ذهبت اسيل وغرام إلى الجامعه أشارت اسيل لغرام على فتاه ما
اسيل : اهي
غرام : طب تعالي
ذهبت غرام واسيل إلى سندرا طالعتها غرام بتقيم من أعلاها لاسفلها من أسفل نظارتها الشمسيه لتهتف سندرا بابتسامه سمجه : في حاجه يا حبيبتي
غرام : لا يا روح امك عوجه اللسان دي متنفعش معايا اتعدلي كدا وانتي بتكلميني
سندرا : انتي ازاي تتكلمي معايا كدا انا سندرا
غرام : طب بس بس يا عسل لأحسن بخاف جدا يعني
سندرا : اي الأشكال دي؟!
جذبتها غرام من شعرها وهي تقول :
طب وحياه امك لاوريكي
انهالت عليها بالضرب المبرح اما سندرا فلم يكن بوسعها سوا الصراخ تجمع الطلاب وحاولو إنقاذ سندرا من أيدي مرام وبالفعل نجحو ولكن بصعوبه
غرام : قسما بالله المره الجايه لو فكرتي تكلمي اختي نص كلمه تاني مش هيكفيني موتك ثم ارتدت نظارتها ببرود وغادرت الجامعه
يتبع.....
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent