recent
أخبار ساخنة

رواية عشقني من عالم آخر الفصل الأول 1 بقلم مونيكا هاني

jina
الصفحة الرئيسية

 رواية عشقني من عالم آخر الفصل الأول 1 بقلم مونيكا هاني

رواية عشقني من عالم آخر الفصل الأول 1 بقلم مونيكا هاني

رواية عشقني من عالم آخر الفصل الأول 1 بقلم مونيكا هاني

علي الواتساب... 

مي: هااي يا شباب انا مش هعرف انزل النهارده الكليه ياريت تبقوا تسجلولي المحاضرات المهمه وتبعتوهالي 
احد اصدقائها: تمام يا كبير 

مي محمد طالبه بالفرقه الاولي في كلية علوم مش هتكلم عن شخصيتها وهسيبكم تكتشفوها بنفسكم 

*في منزل مي 

مي: ماما انا هدخل انام شويه عشان انا تعبانه وياريت محدش يدخل عليا الاوضه خالص 
مامتها: وده ليه ان شاءالله انتي مخبيه حاجه علينا 
مي: اه....لاء هكون مخبيه اي يعني انا هدخل وخلاص بقا كفايه شك 
مامتها بشك: ادخلي يا حبيبتي نوم العوافي 

والدة مريم ميس اميره مدرسه لغه انجيليزيه امراءه مجاهده وبتحب اسرتها جدا 

* في غرفه مي 

مي تدخل الغرفه وتأتي والدتها في حذر لتتصنت مالذي يوجد في الغرفه 


....: انتي وحشتني اووي بقالنا يومين متوصلناش 
مي: عارفه اني مقصره بس انت عارف الامتحانات بقا وانا كنت مشغوله 
...: اممم تمام علي العموم انا كنت عايز احكيلك علي.....
وينقطع الحديث علي صوت شئ يقع علي باب الغرفه 
مي بإرتباك: مين اللي علي الباب 
وتفتح الباب اي ده انتي واقفه بتعملي اي عندك يا ماما 
اميره بخوف: اي مفيش كنت...كنت 
مي: كنتي اي يا ماما 
اميره: كنت جايه اصحيكي عشان تاكلي... ااه هو عشان تاكلي 
مي بلؤم: ماشي يا ماما انا جايه وراكي 
اميره تحاور نفسها: هو انا اللي سمعته ده حقيقي اكيد لاء مش هو ولا ممكن فعلا يكون هو انا لازم اتاكد من شكوكي دي كلها بليل 


وفي منتصف  الليل 🙂💔 

تخرج اميره من غرفتها وتقف امام غرفه مي وتسمع صوت غير مفهوم فتحدث نفسها: هو ده الوقت المناسب علشان اعرف اي اللي بيحصل بالظبط 

وبعد دخول اميره غرفة مي بخمس ثواني يفوق البيت كله علي صوت صراخ هيستيري من غرفه مي 
ويدخلون افراد الاسره ويجدوا اميره ملقيه علي الارض ومي تقف بجانبها وهي تبكي 

والد مي: في اي يا مي ماما حصلها اي  قولي اي اللي حصل 
مي بخوف وإرتباك: معرفش معرفش انا كنت نايمه فجأه لقيتها داخله وعماله تصوت فانا صحيت ولقيتها واقعه علي الارض 
والد مي: طب سعدوني نقومها ونوديها المستشفي 

والد مي الاستاذ محمد مهندس الكترونيات 


*في المستشفي 

محمد بخوف : خير يا دكتور طمني اميره حصلها اي
الدكتور:  هو الصراحه يا استاذ محمد  مش  خير خالص مرات حضرتك اتعرضت لصدمه عصبيه كبيره خلتها فقدت النطق والحركه 
محمد بغضب: انت بتقول اي مراتي مفيهاش حاجه انت بتكدب عليه 
الدكتور: انا مراعي حالتك كويس بس ده قدر ربنا ولازم ترضي بيه بس ان شاءالله في امل انها تخف 
محمد بلهفه: قولي يا دكتور بسرعه اي هو علاجها وانا اجيبه من تحت الارض 
الدكتور: هو علاجها الوحيد انها تتعرض لنفس الصدمه تاني يعني تشوف نفس الموقف تاني 
محمد في حزن: واحنا هنعرف منين اللي حصل وهي مش بتتكلم ولا بتتحرك حتي تعرف تكتبلنا 
الدكتور: دي مهمتكم بقا ان انتوا تعرفوا اي اللي حصل بالتلميح ليكم وانا هكتبلها علي شوية مقويات عشان تقدر تتحسن وتستجيب معاكم 
محمد: شكرا يا دوكتر 

*في المنزل 


محمد: يله يابنات هنسيب ماما ترتاح شويه 
مي ببكاء: لاء يا بابا انا هقعد مع ماما شويه عشان لو عازت حاجه
محمد: خلاص ياحبيبتي ماشي لو عوزتي حاجه اندهيلي انا هقعد مع اخواتك بره 

فخرج محمد مع ابنتيه ساره ونور 

مي: قولي يا ماما ياحبيبتي انتي شوفتي اي عمل فيكي كده 
وتبدأ ملامح مي ونبرة صوتها يتغيروا: ولا اقولهم انا يا اميره انتي شوفتي اي ولا احب اوريكي تاني ولا اقولك لأ احسن تخفي وتقوليلهم اللي حصل 
وتلف مي يديها حول رقبة امها: عارفه يا اميره لو عملتي اي تلميح انك تعرفيهم اي اللي حصل هيكون اخر يوم في عمرك 
فتلتفت مي فتجد خلفها.....
يتبع.....
لقراءة الفصل الثاني : اضغط هنا
لقراءة باقي فصول الرواية : اضغط هنا
google-playkhamsatmostaqltradent